الرئيسية » أرشيف الوسم : ابراهيم أمين مؤمن

أرشيف الوسم : ابراهيم أمين مؤمن

ابراهيم امين مؤمن : مقطوعة من رواية قنابل الثقوب السوداء بعنوان “كون الطيور العظام “

مقطوعة من رواية قنابل الثقوب السوداء بعنوان “كون الطيور العظام “ لم يهدأ وليم مطلقاً منذ أن خبّره فهمان بأمر العبور إلى الشيطان. -قال وليم همساً..أرجو أن تريني كيف تصنع قنبلة الثقب الأسود والتى تمكنك ركوب الجرافيتون لعبور الجسر المؤدّي إلى إبليس. -أستاذي.. إمكانيّات FCC-1 ضعيفة ولن تسمح بذلك. -ألا توجد أيّ طريقة ملعونة لأرى ذلك الجسر؟ -مستحيل ، صمت …

أكمل القراءة »

إبراهيم أمين مؤمن : دعوة لكتّاب والقرّاء لإبداء الرأي

السلام عليكم .. اود اخذ رايكم فيما بين الاقواس .. والسؤال .. هل ما بين الاقواس يخرجك عن الجو العام للرواية ام هو من مضامين الرواية ولن يؤدى الى ذلك .. السلام عليكم … سؤال الى كل ناقد كل روائى كل مثقف اود معرفة رايكم فيما بين الاقواس فى النص .. القضية هو ان كلم ما بين الاقواس فيه اسهاب …

أكمل القراءة »

ابراهيم امين مؤمن : طريدُ الّليلِ

طريدُ الّليلِ… “البحر البسيط” مرَّ النّهار عليكَ اليوم تنتحبُ بدار محبوبكَ الخالى وقدْ ذهبَا تبْكى طلولاً فنتْ أصداؤها وهوتْ ترجو لقاءً وما تستقرئ الحُجُبا أوردتَ قلبك وهماً تالفًا جُرح واتخذتْ بيتًا كنسْجِ العنكبوتِ هبا وما حبيبك إلّا عازفٌ صدِئَ أو ساخرٌ راحلٌ يستحقرالطَلَبا وما فؤادك إلّا صارخٌ ذُبِحَ وبالليالى يسيلُ الذلَّ منسكِبا تأتى إلى الليل تصلى النارَ والحطبَ فكيف ترقدُ …

أكمل القراءة »

إبراهيم أمين مؤمن : الجهلُ الأكبر

الجهلُ الأكبر ملحوظتان قبل القراءة … 1-إلى جلِّ منْ يملك أمره ، آثر السلامة دائماً ولا تُعرّض نفسك لاختيار مآله “أكون أو لا أكون”. 2-النص جرئ جداً ، فحاذر أيّها القارئ ان تؤوله تأويلاً خاطئاً. النص خرج حاكم المجرات من مخدعه متكدّر المزاج كالعادة ، لكنه هذه المرّة أصبح أشدّ كدراً ، فقرر الإفصاح اليوم ، اليوم فقط ،عما كان …

أكمل القراءة »

ابراهيم امين مؤمن : مقامة الرقصة الأخيرة

مقامة الرقصة الأخيرة ملحوظة قبل القراءة … إلى جلِّ منْ يملك أمره ، آثر السلامة دائماً ولا تُعرّض نفسك لاختيار مآله “أكون أو لا أكون”. النص وجدّتها فى كهف من كهوف الجبال وأنا أعبر الصحراء ، طفلةٌ شعثاء ، وثيابها العراء ، وملامح وجهها متوحشة ولكنّها تختفى خلف ثوب من بسمات حرباء ، لكنّى ظننته من وحشة البيداء ، وطول …

أكمل القراءة »

إبراهيم أمين مؤمن : رسائل الأمهات

رسائل الأمهات تعالتْ صرخات أمه فاطمة بنت الحق ، أسرع إليها ولدها أحمد فتفجع لصراغها وارتعد رغم ارتفاع درجة حرارة الجو ، فوجدها تتألم كثيراً، فقال لها مالكِ يا أمى ؟، فقالتْ كادتْ أفعال الخلْق تشقُّ رأسي يا ولدى . وبمجرد أنْ انتهتْ من كلمتها فتكتْ بها غيبوبة السكر ففقدتْ الوعى. وما غيبوبة السكر التى تعانيها إلا تلك المظاهر الخادعة …

أكمل القراءة »

ابراهيم امين مؤمن : نحن المُخلّصون

نحن المُخلّصون الحياة أصبحتْ كالموت الأن ، فنور الشمس وخرير الماء تبدلا فلم يكونا هما ، فقد لوّث كلَّ شئ شرذمةٌ من أتباع إبليس من البشر ، فكان النور لهيب الأجساد ، والماء بحرٌ متلاطم غارقٌ للقلوب.حتى نجوم الليل طالتها آياديهم فخرج من قلوبها نورٌ أضاء لهم مسالكاً لهدم ضعفاء الأرض ومغيبى العقول ، هدْمهم بمعاول أطماعهم وأهواءهم. هم لا …

