ارشيف الكاتب شكيب كاظم

(لماذا تكرهين ريمارك؟) لمحمد علوان جبر
نص روائي مثقف تناوب على تقديمه أكثر من راو
شكيب كاظم (ملف/4)

بعد روايته الأولى (ذاكرة أرنجا) الصادرة عن دار فضاءات في الأردن سنة 2013، وعدد من المجاميع القصصية ( تماثيل تمضي.. تماثيل تعود)2001 و(تفاحة سقراط) 2005 و(شرق بعيد)2011 و(تراتيل العكاز الأخير)2015، ها هو يقدم لنا روايته (لماذا تكرهين ريمارك؟) في إشارة واضحة إلى الروائي الألماني (أريك ماريا ريمارك) الذي أتحف الفن الروائي العالمي بإنجازاته ومنها، تلك التي نقلت إلى العربية وهي …

أكمل القراءة »

في رحيل الشاعر والمفكر اللبناني صلاح ستيتية.. خافوا التاريخ
شكيب كاظم

لقد سمعت الكثير عن الكاتب والشاعر والمفكر والدبلوماسي اللبناني صلاح ستيتية (1929/ الثلاثاء 19 من مايس 2020)، كما قرأت عنه كثيرا، لكني لم اقرأ شيئاً من نتاجاته- للأسف الشديد-هذا الأديب البيروتي، كان ابناً لشاعر هو الآخر، وكثيرا ما شاهد هذا الطفل الذكي زوارَ أبيه الشاعر حميد ستيتية، من الشعراء، شبلي الملاط، والشاعر العراقي البدوي- كما وصفه- ويبدو أن هذه الصفة …

أكمل القراءة »

شكيب كاظم: في الحديث عن القومي العروبي الماركسي محسن إبراهيم

في يوم الأربعاء الثالث من حزيران،رحل بهدوء وصمت وجه من وجوه الحركة الوطنية والسياسية اللبنانية والعربية؛ رحل أبو خالد محسن إبراهيم في بلدته الجنوبية ( أنصار)،التي ولد فيها سنة 1935،.وعاد إليها منذ سنوات معتزلا الحياة السياسية والفكرية،لعلها جزء من الخيبات التي ضربت الحياة السياسية في الوطن العربي، هو الشاب الذي كان من المؤسسين الأوائل لحركة القوميين العرب، إلى جانب القادة …

أكمل القراءة »

شكيب كاظم: جمال عبد الناصر.. من حصار الفالوجة حتى الاستقالة المستحيلة

استعرت عنوان مقالي هذا، من عنوان كتاب كتبه الصحفي الفرنسي ( جاك دومال) والصحفية الفرنسية ( ماري لوروا)ترجمه ريمون نشاطي، وكتب مقدمة ضافية منصفة للكتاب، طيب الذكر السياسي النزيه، كمال جنبلاط، زعيم الحزب الاشتراكي التقدمي- اغتيل يوم الأربعاء ١٦ من آذار/ مارس ١٩٧٧ برصاصات أطلقت على رأسه، اثناء الحرب الأهلية اللبنانية- ونشرت ( دار الآداب) اللبنانية، طبعته الأولى سنة ١٩٦٨، …

أكمل القراءة »

شكيب كاظم: رزاق إبراهيم حسن أديب يمتلك مزية النثر وقابلية الشعر (ملف/6)

في تاريخ أدبنا العربي ثمة الشعراء النقاد, أي الذين امتلكوا مزية النقد إلى جانب الشاعرية, وقد قدم الدكتور عبد الجبار المطلبي – رحمه الله – دراسة قيمة عن (الشعراء.. نقاداً. دراسات في الأدب الإسلامي والأموي), نشرت طبعتها الأولى سنة 1986 في ضمن مشروع سلسلة كتب شهرية, التي تصدرها دار آفاق عربية يوم كان يتولى رئاسة مجلس إدارتها الباحث الناقد الروائي …

أكمل القراءة »

شكيب كاظم: تاييس رواية الحب العذري العفيف.. الوصايا تتحول وبالاً على مطلقها

منذ سنوات بعيدات 1992 قرأت بإمعان والتذاذ رواية (الآلهة عطاش) لأديب فرنسا الكبير أناتول فرانس (1844- 1924)، قام بنقلها الى العربية المترجم الفلسطيني البارع عادل زعيتر، وتتحدث عن السنوات الأولى للثورة الفرنسية وقيام الجمهورية، وسقوط الباستيل وحكم الملك لويس السادس عشر وزوجته ماري أنطوانيت سنة 1789 والفوضى العارمة التي ضربت الحياة الفرنسية والجوع الذي قتل الناس ووقوفهم ساعات عند أفران …

أكمل القراءة »

شكيب كاظم: مَنْ يتذكر محمد حسيب القاضي. شاعر الثورة الفلسطينية؟

كتبت، مرة مقالاً قصيراً عن مفدي زكرياء، شاعر الثورة الجزائرية، وصاحب الابيات التي أضحت نشيداً وطنياً للدولة الجزائرية المستقلة، بعد أن كانت تلهم الثوار والمجاهدين الجزائريين، وتمدهم بالحماسة لمواصلة القتال ضد المحتل الفرنسي: قسماً بالنازلات الماحقات والدماء الزاكيات الطاهرات والبنود اللامعات الخافقات في الجبال الشامخات الشاهقات نحن ثرنا فحياة او ممات وعقدنا العزم أن تحيا الجزائر فاشهدوا فاشهدوا فاشهدوا والذي …

أكمل القراءة »

محمد عوض محمد نقلها عن الألمانية
(فاوست) ونزغات الشر في النفس البشرية ونزعاتها
شكيب كاظم

