أخر المقالات

| صفاء الصالحي : في عيادة الدكتور واثق‎‎.

بعد ما شرب من الخمسة والأربعين عاماً سائغه، خمد ولم يعد حتى إكسير الحياة يوقد جذوة الأمل بشرابه السائغ، وقد طغى بياض شعره على سواده، وبدأت الشيخوخة تنحت على وجهه خريطة نفوذها، يثوي بحجرة من الطابق الثاني في بيت معزول عن الأسرة يصارع فيه عقارب الساعة الكسولة، ويكافح من اجل …

أكمل القراءة »

| إطلاق كتاب “من قتل مدرّس التاريخ؟” في مكتبة بلدية نابلس العامة للكاتب فراس حج محمد

بمناسبة إحياء مكتبة بلدية نابلس العامة ذكرى المولد النبوي الشريف، عقدت في حديقة المكتبة بالشراكة مع منتدى المنارة للثقافة والإبداع اليوم الأحد 24/10/2021 لقاء ثقافيا لمناقشة وإطلاق كتاب “من قتل مدرّس التاريخ؟”، واشمل اللقاء على كلمة مدير المكتبة الأستاذ ضرار طوقان الذي رحب بالحضور وبالكاتب وبمنتدى المنارة، مؤكدا أن المكتبة …

أكمل القراءة »

| مقداد مسعود : يخزن ُ لسانه ُ.

قبل موضع ِ قدميك َ أورع ْ لسانك َ : رأيتُ حلما ً في سفح ِ سفين (*) إذا كانت ِ الحياةُ  قماشاً وأنا من البزازين فأنني : أبرأ ُإليك من العرض في الطول.           ومِن آفة ِ الأقمشة. (*) سله ُ:  في يومه هذا، ماذا يأكل ُ ؟ : …

أكمل القراءة »

| بلقيس خالد : فاعلية الإيماءة مرايا نرسيس وأحجار ميدوزا.

الحركات العلاماتية: مدياتها أوسع من كل اللغات وأسرع في الوصول إلى كل الناس، وهي اللغة الوحيدة التي لا تحتاج الى مترجم أو قلم وأوراق. لغة مباشرة ينطقها الجسد وتتلقفها العين ويدرك معناها العقل: رفع السبّابة والأصبع الوسطى : علامة النصر. تكوير القبضة ورفع الإبهام : للموافقة، وخلافا لذلك حين يكون …

أكمل القراءة »

| نايف عبوش : الدكتور سامي محمود ابراهيم.. طاقة علمية متوهجة وكفاءة أكاديمية مقتدرة .

أهداني الزميل العزيز الدكتور سامي محمود ابراهيم.. رئيس قسم الفلسفة بكلية الآداب جامعة الموصل، مشكوراً، ثلاثة كتب من تأليفه، هي على التوالي : __التعقل الرشدي في وجه الطبيعة وما بعدها، صادر عن دار نينوى للدراسات والنشر والتوزيع 2021. __تحولات المعرفة ومسرات الوجود “هكذا تكلم ابن رشد” ، صادر عن مكتبة …

أكمل القراءة »

| هند زيتوني : “روح ربي يرزقك..” من ويلات الحرب في بلاد الياسمين . 

أم يامن تلك المرأة الدمشقية التي تخطت عقدها السادس، تشق طريقها اليومي وسط الزحام مشياً على الأقدام من أجل لقمة عيشها. تأتي إلى بيتنا في الصباح الباكر لترعى والدتي المسنّة. ترتدي جلبابها البني القديم الذي لا تملك غيره، المزين بالبقع العنيدة، المثقوب بنوائب  الدهر ورصاص الأيام. ومع ذلك فكلمة “الحمد …

أكمل القراءة »

| حاتم جوعيه : استعراض لرواية “المستحيل” للكاتب والأديب “نبيل عودة”. 

مقدمة: الكاتبُ والأديبُ والناقدُ القدير الأستاذ “نبيل عودة” من سكان مدينةِ الناصرة يكتبُ القصَّة القصيرة والرواية والدراسات النقدية والمقالات المتنوِّعة في شتى المواضيع: السياسيَّة، الاجتماعيَّة، الأدبيّة، الثقافيَّة منذ أكثر 45 سنة، أصدرَ العديد من الكتبِ الأدبيَّةِ والقصص والروايات ونشر إنتاجه الإبداعي في معظم وسائل الإعلام محليا وخارج البلاد ويعتبرُ من روَّاد …

أكمل القراءة »

| عبد الرضا حمد جاسم : مخطوطات الراحل الكبير الدكتور علي الوردي (3)

توقفتُ في السابقة عند تعليق الراحل الحكيم البابلي الصديق طلعت ميشو له الذكر العطر الدائم. اليوم اناقش التعليق وما طرحة الأستاذ قاسم حسين صالح عن تلك المخطوطة  ملاحظات/ مناقشة:  أولاً: أعتقد ان تعليق الصديق الحكيم البابلي / طلعت ميشو له الراحة الأبدية والذكر العطر هو تعليق دقيق وواضح حيث طرح …

أكمل القراءة »

| بقلم وعدسة: زياد جيوسي : الخليل التراثية سحر مدينة وعبق تاريخ  “الحلقة الأولى”

   منذ عودتي للوطن كانت زيارة مدينة الخليل حلما يراودني، فالحلم كان يجول بين القدس وبيت لحم والخليل ودوما كان الحلم هو البداية ليتحول الحلم إلى واقع، ففكرة أن تعانق روحي مدينة الخليل بعد اشتياق طويل، ليس بالمسألة التي تمر كنسمة عابرة في الروح، فالخليل تسكنني منذ بداية ما احتفظت به الذاكرة …

أكمل القراءة »

| عبد الجبار الجبوري : كلمّا إتسعتْ عيناك ِضاقتْ عِبارَتي.

