تابعنا على فيسبوك وتويتر

الدوامة خرجتْ من البيت بسرعة ، تاركة صغيرها يصرخ في فراشه ، لقد نفد حليبه ، ولابد له من حليب ، فهو لم يرضع منذ يوم أمس . وقد طلبت من ضرتها ، الزوجة الأولى لزوجها المقاتل ، الذي غنمها هي في معركة سنجار ، أن ترضع إبنها ، لكنها رفضت ، وقالت لها بتشفٍ […]

الكابوس أفقتُ لا كما أفيق كلّ يوم ، ونحن في كابوس دائم ، أنا وطفلتي سمر ، ذات الأعوام السبعة ، التي ولدت على مشارف الكابوس ، وعاشت دقائقه الثثقيلة والمميتة حتى قبل الانفجار القاتل بعدة أعوام . وتلفتّ حولي .. بياض .. بياض .. بياض .. وملفوفة ببياض كامل ، من رأسي حتى أسفل […]

أين جميلة ؟ ستصابين بالجنون ، هذا ما يقوله لي زوجي فاضل ، كلما رآني منخرطة في البكاء ، وغالباً ما أردّ عليه قائلة : الذنب كله ذنبكَ . فقبل نشوب القتال ، بين القوات الحكومية وداعش ، في الساحل الأيسر من الموصل ، أخذ فاضل صغيرتي جميلة ، بجذيلتها المحناة ربانياً ، وأعوامها الخمسة […]

عبّارة الموت قصص قصيرة جداً طلال حسن جوعان.. ــــــــــــــــــ في صغري ، كانت أمي تحذرني من نهر دجلة ، وخاصة عندما تهيج مياهه في الربيع ، وكانت تقول : إنه يهدر ، ويقول : جوعان .. جوعان . يا دجلة الخير ، يا رفيق الطفولة ، ما كان لكَ ، ومهما كنتَ جائعاً ، أن […]

الفجر منذالفجر ، وقبل أن يصيح المؤذن الله أكبر ، بدأ القتال من جديد ، وراحت القنابل والصواريخ تنهال على ما تبقى من خرائب البيوت القديمة ، التي دمرتها الحرب المستمرة منذ أشهر في الموصل . وأفقت على رضيعتي ، تبكي إلى جانبي ، وتحت الفراش المجاور ، كان رضيع الايزيدية ، التي اشتراها زوجي […]

جرو جدي قبل أن يأتوا بنا إلى المخيم ، خرج بابا من البيت ، رغم القصف الشديد ، وذهب إلى بيت جدي ، في الحي المجاور ، فقد سمعنا أن صاروخاً وقع على الحيّ في الليلة الماضية . وسرعان ما عاد بابا ، ومعه هذا الجرو الجميل ، وهو جرو جدي ، الذي كان يحبه […]

على مشارف المخيمات العصافير لم تخلق للأقفاص .. وكذلك الأطفال لم يخلقوا للمخيمات .. العصافير والأطفال خلقوا للفضاءات الحرة .. الآمنة .. النظيفة .. ليعيشوا حياتهم .. في سماء صافية خالية من البوم والشواهين والغربان .. والثعالب الذئاب . لكن هبتْ عواصف سوداء ، على غابة الطفولة ، فحطمت البيوت والأعشاش ، وقتلت أعداداً من […]

مسرحية من ثلاثة فصول الطريق إلى دلمون طلال حسن    الفصل الأول                               صالة ، الأم ترتب الآثاث ،                            تدخل ابنتها سالمة متثائبة   الأم : سالمة ، […]

 الجدة ماري    على عادتها كلّ يوم ، تحاملت الجدة ماري على نفسها ، وارتدت ملابسها السوداء ، التي ظلتْ ترتديها ، منذ أن رحل زوجها سليم ، قبل خمس وعشرين سنة . وخرجتْ من البيت ، بعد أن سحبتْ بابه الخشبيّ الثقيل ، لم تغلقه بالمفتاح ، فمن سيسرقها ؟ وماذا لديها في البيت […]

الطفلة الضالة كدتُ اجن من الرعب ، بعد أن تهتُ عن أمي وأختيّ ، وسط مئات بل آلاف الناس المندفعين ، المتلاطمين كالأمواج ، وهم يفرون من جحيم القتال ، بحثاً عن مأوى آمن يلوذون به . لابدّ أن أمي تبحثُ عني الآن ، كما أبحث أنا عنها ، ورحتُ أنصتُ ، وأنا أركض بين […]

المعجزة بعد أن هدأ القصف ، وأبعِد القناصون عن الحيّ ، تسلل مجموعة من الجنود بين الخرائب ، وراحوا يتجولون وأسلحتهم بين أيديهم . وتوقفوا ينصتون ، حين خيل إليهم ، أنهم يسمعون بكاء طفل رضيع ، صادر من تحت أنقاض أحد البيوت القريبة ، التي هدمها القصف . وأسرعوا نحو الأنقاض ، وراحوا ينبشون […]

 الطفل    خرجتُ من الغرفة ، لأحضر كوباً من الماء لزوجي ، الذي كانت الحمى تشويه طوال أكثر من يومين ، وأبقيتُ طفلي الرضيع إلى جانبه .      وقبل أن أصل إلى المطبخ ، حدث انفجار هائل ، سبقه أزيز كأزيز العاصفة ، وعلى أثر الانفجار ، وجدتني أرتفع أمتار في الهواء ، ثم […]

في انتظار كودو جاءت بعد انتظار سنين ، فأراد أن يسميها أمل ، لكن زوجته ، غفر الله لها ، أصرت أن تسميها صبرية ، تيمنا باسم خالتها الحبيبة الراحلة صبرية . وكما تنمو فتيات الحكايات ، راحت صبرية تنمو وتكبر ، ودخلت المدرسة ، وكانت الأولى دائما ، في الابتدائية والمتوسطة والثانوية ، وحتى […]

الحياة لليث على عادته ، استيقظ ليث بأعوامه الخمسة ، وشعره الذهب ، وعينيه الربيعيتين ، ونظر عبر النافذة ، وصاح فرحا : ماما ، الشمس مشرقة اليوم . وأدركت الأم ما يعنيه ، فقالت :لكن البرد شديد ، و .. وهب ليث من فراشه ، وقال : ﻻ رصاص وﻻ قنابل وﻻ صواريخ . […]

مخيم التقى لاجئان ، من دولتين مختلفتين ، في مخيم للاجئين ، في إحدى الدول الأوربية ، ونشأت بينهما علاقة وطيدة . سأل الأول الثاني : لماذا هاجرت من وطنك ؟ فقال الثاني : حكومة وطني شيوعية ، وأنا معاد للشيوعية . وصمت لحظة ، ثم سأل الأول : وأنت ، لماذا هاجرت ؟ فأجاب […]