ارشيف الكاتب ناطق خلوصي

دفاتر قديمة
في رحاب الترجمة
ناطق خلوصي

يمكن القول بأن الترجمة ، وأعني هنا ترجمة النصوص الثقافية ،على صلة مباشرة بالموهبة. فلولا الموهبة لأصبح هناك عدد لا يحصى من المترجمين من خريجي أقسام اللغات الأجنبية أو كلياتها وهو ما لم يحدث ولن يحدث في يوم من الأيام . أضرب مثلاً بأيامنا في دار المعلمين العالية ( كلية التربية فيما بعد ) خلال السنوات الأربع التي قضيناها فيها …

أكمل القراءة »

دفاتر قديمة
بلابل
ناطق خلوصي

كان الفنان الرائد خليل شوقي قد قال في برنامج ” في المرايا ” الذي عرض عام 1995 أن ” أول تمثيلية كتبتها للتلفزيون كانت ( في مهب الريح ) وكانت قد عرضت عام 1957 وهي ثاني تمثيلية تقدم في التلفزيون لكنها أول تمثيلية تكتب خصيصاً للتلفزيون ” . وإذا اعتمدنا هذا الموعد تاريخاً لبدء الدراما التلفزيونية في العراق ، فإن …

أكمل القراءة »

ناطق خلوصي: دفاتر قديمة.. حوار مع التكرلي (ملف/8)

إشارة : قال المبدع الكبير “فؤاد التكرلي” : (كنتُ أعلمُ بأن استكمال الأقصوصة العراقية لمواصفات فنّية عالية لا يمكن أن يرفعها إلى المستوى العالمي إلّا إذا نبتت على التراب العراقي. لا يكفي أن نكتب اسماً عراقياً على دُمية مستوردة من الخارج أو من الخيال” (الآداب/1973). ومن هذا المنطلق الدرس أسّس التكرلي نصّاً سردياً عراقي الوجه واليد واللسان منذ أول قصة …

أكمل القراءة »

دفاتر قديمة
تجارب أولى في الصحافة
ناطق خلوصي

في نهاية العام الدراسي1954/ 1955صرت في الخامس الأدبي في الإعدادية المركزية في بغداد فكافأني أهلي ، هدية نجاحي،بدراجة هوائية كنت أتمنى الحصول عليها آنذاك. كان ذلك في بداية العطلة الصيفية فأخذتها إلى مدينتنا الصغيرة لكنني لم استخدمها مثلما يستخدمها الذين لم يغادروا مراهقتهم تماماً بعد . كانت تأخذني صباح كل يوم عدا الجمعة إلى محطة القطار التي تبعد عن المدينة …

أكمل القراءة »

دفاتر قديمة
مترجمون عراقيون لروايات عالمية
ناطق خلوصي

ترجم مترجمون عراقيون العديد من الروايات العالمية وتوقفوا في المقدمات التي كتبوها عند جوانب مما كانوا قد عانوا منه أو صادفهم أثناء الترجمة ،آثرنا أن نتوقف عند بعضها في هذه القراءة ، نساء عاشقات كانت رواية ” نساء عاشقات ” لـ ( د. هـ . لورنس : ديفيد هربرت لورنس ) قد صدرت لأول مرة عام 1920وصدرت ترجمتها في العراق …

أكمل القراءة »

ناطق خلوصي: دفاتر قديمة.. ما يشبه الخصام (ملف/6)

إشارة : رحل القاص المبدع والروائي الرائد “عبد المجيد لطفي” تاركا منجزا قصصيا وروائيا ومسرحيا كبيرا لم ينل العناية النقدية الكافية. وفي لقاء أخير معه نُشر في مجلة آفاق عربية في الثمانينات قال إن لديه أكثر من 80 مخطوطة لكتب لم تُطبع. أين أصبحت؟ وكيف سنجدها مادام كل مبدع عراقي يرحل وتضيع آثاره (مخطوطاته ومكتبته الشخصية خصوصا) برحيله؟ مقالة الروائي …

أكمل القراءة »

ناطق خلوصي: دفاتر قديمة.. نازك الملائكة والقصة (ملف/18)

إشارة : حين رحلت المبدعة العراقية والعربية الكبيرة “نازك الملائكة” عام 2007 في القاهرة احتج المثقفون المصريون على إهمال الإعلام لمنجزها وتجاهله لدورها في التأسيس للحداثة في الشعر العربي؛ شعراً عبر ريادتها (مع السيّاب) للشعر الحر بقصيدة الكوليرا (1947)، وتنظيراً عبر جهودها النقدية المتخصصة في “قضايا الشعر المعاصر” (1962). أمّا في بلادها التي علّمتها الكآبة فإن ذكراها تمرّ يتيمة. تفتتح …

أكمل القراءة »

ناطق خلوصي: دفاتر قديمة.. في التحكيم وإبداء الرأي (ملف/35)

