أرشيف سنة: 2020

أكتوبر, 2020

  • 18 أكتوبر

    سمكو محمد: الاستطيقا يحافظ على النتاجات الفنية من الاشكال الاخلاقية ولايجعلها ملكاً خاصاً (القسم السادس)

    ـ ايجاد الجمال في اي شيء مربوط بالعقل اعداد: عباس جميل جيماو ترجمة: جمعة الجباري القسم السادس يسلط الكاتب والمفكر سمكو محمد في هذا القسم من اللقاء الضوء على موضوع علم الجمال (الاستطيقا) كمفهوم فكري متعدد المعاني، كما يكشف تلك الخفايا التي لاترى بالعين المجردة واين يتم العمل بها، ويرى ان علم الجمال هو تلك الرؤية التي تنظر الى المخلوقات …

  • 18 أكتوبر

    “إكتساب الصحة والقوة النفسية” كتاب للدكتور “نجوان الربيعي”

    ما هي الصحة النفسية وما هي القوة النفسية؟ الصحة النفسية هي حالة من التصالح مع النفس والواقع. والتخلي عن المثالية والكمالية بالتفكير، وإدراك القدرات الذاتية، بالإضافة إلى قابلية التغلب على مشاعر الغضب، والقلق، والكآبة. أما القوة النفسية فهي القدرة على التحلي بالمرونة وتجنب التطرف، والاستقلال والتوازن العاطفي، والتعامل مع ضغوط الحياة بهدوء وكفاءة. بالإضافة إلى الاهتمام بالصحة البدنية من خلال …

  • 18 أكتوبر

    نرمين طاهر بابا: افتح لي عيناً ثالثة

    لـولا خوفــي أن تعبرنـي الســماء وأبقـى في فـراغ لما أمسـكت الحقل مـن ذيلـــــهِ ورممـتُ طـيوره وديدانـه وكلما سـنحتْ فرصـة سـقيتهُ فضائلـي إنَّ نصفـي يحلم ويفكـر قرب ميـاه ميتـة هو لا يصلح أن يكون مزماراً وغصنـهُ لا يبتسم للمارة إلّاي أمـا أنـا فأمسـككم فـي ضيائـي كوكـبا وهـؤلاء , مع كـل حقـدهم وقسـوتهم يتـلذذون في كيانـي وهـم رماد يدسـون الثلوج في منامي …

  • 18 أكتوبر

    الشاعر “طيب جبار” ” لا احدَ في الجوار ليأخذ الظلَّ الى الدار”
    فاروق مصطفى

    أصدر الشاعر المهندس ( طيب جبار ) مجموعتين شعريتين مترجمتين من الكردية إلى العربية , المجموعة الأولى حملت عنوان (ذات زمان كان الظلام ابيض) دار الغاوون–بيروت عام 2010 أما المجموعة الثانية المعنونة بـ ( قصائد تلتفت الى الامام ) فقد صدرت عن دار الغاوون أيضاً عام 2012 ولأهمية هذهِ القصائد وثرائها وغنى التجارب التي صدرت عنها أُلفت ثلاثة كتب عنها …

  • 18 أكتوبر

    الْأَرْشِيفِيُّ وَالْمَوْسُوعِيُّ الدّكتُور(صَباح نوري المرزوق) الْمُعَلِّمُ الصَّادِقُ الصَّدُوقُ.
    موشي بولص موشي/ كركوك.

    فِيْ عَامِ 1977 حَلَّ مُدِيرًا عَلَى مَدْرَسَةِ(ثانويَّةِ السِّرْيَانِ)، كُنْتُ حِينَهَا طَالِبًا فِي الصَّفِّ الْخَامِسِ الْعِلْمِيِّ. بِوَجْهِهِ السَّمْحِ وَأَخْلَاقِهِ الْعَالِيَةِ جَعَلَ مِنَ الْمَدْرَسَةِ أُنْمُوذَجًا نَاجِحًا بَيْنَ الْمَدَارِسِ. فِي الْعُطْلَةِ الصَّيْفِيَّةِ مِنْ نَفْسِ الْعَامِ سَافَرْتُ إِلَى الْخَارِجِ فِيْ رِحْلَةِ الْلَّاعَوْدَةِ، لَكِنَّ الْحَظَّ لَمْ يُحَالِفْنِي فَعُدْتُ أَدْرَاجِي أَوَاخِرَ عَامِ 1978 وَقَدْ انْقَطَعَتْ صِلَتِي بَالتَّعْلِيمِ تَمَامًا. بَعْدَ أَكْثَرَ مِنْ ثَلَاثَةِ عُقُودٍ أَقَامَ اتِّحَادُ أُدَبَاءِ …

