ارشيف الكاتب مهدي شاكر العبيدي

مهدي شاكر العبيدي : ذكريات صحفيّة

( 1 ) اشتهر عام 1952م ، بنشاط سياسي ملحوظ وتأثر الوضع العام بما شهدته مصر من تعاقب الحوادث المؤثرة بعد إلغاء حكومتها الوطنية معاهدة 1936م ، وما ترتب عليها من نشوب المعارك مع الجنود الإنكليز في جبهة القنال بالإضافة إلى ظهور حكومة الدكتور محمد مصدق فـي إيران وتصديها لتأميم ثروتها النفطية من استغلال الشَّركات الأجنبية واستنزافها , ممَّا نجم …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : كيف تغدو أديبا ً مشهورا ً ؟

( 1 )   فأمَّا الشُّهرة فتعني أنْ تكونَ معروفا ًينظر لكَ الجميعُ بعين التقدير        والتوقير , وأنتَ لا يروق لك أنْ يستأثر غيرك بهذا النصيب وتراه مجافيا ً منافيا ً لمعنى العدل والاستقامة , ولا يستوي على قاعدة ذهنية وأخلاقية .        فليس لك سوى النظر لمَنْ حولك من أفراد متميِّزينَ , فعليك أنْ تنشبَ فيهم مخالبك وتغتابهم وتصمهم …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : هوامش على مسلسل (سليمة باشا)

كنتُ قبل مدة متوقعا ً أنْ تبتدر قناة الشرقية الفضائية كعادتها في إمتاع مشاهديها و إبهاج نفوسهم في عشيَّات شهر رمضان الكريم والمبارك ، بأنْ تعرض لهم حلقات مسلسل درامي بخصوص المسيرة الفنية التي قطعتها المغنية المشهورة بالأمس والمنسية اليوم ( صديقة الملاية ) ، ذات الصوت المعبِّر عن الأشجان والحسرات ، والتي درجَتْ شاكية من كنود الناس وجحودهم ، …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : من طرائف يوسف الحيدري

عهدْتُ الأديب الكردي الرَّاحل يوسف الحيدري إنسانا ً مرحا ً بسيطا ً لا يتنفج أو يتشادق أو ينظر لنفسه بغير حجمها الحقيقي والمحدود ، كما إنـَّه يدَّعي اعتناقه للفلسفة الوجودية حتى بعد أنْ انحسرَتْ وتلاشَتْ من الوسط الثقافي تماما ً وتخلى عنها أشياعها المشغوفون بتداول مفرداتها ومعمياتها عبر أحاديثهم في الملتقيات الأدبية ، وجروا خفافا ً وراء مآرب ومقاصد أخرى …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : التخلف والحضارة

إثر حركة انفصال سورية عن دولة الوحدة مع مصر ، واسترداد الشعب السوري لمقوِّمات كيانه المستقل ، في غير مجافاة لروابطه القومية لا مع وادي النيل فحسب ، بلْ مع أيِّ جزءٍ من البلاد العربية ، أزمَعَتْ السلطة الجديدة في الديار الشاميَّة على الإطلاع بمشروع ثقافي ، وعملتْ لإنجاحه بكلِّ وسيلة ، ودأبَتْ على استمراريَّته ، بحيث كفلتْ له مداومته …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : تعليقات قارئ دمشقي على ( مختارات جرجي زيدان )

مِن أجمل نصائح الكاتب المصري المشهور سلامة موسى لعمُوم القرَّاء ، أنْ يُمسِكَ الواحد منهم بيده أثناء استغراقه في قراءة ما يطالعه في الصحف والدوريات من موضوعات ، قلم رصاص إنْ أمكن ، ليخط به ويؤشِّر تحت السطور التي تسترعي التفاته لمحتوياتها وما ترمز له وتعنيه من المضمونات والمقاصد والأغراض والمعاني ، ممَّا يلفيه حريّا ً بالسِجَال والنقد والمناقشة ، …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : ( أشعة ملونة ) ديوان شعر لأحمد الصافي النجفي

مقدِّمة : ــــــــــ نـُشِرَتْ هذه المقالة في مجلة ( العلوم ) البيروتية المحتجبة اليوم ، بالعدد التاسع من السنة الثانية عشرة ــ أيلول 1967م . كانتْ لدينا نسخة من ديوان ( أشعة ملونة ) لشاعر العربية أحمد الصافي النجفي ، أيَّام كان مقيما ً بلبنان ، طـُبعَتْ كما أخال سنة 1939م ، استـُهـِلـَّتْ بمقدِّمة ضافية بعض الشيءِ حول وظيفة الفنون …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : شوقي بغدادي ( صوتٌ بحجم الفم )

في فترة خمسينيات القرن العشرين عُرفَ شوقي بغدادي شاعرا ً ملتزما ً بمتطلبات تلك المرحلة النضالية من حياة الأمة العربية راصدا ً لتطلعاتها وأمانيها في التحرُّر والخلاص ، مسجِّلا ً عبر النتاجات الشِّعرية لحظات انتصاراتها على أعدائها أو انكساراتها خلل الصِّراع الدامي الذي تخوضه حيالهم ، هذا من ناحية المحتوى أو المضمون الشِّعري ، أمَّا من ناحية الشَّكل الفني فإنـَّه …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : القصيدة الموصلية ..

