ارشيف الكاتب زياد جيوسي

صباحكم أجمل/ سلواد تروي الحكاية بقلم وعدسة: زياد جيّوسي

من خربة كَفر عانا نزلنا التّلة التّرابية أنا وصحبي ومضيفيني الأساتذة عبد الرؤوف عياد والشيخ عبد الكريم عياد وعبد الرحمن صالح حامد “أبو صالح” باتّجاه السّيارة في الأسفل لنتّجه من الخربة باتّجاه برج عرف باسم البردويل لمواصلة الجولة الّتي نسّقتها لي الشّاعرة رفعة يونس ابنة سلواد والمقيمة في عمَّان عاصمة الأردن الجميل، ومن بناه “بلدوين” ملك بيت المقدس الصّليبيّ أثناء …

أكمل القراءة »

صباحكم أجمل/ سلواد لبؤة الجبال
بقلم وعدسة: زياد جيوسي
“الحلقة الأولى”

كلّما كنت أتّجه من رام الله باتّجاه شمال الضّفّة الفلسطينية وأمرّ عبر طريق عين سينيا أو عبر الطّريق أسفل جسر عطارة حسب الطّرق الّتي تكون مفتوحة ويمكن المرور منها في ظلّ تحكّم الاحتلال بالطّرق، وأشاهد سلواد على قمّة الجبل المرتفع أشعر بها لبؤة تربض فوق الجبال وتشرف على كل الطّرق بموقع استراتيجي متميّز، وفي كل مرّة كانت الرّغبة بزيارتها والتّجوال …

أكمل القراءة »

رفعة يونس.. بين قصيدتين
بقلم: زياد جيوسي

شهور عدة لم أقرأ فيها قصائد أو دواوين شعر إلا صدفة، بعضها كنت أقرأها ولا تترك أثراً بذاكرتي والبعض وهي القلة مما قرأت ما ترك أثراً لا يزول بسهولة، فالشعر وخاصة النثري إن افتقد اللوحات الفنية والرمز والجرس الموسيقي لن يتجاوز مستوى الخاطرة المكتوبة على شكل شعر والشعر منها براء، وفي عصر الثورة الرقمية وكون المجال مفتوح للكتابة والنشر لكل …

أكمل القراءة »

الفينيق ترسم الفرح على وجوه الأطفال
بقلم وعدسة: زياد جيوسي

لعلها كانت فرصة جميلة حين التقيت المربية الفاضلة السيدة حنين الأشقر مديرة مدرسة الفينيق في ضاحية خلدا الراقية في عمَّان، ووجهت لي الدعوة لحضور فعالية من فعاليات المدرسة، وهذه كانت الفرصة الثانية لأشارك طلاب المدرسة بعض من نشاطاتهم حيث شاركتهم المرة الأولى في زيارة “جاليري فنون” بدعوة ومرافقة من الفنانة التشكيلية ربا أبو دلو، وهذه المرة كانت الفكرة المقترحة زيارة …

أكمل القراءة »

صباحكم أجمل/ نابلس شدو الينابيع
بقلم وعدسة: زياد جيوسي
“البوح الثاني عشر”

ما أن غادرنا قصر النمر وأنهينا جولتنا في الحبلة حتى كنا نتجه لبيت المسنين بناءً على اقتراح من د. لينا الشخشير، منسقة برنامج في جولات نابلس حين قالت: للمسنين وكبار العمر علينا حق؛ وبرفقة صديقي سامح سمحة الذي حضر معي من جيوس بسيارته الخاصة وصلنا المركز وعبر الحديقة الجميلة كنا نتجه للإدارة حيث التقينا كل من المشرفات سوزان مرعي مديرة …

أكمل القراءة »

صباحكم أجمل: قدس يا زهرة المدائن
بقلم وعدسة: زياد جيوسي
“الحلقة الثانية”

تجولنا في كل أنحاء مسجد قبة الصخرة، وكانت مشاعر الخشوع والإيمان تغمرني بقوة، فصليت أكثر من مرة لله تعالى في أنحاء المسجد، وبعدها نزلنا إلى المغارة الواقعة تحت الصخرة المشرفة، وعند بوابتها الصغيرة يوجد قبة صغيرة بنيت في الفترة العثمانية وبداخلها نافذة بها شعرتين من شعر الرسول محمد (عليه الصلاة والسلام)، وسميت حجرة شعرات النبي، ويتم النـزول للمغارة بعدة درجات …

أكمل القراءة »

صباحكم أجمل/ من الدوحة سلام
بقلم وعدسة: زياد جيوسي
“الحلقة الأولى”

كنا قد شددنا الرحال زوجتي ختام وأنا من عمَّان الهوى الى بلدتنا الخضراء جيوس لقضاء موسمي الشتاء والربيع فيها، حيث بحكم موقعها الجغرافي وقرب المسافة الهوائية من الساحل المغتصب يقل البرد فيها ويزداد الدفء مقارنة بعمَّان، حين فاجئنا ولدنا المعتز بالله والعامل في الدوحة بإصراره على أن نزوره في قطر حيث يعمل وأعد لنا التأشيرات وتذاكر السفر وبرنامج للتجوال، ولم …

أكمل القراءة »

