ارشيف الكاتب بدل رفو

من ادب المهجر: انت وطن تغرّب عن وطن
بدل رفو
النمسا \ غراتس

ارصفة الطرق هل تتربص لصباحات مدن احتفالاتها قصيدة رثاء .. اُم تنتظر عودة ابنها ، علّه يرجع من معركته الحمراء ويحلم من جديد .. بالبحر والسنابل والترحال .. فأرواحنا اجهشت بالبكاء ، من شجون قلوب متصدعة .. ! لعبنا بالنار ..والنار ليست لعبة.. هجرنا الأوطان فاختفت الطرق .. بلا خمر يسكرنا حنين الوطن ..! نترنح في شوارع الغربة .. وسكاكين …

أكمل القراءة »

محراب وطن – أغنية مغترب
بدل رفو
النمسا\ غراتس

حين يصارع الليل دم مغترب تجالسه الأغاني بلون عيني سنونوة عتمة صمته تُضاء تنتشله من قبوه قبو العزلة والإغتراب أحالت الدنيا شحوبا لو تعود النضارة، والحلم، حورية لو يجعل أرض اليباب بستانا، ونافذة مشرّعة لو تفتح خزانة القلب ! حينها، تستحيل الأغاني وتتوّج القارة بقصائد حب للوطن، والحبيبة، والإنسان!! * * في الغربة .. يعزف المغترب الناي من شرفته بحزن …

أكمل القراءة »

خمارة الوطن
بدل رفو
النمسا\غراتس

في ليالي شتاءٍ مغطاة بالثلج وأزمنة تتعرق وجعاً واحلام مبتورة الرؤوس تلك الليالي اقداحها فارغة لا أعناب خمر.. لا أغانٍ قروية .. لا انشودة وطنية، والحلم يبحث عن سر الحقيقة!! *** *** في ارض لايعرف فيها نعيق الغراب من صفير البلبل .. الفقراء يحتسون الموسيقى والشعر، ويكتسون النضال والحياة معطفاً، ولكنه غدا معطف (غوغول)! *** *** غدا العالم غابة في …

أكمل القراءة »

أطفال الكورد، تغريدة حزن
بدل رفو
النمسا\ غراتس

أمواج وصخور تتلاطم صرخة مهاجر خطفه طريق بلا عودة فضاءات، ونهارات، ومواقد ذكريات هدير وقصائد عشق صباحات، ومساءات، وعواصم، ومدن لكن ..هناك وطن في دمه! *** *** في باريس تتفتت قطرات المطر دموع سخية، وحواف مكسورة، ونوافذ ندية حانات المقاهي هدهدة ورومانسية، نهر السين حينها، تغدو إيقاعات الحياة كسرة خبز وكلمة وقصيدة أزلية *** *** في الهند.. حكايات أطفال الهند …

أكمل القراءة »

انت وطن أرهقته الحروب
بدل رفو
النمسا \غراتس

ثغرك، يمنح البحر جلبابا يقضم عنق القسوة والقبح يا روح مروج الله وأغاني الجبل يا رقصة ثملى على أبواب مدينتي كلما هطلت الأمطار! *** *** أنت.. قلادة سماء ونجوم وطن أرهقته الحروب والحصارات ! انتظرتكِ قادمة مزهوة في شوارع الحلم تطرزين عشقي الأزلي وكلمات قصائدي الحبلى بهواك! *** *** تُسمعني حضارات الدنيا حكايات عازف ليل تحت المطر يعزف أساطير عشق …

أكمل القراءة »

قصيدة حب
بدل رفو
النمسا \غراتس

أنهار جمالك تفيضُ خمراً وسكراً وشموساً سَكينةٌ لا تفارق الروح شعراً وصفاءً!! *** *** أنت.. سيرة كلمات تعانق الفصول ضوءا للمسافات البعيدة، لقارات الحلم وتحيلين أغنية الماء سمفونية عشق للعيون!! *** *** أنا.. أبحث عن الهوى.. بين ثنايا قطرات المطر فقصائدي مناديل حب لبهجة وجنتيك سفن وسفر وومضات شوق ترسو في موانيء ضفاف الدانوب وجزيرته ومور!! *** *** أنا .. …

أكمل القراءة »

إنه الوطن يا شاعري..
بدل رفو
النمسا\ غراتس

لم تعد في المآقي دموع لتذرف! ولم تبقى في الفؤاد من الآهات والمكابدات للتأوّه!! ملّ الوطن منا وتوجّع، قصائدنا ..كتاباتنا.. أوجاعنا على أرصفة وموانئ الغربة تبكي ولا من مراثي! أيا بلادنا الحبيبة أيا أيها الروح المسكينة أي حظ تعيس احتضنتيه لنغدو أهلا لك! آه يا شاعري.. كلانا نبكي لبلاد تذرف دما لا دمعا! بماذا سينصفنا تاريخ لا يرحم ؟ فزمن …

أكمل القراءة »

سربست *
بدل رفو النمسا\ غراتس

حين أغمض عينيّ يجفّ حبر قلمي يتقاعس الزّمن في دمي! آهْمَهِمُ في العودة لوطن، سخونة أرصفته تحرق باطن قدمي قسوة، وهلع، ورعب تترع وحدتي أترجّل من الأفق وأفتح عيني ربما أجد كلماتي تصارع الجلاّد في حلبات روما كي لا تتشبّث بقضبان زنزانتي! منذ زمن لم أصادق رحمة رؤوس تطلّ من خنادق كي تشيع أوجاع قلبي والمسافات والأراضي الجرداء القفراء تنحني …

