ارشيف الكاتب كريم الأسدي

| كريم الأسدي : قصيدة لبرتولت برشت بعنوان ( قنّاعُ الشرير ) .. مترجمة عن النص الألماني الأصلي .

قنّاعُ الشرّير  برتولت برشت      على جدارِ بيتي عُلِّقَ عملُ نحتٍ يابانيٍ مِن الخشب. انَّهُ قناعُ عفريتٍ شرّيرٍ مُلمَّعٌ بالذهب. مشاركاً بمشاعري أرى شرايينَ الجبينِ المحتقنةَ ، حيث تشيرُ كمْ مِن المُتعِب والمُجهِدِ ان يكونَ المرءُ شريراً .   ***    النصُ الأصلي     Die Maske des Bösen    Bertolt Brecht    An meiner Wand hängt ein japanisches …

أكمل القراءة »

| كريم الأسدي :أتركوا الغاربَ الجميل – مثنويّات ورباعيّات عربية.

اتركوا الغاربَ الجميلَ  يغيبُ   فهو بالشرقِ مُشرِقاً سيؤوبُ   ***    اتركوهُ ،  فمَن تكونونَ انتمْ  هلْ حكمتمْ وهلْ بأمرٍ بتتمْ  هل سمعتمْ صوتاً لطالبِ عدلٍ  يأملُ الحقَّ في الحياةِ فكنتمْ ؟   ***    اتركوا كوكبَ الدرِّ يامَن تمادوا  فاذا بالرمادِ كانَ التمادي  حينَ سلَّمتمُ الديارَ الأعادي لم يسودوا لكنْ هبطتمْ فسادوا    ***   كلُّكمْ موضعُ السؤالِ جموعا  …

أكمل القراءة »

| كريم الأسدي : أتركوا الغاربَ الجميل – مثنويّات ورباعيّات عربية .

اتركوا الغاربَ الجميلَ  يغيبُ   فهو بالشرقِ مُشرِقاً سيؤوبُ   ***    اتركوهُ ،  فمَن تكونونَ انتمْ  هلْ حكمتمْ وهلْ بأمرٍ بتتمْ  هل سمعتمْ صوتاً لطالبِ عدلٍ  يأملُ الحقَّ في الحياةِ فكنتمْ ؟   ***    اتركوا كوكبَ الدرِّ يامَن تمادوا  فاذا بالرمادِ كانَ التمادي  حينَ سلَّمتمُ الديارَ الأعادي لم يسودوا لكنْ هبطتمْ فسادوا    ***   كلُّكمْ موضعُ السؤالِ جموعا  …

أكمل القراءة »

| كريم الأسدي : “أتركوا الغاربَ الجميل” – مثنويّات ورباعيّات عربية .

اتركوا الغاربَ الجميلَ  يغيبُ   فهو بالشرقِ مُشرِقاً سيؤوبُ   ***    اتركوهُ ،  فمَن تكونونَ انتمْ  هلْ حكمتمْ وهلْ بأمرٍ بتتمْ  هل سمعتمْ صوتاً لطالبِ عدلٍ  يأملُ الحقَّ في الحياةِ فكنتمْ ؟   ***    اتركوا كوكبَ الدرِّ يامَن تمادوا  فاذا بالرمادِ كانَ التمادي  حينَ سلَّمتمْ الديارَ الأعادي لم يسودوا لكنْ هبطتمْ فسادوا    ***   كلُّكمْ موضعُ السؤالِ جموعا  …

أكمل القراءة »

| كريم الأسدي : استقبال .. مثنويات ورباعيّات عربيّة ..

