تابعنا على فيسبوك وتويتر

خبر ثقافي العراق / إيطاليا الأديبة المغربيّة د. أسماء غريب في إصدار جديد بعنوان: رحلة المئة سؤال وجواب حوار أجراه من ستوكهولم الأديب والتشكيليّ صبري يوسف عن دار الفُرات للثّقافة والإعلام العراقيّة، وفي عاصمة الحرف والحضارة بابل، صدرَ حديثاً (تشرين أول – أكتوبر 2018) الكتابُ الحِواريُّ الجديد للأديبة النّاقدة والمُترجِمة د. أسماء غريب بعنوان (رحلة […]

إشارة : تستحق التجربة الثرة ، الأدبية والإبداعية خصوصا والسيريّة المشرّفة الملتحمة بها عموما ، للأديبة المبدعة د. سناء الشعلان الاعتزاز والمتابعة المثابرة والدراسة المتأنية خصوصا أنها تجربة كفاحية تُنسج خيوطها المتينة بصبر في الظلال الملتهبة لمعاناة عرية فلسطينية مقدّسة وانحياز عزوم لقضايا الإنسان العربي المسحوق. تدعو أسرة الناقد العراقي الأحبة الكتّاب والقرّاء إلى المساهمة […]

الخليّةُ والإنسانُ المُتكوكبُ: قراءةٌ في نصِّ (لغة الخلايا)، للطّبيب الشّاعرِ د. كريم حميد الدراجي د. أسماء غريب الشّعرُ والطبّ، أيّة علاقة هذه، بل أيّ كرمٍ وكمال وبهاء وجلال يتحقَّقُ بها وفيها! وكيفَ لا، والطّبيبُ شاعرٌ بالفطرة قبلَ الحرف، ثمَّ أوَلَيْسَ هو ذاك الذي يجسُّ نبْضَ الآخرين ويشْعُر بهم، ويقرأ علامات الألم وعوارض المرض في كلِّ […]

القصيدةُ – الأنثى عند الشّاعرة ساناز داودزاده فر: قراءة في ديوانها (أمشي على حروف ميتة) د. أسماء غريب المرأةُ هي القصيدة مهمَا حاولَ العديدُ مِنَ الشّعراءِ إنكارَ هذه الحقيقة، أوْ إعلانَ العصيان والتمرّد على الأنثى المُلْهِمَة الوفيّة المُخْلِصَة التي لا تفارقُهُمْ أبداً منذُ طفولةِ الحرفِ الأولى إلى أنْ يُهَالَ عليهُم التُّرابُ في رمس الأبجدية الكبيرِ. […]

الأنوثة المُؤَلَّهَةُ عند رياض الدليمي: قراءةٌ في ديوانه ( آخرُ النّاس) د. أسماء غريب الأنثَى! يا إلهي، هذا الكائنُ العجيبُ! من ذا الّذي يعرفُها فيكُم؟ لا أحد. إنّهَا كلُّ ما لا يُمْكِنُكُمْ أن تتخيّلوهُ من التّناقُضات المُمكنةِ والمُستحيلة في آنٍ واحدٍ: إنّها الخيالُ والواقع، الغيابُ والحضورُ، الصّمتُ والضّجيج، الطّينُ والنّور، السّرُّ والبوح، اللّيل والنّهارُ، الحقدُ […]

النّقدُ العربيُّ القديمُ ونظريّةُ الأجناسِ الأدبيّةعند الدّكتور فاضل عبّود التّميمي د. أسماء غريب لماذا الخوضُ الآنَ في موقفِ النّقدِ العربيّ مِنْ نظريّة الأجناس الأدبيّة؟ هلْ مازلنا لليومِ مسكونينَ بسؤال الهويّة الفكريّة والإبداعيّة الدّائر حول عقدة الهُمُ والنّحْنُ: هُم كتبوا ونحنُ أيضاً، هُمْ نظّرُوا ونحنُ كذلك؟ أمْ أنّ الأمرَ فيه محاولة لطَمْرِ تلكَ الفجوة التاريخيّة الكبيرة […]

  (1) صلصلةُ الجرسِ ليسَ بالأمرِ الهيّن أبداً أنْ يطْرُقَ بابَ حرفِكَ الأديبُ المغربيّ د. محمد المسعودي ومعه سانشو بانشا. إنّها إشكالية عويصة للغاية، لا سيما وأنّك حينما ستُدقِّقُ النّظَرَ في الزائريْنِ ستجدُ إلى جانبهِمَا الفنّانَ التشكيليّ المغربيّ خليل غريب! حينذاك ستشعرُ كأنّ أحداً وجّهَ إليكَ فجأةً لكمةً قويّةً تُفقِدُكَ الوعيَ، لا لحظاتٍ فقطْ، ولا […]

