أرشيف سنة: 2020

سبتمبر, 2020

  • 25 سبتمبر

    سلام إبراهيم: عن أسرار الكتابة والحوار (ملف/112)

    صباح هذا اليوم وفي حوار مع أستاذي محمد خضير حول القصة القصيرة كتبت له وهو العارف الأكبر بأن كل فصل من رواياتي مبني كقصة قصيرة ممكن قراءتهُ مستقلاً. لم أثرثر في أي رواية من رواياتي الكل محسوب الكلمة والانفعال والمدخل وترتيب الأحاسيس حتى خاتمة الفصل – القصة. لا ثرثرة كل كلمة محسوبة، كل حركة كل رمشة كل همسة، وكل قصة …

  • 25 سبتمبر

    سلام إبراهيم… بين وحشة العزلة وتخمة الذاكرة
    حسن الفرطوسي (ملف/111)

    إشارة: مثل قلّة لامعة من الروائيين العالميين كإرنست همنغواي وإريك ريمارك وغيرهما خطّ الروائي العراقي “سلام ابراهيم” نصوصه بدم التجربة الذاتية ولهيبها. وفي اتفاق مع إشارة خطيرة للباحث الأناسي العراقي البارع د. علاء جواد كاظم الذي اعتبر روايات وقصص سلام إبراهيم من مصادر الدراسة الأنثروبولوجية الناجعة في العراق نرى أن نصوص سلام يمكن أن تكون مفاتيح لدراسة الشخصية الوطنية مثلما …

  • 25 سبتمبر

    من رسائل القرّاء والكتّاب الموجّهة إلى الروائي سلام ابراهيم (26) (ملف/110)

    إشارة : تجربة رائعة يقوم بها الروائي المبدع “سلام ابراهيم” وهو يؤرشف رسائل قرّائه الكرام وزملائه الكتّاب التي وصلته عبر سني إبداعه الطويلة وتتصل بمنجزه السردي الباهر وبحيادية المرافب. ننقل هذه الرسائل ضمن حلقات ملف الموقع عنه لما تتضمنه هذه التجربة من دروس إنسانية وإبداعية وتربوية وتوثيقية. أسرة موقع الناقد العراقي من الرسائل -123- من قارئ مجهول هنا تقريض مكثف …

  • 25 سبتمبر

    رحلة الكينونة المعذبة من منظور أخر
    الإرسي: سيرة الذات وعناء الآخر في التجربة الإنسانية
    د.علاء جواد كاظم* (ملف/109)

    إشارة: مثل قلّة لامعة من الروائيين العالميين كإرنست همنغواي وإريك ريمارك وغيرهما خطّ الروائي العراقي “سلام ابراهيم” نصوصه بدم التجربة الذاتية ولهيبها. وفي اتفاق مع إشارة خطيرة للباحث الأناسي العراقي البارع د. علاء جواد كاظم الذي اعتبر روايات وقصص سلام إبراهيم من مصادر الدراسة الأنثروبولوجية الناجعة في العراق نرى أن نصوص سلام يمكن أن تكون مفاتيح لدراسة الشخصية الوطنية مثلما …

  • 25 سبتمبر

    (عَبد العزيز سمين البيّاتِي)، عَالَمُ زَاخِرٌ بَالْمُنْجَزَاتِ.
    موشي بولص موشي/ كركوك

