الرئيسية » أرشيف الوسم : هشام القيسي

أرشيف الوسم : هشام القيسي

هشام القيسي : مقامات الراوي (إلى: تحسين كرمياني)

هشام القيسي مقامات الراوي إلى / تحسين كرمياني 1 . بضوئه يفقه حزن مطره . عثر عليه خلف ظلال بلا نهاية ، ثم سار معه ، كل ما عليه أن يفعله هو أن يظل يطرق أيامه ، ويداعب أسراره قبل حلول البكاء في الليالي الحارة ، وفي أول الحب . عليه الآن أن يومض نخب أحزان قديمة هبت لنجدته يوما …

أكمل القراءة »

هشام القيسي : في المرآة

في المرآة إبحار إذ تغادر ترى الوهم في آخر الزمن المعتم وتتساءل أهو السفر المبهم ؟ كلك يحتضن أيامه وينتحب ومازلت تقلب الهواجس فيما النوافذ تنتظر صبحها ولا تشحب ها أنت تدور حيث تدخل الأفق المتلبد بين أوراق أولى وأسماء تلتهب .

أكمل القراءة »

هشام القيسي : أوراد البصير المستحكم والرسائل الباهرة

أوراد البصير المستحكم والرسائل الباهرة هشام القيسي هوى أسمع كل شيء في دنياه ليس لوحدي وليس لي مهرب من صداه أمضي حيث يسري في دمي وحيث يبني في ألمي أهيم به وأغني بهواه هو الضياء وأنا أزحم في الرجاء وفي هواه . بقاء كيف أنسى ومعي رجائي

أكمل القراءة »

هشام القيسي : أحوال

أحوال نيران في نيران لا تنام في شوارعها الفساح رحلة تستمر لا شيء فيها سوى سر يفقه دورتها ولا شيء سوى أمر يقتادنا في صور قديمة لم تطوها الأيام ثم يساءلنا ليل نهار

أكمل القراءة »

هشام القيسي : أنشغل بحبك

هشام القيسي أنشغل بحبك تمشي معي تمضي معي دم لا يهرب دم يلطم عيني ولا ينام فما يخفيه القلب أجراس مستيقظة في دورة السفر وما يخفيه حلم طليق يحاصر ألمي ، فيه بعض من عطرها

أكمل القراءة »

هشام القيسي : إلا أنت (الى: ابراهيم الخياط) (ملف/4)

هشام القيسي إلا أنت الى / ابراهيم الخياط لم ننته وما بيننا أصبح الآن يمضي ثم يصغي فالأحلام وحدها تبتهج في الموج ولا تتلوى أو تموت والكلام وحده يفتح عينيه ويحدق في النور الزائر كل يوم بعيدا عن الكآبة وقيامة القرابة وكما يبدو حين لا يصالح الربابة . أحيانا تكون الأيام قمرا جريحا

أكمل القراءة »

هشام القيسي : محمد

محمد أي خطاب عليك لم يوقد سره وأي نداء لم يرسم نبض الأرض وقدره من بدء الخليقة لم يبرح أسمك مكانـه ومن أهازيج الجموع تملأ الكلم وزمانـه ، محمد لاشيء عندنا سواه ولا نرتوي بغير مداه محمد بحبـه نحمد وبجلال أيامه نتمدد

أكمل القراءة »

هشام القيسي : البناء الزمني في البنية الروائية رواية ( التشابيه ) نموذجا

هشام القيسي البناء الزمني في البنية الروائية رواية ( التشابيه ) نموذجا اذا كان العمل الروائي فن زمني ، فان المستوى الدلالي يتمثل في التفاعل بين محاور الجدل الثلاث ، الشخصية ، المكان ، الزمن التاريخي ، ولهذا عد الزمن المحرك الخفي والموجه الرئيس في تمثيل وتجسيد الرؤيا والمنظور الفلسفي إزاء الواقع والبيئة المعاشة بصورتها الحالية لأن النص بؤرة زمنية …

أكمل القراءة »

هشام القيسي : ينادي حكمته دوما

هشام القيسي ينادي حكمته دوما في كل الأيام لا حد لهذا السائر في عوالمه فهو ينادي حكمته دوما على شجرة الإبداع ويصول . نوافذه لا تضاهيها نوافذ وهي تنفتح على أفق أزرق في مجرى عميق يصارع المنفى ويعرف كيف يمضي وكيف يستلهم النهار . أرادها له ، ترعاه في تلك الطريق وكل الزمن الزاحف شهد له وللغرابة منذ أمد كان …

أكمل القراءة »

هشام القيسي : حفرية المرئي واللامرئي في تشعير بنية النص
قراءة في مجموعة (أهز النسيان) للشاعر باسم فرات

هشام القيسي حفرية المرئي واللامرئي في تشعير بنية النص قراءة في مجموعة ( أهز النسيان ) للشاعر باسم فرات في تداعيات أسفاره وكينونة محطاته تأتي مجموعة ( أهز النسيان ) للشاعر باسم فرات كإقرار لمهيمنات تتمدد في استيلاد صورها الشعرية وبوح لاهب تحصنه اسقاطات تبرق الإيغال في الذات وفي جمرات مرموزة وفق مغمورات وإرساليات تقود إلى جانب مما تقود إليه …

أكمل القراءة »

هشام القيسي : جواب القارات

هشام القيسي جواب القارات قدح أحلامه ورؤاه على خطى تطلعات العمر ولسبب معلوم مضيء يحلق من آن لآن في هذا العالم الفسيح فقد كشف وهو منشغل بالشعر وبانتظام ، عوالم تومض كثيرا وعوالم معتمة تصغي إلى صداها وإرثها

أكمل القراءة »

هشام القيسي : فصول تعرف كل هذا
(12) حالات

(12) حالات ****** صعد على أوج حياته الماضية ليخفي مراثيه المارة أمام أيامه فقد أراد أن لا يرى ما تراه بيد أن حدود ذاكرته تقاطعت مع أيامه الطويلة التي لن تكف عن أحاديثها. منذ زمن وهو يعرف أن أوقاته تتبنى ما يوفره من ضماد قليل لهذا أجلس حوله فرصة تأملية علها لا تصغي إلى كآبة ثانية تقوده لصق حيرة تتعرى …

أكمل القراءة »

هشام القيسي : لأن الحقيبة أصغر : دلالة ومتغير

هشام القيسي لأن الحقيبة أصغر : دلالة ومتغير اتساقا مع زمن بصمت فيه العولمة على حياتنا المعاصرة واستثمارات الانسان له عبر سعيه إلى تقنين مفرداته تحت ضغط جملة ظروف متشابكة ومركبة ، باتت الحاجة إلى جنس أدبي جديد يتوافق في نزعته القصصية الموجزة مع هذا التحول حالة مطلبية في الوقت الحاضر وإلى مدى منظور على الأقل . فالإيحاء المكثف وقصر …

أكمل القراءة »

هشام القيسي : فصول تعرف كل هذا (11)

حتى الشوط الأخير تعلمت أسرار العزلة من الطريق فلم يعد تحتار بين محرم ومدلهم فهناك رغبة لديها كانت قد نمت في نفسها باتجاه شهوة دائمة تصيح بها في منتصف الليل وما بعده .هي ألفت المجهول الذي بات يعصف بها وجعلها تضيع وتستقبل ذكرياتها من خلاله وحتى شوطه الأخير .من لحظة إلى أخرى تتجمع على ذاكرتها مشاهد مفقودة وغير مفقودة أو …

أكمل القراءة »