  • 18 أكتوبر

    أستاذي الدكتور كمال نشأت
    شكيب كاظم

    يوم قرأت قصيدة الشاعر الغِرّيد عبد الخالق فريد، التي نظمها رثاء للأديب الشاعر والأستاذ الجامعي المصري؛ الدكتور كمال نشأت، والتي جاء فيها: أودى الردى ببقية الآمال- لما أتاني اليوم نعي كمال خل تسامى في الرجال وصاحب- متفرد بروائع الأعمال هذا كمال.. قمة في خلقه- ونبوغه علم مدى الأجيال ذكراك تبقى مَعلَما في خاطري- أبدا تسامرني طوال ليال أقول، ما أن …

  • 18 أكتوبر

    قصيدة : سوناتا ضوء القمر للشاعر يانس ريتسوس ترجمة: جمعة عبدالله

    هذا المقطع الاول من قصيدة طويلة تشكل ديوان شعري بنفس الاسم ( ليلة ربيعية في غرفة كبيرة في بيت قديم . أمرأة عجوز لم تشغل الضوء , وانما يدخل ضوء القمر من خلال النافذتين . نسيت ان اذكر بأن المرأة العجوز , المرتدية الثياب السوداء , أصدرت مجموعتين أو ثلاثة من الشعر ذات الاهتمام الديني . المرأة العجوز ذات الثياب …

  • 18 أكتوبر

    هموم كلب في بلاد الغرب
    الحلقة الثانية: التمرغ بالتراب
    صبري الفرحان

    ساحة محل في جانب منها قيد كلب بعروة حديد مخصص لذلك، لان صاحلكلب دخل يتبضع، وهذا المحل من المحلات التي لايسمح بها بدخول الكلاب امام الكلب قطعة بيزا لعل احد الهوملس(1) تركها او قادم جيد من بلاد الشرق عربي اومن الهند او الباكستان رماها فهو لم يعتد الاهتمام في القمامة ورميها في اماكنها او لعلها سقطت من يد طفل او …

  • 17 أكتوبر

    سميحه فايز ابو صالح: ينام ظلّي فوق محراب السطور

    وئيدةٌ حفرة السكوت أربكها جذع العتمة بمنتصف الهزيمة وحياض المفردات تتدفق صارخة كوجه الوجع علا النور يرتّب حضوره على مناكب الغياب يتضوّر الشوق يخترقُ المدى أضرمت الأفواه المتماهية سناها أهداب المدى تذرها الرياح خلف غفوة المنافي بميقات العصافير المهاجرة دجين السحاب ونكهة التغريد المتهاوية قارعة الوحدة في غابة النصوص تفترس أنياب المسافات المتوجسة رعشة الحروف قافية المجهول على خاصرة الضياع …

  • 17 أكتوبر

    الليل والإحساس
    عصمت شاهين دوسكي

    أقبلتْ والليلُ دُجىً عميق صمتي إحساس ، لهيبٌ عليل خيالي صاحَبَ خِلٌ وخليل تجلتْ ناضجةٌ حالمةٌ شعرها الغجري يُداعبُ الليل جبينها ناصعٌ حواجبها سيفا قاتلٍ وقتيل ************ رموشها سهامٌ تصيبُ القلوب عيناها تصلبا أيً محبوب خداها تفاح لبناني يشتهيه الغالب والمغلوب إن اقتربتْ أكثر ، قلبي مصلوب *********** شفتاها كرزتان فيهما الشهد يا نور النور يا غجريةً يا دلوعةً يا …