    نَجْمٌ آخَرٌ مِنْ نُجُومِ كَرْكُوكَ أَفَلَ قَبْلَ بِضْعِ سَنَوَاتٍ، احْتَضَنَ ثَـقَافَاتِ الْمَدِينَةِ وَتَوَاصَلَ مَعَهَا. زُرْنَاهُ فِيْ دَارِهِ مَرَّاتٍ وَكَانَ الْمَرَضُ قَدْ اشْتَدَّ عَلَيْهِ، مُبْدِعٌ فِيْ أُسْلُوبِهِ، مُتَكَلِّمٌ لَبِقٌ، نَاصِحٌ بَعِيدٌ عَنْ فَرْضِ رُؤْيَتِهِ وَآرَائِهِ. تَرْبَوِيٌّ، مُذِيعٌ، مُتَرْجِمٌ وَأَدِيبٌ، لَهُ مُؤَلَّفَاتٌ مُتَنَوِّعَةٌ وَمُشَارِكٌ فِيْ إِعْدَادِ(موسوعة كركوكَ الْحَضَارِيَّة). مِنْ إِحْدَى ذِكْرَيَاتِهِ السَّعِيدَةِ، هِيَ الْجَلْسَةُ الَّتِي اسْتَضَافَهُ فِيهَا اتِّحَادُ أُدَبَاءِ وَكُتَّابِ كَرْكُوكَ فِيْ …

  • 25 سبتمبر

    فلامينكو
    خالدة أبوخليف/سورية

    دوي الريح يخرق صمت البحر مد وجزر بين طيات الأمواج أخبار العابرين تطل على الشاطىء كقوس قزح أسطورة فينيقية تجيد الرسم بالألوان بسلاسة في حدائق عينيها ينبت الشعر لولاهما لاشعر ينظم، نسمات الفجر الأولى تمحو صديد الروح آيات سماوية، في غيابها تبحر روحي إلى سحيق الماضي تعلق الذكريات وهم انتظار، في مشيتها تتمايل غنى وغنجا”يخطىء من يعتقد قلوب الرجال حجر، …

  • 25 سبتمبر

    لن أكذب عيني..
    عبدالله محمد الحاضر

    لقد رأيتك هناك على مسافة نيف وموجتين فقط تزيلين الاعشاب عن اهداب الموج تمسحين ضوء القمر من خدك وتلقين به فى اعين الامواج الساهمة النظر اليك وانت تلهبين الشواطىء بعين واحدة يتعسجد رذاذ الموج بأنفاسك تتحلق ذكور السمك حولك تلقف ما يسقط من شموخ نهدك وجبروت نظراتك لتدع الامواج تشهق حسرة فى الهواء وبأم عينى رأيتك تنفخين فى حبال الضوء …

  • 24 سبتمبر

    شوقي كريم حسن: جابر خليفة جابر.. سرديات الرفض وتحدياته!!

    *لم تك ايام التسعينيات من قرن المتغيرات والحروب، سهلة وباذخة على من ينظر الى هاتيك الاضطرابات متفحصاً فوضاها وغرابتها، وحاولتها طمس الالق الانساني، وتحويل الانسان الى مجرداضحية ينتظر دوره في الحصول على تابوت ويافطة نعي خطت على عجل، وانصات يومي الى حكمة وفلسفة الفناء في سبيل وطن، لايعتبر الاحلام وحامليها سوى ارواح زائدة، بتوجب ان تمحى من اجل بقاء الاخر …

  • 24 سبتمبر

    فندق ” Ambassador ” ومطعم راوندوز ” حكاياتٍ لا تُنسى
    عدنان أبو أندلس

    للرفقة التي كُنا نحنُ عليها في تلك الرحلة ، لها طعمها الخاص الذي لا يغيب عن الأذهان ، ولا يمكن نسيانهُ البتة ، إن كان ذلك مع صُحب يحملون نفس الطبائع التي تحملها ، المكسب بأنك لا تتحسس أو تتوجس من ذلك اطلاقاً ، وبفرحٍ غامر تلقينا دعوة من لدن اتحاد أدباء العراق ” أنا والأديب فاروق والشاعر سداد والقاص …

  • 24 سبتمبر

    ألا فاسقني دمعك!!
    سامية البحري

    جسورة أنا !! وتلك دعايتي وفي داخلي امرأة تكبو نضجت وأعلنت فطامي وبين الضلوع طفلة تحبو إذا اشتد الوطيس أشعل أصابعي فتلهب كلماتي قراطيسي تدك أشجاني حوافر حروفي غبار يتلوه غبار داخلي ذبالة أنا !! في مشكاة معلقة تضيء لمن حولها وهي تحترق أغار من صمت أنت تدمنه وفي غرف القلب كلماتك تسري وتلك الرئة اليسرى باتت تسائلني متى يهدأ …

