اضغط على الصورة لمشاهدتها بوضوح مع وصفها

أخر المقالات

خبر:خبر مهم عن مبدعة عراقية متميزة

صدر حديثاً عن دار ميلن برس الامريكية كتاب Contemporary Poetry from Iraq by Bushra Al-Bustani: A Face-page Translation by: Wafaa Abdullatif Abdulaali and Sanna Dhahir شعر معاصر من العراق لبشرى البستاني، ترجمة متقابلة، تأليف: وفاء عبداللطيف عبدالعالي وسناء ظاهر الكتاب هو ترجمة متقابلة لقصيدة للشاعرة العراقية بشرى البستاني “أندلسيات لجروح …

أكمل القراءة »

حسين سرمك:من أدب المنافي : كوجيتو المنفى:” أنا أتذكر ، إذن أنا موجود “

تحليل قصة “”رسائل ميتة إلى الفردوس المفقود ” للمبدع العراقي ( علي عبد العال ) حسين سرمك حسن – دمشق ” الرحيل يعني قليلا من الموت ” – مثل قديم – في قصة”رسائل ميتة إلى الفردوس المفقود”يعالج القاص والروائي العراقي (علي عبد العال) موضوعة متفردة من الموضوعات التي تعصف بوجود …

أكمل القراءة »

ادارة الموقع: تهنئة.. للشاعر ياس السعيدي

تهنيء إدارة موقع الناقد العراقي الشاعر العراقي المبدع ( ياس السعيدي ) وذلك وذلك لفوزه بوسام الرئيس الإيطالي من بين 1600مشارك توزعوا على 79 دولة التي تتضمنها المسابقة العالمية للشعر التي تقيمها منظمة الشعر والتضامن العالمية . علما أنه أول شاعر عربي يفوز بالجائزة وسبق له أن فاز بالمركز الأول …

أكمل القراءة »

موفق محمد:ما تبقى من ايامه

*اشارة:- وصلتنا هذه القصيدة من الصديق الدكتور( جميل التميمي ) وهي للشاعر الكبير ( موفق محمد ) . هذا الشاعر الفحل الذي عرفناه مبدعا مجاهدا منافحا عن قضايا شعبه وملتحما بهمومه وترابه الطهور ..يهمنا أيضا أن تقرأوا الملاحظة التمهيدية التي كتبها المواطن العراقي الغيور ( أبو أوراس ) الذي لا …

أكمل القراءة »

لقاء مع الفنان الكبير جواد الشكرجي:حتى على المسرح أنا جندي عراقي وقرار حل الجيش العراقي أخطر من قرار الاحتلال

حاوره – حسين سرمك حسن – دمشق حسين – تشن الآن حملة على كل ماله صلة بالحرب من إبداع ،قصة أو رواية أو مسرحا ، هل ينبغي على الفنان أن يمسح ذاكرته ولا يقدم مسرحا عن الحرب وأسرى الحرب وضحايا الحرب ؟ جواد الشكرچي- أنا مع مسرح الشعب . مسرح …

أكمل القراءة »

حسين سرمك:(( عن الثورة النوابية وحركة السياب الثورية ))

(( آنه يعجبني أدوّرعالكمر بالغيم ..ما أحب الكمر كلّش كمر )) ( مظفر النوّاب ) (( الكتابة هي تحويل الدم إلى حبر )) (ت.س.إليوت) من وجهة نظري الشخصية ، وقد أكون مخطئا في ذلك لكنه اجتهاد على أية حال ،وللمجتهد المخطيء حسنة كما يقال ،إن ما حققه المبدع المعلم ( …

أكمل القراءة »

ادارة الموقع:تهنئة

عن الأمانة العامة لاحتفالية دمشق عاصمة الثقافة العربية صدرت المجموعة القصصية الأولى للشاعر العراقي (محمد البغدادي )بعنوان (يتنتمي الموت للعبث ) وهي المجموعة الفائزة بجائزة الأمانة . ومجال القص جنس جديد يطرقه البغدادي الذي عرفناه شاعرا مجيدا ومبدعا له بصمته الشعرية الخاصة خصوصا بعد مجموعته ( ما لم يكن ممكنا …

أكمل القراءة »

كريم الثوري:((أصلُ الحكاية))

يٌحكى :أن بيتا من الشعر لشاعر قديم تمرد على القافية والوزن فسالَ فصلاً من الشعراء يَتناسلونَ كلماتٍ تُبًيض دجاج تفقيس 2 من إطلالته وهو جالس في الخلاء صار يتنفس العالم مجرد أوبئة ……دونه الوباء قال :

أكمل القراءة »

صلاح حسن: السوري نوري الجراح بمجموعته الكاملة،لا بد من نزع الأقنعة والتعري أمام الحياة المرة

يصدر نوري الجراح الشاعر السوري المقيم في لندن مجموعته الشعرية الكاملة عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر بمقدمة كتبها بنفسه على غير عادة الشعراء العرب الذين غالبا ما تظهر كتبهم الشعرية مسبوقة بمقدمة لأحد النقاد أو الأسماء الكبيرة . ليس هذا هو المثير في الأمر ، بل المجموعة ذاتها هي المثيرة …

أكمل القراءة »

بلاسم الضاحي:مرايــــــا المـــــــاء ـ 1 ـ،دراسات نقدية في الشــــــعر

المقدمة بدءاً نتساءل : هل يمكن لمنظـّر أو ناقدٍ أن يرسم خارطة سياحية يهتدي بها من يشاء لتوصله إلى مملكة الشعر ؟ بمعنى آخر هل يمكن لمن شاء أن يبحث عن نظرية تدله على أن يكون شاعرا ؟ لا شك إن كل محاولات تدجين طائر الشعر ووضعه داخل شكل هندسي …

