تابعنا على فيسبوك وتويتر

في عام 1985 كنتُ قد نشرت، وبأسم مستعار ق. المالكي ، بعضا من قصائد نثر لإيفان تورجينيف في صحيفة ” صوت الرافدين” التي كانت تصدر في سوريا، وفي مجلة القاعدة الفلسطينية، واليوم أعيد نشر عدد من هذه القصائد اضافة الى قصائد جديدة .وعلى حد علمي لم تترجم تلك القصائد الى العربية باستثناء خمس قصائد ترجمها […]

آلام الحرب وفضاعة الماضي في قصص “بيت التراب” للقاصّة العراقية نهي الصرّاف. فن القصة القصيرة من الفنون الأدبية الصعبة. وتحتاج الى خبرة ودراية وتراكم معرفة جمالية وفكرية وادبية. ورغم مرور عقود طويلة على ظهور فن القصة القصيرة عندنا بشكلها المعاصر والحديث ، وترسخ تقاليد متعددة في كتابتها،، وبروز بعض الاسماء العربية في بلدان متفرقة، بالاضافة […]

“إخسر و اربح” هجرتني الآن أقف هنا الأقوى لأنني لا أكرهك بل انني اعتبر الخسارة مثل انفجار فرص جديدة أُبقي عيني مفتوحتين بينما أسقط وأدع لنفسي إحساسا من الألم والأسى الشديدين يعتريني أرتياح وبهجة

الشعر نوع استثنائي من الخطاب. في هذا الخطاب تكون اللغة العمود الفقري ، لكن اللغة لا تكون شعرا بمجرد تحولها الى خطاب، فالخطاب يتعدد بتنوع استخداماته. احدى سمات لغة الشعر انها لا تفضي الى معرفة، بل الى الكشف عن سعة وعمق التجربة الانسانية والاحاسيس والتصورات المصاحبة لها. وليس هناك اكثر تجليا لهذا الامر عندما نقرأ […]

(1) إنصت..! لا تنتظر عبثا فالسفن التي تعرفها لن تأتي في الشتاء (2) تلمعُ السنواتُ مثل نيزك غريب في غابة العمر (3) يا للهول ..! كلّ هذا البريق الغامض وأنت تتشبث بالوضوح ؟ (4) لن تُمحى الخطيئةُ

صدر في السنوات الاخيرة لروائيين عراقيين عدد من الروايات ، تنطلق من تجربة الكاتب الشخصية كأساس لكتابة نص سردي يتراوح بين العمل الروائي الادبي والسيرة الذاتية . اذكر هنا، على سبيل المثال ، نص حسن النواب ” حياة باسلة”( 1) ،رواية حميد العقابي ” الضلع ” (2) ورواية نصيف فلك ” خضر قد والعصر الزيتوني” […]

الصباحات كانت هي الأسوأ أن أصحو واحلام الليل في بالي حلمت انك تحبني ثانية ولذا كان من المرعب ان أصحو على الواقع أو انني حلمت انك تحب أخرى فكان من المرعب أن أصحو وأعرف انه الواقع في مسا ر النهار غطيت جرحي كالعادة نجحتُ قبل مجيء الليل ثم جاء الليل والتعب نوع غريب من الإنهاك […]

تخلّ عن طموحاتك لُمّ المنطق بلطف وأركن العقل عند نهاية القدم هنا الاخلاص هو المطلوب والمجون هو الحكم في سريري تسود المتعة هنا ينبغي عدم التفكير. 00 00 _______________________________________________ قامت الشاعرة هنا بتلاعب لغوي وقد اوضحت في رسالة لي أن ما عنته هو ” ان ينزع عنه سترة الطموحات” وقد فضلت بترجمتها الى ” تخلّ […]

رغبتك تلتف باردة وواضحة كحرير حول جسدي مغطاة بحنين ملفوفة في شهوة تجيبُ البشرة هامسة مكررة بلا انقطاع نعم- نعم- نعم- نعم 00 00

اذا كان ما تبحث عنه هو إحتلال انتصار او كأس فلست انا من تبحث عنها انا سهلة جدا لا أحلم أن أتحرك استلقي هنا وحسب متعاونة وعارية ولدي رغبة اليك __________________________  [1]   كأس اشارة الى ما  يتم الحصول عليه في مباراة ما وهو كناية عن الغنيمة

“إعتقال “ في كلّ يوم يمرّ في كلّ مرة تراني ستجدُ أنني صرتُ أجمل وأكثر إشراقا جعلني الوعي جميلة بحيث لا يمكنك البقاء بعيدا عني 00 00 ” أفضل نصف” ربما

نتحدث عن الفن التعاملات* أصدقائنا المشتركين ومشاكلهم لكن ليس عن قضايانا نناقش سياسة الإعمار دور الجنسين والاقتصاد لكن ليس عواطفنا نتكلم بأدب وبتحضر ونحافظ دوما

نادرا ما يكون المرء قادرا ، كما الآن في هذا النهار، نهار صيفي بارد ممطر، أن يتذكر ويفرح بالآمال الصغيرة التي لا تزال تجلبها الحياة لنا رغم كل شيء هذه الأشياء البسيطة الافراح المجانية

” إتزان” أحبكَ بالتأكيد لكن لا تُقلق نفسكَ على هذا عليكَ أن تتعهد وحسب بالمجيء والذهاب كما يحلو لكَ سأكتشف على الأرجح الباقي بنفسي 00 00 ” مرة أخرى “ شكرا، مرةً أخرى، على الهدية

*مقدمة كتاب “لولا بايدل.. مختارات شعرية” للمترجم والشاعر قحطان جاسم الصادر عن دار “أدب وفن” لولا بايدل Lola Baidel (1951- ) تُعد الشاعرة الدانماركية لولا بايدل من المجددين في الشعر الدانماركي الحديث. و اعتبرت ممثلة لاتجاه جديد في الادب الدانماركي منذ سبعينات وثمانينات القرن الماضي. وكان اسمها يتصدر الصفحات الرئيسية في الصحف الصادرة آنذاك، كما […]