الرئيسية » ارشيف الكاتب هشام القيسي

ارشيف الكاتب هشام القيسي

هشام القيسي : ما يحدث الآن

إلى / فتية تشرين الصباح واللهب ولأنني أدرى لست حزينا حين يداهمني الليل ويفاجئني القفر ففي كل كتاب يتسلل الرعب المعلب بزمن خافت وزمن خامل ووهم ، هو لون آخر للدم ولكل ما يشبه الهم كأن الصباح لم يعبر أو لم يحمل في يده كتابا ورسالة تتقد كل يوم . الأشياء هي الأشياء والمتاهات تخلع قمصانها في أعماق هرمة وليال …

أكمل القراءة »

هشام القيسي : هو أصدق

فاض الجرح في هذا الليل بعدما فتق صمته وافترش دورة الريح بات يغني لشمس العراق يستفيق بها ويجمع فيها الهياج هو أصدق وهو أعمق كي تتطهر الإقامة . قد يبكيني المشهد قد يطوقني وجعي لكنني أشهد هذه الجموع تغنيك وهذه الجموع تهتف لبيك قريبا من الفجر قريبا من النصر ستنهمر ثم ترشد الزمان وتختصر ، وطني ذخر أيامي مفتاح كلامي …

أكمل القراءة »

هشام القيسي : منك أنا أكون
(1) أتعمد بتراب العراق

الإهداء إلى / حلم يتسع بجمره ونبأ يقنع الدرب إلى / فتية تشرين الصباح واللهب أتعمد بتراب العراق لا أخلد للصمت معتمرا بالأسئلة والنخوة الباهرة مازلت في فردوسي باق أوقظ أيامي بلهفة تغني ولهفة تروي حكايتي فأنا من سنين توضأت بجمر يقتنع بالصبر وكف يحتج يشهد الله صحوته ويشهد نبضه ففي دربه ألمح حكمة تختصر كل الأشياء وألمح هوية تراهن …

أكمل القراءة »

هشام القيسي : كتاب بثقل أحلامه

متسع من ثراء طرز الأسفار بحمل الأشجار لن ترى فيه غير بهاء وقرار ، هو الشعر في داخل الشعر يحرسه يباركه يتقدم على موجة تفتح أبوابا حيثما يحلق وحيثما يتحصن في رحلته الطويلة . عَطر النشيد الزاخر بالفرح فيما مر وفيما أجهر عبوره بمد عمد طموحه وبمعرفة أسرت الرحيق وأقنعته ، هذا الشاعر أبصر طريقه في خندق الكلمة أوراقه حملت …

أكمل القراءة »

هشام القيسي : إليها ..

فيك كل ما يدهش القلب ويغني وكل ما في الحب وردة تحمل في يديها ندى بتوقيع المطر وبرسائل سهر تمتد وتشتد . وحده يفقه دربـه وكلما أستجمع يومه يهمس للعشاق ويتلألأ فهو مبصر يقسم بكل نـهر ولا يستتر .

أكمل القراءة »

هشام القيسي : قلب

لا يفاتح القلب سوى الحب ولا يكتب سوى أوراده بنيرانـه يتـقد في كل مكان ولا يشكو أحزانـه فهو يفيض شطر كل زمان يؤجج زمانـه . يبقى الأوفى يعرف أن في كل المحطات تضيء أشعاره ويسمو مكانـه ، مزدحم بالصبر تبقى أيامه تشتعل وبالآمال تحيا وتـهل في أغنيات المحبين تطل وفي كل المحطات تفتح ذكريات وذكريات ولم يزل يغفو عليها يحكي …

أكمل القراءة »

هشام القيسي : موقد (إلى / حسين سرمك)

إلى / حسين سرمك لا شيء يخرج للنزهة سوى دم ليس له من حد ودم يتقد حيثما ينطق السؤال وحيثما يشهر أسراره في حل وترحال ، يقربني ويجاذبني الحديث تحت أشجار وأسفار فيصير على الأرض شاهدا يطرق كل الشوارع ويصبح حكاية برحيق معلل ما عادت تشغلها الموانع لا نفترق بات يشفيني حيث يرمي اشتهائي وحيث يوقظ وجعي وكل ما يحدث …

أكمل القراءة »

هشام القيسي : نصوص (أدب ثورة تشرين)

