الرئيسية » أرشيف الوسم : علي كاظم داود (صفحه 2)

أرشيف الوسم : علي كاظم داود

علي كاظم داود : العنوان والمُساءلة النقدية
بغداد .. مُشتركاً في نمط العَنوَنة الروائية

يتخذ العنوان موقعاً محورياً في العمل الأدبي، لا يصدر عن فعل اعتباطي أو بمحض المصادفة؛ ووصفه بـ “ثريا النص” يمنحه أهمية كبيرة في الرؤية النقدية؛ فهو الضوء الكاشف منذ لحظة التعرف الأولى على فكرة النص أو الكتاب. من اجل ذلك شاع في الدراسات النقدية الاهتمام بما يصطلح عليه بـ “العَنْوَنَة” والذي يعالج العنوان، دلالاته وشعريته وارتباطاته بالنص ومدى نجاحه في …

أكمل القراءة »

علي كاظم داود : الغابة البشرية؛ قراءة في قصة لؤي حمزة عباس “سناجب رمادية .. دببة عسلية العيون”

القصة القصيرة فن جدير بتمثيل أزمات الإنسان ـ ومن ورائه المجتمع ـ والكشف عن مكنوناته، فهي رغم اختزالها وارتكازها على التلميح السردي بحسب طبيعة معالجتها، إلا ان لها قدرة فضح الخبيء والمضمر والمسكوت عنه، كما أن لها إمكانية الاستجابة لتطلعات الإنسان ورغباته، من خلال صناعة واقع متخيل يضاهي الواقع الحقيقي، قد يتطابق أو يتناقض معه، في سعيها لخلق بيئتها البديلة …

أكمل القراءة »

علي كاظم داود : في تجليات الحكي واللون السرد والرسم .. تداخل الرموز والتقنيات

الحكايات عالم شاسع ، باتساع الحياة، وبتعقيد الانسان.. يحتوي كل العناصر التي تطالها ولا تطالها الحواس، ويشتمل بين ضفتيه بحراً من الخيال..  فالرواية والقصة القصيرة بوصفهما فناً حكائياً يسعى لاعادة انتاج الواقع عبر التخييل اللغوي، يمكن لهما الاستعانة بكل تمثيلات الحياة وتقنيات فنونها وفعالياتها الموحية. من بين التقنيات السردية المميزة واللافتة والجاذبة: السرد بمحاكاة الرسم، وكتابة القصة من خلال صناعة …

أكمل القراءة »

علي كاظم داود : المخيال الشعبي والمدينة الثالثة وإدانة الأخطاء الاجتماعية في رواية السيد أصغر أكبر

الخطأ الكلامي ليس مجرد خطأ بحق الكلام نفسه، إنما هو خطيئة بحق النفوس أفلاطون رغم ان له سابقاً رواية عنوانها “مكنسة الجنة”.. الا أن “السيد أصغر أكبر” الصادرة عن دار التنوير أواخر 2011 هي الرواية الأولى التي أقرؤها للروائي العراقي الشاب مرتضى كَزار. وقد قرأت عنها قبل ذلك كلمات إعجاب واندهاش لما تضمنته من مغايرة وعوالم سردية فيها من الغرابة …

أكمل القراءة »

علي كاظم داود : في شعرية السرد قراءة لرواية زيد الشهيد “أفراس الأعوام”

استحضرت حالما وقع بصري، أول مرة، على عنوان رواية زيد الشهيد “أفراس الأعوام” والصادرة في سوريا عن دار تموز 2011، تلك الخاصية التي اكتسبها الزمن مؤخراً، أو منذ لحظة انطلاقه ـ متى انطلق فعلاً؟! ـ في أنه يعدو كالخيول، طاحناً تحت حوافره تواريخ المدن والبشر، ومثيراً غبار الأسماء والصور. تحتفي الرواية منذ لحظاتها السردية الأولى بالتاريخ، تاريخ الإنسان المقهور في …

أكمل القراءة »

د. عبد الله ابراهيم : حوار لا تنقصه الصراحة*

* أجرى الحوار: علي كاظم داود ـ اخترتم السرد مجالاً لاشتغالاتكم النقدية، ما السبب وراء ذلك؟ وهل في سيرتكم الذاتية ما عزز هذا الاختيار ورسخه؟ *اعتبر عملي في مجال الدراسات السردية استمرارا لبداياتي الأدبية، إذ كنت شغوفا بكتابة القصة القصيرة، وأصدرت مجموعة بعنوان “رمال الليل” في عام 1988، وكنت أعد نفسي بصورة جدية للكتابة الروائية التي أراها المجال الأنسب لي …

أكمل القراءة »