أكمل القراءة »

إبراهيم أمين مؤمن : رواية قنابل الثقوب السوداء أو أبواق إسرافيل

رواية قنابل الثقوب السوداء أو أبواق إسرافيل أنموذج المقدمة والإشهار -هى رواية خيال علمى تستشف المستقبل من خلال تاريخ الدول من ماضيها وفى حاضرها ، هذا التاريخ الذى يعبر عن حضاراتهم فى شتى مناحى الحياة. ولقد ركزت على الدول التى تملك صنع القرارات على المستوى العالمى مثل أمريكا وإسرائيل وروسيا والصين ومصر.تلك القرارات من شأنها تتحكم فى مصاير هذا العالم …

أكمل القراءة »

ابراهيم امين مؤمن : مقامة البداية والنهاية

مقامة البداية والنهاية   وصف الرياض الملائكية..                                                                يُغرّد البلبل فى الرياض السالمة . قطوفها دانية . وثمارها خضراء يافعة . وأغصانها تتراقص غضّة ضاحكة . يرد ماءها الجارى فيرْتوى …

أكمل القراءة »

ابراهيم امين مؤمن : رسالة السّواح (قصيدة نثر)

رسالة السّواح ..قصيدة نثر أسألُ عنكِ الأرضَ و السّماءَ بخشوع الرّهْبان بخشوع العبّاد بخشوع الأحبار بخشوع الأنبياء تُهشّم أصداءُ صُراخاتى فؤادى فهل من مغيثٍ لسؤالاتى؟ أسأل عنكِ الإنس والجان والملائكة أسألهم (هل رأيتم حبيبى الضّال)؟؟ أسألُ عنكِ الشجر وتصْفير الرياح وخطّ القلم أتمايل كالأغصان وأنساب كخريرِ الماء أُجنّ،أهذى ،أُبدّل جلدى لعلى أخبّر عنكِ أسأل عنكِ الملوك والصعاليق

أكمل القراءة »

ابراهيم امين مؤمن : فلسفة ُالجمالِ والقبح (من محض خيالى)

فلسفة ُالجمالِ والقبح ِ من محض خيالى جمالٌ مزيف وقبحٌ مزيف : الجمال المزيف هو ما استحسنه الرائى واطمأنتْ له النفس وإنْ كان قبيحًا فى أصله ، أمّا القُبْح المزيف فهو ما استقبحه الرائى ونفرتْ منه النفس وإنْ كان جميلاً فى أصله. -إنّ اختلاف أيديولوجيات البشر تجعل الحكم على ماهية الأشياء والمناهج والأحداث سواء المادية منها أو المعنوية مختلفاً ومتفاوتاً …

أكمل القراءة »

ابراهيم امين مؤمن : عنوان 1      مقامة (فتى البركان)  
عنوان 2      مقامة (الشاعر الملثم)

عنوان 1      مقامة ( فتى البركان )  عنوان 2      مقامة(الشاعر الملثم ) بركان فى بطن الأرض يصول . أمّه .. ما عادتْ تتحمل الفجور. دقّت باب ولدِها فاندفع يثور . يدمع ثأرًا وحزْنا على امّه العجوز. داستها أطماع تشتعل بالصدور . صدور تتزين بعقود الشياطين . أهواء وتقاليد والحق فى القبور . صراخ تماسيح , صراخ …

أكمل القراءة »

ابراهيم امين مؤمن : الحُبُّ فى رَحِم أثداء الأمواج ِ

الحُبُّ فى رَحِم أثداء الأمواج ِ                             على ضفاف شاطئ بحرالتقينا . البحر هادئٌ مسالمٌ ينادينا فلبيْنا. كم نادانا بحُمْرة مائه التى تلذّ ناظرينا .. ولكنْ .. أهى زرقاء فى  تنفّسِ الصبحِ وصحوةِ الشمس؟  أم حمراء تدقُّ أبواب الليل ومضْجع الشمس ؟    أيُّها البحر  ما أجملك ؟ …

أكمل القراءة »

إبراهيم أمين مؤمن : ملحمة موت الإله

ملحمة موت الإله                                                                     “الملحمة “منذ عهد الفضيلة الأول الذى أُسر فيه هذا الإله العتيد وقومه البشريين الغير آدميين  وأُجلوْ تحت الأرض وحتى الأن نجد هذا الإله مكبل …

أكمل القراءة »

ابراهيم امين مؤمن: قصر القضبان

قصر القضبان….قصيدة نثر (القصر هو الذى طُعن فيه الحبيب) روحى تحْتبس فى قضبان القصْرْ . ولذيذ الحياة ولّى بطعنات الغدْرْ. أسلسل نفسى . أتحسّس جُرْحى . تخور وتُهدُّ قوّتى. تنتحر عزيمتى . بقايا من قلبٍ خربْ . يتنفس على وميض خفتْ . . من طعنتها تنطلق أوجاعى .

أكمل القراءة »