تعد مسرحية (فاوست) للأديب الألماني الكبير يوهان فولفانك فون كوتيه (1749-1832) من أشهر ما كتب، ولم تصل إلى شهرتها أعماله الأخرى ومنها ( آلام فرتر) التي نقلها إلى العربية ، الأديب المصري أحمد حسن الزيات (1885- 1968) صاحب مجلة ( الرسالة) الثقافية والأدبية الأسبوعية، فضلا عن ( ديوان الشرق والغرب)؛ أو (الديوان الشرقي) كما يترجمه الدكتور عبد الرحمن بدوي ( …

أكمل القراءة »

شكيب كاظم: عبد الوهاب البياتي.. حين ينشغل الشاعر باليومي والعابر ويترك الأسئلة الكبرى (ملف/3)

لعل شاعراً عراقياً أو عربياً لم يحظ باهتمام النقاد والدارسين, مثلما حظي به الشاعر العراقي عبد الوهاب البياتي (19/12/1923-3/8/1999) ولعل ذلك ناتج عن علاقاته الواسعة على مستوى الوطن العربي والعالم مع النقاد والباحثين فضلاً عن ركوبه لموجات السياسة, واليسار تحديداً في عقود تألق أفكار اليسار عالمياً, وما كان هذا الاهتمام ناتجاً عن علو شاعرية وإبداع لذا لن ادرس هذا المجال …

أكمل القراءة »

شكيب كاظم: هل تعاني قرائح الروائيين نضوبا؟

إن المتابع المتفحص للمشهد الروائي العربي، يلمس توجها محموما نحو كتابة الرواية التاريخية، ولقد تعددت الأسباب في التوجه هذا، منها هامش الحرية الضيق في البلدان العربية، إذ حاول الروائي سلوك هذا المسلك كي يتخلص من عين الرقيب المتلصصة على نصوصه، ومن ثم كي ينجو بنفسه من المساءلة. لكن ما الذي دفع بروائي مهم هو نجيب محفوظ، أن يدشن عهده الروائي …

أكمل القراءة »

شكيب كاظم: (دون كيخوته) هل كتبها ثربانتس ام العربي الاندلسي سيدي حامد بن الجيلي؟

ثمة كثير من الظواهر والشخوص والاحداث، كانت موضع اخذ ورد وصولا الى الحقيقة بسبب الغموض الذي اكتنفها والتأويلات التي صاحبتها، من ذلك شخصية المسرحي والشاعر الانكليزي وليم شكسبير هل هو شخصية حقيقية ام متوهمة؟ نسبت اليها هذه الاعمال وتلك الكتابات هل هو انكليزي او عربي عراقي من الزبير حسب رأي الباحث الدكتور صفاء خلوصي طيب الله ثراه؟ وما زال الناس …

أكمل القراءة »

شكيب كاظم: مقروءاً وفق مفهوم التناص والسرد متعدد الأصوات…رفعة الجادرجي وبلقيس شرارة في جدار بين ظلمتين (ملف/6)

وأنا أقرأ كتاب (جدار بين ظلمتين) الذي تناوب على كتابة فصوله رفعة كامل الجادرجي وعقيلته بلقيس شرارة كريمة الأديب الكاتب محمد شرارة الذي ما زلت أنظر بعين الإكبار والاحترام إلى كتابه الوحيد الموسوم بـ (نظرات في تراثنا القومي) والصادرة طبعته الأولى عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر – ببيروت سنة 1982 وتولت تحقيقه ونشره كريمته الأخرى، الدكتورة حياة شرارة، أستاذة الأدب …

أكمل القراءة »

شكيب كاظم: رفعة كامل الجادرجي في صورة أب (ملف/5)

رفعة كامل الجادرجي في صورة أب وقائع أربعة عقود من الحياة بدارة أبيه شكيب كاظم بغداد تعرفت على صدور هذا الكتاب يوم اشترت مجلة (التضامن) الذي تولى رئاسة تحريرها الصحفي (فؤاد مطر) حق نشر ثلاثة فصول من هذا الكتاب، وهي الفصول التي تعرضت لحوادث مهمة مرت بالعراق، الأول ارخ للسنين من 1952 حتى 1956، والثاني من سنة 1956 من حوادث …

أكمل القراءة »

شكيب كاظم: رواية (هل تحبين برامس؟) لفرانسواز ساكان.. حين يمسي ضعف المترجم وبالا على النص

الترجمة فن من الفنون، فضلا عن كونها مهنة من المهن، وأعني بكلمة فن، وجوب أن يزدان المترجم بالذوق ورهافة الحس والثقافة الواسعة، فضلاً عن إجادته فن الكتابة، فليس كل من عرف لغة ثانية، ونقل عنها إلى لغته الأصلية، عد مترجما فناناً حاذقاً، بل نستطيع وصفه بالمترجم المهني، أي الذي اتخذ الترجمة مهنة للعيش والارتزاق بعيداً عن الدقة والرصانة، ومحاولته تقديم …

أكمل القراءة »

شكيب كاظم: اليوم الذي لا يقرأ جبرا فيه ولا يكتب يراه وقتا ضائعا (ملف/15)

بالأمس القريب، الذي أمسى بعيدا ( مساء الأربعاء ٣٠من آذار ١٩٩٤) أقام اتحاد الأدباء والكتاب في العراق جلسة احتفاء نقدية، خصصت للروائي والناقد والمترجم جبرا إبراهيم جبرا، لمناسبة بلوغه الخامسة والسبعين من العمر، كان زاخرا حيوية وبشرا وحبورا، وهو يحضر جلسة الاحتفاء النقدية تلك، التي شارك فيها عدد من النقاد والباحثين منهم؛ الفنان التشكيلي نوري الراوي، والمترجم والأستاذ الجامعي الدكتور …

أكمل القراءة »