أكمل القراءة »

البكاء على الوطن
الى الشاعر الخالد صديق شرو* ..رفيق الدرب والوجع والوطن
بدل رفو النمسا\ غراتس

أسائل دروب غربتي في متاهات مدن السفر لم لا تزقزق طيور دهوك** في وداع، وموت القصائد والشعراء لكي تستيقظ الحقيقة ما بين القبور *** *** *** صديق شرو، شاعر من كوردستان غريب في وجعه وفي عشقه اللامتناهي لثورة، لبلاد، لشعب، للإنسانية غريب حتى في يوم وداعه رحل ملك آخر هاجرا البلاد! *** *** *** صديق شرو، شاعر من بلاد الشمس …

أكمل القراءة »

وداعاً أيّها البوتاني*
إلى الأديب والكاتب والاعلامي الراحل عبد الغني علي يحيى
بدل رفو/ النمسا/غراتس

يا لروحك الشامخة النقية يا لعظمة انسانيتك وكلماتك المتقدة يا لثورة عشقك لوطنك! عقود سماءنا ونجومك دليلنا لنوقد الشّموع في الحجيرات المظلمة! أيا أيّها البوتاني فصولنا تتأوه على جبال كوردستان وتضيق الخناق وتطعننا سنين، أطلقتَ عنان الكلمات الحرية لتصرع العبودية ولكن، أنت تودعنا بصمت! أيا أيّها البوتاني القادم من رحيق الوجع على طول الطريق من بغداد حملتَ مشاعل ثقافة الكورد …

أكمل القراءة »

من الشعر الكوردي المعاصر
ليس لي عمل
شعر: مولود ابراهيم حسن
ترجمة: بدل رفو

ليس لي عمل.. أرجوكم .. اليَّ بِمديةٍ لأجهز على ( بارش جاكان)☆ حتى لا يولد مرة أخرى كورديا..!! ليس لي عمل .. أناشدكم أن تجعلوني رجل شرطة حتى أدوس على رقبة (جورج فلويد) ☆☆ لكي لا يولد مرة أخرى إنسان أسود..!! ليس لي عمل.. اتطلع أن تعطوني بندقية قنص لأغتال اللقالق حتى لا تشيّد على منارة إربيل أعشاشها..!! بارش جاكان..شاب …

أكمل القراءة »

من الأدب الكوردي في المهجر
تعال معي يا شاعرنا..كوردستان تئن النمسا\ غراتسشعر: بدل رفو النمسا\ غراتسالنمسا\ غراتس

إلى الشاعر لطيف هلمت* شاعرنا من زمن.. حين كان الظلم يشمخ بقامته، في أزمنة التماسيح ! كانت كلماتك بالمرصاد شاعرنا … كنا نتوق لمستقبل يعوّضنا عن وجع صفعات تلقيناها من أجل الكوردايه تي! شاعرنا .. لن يُبعث غاليلو من جديد ، ولا بوشكين نداً لقيصر روسيا ، والف نيرودا منفيون في العالم، وألف سقراط يرتشف السمّ يوميا تحت قيظ الشمس، …

أكمل القراءة »

من الأدب الكوردي في المهجر
صبّاغ الأحذية
شعر: بدل رفو

على رصيف فارغ ضامخ بمكابدات الزّمن، لا الحمام يقتات على الزّاد ولا البشر تحركهم حياة مدينة فارغةَ!! صبّاغ أحذية.. طاعن في السّن ينتظر زبونا يُلمّع حذاءه يتصفّح جريدة اليوم ويتصبب عرقا ، عسى تحرّر راتبه التقاعدي دون ذلّ حرّ هو يصارع عوالما في أعماقه حيث الأجيال والعقود لا تهدأ! عبر سطور الجريدة يسافر بخيالهِ لحروب من أجل وطن ليس له …

أكمل القراءة »

من الأدب الكوردي في المهجر
دهوك*
شعر: بدل رفو

دهوك.. على ضفاف طيبة شعب ترسو مدينة يا عطر تراب أمي وآخر لحظات أغنية غرانيق بلادي! دهوك .. أيا سمفونية وطن أبطالك حمر كدماء الشهداء من أجل رقصة وأغان للاطفال دهوك.. عشقتُ مدنا وشعوبا معوَزّة لكن!! لم أر طيبة وسلاما كشعبك! بساطة شمس على جبين النهار نهارات شعب! رغم ، كل المواجع والمآسي وقسوة نهر (هشكه رو) الغادر يجرف ويغتال …

أكمل القراءة »

بدل رفو: ليس من اخلاق الكوردي ان يكون انتهازيا للوطن الذي احتضنه!!
حاورته: رونيدا احمد

بدل رفو: انا لا انقل لدول العالم هموم والام شعبي فلست بحاجة لعطف العالم على شعبي ، بل انقل له حضارة شعبي وبلادي! قيل الكثير عن الكاتب والرحالة بدل رفو المزوري. عن كتاباته، وشعره،وترجماته، ورحلاته، وله حضور عالمي، دون أن ينسى وطنه وشعبه، في مايلي حوار مع الكاتب بدل رفو المزوري : ـــ أبدعت في مجالات كثيرة منها:الشعر والترجمة والصحافة …

أكمل القراءة »