تخذلنُي الرّيحُ،وتأخذني بعيداً عن سمائها الاولى،يسبقُني الليلُ،وتبعثرُني الكلماتُ،أتعلّق بذيلِ عباءتهِا،أسقط في بئر مفاتنِها،ومفاتنُها ليلٌ مُلقىً في الطرقات،أذكر حينما نلتقي،يحّمّر وجهُ القصيدةِ،وترتعشُ شفتاي من الخَجل،وأختبيءُ  وراء ثيابي،كنتُ أقولُ لها،كلمّا إتسعّتْ عيناكِ، تضيقُ عِبارتي،عندها أطوي خَجلي على كتابي،وأجيءُ إليكِ يلفنُّي ألليلُ بعباءته،فأسرجُ لها غيمتي ،وبستان وجعي،وأجيئها متكئاً ،على غصنِ يومها ،تسبقني خطوتي …

أكمل القراءة »

| حمود ولد سليمان  “غيم الصحراء” : في وداع حسن حنفي  من يسأل أهل دمشق هل عندهم ماء ؟ .

1/ عرفت المفكر الدكتور  حسن حنفي  من خلال قراءاتي  لكتابات  محمد عابد الجابري .وما أثارته من ردود ونقاشات حول التراث وقراءته وقضايا التحرر والوحدة والإيديولوجيا العربية .والنهضة وطروحات الهامش والمركز في الثقافة العربية. والديمقراطية والحداثة. والدين والدولة .حسن حنفي والجابري  هذان  الشيخان العارفيين  بالمسالك .دليلان  أمينان  لايخذلان صاحبهما في طريقه …

أكمل القراءة »

| حيدر حسين سويري : دراما المتاهة ومتاهة الدراما في مسلسل “وكل ما نفترق” .

   تعرف الدراما على أنها “ فن مسرحيّ يُؤدّى على المسرح، أو التلفزيون، أو الراديو، وهي مصطلح يُطلق على المسرحيات والتمثيل بشكل عام، كما تُعرف على أنّها حدث، أو ظرف مثير، أو عاطفيّ، أو غير متوقّع، وتُعرف أدبياً على أنّها تركيب من الشعر أو النثر يهدف إلى تصوير الحياة، أو …

أكمل القراءة »

| محمد ابو الجدايل : مهرجان سينما الحقيقة الـ15.. مسابقة ايران الدولية للأفلام الوثائقية.

طهران- لم تتمكن تركات وباء كوفيد-19 (كورونا) الذي أثقل كاهل البشرية من ثني السينمائيين في مختلف أنحاء العالم عن إطفاء كاميراتهم ووقف مسيرتهم في التعبير عن انجذابهم الجارف للفن السابع بكافة تشعباته الساحرة لإيصال رسالتهم في الحياة. وفي هذا المنعرج كانت ايران من اكثر الدول التي كافحت حكومتها شرر الكورونا، …

أكمل القراءة »

| كريم الأسدي : ماءُ النور * ..

سدىً ؟! أحقاً مضى ما كانَ نأتملُ ونحنُ بينَ نجومِ الصيفِ ننتقلُ ؟!   على السطوحِ نعرِّي مطمحاً خَجِلاً   بِأنْ تثاملَنا والأَنجمَ القُبَلُ  **   هواؤنا شَبِقُ التقبيلِ ، مرَّ بِنا  حتى كأنَّ الهوى مِن حُبِّنا ثَمِلُ   تدورُ فينا مداراتٌ ملوَّنةٌ حتى  تنوَّرَ مِنْ أطيافِنا زحلُ    حطَّ الهواءُ …

أكمل القراءة »

| صالح الرزوق : أزمات مشروع الحداثة العربية .

يعتقد علي محمد اليوسف أن الحداثة جزء من منظومة التوصيل والتلقي، ولذلك يجب أن تكون على علاقة مباشرة مع كل ما من شأنه أن يؤثر في أساليب الإرسال وطرائق الفهم. ولكن كانت حداثتنا مستوردة من الغرب ص 7*.الأمر الذي أدى لقطيعة بين القارئ والكاتب ص8. لقد كانت بدايات الحداثة الفعلية …

أكمل القراءة »

| طالب عمران المعموري :    استراتيجية العنونة  في (للريح .. تركنا قمصاننا)  للشاعر عبد السادة البصري .

عنونة كَطُعم استدراجي يشد المتلقي  بشعريته وثقله الاغرائي وباستراتيجية قصدية، كونه لم يأتي شيئاً اعتباطيا وانما هناك هدف لها فهي توضع من اجل ابراز ما لا يستطيع النص قوله ،وهو علامة لسانية يتشكل من دال ومدلول وللقارئ دور في الربط بينهما لتحقيق الدلالة  التي يستدل بها ، ارتباطه العضوي مع …

أكمل القراءة »