ارشيف الكاتب زياد جيوسي

| زياد جيوسي : حكاية رام الله والذاكرة “الحلقة الثانية”

  أقف في زاوية الشارع أستعيد في ذاكرتي دوار المنارة القديم والتي تحدثت عنه في الحلقة السابقة والذي هدمه الاحتلال، فتستعيد ذاكرتي بوح الشاعرة المغربية مليكة صراري لرام الله: “وما زال في رام الله، رسمُ الوفاءِ.. فقد صامَ حزنا عليها الشّجر.. ومازالت الريحُ، تحنو على طيرها.. تُهَدْهدُهُ، تحت وقْع الحذرْ.. ومازال يرمي الغروب، عليها خيوطا.. ترمّمُ وجه السهول”، فابتسم لمن عشقت رام …

أكمل القراءة »

| زياد جيوسي : سرَ الأصابِعِ وَالقَوَافِي العَنِيْدَةِ في “مُهرة الحكاية” .

   الشعر إحساس وشعور يتم التعبير عنه بالحرف والكلمة.. هكذا يعرفه الغالبية وأنا منهم، لكن حين بدأت اقرأ في كتاب: “مهرة الحكاية” شعرت أن الحالة انتقلت من مجرد الشعور الى مرحلة من الغياب والإنفصال عن الواقع المحيط والتحليق في سر الأصابع والقوافي العنيدة، فالشاعرة والناقدة هدلا القصار بحروفها وصورها ولوحات الكتاب والفكرة كانت مهرة برية متمردة عصية على الترويض والتدجين، نشرت …

أكمل القراءة »

| زياد جيوسي : حب وفراق وتأشيرة .

   “تأشيرة” اسم لرواية للكاتبة الفلسطينية صابرين أحمد عودة، تهديها إلى الحرف الذي وهبها السعادة حينما بخل عليها العالم في بسمة، صادرة عن دار يافا في عمَّان، وبتقديم  مختصر ومكثف من عبير فليحان/ سورية، والرواية فن أدبي قديم وإن لم يدخل مجتمعنا العربي بقواعده الحالية الا في اواخر القرن التاسع عشر، لكنه بشكل أو آخر كان جزءًا من الادب العربي النثري، وإن …

أكمل القراءة »

| زياد جيوسي : عاشق رام الله وراوي حكايتها / الحلقة الاولى.

   “رام الله.. أيا مدينة تركت.. في داخلي جنوناً.. ونجوماً وقمراً.. حروف قصيدة وشعر.. حزن فرح وقدر..”،  هذا بعض من بوح روح المناضلة دارين طاطور ابنة الرينة، بعد أن زارت رام الله قادمة من العمق الفلسطيني المغتصب عام 1948م قبل سنوات طويلة؛ وتجولت برفقتي كل دروب رام الله والجمال، أنقل اليها ما تهمسه لروحي كل ابنية رام الله التراثية وذاكرة الأجداد …

أكمل القراءة »

| زياد جيوسي : “قلوب من نار” بين الواقع والسحر والخيال .

   هناك روايات أقرؤها ولا يمكنني الا العودة اليها مرة أخرى وأحيانا أكثر من مرة فهي تترك أثراً ما في خبايا الروح، ومن هذه الروايات رواية “قلوب من نار” للكاتبة والفنانة التشكيلية دلندا الحسن الأردنية الهوية والإقامة والفلسطينية الجذور من مدينة قلقيلية، وحين اهدتني الروائية التي لم التقها ابدا ولم اتعرف اليها روايتها تاركة لي اياها في مقر رابطة الكتاب الأردنيين …

أكمل القراءة »

| زياد جيوسي : جحافل الجحيم.. ألآمات الأسرى .

  “جحافل الجحيم” عنوان لرواية للكاتبة رنين عمار ضراغمة صادرة عن دار “ببلومانيا” للنشر والتوزيع في جمهورية مصر العربية، وهي الرواية الثالثة للكاتبة إضافة لمجموعة قصصية رغم ان الكاتبة مواليد 1991، وقد وصلتني الرواية من خلال الشاعرة والكاتبة والاعلامية قمر عبد الرحمن والمهتمة بابداعات الأسرى سواء من كانوا بمعتقلات الاحتلال أو خرجوا منها، وبما اصطلح على تسميته أدب السجون والذي …

أكمل القراءة »

| زياد جيوسي : ألوان الفرح والوطن في خمسة قصائد .

    في جولة ممتعة بين عدة دواوين هي مغناة الليلك ومرافئ الغيم وديوان تحت الإنجاز ، للشاعرة ذات الجذور الفلسطينية رفعة يونس، شعرت ان روحي تحلق في فضاءات العديد من النصوص التي قرأتها، فقد أثارت هذه النصوص بجماليتها وما احتوته من لوحات وصور وارتباط بالأرض والمكان اشراقة روحي وقلمي، فمن يجول في نصوص الشاعرة يجول في المكان والزمان والأرض والإنسان والحلم، وهذه …

أكمل القراءة »

| زياد جيوسي : تقريباً على ميقات الجمر .