  • 24 سبتمبر

    #مروه_العميدي: إضرب بعصاك

    مرحباً أيُها العلن، أيُها النتأ من عصبة الورد ومبسم الشذا، أيُها المنهمر من مداخل الرؤيا إلى سقف الضوء المتنائي، أتنسكُ في عينيك، فأنا إمرأة من جنوب البحر، تغويني طراوة الماء، باب يقتحمُ الزمن كالمسألة، خلسة أفر منه، فإضرب بعصاك، لتنفجر مني المعجزات، وينغمر المدى بما أتيح لك، إضرب بعصاك لنحمل النبوءة، نلوح للنبع، ونقطف خوخ دان، نقلد النسيم قبلة ويمدنا …

  • 24 سبتمبر

    الرواية العربية: أصول واحدة؟
    هيلاري كيلباتريك*
    ترجمة/ صالح الرزوق

    هل للرواية العربية حضور؟. إلى أي مدى يمكن اعتبار الروايات المكتوبة باللغة العربية تنتمي إلى أصل واحد من أصول الكتابة؟. وهل يمكن الحكم على الروايات المصرية بنفس المعايير المطبقة على الروايات المنشورة في سوريا ولبنان على سبيل المثال. وهل الاختلافات بينهما ناشئة من اختلافات طرأت على الموضوعات المشتركة، أم يمكن تتبعها حتى نصل لاختلافات خاصة بكل بلد نتيجة الخبرات المختلفة …

  • 24 سبتمبر

    الدكتور زهير شليبه: حوار قديم مع الشاعر الدانماركي بني أندرسن أجراه الدكتور زهير شليبه (ملف/2)

    بمناسبة رحيل الشاعر بني أندرسن يوم الخميس في السادس عشر من آب 2018 مقدمة لا بد منها: جمعَ بين الموسيقى والشعر وقدرة اللعب بالكلمات والسخرية الإنتقادية الودية للدانماركيين، فملكَ قلوبهم بفضل قدرتهِ على التعامل مع المفردات الشعبية وإستعاراتها المتنوعة وفاقت شهرته وشعبيته العديد من زملائه الآخرين. هو دنمركي في الخارج، أجنبي في الدنمرك وبهذا يكون قد جمع بين المشاعر الوطنية …

  • 24 سبتمبر

    قصة قصيدة وطن رائية العرب.. قصة المشروع
    فكرة القصيدة ومطلعها وخاتمتها الدكتور صالح الطائي(ملف/13)

    إشارة: يسرّ أسرة موقع الناقد العراقي أن تفتتح هذا الملف عن “قصيدة وطن- رائية العرب” التي قامت أسرة الموقع بإرسالها إلى المئات من القراء والنقاد داخل العراق وخارجه. ويهمها أن تؤكد على أن راعي مشروع قصيدة وطن ومنجزه الأصيل ومَنْ قدح شرارته في الوجدانات والضمائر هو المبدع الأستاذ صالح الطائي. وما قام به الناقد حسين سرمك حسن هو توصيل المشروع …

  • 24 سبتمبر

    من أقوال الأديبة “أناييس نن”

    # “يجب ألا تخاف، ألا تكبح نفسك، ألا تكون بخيلاً مع أفكاركَ ومشاعرك. إنها حقيقة بأن الخلق والإبداع لا يأتي إلّا من فيض. لذلك يجب عليك أن تتعلم استيعاب نفسك، أن تتشربها، أن تكون قادراً على تغذيتها، ألا تكون خائفاً من الامتلاء. إن شعور الامتلاء كالموجة العارمة، ذاك الذي يحملك، ويدفع بك بقوة نحو التجربة، ونحو الكتابة. اسمح لنفسكَ أن …