(1) باب السّؤال لا أحبُّ هذا الشّيخَ “غوغل”؛ لمْ يَتْرُكْ شيئاً إلَّا وكشفَ عنهُ، وكلُّ ما يُكْشَفُ يَفقِدُ شهيّةَ السّؤالِ ومُتعَةَ الجوابِ، ويُصبحُ باهتاً لا معنى لهُ. والعقلُ منذُ ظهور هذا العمِّ “عارفاً” في حياتنَا أصبحَ في سباتٍ عميق، لأنّ ما يُفصِحُ عنهُ، يُلْهِي عنِ المعرفة الحقّة بلْ يُلْغِيها، وأقصِدُ المعرفةَ التي مركزُها القلبُ؛ هذه […]

حينما أقلَّتِ الحافلةُ المتوجّهةُ إلى بعقوبة الصحفيَّ ماجد بغدادي، كنتُ جالسةً بقربهِ. هكذا أرادَ سعدُ محمّد رحيم، كاتبَ هذه الرّواية، وهكذا فعلتُ. أوَلستُ قارئةً كُتِبَ مِنْ أجلها هذا العملُ الرّوائي؟ إذن، فالرّوايةُ برمّتِها مُوجهة إليّ كما إلى كلّ قارئ في كوكبنا المائيّ هذا، وما الفرقُ سوى في طريقةِ التلقّي لدى كلٍّ واحدٍ منّا، ثمّ الاستجابة […]

ضمنَ منشورات دار نينوى للدّراسات والنّشر والتّوزيع، صدرتْ حديثا في دمشق (نيسان 2017)، التّرجمةُ العربيّةُ لرواية ((عشق سرّي / حكاية إينيسّا ولينين)) لصاحبتها؛ الكاتبة والصّحفية الإيطاليّة ريتانّا أرميني. وقد ترجمتْها الأديبة النّاقدة والمُترجمة المغربية الإيطاليّة د. أسماء غريب. تقعُ الرّواية في 312 صفحاتٍ من الحجم الوزيريّ، وتتألّفُ من 32 فصلاً تتصدّرُها مقدّمةٌ ضَمَّنَتْها المُترجمةُ موجزاً […]

خبر ثقافي العراق-إيطاليا-أمريكا * صدر حديثا (كانون الأول 2016) عن مكتبة تنوير في بغداد، كتابٌ نقدي جديد للدكتورة أسماء غريب بعنوان (ميثم السّعدي وثنائية العرض المسرحي). جاء هذا النتاج في 182 صفحة من القياس الوزيري، وقد خصصته صاحبتُه كما يدلّ عنوانه عليه، لتجربةِ المخرج العراقي ميثم السعدي في مجال المسرح العربي من خلال تجديده للمشهد […]

  صدرت حديثا (أيلول 2016) في العراق (بابل) عن دار الفرات للثقافة والإعلام، وباللغة العربية، الطبعة الثانية لديوان الأديبة والناقدة والمترجمة د. أسماء غريب، (مقام الخمس عشرة سجدة). تقع المجموعة الشعرية في 92 صفحة، تتصدّرها دراسة نقدية عنها بقلم الأستاذ الأكاديمي والناقد العراقي الدكتور فاضل عبّود التّميمي وهذه كلمة منها: [تتعدّد (المقامات) الصوفيّة عند المتصوّفة […]

ضمن منشورات دار الفرات للثقافة والإعلام، صدرَتْ حديثا (أيلول 2016) باللغة العربية في العراق (بابل) وبطباعة أنيقة، الطبعة الثانية للمجموعة القصصية (خرجَ ولمْ يعُدْ) لمؤلّفتها الأديبة والمترجمة د. أسماء غريب. تقعُ المجموعة في (120صفحة) من القياس الوزيري، وتتكون من عشر قصص تتراوح بين جنسيْ الأقصوصة والقصة الطويلة. وقد تصدّرتها أسماء غريب بكلمتين؛ الأولى جاءت في […]

ضمن منشورات العصرية للنشر والتوزيع، صدر حديثا باللغة العربية (آب 2016)، في العراق (بابل)، كتاب نقديّ جديد للناقدة والمترجمة الدكتورة أسماء غريب تحت عنوان (الأمانة العظمى في الدّفاع عن تراث وتاريخ الأمم، المُحقّقُ علي عبد الرضا عوض أنموذجاً). والكتاب عبارة عن دراسة نقدية شاملة وافية تناولت بالدرس والتحليل معظم إصدارات المؤرّخ العراقي علي عبد الرضا […]

(I) حاء المحبّة وفاء عبد الرزاق قلب مسكون بالوطن، فمهما حاولت أن تكتب شعرا أو نثرا، أو أن تعاقر الحرف باللغة العربية الفصحى أو باللهجة العامية، أو أن تخاطب القارئ عبر القصة القصيرة أو الرواية الطويلة، فإنها لا تبتعد أبدا عن الأرض التي رأت فيها النور وشربت منها فرات المحبة ودجلة العشق. لأنّ كلّ شيء […]