بلاد نجيء إليها هذه البلاد شموع مضيئة بعدد القرون تفيض بلا خطيئة مورقة بالوجد تنشد لمسلة جمعت نفسها بحنين وأوراق تستعيد بها كل ما كان منذ عهد سحيق بقامة العراق . زهو في كل شيء لا سبيل لهواه سوى أن يكون في سناه دائما هو يضفي لنفسي ما أراه فأكون جد قريب منه أرنو لمداه . هو مثلما هو من …

أكمل القراءة »

هشام القيسي : استفهام

ما استقرت كل أعوامه ولم تصمت صدى الماضي يكفل الوقت حيثما مررت حارا يمتد في كل عبارة تدخل إلى حكمة منيعة فمن بعده يستمد حرارته ومن يشاغل شرارته متحملا ما يراه وما يكتظ بأحلامه أيمكننا اليوم استعادة نهاراته وخيم كلماته

أكمل القراءة »

هشام القيسي : كتاب الريح

لم يجد نهارا يمانع مده من حده ولمداه مفتوح يمضي وقد عمد اليقين سناه هو يصدح في هذه الريح كي لا يفقد الخطو أو يستريح وهو شمس الظهيرة تلوح من بعيد لينابيع تتدفق من جديد فاليوم بات يرفرف في الزمان الذبيح وبات يعتلي قدره العتيد ها هو يعود أصبح هنا اليوم ومن هنا إلى هناك يرفع صوته ويودع ذكرياته وكل …

أكمل القراءة »

هشام القيسي : في كل الفصول

ها قد حل في وجعي طقوسه معي في خلوتي يقودني كل ليلة صوب اشتعال لا يغفو ويقودني صوب أرق مستحكم يكبر في الهموم ويدنو . يأتي إليّ وكلما استجمعت جمري يوقظ غيمتي ليكتب أسمي في سفري. كل صباح يطوي أوراق الحزن ويعذر عشاقه، يقظتـه مواعيده ضوء نـهاره يمضي إلى حيث يريد، وهو خيمة ينحسر فيها كل هم جديد ولا يرث …

أكمل القراءة »

هشام القيسي : غربة لا تغفو

غربة لا تغفو في ظنون الليل يرتد الحزن متاهات تمتشق حزنا أكبر وفي كل الممرات يزين همس الكلمات ويعود للأنين في غربة لا تغفو على مر السنين . هي الطرقات مسافرة تبعثر أوراقي والقلب مشغول بما لديه وما فيه يثقل أشواقي وهي الذكريات تستحم في سحب حريق ثم تمتد من جوع إلى كل طريق هكذا المتاع بات غيمة في مرافئ …

أكمل القراءة »

هشام القيسي : الشهيد (إلى / شهداء الجنوب) (أدب ثورة تشرين)

هشام القيسي الشهيد إلى / شهداء الجنوب لم يبخل دمه في ربيع العمر أشهر فمه غب ألمه يبحث في الأفق عن وطن بزهو معلمه وحين أقام على الجسر تأهب الزمن واقتات صبره حين كلمه عاشه في كل ليل خطه على الورد وعلى القلب صبحا جديدا يبارك جرحه المسكين في زمن رديء وما تحمله الرغبة من متاهة سافلة وسفلة ، هذا …

أكمل القراءة »

هشام القيسي : عراق الله (الى / فتية تشرين) (3) أفق (أدب ثورة تشرين)

أفق لا يجهل ما قدمت فقد اتسعت واتسعت حيثما استبد السؤال وحيثما يروي المدى ما حملت لحنا بدأت أشرع وجهه للنجاة وها أنت تقترب وتقترب كل يوم ولا تنأى منحتنا شروقا يكتب كي يبقى الكلام ويكتمل فأي عقد لا يفيض عشقه من بيته وأي عقد لا يحمل شهادته ويتصل دخلت الأفق بعدما أذن الشهيد ورأيت ما رايت وما لم ير …

أكمل القراءة »

هشام القيسي : عراق الله (الى: فتية تشرين) (3/2)
وهج (أدب ثورة تشرين)

هشام القيسي عراق الله الى / فتية تشرين وهج ما تزال كتابا الروح مملكة والدم حكمة لا تراوح بينهما وعد وفضاء رحيم مفتوح للضوء يصاحبه من بيوت طليقة ومن ممرات مستفيقة تبعث فينا الوجد وتدافع عنا ، كل الجسور في حضرة الحزن المتوزع تعرف بأن النبض يخصب الأشجار وان الهوس لا يتجول إلا في النار فكيف لنا لا نحاصر عتمة …

أكمل القراءة »