الرئيسية » أرشيف الوسم : مهدي شاكر العبيدي (صفحه 5)

أرشيف الوسم : مهدي شاكر العبيدي

مهدي شاكر العبيدي : بمناسبة يوم الضاد

اوستن – تكساس سبق للمرحوم هادي العلوي ان أسهم في إعداد كتاب يبحث في موضوعة الحداثة و العقلانية و الديمقراطية في فكر طه حسين مع نخبة من المثقفين في سورية , و نشر دراسة عن التعصب الديني الذي نـُـكبت به المجتمعات الاسلامية ، فكرّس العميد حياته لرياضتها على الانفلات منه و حملِها على اعتياد خلاق الألفة و التسامح و قبول …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : الرَّسائل المتبادلة بين الرصافي ومعاصريه جمعها وقدم لها وعلـَّق عليها عبد الحميد الرِّشودي

أوستن – تكساس عبد الحميد الرِّشودي أديبٌ مبرأ من الازدهاء والادعاء،مُنزَّه عن اللغو والثرثرة،على احاطته الجمة بأحوال المجتمع البغدادي وشؤونه،ومعرفته الدقيقة بالرِّجال الأعلام الذين تفايضت شهرتهم في الماضي وذاع صيتهم نتيجة لاستقامتهم وسواء نفوسهم وتناهيهم في العفة والإيثار والحمية والبدار لخدمة الناس،هذا إلى إلمام وافٍ بتاريخ وفياتهم وما اكتنف حياة الكثيرين منهم من ظروف وصروف وملابسات شتى،يضاف إلى هذه الحصيلة …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : إستذكار حول تقديم الباحث عبد الحميد الرشودي لآثار إبراهيم صالح شكر

أوستن – تكساس في يوم ٍ ما ، قال لي الأستاذ جميل الجبوري : إنَّ كاتب المقدِّمة الوافية لا الضافية لكتابات إبراهيم صالح شكر ، هو الفهامة عبد الحميد الرشودي ، وأنَّ الثلاثة القائمينَ بجمعها وتبويبها هم : الجبوري نفسه ، والرشودي ، وخالد محسن إسماعيل ؛ بذلَ كلُّ منهم ما في وسعه من جهدٍ ، وتحمَّل ما أمكنه من …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : السرد في مشغل النقد ؛ رسم الصورة بالكلمات

أوستن – تكساس توافى الي هذا الكتاب الموسوم (في مشغل النقد) من صاحبي شكيب كاظم اثناء تأهبي للنزوح والشروع بهجرتي الثانية الى الديار البعيدة ملتحقا بأبنائي واحفادي هذه المرة ولسان حالي ساعتها يتردد على عذباته قول الشاعر الرصافي مدللا فيه على وثاقة صلته بسائر قاطني هذه الربوع على تباين منازعهم ومشاربهم وحتى اهوائهم الشتى: ان جفتنا بلادنا فهي حب ومن …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : تداعيات شتى

أوستن – تكساس قرأت قبل أكثر من ثلاث سنوات مقالة للكاتب عكاب سالم الطاهر ، نشرتها جريدة الزمان ، سالكة إياها و مصنفة لها ، على كونها خاطرة بين المسافات ، كما يغري بذلك فحواها و محتواها ، و لا يعدوان ثناءه الكلي و انبهاره المتناهي بالنتاجات الادبية عموماً ، مما ينسجه و يكتبه صنوه المغترب ببرلين نعيم عبد مهلهل …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : حرق الدم

أوستن – تكساس محمد مستجاب استجاب الله دعاءه أن يريحه من النفرة الملازمة له مما يعتور الحياة الأدبية في بلاده من اختلال ونقص يتمثل في كثرةالمدعين والمتسلحين بالمكر والحيلة بأمل صنع وجودٍلهم فيها وحمل الناس على الاعتراف بسمو مواهبهم وتزكيتهامن كل شينٍ وأثرٍ لانتحال ، فعجل بموته عام 2005 ، بعد حياة طويلة نسبياً لاسيما انه تولد عام 1938م ، …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : مُنجي ناجي

أوستن – تكساس كنا ندعوه مُنجي ناجي في قلة اكتراث واستهوان لقواعد الاعراب وضوابطه ، هذه التي قد تحول أحياناً دون تدفق الكاتب واسترساله في صوغ ما تطوي عليه نفسه من خواطر و أفكار و معانٍ في حالة لزومها و مراعاتها و تقيده بها ، لكن لا محيص لأي منشِئ من النزول عندها و الأخذ منها بقدر ، وذلك تجنيباً …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : مع الصحفي العراقي الصميم سلام الشماع في موضوعة : الدكتور علي الوردي في مجالسه و معاركه الفكرية