كيفَ يستقبلُ السماواتِ صَبُّ  كلُّ املاكِهِ : فؤادٌ محبُّ   ***   كيف تدنو منهُ النجومُ فرادى  والمجراتُ تأتيه أسرابَ طيرِ  كلُّ سربٍ أتى بجمعٍ غفيرِ  والأغاريدُ أنهرٌ تتهادى   ***    بسماواتِهِ اذْ يكونُ النداءُ نجمةً أرسلتْها اليهِ السماءُ  نوَّرتْها الأشعارُ والأسماءُ  يكتبُ الآنَ كنهَ هذا البريدِ    ***   القرى في الجنوبِ سرٌ مديدُ  حينَ يرنو الى الوجودِ …

أكمل القراءة »

| كريم الأسدي : ماذا نقولُ الى الأوطانِ ياحَسَبُ ؟! مشروعُ قصيدةٍ مهداةٍ الى حَسَب الشيخ جعفر …

  ماذا نقولُ الى الأوطانِ ياحَسَبُ والعمرُ مغترَبٌ يحدوهُ مغترَبُ ؟!   في كلِّ ثانيةٍ من عمرِنا عَجَبُ  وكلُّ يومٍ بِهِ دهرٌ بِهِ حقبُ !!   ونحنُ أبناءُ نخلِ اللهِ مذْ طلعتْ  شمسٌ ، وغابتْ فأهدى نايَهُ القصبُ   عُرْبٌ وغَرْبٌ علينا أيُّ مَحرقةٍ حلَّتْ ، فنحنُ وقودُ النارِ والحطبُ    ماذا جرى فاذا الأكوانُ غارقةٌ  بالشرِّ حتى نبالاً أمطرتْ …

أكمل القراءة »

| كريم الأسدي : الموهوب الاستثنائي المجدد حسب الشيخ جعفر .. .

حسب الشيخ جعفر .. هذا اسم يجب ان يتوقف عنده الأدب العربي كثيراً ، والترجمة الى العربية كثيراً كثيراً ، والشعر العربي كثيراً كثيراً كثيراً .. ابن أهوار ناحية السلام في أهوار العمارة الذي ذهب بعد اكمال الدراسة الثانوية مباشرة ، وحتى قبل ان يبلغ سن الرشد ، الى موسكو لدراسة الأدب الروسي حمل معه سحرَ عوالم بيئته وصفاء الريف …

أكمل القراءة »

| كريم الأسدي : يا غيب الاقدار ..

ياغيب الاقدار چم لوح انكتب چم ثبت بحزاني حتى انكدار النجم بان وثبت كلما اگول انتهت رديت مرغَم ثبت   بعاصف يطير الجبال بشدته ما برح  مظلم ومغبر يسد عين الشمس ما برح  واطنت ما ساءلت عن صاحبي ما برح    والدمع غاض ورفض من الجفن ينسال وما ظل حكيم الذي باسم العدل ينسال ابن اهلي وعضاي وي خصمي بغلس …

أكمل القراءة »

| كريم الأسدي : في حبِّ الجنوب يلتقي الشعر والموسيقى وصوت الانسان .. جنوب لبنان في قلوب جوزيف حرب وفيلمون وهبي وفيروز .

  لا أدري أي وحيٍّ شعريٍ وفدَ تلك الليلة المباركة أو في ذاك اليوم السعيد الى جوزيف حرب ليكتب قصيدته أو معلقته (سوارة العروس ) ، وأي تناغم روحاني مع هذا النص هبط على الملحن فيلمون وهبي ليصوغ هذه القصيدة لحناً ذهبيا ستغنيه بصوتها الذهبي وبكل مشاعر الحب والعز والفخر الرائعة فيروز!!!   اذا كان هناك من تكامل في الشعر …

أكمل القراءة »

| كريم الأسدي : مثنويّات ورباعيّات عربيّة .. “الرحيلُ المستحيل” ..

لا لأنَّ العويلَ فاقَ العويلا  يعجزُ الوصفُ اذْ وصفتُ الرحيلا   ***   لمْ تكنْ رحلةً داخلَ الأرضِ حتّى يمكنَ الوصفُ ضمنَ مقياسِ أرضي  لا ارتفاعٌ ، ولا لطولٍ وعرضِ  وزمانٍ يُقاس انْ يتأتّى    ***     انَّهُ كوكبٌ قصيٌّ بعيدُ  وأنا فيه ذاهلٌ  ووحيدُ    ***   الأنامُ التي أراها بقربي كائناتٌ يحارُ فيها القصيدُ  والأنام التي حفظتُ …

أكمل القراءة »

| كريم الأسدي : اِيه أَيّها الزمن ..