   (الجوع يمد مخالبه في بطني، فألتهم أوراقي وأمشي..)، بهذه الكلمات للشاعر عدنان الصايغ يبدأ شاعرنا عز الدين جوهري  ديوانه “تقريبا على ميقات الجمر”، ليجول بنا لتحقيق الفكرة التي بدأ فيها الديوان عبر تسع عشرة لوحة جميلة، وفي خلال تجوالنا في الديوان نلمس كم أن روح الشباب تلعب دورها في الأشعار، فالشاعر من مواليد 1978 وهو من الجيل الذي ولد وعاش في ظل أزمة المجتمع …

أكمل القراءة »

| زياد جيوسي : الرحيل والحب والحلم في “نافلة الحلم” .

  رحلة شعرية جميلة تأخذنا فيها الشاعرة التونسية جودة بلغيث في ديوانها الجميل “نافلة الحلم” عبر ستة وثلاثين نصا و93 صفحة من القطع المتوسط، من إصدار الثقافية للطباعة والنشر والتوزيع، قدم لها القاص والروائي التونسي ابراهيم درغوثي سادرا في عباب الديوان بكل احترافية وجمال، وغلاف جميل بلوحة فنية بلون أزرق جمع بين التقاء الأزرقين البحر والسماء وبينهما امرأة جميلة تحلق …

أكمل القراءة »

| زياد جيوسي : قمر و”كوفيد الاحلام” .

  قمر عبد الرحمن.. هذه الشابة الألقة عرفتها من خلال شِعرها النثري في ديوانها “رشفة حقيقة“، ومن خلال تألقها بشعر الهايكو بديوانها “صلاة الدموع” الذي عرف كأسلوب جديد بالشعر في اليابان، ومن خلال سردها الوجداني في “رسائل قمر” والتي تستعد لتطلق رسائلها بكتاب يحلق في فضاء الأدب والابداع، والأهم اني عرفتها من خلف الشاشة الزرقاء وهي تقدم برنامجها “وتر النصر” …

أكمل القراءة »

| زياد جيوسي : الحلم في “مرافئ الغيم” .

    سماء حافلة بالغيوم انعكست عليها ألوان قوس قزح على الصفحة الأولى للغلاف، تشير لجمالية خاصة سنراها في فضاءات الشعر في ديوان جديد يحمل اسم “مرافئ الغيم” للشاعرة رفعة يونس، من اصدارات شركة دار البيروني للنشر والتوزيع في عمَّان، والغلاف الأخير بلون السماء منقوش عليه بعض من شعر الشاعرة حيث تقول في مطلعها: “دعنا.. فوق جرح العمر نسافر.. نطوي …

أكمل القراءة »

| زياد جيوسي : عابر في الماضي .

“عابر في الماضي” مشروع لرواية ملفتة للنظر، ومنذ العنوان: “عابر في الماضي” يعطينا الكاتب محـمد الرفاعي فكرة أولية أن الحديث سيكون عن شخص ما عبر في الماضي وأتجه للمستقبل منه، وليس عن عملية عبور في الماضي والبقاء فيه وإلا لتغير العنوان إلى: “العبور في الماضي”، وحين الانتقال من العنوان إلى الإهداء نجد أن هناك ما يكرس فكرة العنوان في الذهن، …

أكمل القراءة »

| زياد جيوسي : الحب والحلم في “أفكار وأحاسيس أنثى”.

عبر 81 صفحة من القطع المتوسط باحت الكاتبة الأردنية والناشطة الاجتماعية فاديا أحمد الحريرات بما جادت به روحها، في كتاب حمل تصنيف “خواطر” وسبق لي أن أشرت في مقال سابق أن الخاطرة يعتبرها معظم النقاد نص هجين يمازج بين النثر والشعر، والخواطر نصوص تعبر عما يجول بالخاطر ويتم تفريغها مكتوبة وعادة تخضع للتدقيق والتغيير قبل النشر، والخاطرة كبعض من الأساليب …

أكمل القراءة »

| زياد جيوسي : دوامة “منّ السَما”.

“منّ السَما” هي الرواية الثانية للكاتبة غصون رحال التي يتاح لي قراءتها بعد روايتها “في البال” قبل عدة سنوات حين صدورها، والتي كتبت عنها مقالة نقدية لم تنشر بسبب خطأ لم أحسب حسابه أضاع المقال، وهذه الرواية شدتني من لحظة تأملي صفحة الغلاف والتي صممها الفنان الشاب رائد قطناني وهي لوحة للفنان فان كوخ تحمل عنوان “سماء مليئة بالنجوم على …

أكمل القراءة »

| زياد جيوسي : فراشة أحلام بشارات .

في البدء لا بد من الإشارة إلى أن المكتبة العربية تفتقر إلى حد ما أدب الأطفال والفتيان، فدور الكتاب مهم جدا في حياة صغار السن ويلبي حاجات يحتاجونها، وهذا ما تربينا عليه منذ الطفولة في عصر لم نكن نعرف الكهرباء ولا التلفاز ونقرأ على ضوء “لمبة الجاز”، وكما قال المؤلف د. نجم عبد الله كاظم في مؤلفه الضخم “رواية الفتيان” عن …

أكمل القراءة »