الرئيسية » ارشيف الكاتب هشام القيسي

ارشيف الكاتب هشام القيسي

هشام القيسي: مقامة كورونا

تتزاحم فيها الأسئلة بين سر عاقر ولهب ، تقلقنا ،تستبيح أمانينا ،وتعتري ما فينا بزمن مجنون غادر ،كورونا طبل حرب محفوفة بالمخاطر ، تعرف أن رماحها تستقر بين ظلام يتقاذفه عاهر ينتمي لعهر شاهر ، هي ذروة الليل ،تستغرق في الخطايا وفي تقاويم وحسابات تجدد دفاتر النهب وتعيد الكوابيس والجراد والصخب ، وعند مفترق الطرق تمارس الرقص بين شهوة وعوالم …

أكمل القراءة »

هشام القيسي: يغني طقوسه أيضاً (ملف/14)

أجده كل يوم في أفق طيلة الوقت يغادر الصمت ويغدو قديسا يتبعه الشعر والمطر من وقت لوقت وفي ملفات يصغي إليها ببعض الجهد / يطل على العالم بصحبة حب لا يتبعه جدب / إلى هذا الحد يتقد / بعد أن تكون أمطاره قد فاضت / وبعد أن تكون نوافذه رغبات تحمل أمتعتها / وفي كل نبضة تشيد نفسها. من يوم …

أكمل القراءة »

هشام القيسي: سفر

وتمر ثانية حاملاً مرايا معبأة بأسئلة تكلم لغة النار وما لم تكتمل من أسرار فقد تحدثت بنسمات لا تحتسي الصمت ولا تتلاشى ، بأصواتها وبريشتها عزفت ومازالت مسافة الحلم تبغض إقامة الألم وما حملت على راحتيها تحت وجع مبصر ولهب يمضي وعدم ، تمهل ثم تأمل وتدفق الينابيع لا تجهل مساراتها والقفار تبقى تعالق ليلها من ظلام إلى ظلام وبين …

أكمل القراءة »

هشام القيسي: عراق الله

1. يقين يقينا حيثما أغفو وأصحو ألقاه كل حين يتندى بوعد أمين يبتسم للوقت ويشب فتحا ورمحا يشعل صدى سنين لست الوحيد أشهد وأهتف ولست الوحيد أستفيق بلا أنين وأردد أغنيته ، أبقى أصفق له لا أفقده فالزمن يهتديه كثيرا والعقود لا تفارقه ولابد أن تشدو في منتصف النهار تحت المطر الهاطل عراق عراق . 2. وهج ما تزال كتابا …

أكمل القراءة »

هشام القيسي: لا تلزم الصمت

(إلى داود سلمان الشويلي) واقفة تشهر صحوها بشارة حيثما تقدح تتوالى أيامها طراوة وحيثما تقيم تمتد مزهوة بروح ونداوة إنها الإشارة تألف أمكنتها حين تقلب أوراقها تتلألأ الأضواء من جديد وتكبر مثلما الأيام حين تذكر لا تلزم الصمت ثم تعبر ففي الروح عشق يتطلع إلى مده وفي العمر خصب يبصم حده وها هي مواصلة تتوهج بالعناق وسط الساحة مضاءة بفتية …

أكمل القراءة »

هشام القيسي: بلا نهاية (إلى: محمد الداغستاني)

ليس بحلم وليس بسر أو وهم وليس برغبة تستشير حافاتها أو تهبط إليها كلا ثم كلا في رؤوسنا تهيج شرارات تمحق الخوف وفي نفوسنا ننزف حبا يألفه شعراء ويألفه صراخ أسمى غادر وجعه بين أفق أبهى ومشاهد لا تليق إلا بمحطات لا تشيخ أوقاتها ولا تهمل خطواتها حيثما تجول وحيثما تعدو نحو فصول وعشق لا يزول ، هي إذاً محطات …

أكمل القراءة »

هشام القيسي: مسرى

كما اختار سار ما بين بابه وكتابه أرق المدار في البدء والمنتهى حدق في الناس ماله من نهاية مياهه لا تجف وأحلامه لا تكف تؤجج النشيد لبيت سعيد نتعلل به ونستعيد ، يسبقه الوصف ويمعن في دروسه الأولى هو النغم يصدح ويتعالى وحده يحصي ينابيعه سواء طال به الوقت أم دارت النعم إنه الصبر يتهجد وإنه الحضور يتعبد يمضي في …

أكمل القراءة »