* أوستن – تكساس قل إنها مصادفة غريبة أو أمرٌ مدهشٌ أن أجول في طرقات مدينة أوستن في ولاية تكساس , مستذكراً في هذه المرحلة العمرية المتأخرة أطرافا و جوانب من حياة عالم الاجتماع و مُثور المشكلات و الخائض في غمرات شتى من الجدل الثقافي بصدد موروثنا من الاعراف و العادات و الاديان و المذاهب ، وما تصبو له أجيالنا …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : الأساس في تاريخ الأدب العربي

أوستن – تكساس الشايع في أحاديث عموم المتعلمين ومَن يروق لهم أن يطلقوا آراءهم بوصفهم معنيين بالشأن الثقافي وحراصاً على توافر أسباب الاكتمال وعناصر الجودة و انتفاء شائبات القصور والعجز عن الوفاء بالمتطلب من الكتاب المدرسي المقرر تدريسه في المرحلة الثانوية أو الاعدادية ، وخاصة بالنسبة لما نلوكه في محافلنا ونلهج به دواماً ، كونه يندرج في نطاق الانسانيات والوجدانيات …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : عن صعود المثقف و سقوطه

أوستن – تكساس عنوان صادم للشعور و الاحساس ، و تسمية جد مقرفة للعواطف الانسانية المؤثرة للرفق و الحدبِ و الاشفاق ، و اللذين يعول عليهما الدارس المصري مصطفى عبد الغني في النيل من قدرِ طه حسين و الاستلال من مكانته و خطورة شأنه في أنظار عموم مبتغي المعرفة و ناشدي الحقيقة و المتطلعين لالتماس النور و السواء و السداد …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : الطارئون على الحياة الأدبية

* أوستن – تكساس ثمَّة ظاهرة ٌتكررَتْ غيرَ مرَّةٍ في حياتنا الاجتماعيَّة والأدبيَّة ندر أنْ التفتَ إليها أحدٌ أو وقف عندها متأملا ً أو داعيا ً لتفاديها ووقاء بعض أفراد الجيل الطالع من إغرائها وفتنتها وتحفيزه على أنْ يلتمس من السُّبل غيرها للتدليل على جدارته بالحياة ، ورصيده من الموهبة الأدبيَّة والفنيَّة ، يوحي بها للناس أنـَّه صنع شيئا ً …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : تفصيل في فحوى مقالة أثيرة وتعقيب عليها وإضافة إليها . !

* اوستن – تكساس جيء لي بكراسة محتوية مقالة واحدة عنوانها ( يهود العراق) وهي جزء يسير من موسوعة الديانات المعدة والمصنفة من قبل أكاديمية الكوفة التي مقرها بهولندة ، وتدأب الأخيرة وتوالي إصدار مجلة باسم الموسم ، وهنا تجدنا واقعين بما يشبه اللبس حين نستذكر جامعة الكوفة وهل لها صلة ما بأكاديمية الكوفة المعنية بتاريخ الأديان والعقائد السماوية التي …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : نظرات في شعر طالب الحيدري

اوستن – تكساس في متناولي أربعة دواوين شعرية صدرت لشاعر بعينه هو السيد طالب الحيدري في غضون عام 2011م ، هي على التوالي : المرايا ، شموع الدموع أو ديوان المراثي ، و الرحلة و المعلقات ، و مجموع صفحاتها كلها و بضمنها الفهارس المشتملة عنوانات القصائد و نظيرتها المختصة بقوافيها ، دون الألف و الخمسمئة صفحة بقليل ، و …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : كتاب الأمير تأليف نيقولاي ماكيافيلي هو أسبق أمهات التراث الانساني في التعريف بفلسفة السياسة
نظرات في ثلاث ترجمات إلى فصحى العربية .

* اوستن – تكساس تتحامل الدنيا عليك بكيدها وتراك تغفر دائماً إجرامها * الشاعر المنسي محمد رضا الخطيب شئت أن أخط بالقلم أحرف اسم هذا السياسي الجهير في تاريخ ايطاليا وبقية البلدان الأوربية ، على وفق ما آثر له مريده الأول من كُتاب العربية وتخَير من هذا الشكل الاملائي المتسم بترتيب الأحرف على الشاكلة التي يجتليها القارئ وحسبما ينطقه الملأ …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : الاقتباس من القرآن الكريم في الشعر العربي ) كتاب للأستاذ عبد الهادي الفكيكي (ملف/4)

إشارة : قبل عام .. رحل الشاعر والكاتب الأستاذ “عبد الهادي الفكيكي” غريبا وبصمت كعادة موت العراقيين الذين يستميتون في محبة وطنهم .. رحل بعد مسيرة ثقافية ونضالية حافلة بالعطاء والمواقف الشريفة الصلبة . تنشر أسرة موقع الناقد العراقي هذا الملف البسيط للتذكير بعراقي مثقف غيور قضى عليه حبّه لوطنه . المقالة : أذكرني كتاب الأستاذ عبد الهادي الفكيكي هذا …

أكمل القراءة »