الرئيسية » ارشيف الكاتب علوان السلمان (صفحه 2)

ارشيف الكاتب علوان السلمان

علوان السلمان : عيسى الياسري.. الفكر.. القصيدة (ملف/21)

إشارة : يسرّ أسرة موقع الناقد العراقي أن تحتفي بالشاعر الكبير “عيسى حسن الياسري” بهذا الملف الذي – على عادة الموقع – سوف يستمر لحلقات كثيرة لأن الإبداع الفذّ لا يحدّه زمن . لقد وضع عيسى الياسري بصمته الشعرية الفريدة على خارطة الشعر العربي والعالمي . نتمنى على الأحبة الكتّاب والقرّاء إثراء هذا الملف بما يتوفّر لديهم من دراسات ومقالات …

أكمل القراءة »

صدر للناقد علوان السلمان كتاب استنطاق النص الشعري (آمال عوّاد رضوان أنموذجًا)

عن دار الجزيرة صدر للناقد العراقيّ علوان السلمان كتابًا نقديًّا تحت عنوان: استنطاق النص الشعري/ آمال عوّاد رضوان أنموذجًا ورد الكتاب في 82 صفحة من الحجم المتوسّط، وتضمّن قراءاتٍ نقديّة في نصوص الشاعرة آمال عوّاد رضوان، احتوى عشرة عناوين: كلمة لا بد منها للمؤلف، مقدّمة عن مفهوم الشعر واللغة الشعريّة، قصيدة النثر.. مغامرة المفاجأة الصّوريّة، اعترافات، كم موجع ألّا تكوني …

أكمل القراءة »

علوان السلمان : النخلة في شعر حسب الشيخ جعفر (ملف/20)

إشارة : في عيد ميلاده الثالث والسبعين ، يسرّ أسرة موقع الناقد العراقي أن تقدّم هذا الملف احتفاء بالمنجز الإبداعي الفذّ للشاعر الكبير “حسب الشيخ جعفر” وإجلالاً لمسيرته الإبداعية الرائعة . وتدعو أسرة الموقع جميع الكتّاب والقرّاء إلى المساهمة في هذا الملف بما لديهم من دراسات ومقالات وصور ووثائق تتعلق بمسيرة مبدعنا الكبير . وسيكون الملف مفتوحاً من الناحية الزمنية …

أكمل القراءة »

علوان السلمان : الومضُ الشّعريُّ في قصيدة (يَابِسَةٌ.. سَمَاوَاتِي) للشاعرة آمال عوّاد رضوان

الأدبُ فنٌّ تواصليٌّ، بكلِّ تمفصلاتِهِ، واكتشافٌ لا تَحُدُّهُ حدودٌ، للخوْضِ في فضاءاتِ الوجودِ وصراعاتِهِ، لتحقيقِ خارطةِ الحُلمِ، وذلكَ باعتمادِ مقاييسَ جَماليّةٍ تُشكّلُ مِعمارَهُ الفنّيّ؛ مِن (صُوَرٍ، تراكيبَ لفظيّةٍ مُكثّفةٍ، وخيالات). الشّعرُ هو أحَدُ فنونِ الأدب، كوْنُهُ إبداعيًّا، يتّكئُ على الصّورةِ، والمَجازِ، والاستعارةِ، والرّمزِ. للشّعرِ قدرةٌ اقتحاميّةٌ لعوالمَ مُكتظّةٍ بالرّؤى لحظةَ امتلاكِ الوعيِ، ليُشَكّلَ مُغامرةً إبداعيّةً تُعبّرُ عن مَوقفٍ إزاءَ الحركةِ …

أكمل القراءة »

علوان السلمان : الشعرية الومضية في نصوص فضية (هدوء الفضة) للشاعرمقداد مسعود

النص الشعري تعبير عن لحظة انفعالية يقتنصها المنتج(الشاعر)..باستنطاق الذات واختصار المسافات في لحظة حالمة.. و(هدوء الفضة) المجموعة الشعرية السابحة في فضاء النص القصيرجدا(الومضي)..المتدفق بانسيابية شفيفة والمكتظ بايحاءاته ورموزه المختزن لخارطة الوجود اللفظي الراصدة للحالات الانسانية التي نسجت عوالمها الوامضة المقترنة بعنوانها الدلالة السيميائية والنص الموازي للمتن الذي يحقق وظائفه الاغرائية والايحائية والوصفية على حد تعبير جيرار جنيت..كونه دلالة لفظية وعلامة …