في مجلة ( التراث العربي ) التي تصدر بدمشق عن اتحاد الكـُتـَّاب العرب ، وفي عددها ( 119 ) لسنتها الثلاثين المصادفة 2010م ، نشر الباحث السوري رضا رجب ، وهو أستاذ في إحدى الجامعات السورية ، لم يشأ أنْ ينصَّ على تسميتها ، ولا إطلاع القارئ على المرتبة العلمية التي رقي إليها وتأهَّل بناءً عليها وبموجبها لأنْ يندرج في …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي ك أبو العلاء المعري بين معروف الرصافي وطه حسين

ثلاثة كتبٍ تندرج في نطاق النثر ، والنثر الممتاز ، من الأنواع الأدبية في الأدب العربي ، ممَّا قرأته لحدِّ التاريخ الجاري ممهورا ً بقلم معروف بن عبد الغني المُلقب بالرصافي ، واكتسابه لقبه هذا يعزى في حكاية مشهورة بين الأهالي ببغداد القديمة ، يسردونها في أسمارهم ومجالسهم بالأمس إلى أنَّ أستاذه محمود شكري الآلوسي الذي تتلمذ عليه وتعلم على …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : من يكتب النقد ؟

لسْتُ متذكرا ً اليومَ مَاهيَّة الدوافع التي حَدَتْ بي أمس إبَّان زمن باتَ بعيدا ً نسبيا ً ومتوافقا ً هو والعام 2003م ، وفي يوم قائظ من شهر آب ، لأنْ أجرِّرَ أقدامِي في تلك الظهيرة التي تلفح الوجوه بشواظها اللاهب ، نحو مقر نقابة الصحفيينَ العراقيينَ الكائن سابقا ً في منطقة ( الصرَّافيَّة ) ، بعد أنْ كنتُ أجولُ …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : الكاتب المصري يحيى حقي وحكاية نجيب الريحاني

توافرَتْ للأديب المصري الرَّاحل يحيى حقي شهرة عريضة وصيْتٌ ذائع وإقبال منقطع النظير على نتاجاته وأدبياته من لدن القرَّاء في البلدان العربية ، علما ً أنـَّها مندرجة في نطاق الخاطرة والقصَّة الفنية المكتملة والرِّواية المستوفية لشرائطها وعناصرها ، والمتسمة غالبا ً بالاقتضاب ومحدودية الصَّفحات ، لأنـَّه يلفي أنْ لا مناص من التوقف عند حدٍ معيَّن ومناسب ، وما عداه من …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : جعفر الخليلي جهاد موصول في ميدان الثقافة والصحافة

مثلما يُؤثر عن عباقرة الإنسانية من الكلمات الخالدة التي نطقوا بها عن مراس وخبرة بالناس والحياة ، وظلت متوارَثة من جيل إلى جيل ، ومتداولة بين المفدوحينَ والمرزوئينَ بوقع البليَّات والمصائب ، ويلجأونَ إلى التعلل بها عسى أنْ تنجدهم ببعض الغِياث منها ، وتسلِمهم إلى حال من الصفو وهدوء البال ، أثِرَ عن قلة من جهابذة العقل العربي وأساطين الثقافة …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي:من التراث القريب.. الشيخ عبد الله الشبراوي ورائعته في مخاطبة محبوبته

بينما كنتُ أتصفح كتاب الباحث السوري الدكتور عمر موسى باشا ، المكرَّس للتعريف بالأدب العربي إبَّان العصرين ِ : المملوكي والعثماني ، واستعراض ماجريات هاتين ِ المرحلتين ِ يعني في واقع الحال تحرِّي سماته وخصائصه التي انماز بها أيَّام سيرورته في البلاد المصرية دون سـواها من الأنحاء والديارات العربية ، فقد يكون في بعض جهاتها متلبِّسا ً بغير مواصفاته في …

أكمل القراءة »

مهدي شاكر العبيدي : مذكرات طالب بعثة كتاب لغرض الاقتناء كأثر نفيس وتحفة غالية لا لغرض القراءة !

كتب الأديب العراقي الراحل الدكتور أكرم فاضل مقالة نشرها ذات يوم في جريدة ( العراق ) المحتجبة ، في نقد مذكرات القاص والروائي ذنون أيوب ، واستعرض فيها ردود الأفعال السائدة حينها في الأوساط الأدبية جرَّاء ما اتسمَتْ به من الصراحة المطلقة غير المحترسة والمتهيِّبة من اعتراض الجمهور العام واستهجان تماديها في تعرية النفس الإنسانية والاعتراف بما لم يسبق للناس …

أكمل القراءة »