أكمل القراءة »

حسين القاصد: يا ساميا ً

وطنٌ جميلٌ مستفـَزُ موتٌ أذا تغزوه يغزو وطن كجرح في الدماء وعمرنا منه ينزُ أن جاع يأكل ماتبقى من بنيه ومايحز في نفسه دمع وهادمع العراقيين لغز هو ليس يهطلُ ، لايجفُ ,ولايهونُ، ولايعز وطنٌ توسدَ حزننا ..واذا فرحنا قد يفزُّ ويقومُ يفرك عينه وبوعكةٍ انثى يُهز

أكمل القراءة »

ميسلون هادي: رواية(( نشيد سليمان)) لتوني موريسون،التحليق فوق حياة سوداء

تدور أحداث هذه الرواية في الفترة التي تحيط بالحرب العالمية الثانية تسبقها بقليل و تليها , ثم تمتد إلى بداية الستينات وهي الفترة التي شهدت ذروة المجابهة و الصدام بين البيض و السود في المجتمع الأمريكي بعد تاريخ طويل من الاضطهاد  العنصري عانى منه أولئك الذين جلبهم البيض عبيداً لهم …

أكمل القراءة »

حوار مع الشاعر المرابط (جواد الحطاب): الحياة تبدأ قبل ( طريبيل ) !!

اْجرى الحوار : حسين سرمك حسن س ) منذ مجموعتك الاولى ( سلاما ايها الفقراء ) وانحيازك صارخ للفقراء ؛ وفي كتابك دفتر حربك : يوميات فندق ابن الهيثم – اعترفت كيف ان هؤلاء الفقراء الاميين هم الذين منحوك الشجاعة .. هل كان لطفولتك في البصرة دورا في تعزيز هذه …

أكمل القراءة »

ادارة الموقع:تهنئة..

تقدم إدارة موقع الناقد العراقي تهانيها الحارة إلى الزميل الناقد العراقي عبد الكريم يحيى حسين الزيباري لفوزه بالجائزة الثانية في مجال النقد الأدبي في جائزة الشارقة للإبداع العربي .. وهو إنجاز يمثل علامة عافية في الإبداع العراقي.

أكمل القراءة »

حنون مجيد: أستئصال عقل

الى د. حسين سرمك حسين بعض وفاء آخر ما ظل عالقاً في ذهنه ،مستعصياً على الزوال ،رجل رث الهيأة ، يتنقل ، كما القرد ، بين حنايا شجرة ضخمة ، يقطع ،بمنجل حاد ، فروعها الغليظة ويرميها عصياً يتلاقفها بعض رجال . أما أولئك المصطفون أمام جدار مقابل فقد خفتت …

أكمل القراءة »

باسم فرات:منابع مأساة العراق وإشكالاته، مراجعة نقدية

تكاد تتزامن الذكرى السنوية الأولى لرحيل الشاعر سركون بولص  مع تهجير أكثر من ألف عائلة مسيحية من الموصل، تحت وابل التهديد والعنف السياسي اللذين يجتاحان العراق، ومثلما رافق وفاة سركون بولص سيلٌ من المقالات، منها ماكان صادقاً ومنها لكُتّاب مراثٍ يشحذون أقلامهم كلما مات مبدعٌ، وتصبح لهم ذكريات معه وتواصل …

أكمل القراءة »

ريسان الخزعلي:ما يقوله التاج للهدهد…للشاعر وديع شامخ

حين يتذكر النول تأريخه شعراً -1- ..لبلقيس التاج.. ولسليمان المعجزات.. ولنا سبأ والفيضان.. لا ذنبَ لنا ببعث الهدهد الجديد.. ../ما يقوله التاج للهدهد/لا/ما قاله التاج للهدهد/.. انه المروي القادم بين قطيعة الماضي والحاضر، وتضاد الحاضر مع الماضي، حيث يكون التاج لبلقيس ولسليمان المعجزات، ولنا سبأ والفيصان. غير ان ثمة نفقاً …

أكمل القراءة »

حوار الشاعر وديع شامخ مع الشاعر باسم فرات:ثرثرة فوق جثة الموت…

ملاحظة : بهذا الحوار الرائع الذي أجراه الشاعر ( وديع شامخ ) مع الشاعر المبدع ( باسم فرات ) وفاء لذكرى الراحل المبدع الكبير ( سركون بولص ) يفتح موقع الناقد العراقي زاوية ( حوارات ) التي نتمنى أن تكون مفيدة للنقاد والقراء الأعزاء . ——————————————— حوار ل” سركون بولص” …

أكمل القراءة »

وجيه عباس: لي اربعونك

(الى الميت الحي صديقي ناظم السعود أدام الله عكازه) لي اربعونك والمدى لك اوسعُ وخطىً يتيمات وليل مدمعُ تتقافز الكلمات في عكازها فيقيلها قدم وتعثر إصبع قلم ونافذة بحجم رغيفها وغنى يمينك ان فقرك مدقع

أكمل القراءة »

حسين سرمك:(( كائنات البيت .. وتلقائية اللاشعور المقتدر ))

في الصفحة الأولى من مجموعته القصصية الجديدة : ( كائنات البيت ) كتب القاص والروائي (عبد الستار ناصر) جملة يقول فيها : (عندما يعرف كل واحد منّا بما يفكر به الآخر ، يبدأ العالم بالانقراض ).وقد يعلم القاص أولا يعلم بأنه قد قدم المفتاح المركزي الذي يفتح مغاليق قصص مجموعته …

أكمل القراءة »