أكمل القراءة »

علوان السلمان : رب في دهاليز للموتى (ملف/2)

إشارة : بمناسبة صدور رواية “دهاليز الموتى” للروائي العراقي “حميد الربيعي” ، يسرّ أسرة موقع “الناقد العراقي” أن تبدأ بنشر هذا الملف عن الرواية .. وستقوم بإعداد ملفات عن الروايات العراقية الأخرى بإذن الله . تحيّة لحميد الربيعي . المقالة : على لسان تودروف (لو سالت نفسي لماذا حب الادب؟فالجواب الذي يتبادر الى ذهني هو:لانه يعينني على ان احيا). والكتابة …

أكمل القراءة »

علوان السلمان : صيد البط البري والواقعية السيرية

(لكي تبصر شيئا كما ينبغي لا تحدق اليه وانما سلط عينيك فوقه وتحته وحوله..)على حد تعبير الروائي البريطاني هاكسلي.. وعملية الخلق الفني الابداعي نتاج محصلة الرؤى بتصوير حركة الاحداث بوعي ينحصر في الربط الجدلي بين المبنى والمعنى والنظر اليهما كوحدة تشكل حضورها في النص الذي يدخلنا في حالة من الوجل النفسي ناتجة من جماليته واسلوبه الفني.. والسرد الروائي هوانعكاس لوعي …

أكمل القراءة »

علوان السلمان : التصوّراتُ القيميّةُ في (كَم مُوجِعٌ أَلاَّ تَكُونِي أَنَا)

 كَم مُوجِعٌ أَلاَّ تَكُونِي أَنَا للشاعرة آمال عوّاد رضوان أُنُوثَةً طَاغِيَةً رَاقَصْتُكِ عَلَى هَفِيفِ قُبْلَةٍ وَفِي رِحَابِ جَنَّتِكِ الْمُتْرَفَةِ بِاعْتِكَافِكِ الأَثِيرِيِّ غَزَلْتُ مَلاَمِحَ أَصْدَائِكِ بِحَرَائِرِ الْغُوَايَةِ أيَا سَاحِرَةَ أَشْجَانِي كَيْفَ تَلاَشَيْتُ.. قَبْلَ أَنْ تَنْدَهَنِي مَلاَئِكَةُ الرُّوحِ؟ كَمْ دَارَتْ بِيَ السَّمَاءُ أيَا لَيْلَ حُلُمِي الْمَنْسِيِّ وَفِي عَرَبَةٍ مِنْ نَار عَلَتْ بِكِ طَاقَاتُ عُمْرِي نُجُومَ دُوَار.

أكمل القراءة »

علوان السلمان : المتكلّمُ الدّالُّ في “آتٍ على ناصيةِ هوًى” للشاعرة آمال عوّاد رضوان

   العمليّةُ الشعريّةُ انفعالٌ مُغامِرٌ، لخلقِ نصٍّ يَسعى إلى الفهمِ والتكوينِ النفسيّ، مِن خلالِ القدرةِ على التعبيرِ، لخلقِ أنساقٍ مِنَ الانفعالِ، كامنةً في ذاتِ المُنتجِ المُبدع. شعريّةُ النصّ وفضاءاتُهُ التخييليّةُ تقومُ على أساسٍ جَماليٍّ، قوامُهُ اللمحةُ الفكريّةُ التأمّليّةُ، التي تُشغلُ سطورَها صورٌ شعريّةٌ، تتّخذُ مِنَ المُتضادّاتِ وتشكيللاتِها عوالمَ في بنائِها الشعريّ، مِن أجلِ بناءٍ جَماليٍّ يتّكئُ على مَرجعيّاتٍ، تتمثّلُ في …

أكمل القراءة »