عدتُ يا أحبتي بعد اغتراب طويل لرؤية الوطن والأهل ومدينة المولد ..  أفكار ومشاعر وهواجس شتّى كانت تعصف بي بين أمل وألم ، وحزن وفرح ، واشتياق ووجل ، وتوثب وتردد ، وحنين وحذر ، بيد انني وبعد لحظات من تحليق الطائرة استسلمت الى عوالم الأعالي في الذاكرة ورحت استحضر الوجوه الغائبة التي سأراها والأماكن القديمة التي سأعود اليها .. …

أكمل القراءة »

| كريم الأسدي : حدَّثني نبيلٌ فقال ..

معرفتي بالسيد نبيل ترقى الى قبل أعوام عديدة حين أتى نبيل طالباً منتقلاً من جامعة في جنوب البلاد الى جامعة العاصمة ..  كان وقوراً هادئاً رزيناً رغم ميله الى الدعابة ،  مؤثراً في حديثه ، جالباً انتباه الآخرين حينما يطل أو يتحدث فهو الى هذا وسيم وسامة ظاهرة  وأنيق في ملبسه حتى لو كان ملبسه بسيطاً اِذْ يختاره بعناية وتنسيق …

أكمل القراءة »

| كريم الأسدي : مِن بعيدِ البعيدِ .. مثنويّات ورباعيّات عربية ..

( من وحي ذكريات مغترب عراقي ، بمناسبة مرور 31 سنة على الحرب المسماة ـ عاصفة الصحراء ـ التي بدأت في 17 كانون الثاني 1991)        دهورٌ تعدَّتْ وأَنهارُ كوكبِنا الأرضِ تمنحُ ماءً طهورا لكي يعشقَ العاشقونَ ، ولكنَّهم بينَ اشجارِهمْ أوغلوا في الشِجارِ دهورا   *** مِن بعيدِ البعيدِ ومنذُ الدروبِ التي أوغلتْ في الغوايهْ كانَ للنهشِ …

أكمل القراءة »

| كريم الأسدي : أَهائمةَ العينينِ ..

  أَهائمةَ العينينِ أيُ ذهابِ     أعادَ حضوري مِن جنونِ غيابي   وأيُ جِنانٍ في الثُريا تمايلتْ   ونحنُ مَدى مترٍ فُوَيقَ ترابِ   وأيُ كرومٍ عاقرتْ شفةَ الهوى   فزخَّتْ على روحِ الظميءِ بآبِ   وصالاً وتحناناً وحُبَّاً ولوعةً   وشوقاً وتركيزاً وتوقَ رغابِ   وهمساً وتقبيلاً وضمّاً ورقّةً   وعنفاً وتعطيشاً فجودَ سحابِ   تودِعُني عيناكِ ثمَّ تجرُّني  بِقوَّةِ جذبٍ كي تعودَ …

أكمل القراءة »

| كريم الأسدي : اِذا العراقُ مضى ..

اِذا العراقُ مضى ..   الاِهداء : الى العراقِ وهو ماضٍ ، ولاندري الى أين والى متى !!     مشيتُ في زمنٍ راحتْ مظالمُهُ  تسدُّ نورَ شموسٍ أوْ تساومُهُ    لا بالهطولِ هتوناً  بشَّرَتْ سحبٌ  بلْ للدجى حالكاً سيقتْ غمائمُهُ   تطيرُ غربانُهُ في الجوِّ موهِمةً :  في الأفْقِ قد هدلتْ جذلى حمائمُهُ    وُلدتُ في بلدٍ كانَ المساءُ …

أكمل القراءة »