  • 17 أكتوبر

    فاضل ضامد: فقدانُ حاسةٍ

    لا اعرفُ كيف تمَّ تعييني كمراقبٍ على نهديكِ وأنا اشعلُ شموعَ الميلاد تيقنتُ أني شرطيٌّ أعملُ بموجب نجومِ الظهرِ كلما دربتُ حواسي الخمسة على الشمِّ فقدتُ الحاسةَ السادسةَ أنْ أتنبأ برسم تنينٍ سياسي ، وحين أدركتُ أنَّ العمرَ تجاوزَ النهرَ بالفيضانِ عرفتُ أنَّ ذكرَ النخيلِ هو الوحيدُ بين الاشجارِ قُدتْ بيوضَ تناسله ، لم أكتبْ إسطورةً على جدار المدرسة كنتُ …

  • 17 أكتوبر

    (من مذكرات انثى)
    فلاح عبد حمدون النداوي

    وأنا أُرَتبُ مكتبتي وَجَدتهُ يَركن بين الكتب. ما الذي أتى بهذا الدفتر هنا ؟ تَسألت. كان عبارة عن مذكرات مكتوبة بخط اليد حمل عنوان (مذكرات انثى) فتحتُ الصفحة الاولى.. قرأت : سأصل اليك متى أشاء حيث أشاء فلا تحتجب اني انا الأنثى.. قلبك مرهون بين يديٌ أُداعبه كدمية كيف اشاء فلا تصد عني. فمفاتيحه ملك يدي أفتحهُ.. أغلقهُ متى أشاء …

  • 17 أكتوبر

    حيدر الحدراوي: التابوت

    الحياة عبارة عن صندوق مهما اختلف شكله الهندسي , فالثلاجة عبارة عن صندوق , والتلفاز صندوق , الحاسوب صندوق , جهاز التكييف صندوق , السيارة صندوق , الطيارة صندوق , حتى الغرف تبنى على شكل صندوق , وكذلك البيوت , وهكذا . اخيرا , يحمل الانسان بداخل صندوق ( تابوت ) , على اكتاف محتويات صناديق المستقبل , ثم يربط …

  • 17 أكتوبر

    كريم عبد الله: لَا… صُرَاخٌ لِلعَبِيدِ

    غَدًا حِينَمَا سِـ تمتلىءُ الأَرْضُ إماء وَعَبِيدًا كَمَا مُليئت حروباُ رَعْنَاءُ وَدِمَاءٌ. سِـ أَقُولُ حِكَايَتَي… أَ أَنَا عَبْدُكَ….!!!???.. وَجْهِيَّ المكفهرّ سَوَّدْتُهُ الشَّرَائِعَ العَمْيَاءَ أَتْعَبَتْنِي قروح طُقُوسُهَا تَفْجَعُنِي مُتَوَغِّلَةً تَصُبُّ فِي رُوحَيْ فَضَائِلِهَا المُقَدَّسَةِ أَنْهَارًا رَمَادِيَّةَ الزَّنَابِقِ الهَجِينَةِ تَطْلَعُ تُخِبُّ مِنْ غسلين تَتَشَامَخُ كِـ الحِرَابِ المَلْغُومَةِ الغَادِرَةِ تَسْتَبِيحُ الأَنْفَاسَ وَتُخَزِّنُ الحُزْنَ فَوْقَ مَلَامِحِهِ الجَرْدَاءَ مَوَائِدِ جَمْرٍ تَشْبَهُ جَحِيمَكَ المَوْعُودَ فِي رِوَايَاتِ …

  • 17 أكتوبر

    شوقي كريم حسن: عباس لطيف….السرد المعرفي!!

    *أبداً لا انظر إليه بتعاطف، وهدوء بال، لأني اقرأ بين عينيه اللتين يتعمد سترهما ، قلق الباحث عن مضاع لايعرف كنهه، فلقد استيقظ ذات محنة، ليجد نفسه محاصرة بوابل من الأسئلة الفلسفية التي تتطلب بحثاً دقيقاً، وتفحصاً اقرب الى الطب منه الى الأدب او الفكر، لايمكن له مغادرة تركيباته النفسية الجدلية، يقرأ كل ما تجود به الكتب بنهم المكتشف، عله …