علوان السّلمان : قراءةٌ في تضاريسِ عنوانٍ مفقودٍ للشاعرة آمال عوّاد رضوان

الشّعرُ لغةُ العاطفةِ الكامنةِ في ألفاظٍ زئبقيّةٍ، تتوافقُ مع البُنيةِ الفنّيّةِ (الشّكل) معَ الرّؤيا الشّعريّة، مُتجاوِزةً المَعاييرَ الجاهزةَ بنُموِّها وديناميّتِها، عبْرَ مُغامرةِ التّشكيلِ الصّوريّ، الّتي تجمعُ ما بينَ اليقظةِ والحُلم.. لذا؛ فالنّصُّ الشّعريُّ يَمورُ بالدّلالاتِ والإشاراتِ، ابتداءً مِن عتباتِهِ الّتي تُعَدُّ نصوصًا مُحايثةً وعلاماتٍ سيميائيّةً، مُكتفيةً بذاتِها، فارشةً لظلالِها على المَتنِ، مِن أجلِ احتوائِهِ كمَدلولٍ نصّيٍّ، وإضفائِها آفاقًا جَماليّةً ودلاليّةً …

أكمل القراءة »

علوان السلمان : التقنيّة الشعريّة في سلاماتٍ مطريّة!

* قراءة في الديوان الشِّعريّ- سلامي لكَ مطرًا- للشّاعرة آمال عوّاد رضوان النصُّ الشّعريُّ وِحدةُ التّعبيرِ عن الجَمال، في صورٍ شِعريّةٍ تُشكّلُ قَوامَ النصِّ ونبْضِهِ، كوْنَها البُنيةَ العميقةَ الّتي تَحمِلُ مُعطياتِ الإحساس، الّذي هو (مصدرٌ مُكثّفٌ عن الأشياءِ والعالم)، كما يقولُ ديمو قريطس. إصابةُ التحوّلِ معَ إطلالةِ العصْرِ الحديثِ ومُعطياتِهِ الحداثويّةِ، الّتي تَكمُنُ في صياغةِ الصّوَِر التّعبيريّةِ والمَجازاتِ الّلغويّةِ، والّتي …

أكمل القراءة »

علوان السلمان : ذاكرة ارانجا..ذاكرة وطن

     السرد الروائي ..الشكل التعبيري الامثل بين الذاتية الفردية والموضوعية الاجتماعية..على حد تعبير جورج لوكاتش..كونه انعكاس لعالم موضوعي نابع من الانا متجاوزة الاخر.. ورواية(ذاكرة ارانجا) الصادرة عن دار فضاءات/2013 والتي نسجتها انامل مبدعها القاص محمد علوان جبر وهي تسبح في عوالم اسطورية وتاريخية متجاوزة..انحصرت في فضاءات غلاف ارتسمت على صفحته الاولى لوحة ضمن معمار النص وهي تنتظم معطيات بصرية ولسانية.. …

أكمل القراءة »

علوان السلمان : مختبر السرد العراقي؛ تأملات في القصة التفاعلية

يقول هدسن ( إن الفن هو التكامل بين العاطفة التي يحسها الفنان وبين الصورة التي تعبر عن هذه العاطفة 000) والفن القصصي هو احد الفنون الأدبية التي عرفها الإنسان منذ أن عرف وجوده00 إذ انه نشاط إنساني يلبي حاجات نفسية واجتماعية وأدبية وتعليمية وجمالية 00 يدور في أساطيره وحكايته الشعبية وقد أعانه الخيال على ابتكاره وتخصص بسرده أفراد يمتازون بالقص …

أكمل القراءة »

علوان السلمان : سركون بولص الظاهرة التي تجاوزت الزمن

النصوص الشعرية المكتوبة او المقرؤة (نصوص متعددة الدلالة .. مفتوحة بلا قيود ) كما يقول رولان بارت ..وهذا يعني انها ذات كفاءة تأويلية كونها نشاطا فكريا جماليا تسمح بمساهمة المتلقي لادامة زخم المعنى .. والشاعر سركون بولص الذي دخل الساحة الشعرية من بابها الضيق بهدوء وعشق حتى الوله ..مع وعي لوظيفة الكلمة بعد ان كان عضوا فاعلا في جماعة كركوك.. …

أكمل القراءة »

علوان السلمان: صراع الذات في امتدادات المظلم والمضيء

القصة القصيرة مغامرة فكرية لاكتشاف اسرار الواقع ورصد لحظات حركته .. كونها فن ابداعي .. فكري يتكأ على اشارتين حددهما موكارفسكي هما : الاشارة الجمالية والاشارة الايصالية .. انها نتاج انساني .. عقلاني ملتصق بواقع الانسان وهمومه .. و تعبير فني لخدمة هدف محدد بذاته عبر التداعيات التي يوظفها القاص بقصدية لتعطي بعض التفسيرات المتسلطة على ذهنه لمعالجة الواقع بكل …

أكمل القراءة »