هشام القيسي: بحجم لا

تنفطر الروح وترتج ويزدحم الدمع ويحتج مملوء بلا كي يأتي لنا الأمل وبعينيه نختم الوجع الأخير ، لم تزل فينا أمانينا لا تطيق السكوت في حرقة الدوار ولم تزل تشق الموج وتستظل بالشرار ، هذا الشجر كلام يبهج في كل الجهات يهدل بالنشيد ويعلو مثلما يريد يفتح أشواقه وسناه من أعماقه فهنا التحول مكور على صهوات الرفض وهنا لغة تتفرس …

أكمل القراءة »

هشام القيسي: ها هو ذا (نص تأملي عن الشاعر جواد الحطاب) (ملف/38)

نستلقي في ظلال شعره فيما النقاء لا يفقد سطوته باتجاه يعرف كيف يناجي بهمة وبزمن يومض في هذا العالم ، تجتاحنا أوتاره ويجتاحنا مده فنهر شعره يجري ويزين طقوسه الأثيرة ومنذ زمن فضيل يحادث زمنا عليلا من مداخل بهاء وفي مسار يقدح بريقه بأسمى ما يكون وها هو ذا يطل من أفقه نحو الأشجار والنهار يقول ما يريد ، بريئة …

أكمل القراءة »

هشام القيسي : لم يزل فينا

ما طال انتظاره قد جاء اليوم يشرب قهوته وهذه لغته ظمأ غاضب في لهفته وشمس لا تغيب ، لم يزل فينا يعيد إلينا فرحة كانت قد ذبحت وحروف استقرت لم تجد غير الأرض حين استدارت حولها ، حانت مواقيته كل شيء يتلو معاني رجولته وكل شيء يعلو هتافا على أديم الدم المراق هذا وطني مقيم في نبضي فيا أيها القفر …

أكمل القراءة »

هشام القيسي: حب

لهفي عليك إذا نطقت أصبت وإذا أشرقت تعاليت عشت حرا وتبقى حرا يفاتحك أرث جليل وصبر فضيل على كل الجهات ، أنت الذي نتفيأ به وأنت الذي نعنيه كل خطوة تبتدئ نتغنى بها ونتمنى بها ثم ماذا بعد هذا لا نتعب في سرك ولا في وجدك نكتب باسمك وبمائك نتوضأ ونحمد أعرفتم كم نحب العراق ونتبعه هذا عشق شب على …

أكمل القراءة »

هشام القيسي: مدّ

من فيضه يبهر به الأفق ومن شرايينه يتعالى مجد بنيه والألق ، في صباحاته الجميلة يفتح نوافذه الفضيلة وفي جذور أحلامه جمع الشمل بين جفنيه وعينيه تحكي عنه مشاعله وأهازيج الجموع يفقه أمره حيثما نطق هو العراق بياض وقور في الربوع لا غبار عليه ولا ينحسر عن مده وحده تسمو حكمته ويبقى سده مختوما في حده .       …

أكمل القراءة »

هشام القيسي: شهادة

ان موعده ليس الزمن الرديء غدروه ثم نحروه كيف يمضي ؟ لا يمضي هذا اليوم الممزق يعرف الضباع ويعرف ممالك صوبت سهام اللهب دون قناع فما بينهما مسافات لها عمق ، هذا اليوم يحدق زاده رحلة لا تعرف التعب ولا تغفر تعثر الآراء معمد بالسهر مشتعل يتجذر في الروح وما ينجذر لا ينطفئ حين يبوح ، هذا اليوم شاهد لا …

أكمل القراءة »

هشام القيسي : ما يحدث الآن

إلى / فتية تشرين الصباح واللهب ولأنني أدرى لست حزينا حين يداهمني الليل ويفاجئني القفر ففي كل كتاب يتسلل الرعب المعلب بزمن خافت وزمن خامل ووهم ، هو لون آخر للدم ولكل ما يشبه الهم كأن الصباح لم يعبر أو لم يحمل في يده كتابا ورسالة تتقد كل يوم . الأشياء هي الأشياء والمتاهات تخلع قمصانها في أعماق هرمة وليال …

أكمل القراءة »

هشام القيسي : هو أصدق

فاض الجرح في هذا الليل بعدما فتق صمته وافترش دورة الريح بات يغني لشمس العراق يستفيق بها ويجمع فيها الهياج هو أصدق وهو أعمق كي تتطهر الإقامة . قد يبكيني المشهد قد يطوقني وجعي لكنني أشهد هذه الجموع تغنيك وهذه الجموع تهتف لبيك قريبا من الفجر قريبا من النصر ستنهمر ثم ترشد الزمان وتختصر ، وطني ذخر أيامي مفتاح كلامي …

أكمل القراءة »