يصعب أحياناً أن ينجو محكّم أو لجنة تحكيم أو لجنة قراءة ، في المسابقات الأدبية والفنية بشكل خاص ،من تهمة المحاباة أو المجاملة أو ادعاءالعداء أو الرغبة في التسقيط أو حتى ادعاء تقاضى الرشوة . فبعض الذين يشاركون في مثل هذه المسابقات يعتقدون أنهم هم وحدهم المؤهلون للفوز بالجوائز ويستكثرون على غيرهم مثل هذا الفوز ولا يتورعون عن الانتقاص من …

أكمل القراءة »

ناطق خلوصي: دفاتر قديمة أصداء الزمن (ملف/5)

إشارة : رحل القاص المبدع والروائي الرائد “عبد المجيد لطفي” تاركا منجزا قصصيا وروائيا ومسرحيا كبيرا لم ينل العناية النقدية الكافية. وفي لقاء أخير معه نُشر في مجلة آفاق عربية في الثمانينات قال إن لديه أكثر من 80 مخطوطة لكتب لم تُطبع. أين أصبحت؟ وكيف سنجدها مادام كل مبدع عراقي يرحل وتضيع آثاره (مخطوطاته ومكتبته الشخصية خصوصا) برحيله؟ مقالة الروائي …

أكمل القراءة »

ناطق خلوصي: قراءة: السرد بلغة السينما في “الرحلة العجيبة للسيّد “ميم”

يهدي محمد علوان جبر مجموعته القصصية الجديدة” الرحلة العجيبة للسيد ميم” إلى ” سينمات منحتنا البهجة ” ، ويخص ، بالإسم ، خمس دور للسينما في مدن عاش فيها : كركوك والبصرة وبغداد ، لا بد من أن تكون قد استأثرت باهتمامه منذ مرحلة صباه و تركت بصمتها عليه وبلورت وعيه. صدرت هذه المجموعة مؤخراًعن “دار نينوى للدراسات والنشر والتوزيع …

أكمل القراءة »

ناطق خلوصي: مظاهرالتنويع السردي في ر واية “الوجه الآخر للضباب”

يغترب “كريم صبح ” بروايته ” الوجه الآخر للضباب” ويحط بها ، بما تنطوي عليه من أحداث وشخصيات ومكان وزمان ، في بيئتين تختلفان بهذه الدرجة أو تلك، سياسياً واجتماعياً , عن بيئته كسارد، وتستلزمان بالتالي إلماماً كافياً بجغرافيا كل منهما وطبيعة الوضع الاجتماعي والسياسي فيهما وربما معايشة ميدانية لهما، وهو ما توفر للروائي على ما يبدو واضحاً من سياق …

أكمل القراءة »

ناطق خلوصي: موت الأم (ملف/11)

إشارة : يسرّ أسرة موقع الناقد العراقي أن تبدأ بنشر ملفها عن الروائي والقاص المبدع الأستاذ “حنّون مجيد” الذي أثرى المكتبة السرديّة العراقية والعربية بالأعمال الروائية والمجموعات القصصية المميزة التي مثّلت إضافة نوعية وكبيرة إلى الفن السردي العراقي والعربي. تدعو أسرة الموقع الأحبّة الكتّاب والقرّاء إلى إغناء هذا الملف بما يتوفّر لديهم من مقالات وصور ووثائق. تلتئم أحداث رواية ” …

أكمل القراءة »

ناطق خلوصي: المالثوسية وجائحة الكورونا

كانت مجلة ” آفاق عربية ” قد نشرت لي في العدد المزدوج (1 ــ2 ) كانون الثاني / شباط 1996 مقالاً موسعاً بعنوان ” المالثوسية والنظام الدولي الجديد ” ، وجدت فيما يمر به العالم اليوم تحت وطأة جائحة فايروس كورونا القاتل ما يدعو إلى الرجوع إليه والتوقف عند مظاهر التعامل البطيء في مواجهة هذه الجائحة على نطاق العالم . …

أكمل القراءة »

ناطق خلوصي : بلدوزر

أثارت السيارة هبّة صغيرة من الغبار وهي تستديرفي حركة نزقة ، قبل أن تستقر في مكان ليس بعيداً . سأل رجل صاحبه الذي يقف إلى جواره وهو يمسح عن وجهه ما علق به من غبار: ــ أليست هذه جكسارة صاحبنا ؟ وأومأ برأسه كأنه بشبر إلى مسؤول متنفذ في المدينة يعرفانه .همس الآخر : ــ نعم . والذي يقودها ابنه …

أكمل القراءة »

ناطق خلوصي : تنويعات المكان في رواية” جمهورية كأن “

كانت ” عمارة يعقوبيان ” أول رواية قرأناها لعلاء الأسواني في سنة صدورها .ولعل من بين ما تتميز به هذه الرواية أن للمكان حضوره المؤثر فيها بدءاً من عنوانها ، ومروراً بأحداثها المرتبطة به في تواشج يمنح المكان دلالة شموليته فيصبح واضحاً أنه يشير إلى مصر بما تنطوي عليه من واقع سياسي واجتماعي , وأتيحت لنا مؤخراً فرصة قراءة رواية …

أكمل القراءة »