صباحكم أجمل/ صمد على حافة النسيان
بقلم وعدسة: زياد جيوسي

لم أتخيل حينما دعاني صديق العمر من أيام الدراسة الجامعية باسل ذيب النمري “أبو شجاع” لزيارة بلدة هجرها سكانها، أن هذه البلدة ستشغل تفكيري 3 سنوات متواصلة وأنا أبحث عن سرها بعد أن زرتها وصورتها أول مرة عام 2016 برفقة أبو شجاع، وسعيت عبر 3 سنوات للقاءات مع رجالات من صمد من كبار السن ليحدثوني عنها. حين أطللنا على بلدة …

أكمل القراءة »

صباحكم أجمل/ من الحمة حتى حوفا الوسطية
بقلم وعدسة: زياد جيوسي
الحلقة الثالثة والأخيرة

ولشمال الأردن عبق يجمع بلاد الشام في بوتقة واحدة، فمن مطلّ طبريا كنا نطلّ على الأرض الفلسطينية وقلوبنا تتفطّر على الأراضي المحتلّة من شمال فلسطين وهضبة الجولان السورية، فأكملنا المسير بطريق حاد بالنزول ومتعرج باتجاه الحمّة حيث بدأت درجات الحرارة في الارتفاع فنحن الآن في الغور الشمالي، وبعد جولة صغيرة في البلدة اتجهنا الى أحد المتنزهات للراحة والغداء، وهناك تمتعنا …

أكمل القراءة »

الموت على أهداب الشمس
بقلم: زياد جيوسي

الموت على أهداب الشمس بقلم: زياد جيوسي اعتدت في قراءاتي للأدب أن أركز منذ البدء على الإهداء، فالإهداء يحمل دوماً بعض من ملامح الكاتب أو الشاعر وبعض من بوح روحه، ودوماً كنت أؤمن أن الكتابة مثل المرآة، كل ينظر فيها ويرى نفسه بشكل أو بآخر، لكن الحروف حين تنهمر من الداخل، تكون الروح في حالة تحليق وغياب، ومن هنا حين …

أكمل القراءة »

قناع السموأل وعواد علي
بقلم: زياد جيوسي

قناع السموأل وعواد علي بقلم: زياد جيوسي حين أرسل لي الكاتب والصديق عواد علي مسرحيته للقراءة والإطلاع، لم أتوقع أبداً، من العنوان ومن جنسية الكاتب “العراقية العربية”، أن أحداث المسرحية تجري في فلسطين في فترة الانتداب البريطاني في أواخر الثلاثينيات وبدايات الأربعينيات من القرن الماضي، الذي شهد أبشع احتلال عرفه التاريخ المعاصر وما زال مستمراً ويزداد بشاعة. والمسرحية، وكما يشير …

أكمل القراءة »

صباحكم أجمل- جدارا تروي الحكاية
بقلم وعدسة: زياد جيوسي

صباحكم أجمل- جدارا تروي الحكاية بقلم وعدسة: زياد جيوسي “الحلقة الثانية” غادرنا المدرج الغربي بعد جولة مطولة ودقيقة وفاحصة لكل مساحاته، وواصلنا المسير بالطريق الترابي حيث وجدنا العديد مما كان في تلك الأزمنة؛ محلات تجارية مبنية على طريقة العقود نصف البرميلية، وبعضها لها أبواب واسعة مستطيلة يعلوها حجر واحد على امتداد عرض الباب والأعمدة التي تشكل جانبيه، ومن بين هذه …

أكمل القراءة »

منارات مقدسية.. ذاكرة ومكان
بقلم وعدسة: زياد جيوسي

منارات مقدسية.. ذاكرة ومكان بقلم وعدسة: زياد جيوسي فترة زمنية مرت لم أحظ فيها بمشاهدة معرض فن تشكيلي يترك أثره في روحي ويدفع قلمي للتعبير عما رآه، حتى حضرت معرض للفنانة المهندسة نادين طوقان تحت اسم: منارات مقدسية.. ذاكرة ومكان، في مجمع النقابات المهنية في عمَّان، وحين عرفت عن المعرض ظننت أنه انتهى ليتبين لي أن مدته ثلاثة أيام فسارعت …

أكمل القراءة »

صباحكم أجمل/من موقع معركة اليرموك إلى أم قيس
بقلم وعدسة: زياد جيوسي (الحلقة الأولى)

صباحكم أجمل/من موقع معركة اليرموك إلى أم قيس بقلم وعدسة: زياد جيوسي الحلقة الأولى لشمال الأردن جمال خاص بطبيعته وطيبة أهله وتراثه وتاريخه وآثاره، وفي زيارة لي لعمَّان قررت أن أرافق زوجتي ختام جيوسي بجولة في بعض أنحاء الشمال تستمر ثلاثة أيام بسيارتنا مع أجواء ربيعية جميلة وطقس مناسب للجولات والترحال بأكثر من منطقة، فشددنا الرحال مبكرين صبيحة يوم خميس …

أكمل القراءة »

ذاكرة القدس في الفن التشكيلي الفلسطيني*
بقلم: زياد جيوسي (ملف القدس/54)

ذاكرة القدس في الفن التشكيلي الفلسطيني* بقلم: زياد جيوسي دوما وككاتب شبه متخصص ببوح الأمكنة وعاشق لها ولا يتوقف عن التجوال في الأمكنة والبلدات والقرى والمدن، لذا كنت أقول ما أشعر به: لكل مدينة عبقها ورائحتها ونكهتها، فالأمكنة كالنساء لا يمكن أن تتشابه أبدا، والقدس التي أعشقها عشق روحي من بين المدائن التي عشقتها في حياتي، لا تشابهها مدينة، ونادراً …

أكمل القراءة »