أرشيف شهر: أغسطس 2020

أغسطس, 2020

  • 29 أغسطس

    نايف عبوش: برحيل الشاعر الكبير ابو يعرب.. حان الوقت أن نكون مع قصيدته الرائعة توأم الحق

    ما كان في نيتي أن أنشر هذه القصيدة .. لأن الزميل العزيز الشاعر الكبير والأديب الفحل ابو يعرب، رحمه الله تعالى واسكنه فسيح جناته، كان قد قرأ علي بعضمة لسانه، نصها المكتوب بخط يده، ساعة نظمه لها، في لقاء مباشر له معي ، ووعدني يوم ذاك، بتضمينها في الطبعة الأخيرة من مجموعته الشعرية ( الحب في قريتي). أما وأن الأمانة …

  • 28 أغسطس

    كلّنا موتى في طوائفنا
    مادونا عسكر/ لبنان

    في لعبة الطّوائف وحده الدّمّ يتكلّم. وحده الدّم يجرف لعنة الطّائفة الّتي نتنفّسها منذ لحظة الولادة ونرضعها من أثداء أمّهاتنا حتّى تتغلغل في كلّ خليّة من خلايانا. ثمّ نمضي، على جباه كلّ منّا سمة الطّائفة، في أكذوبة العيش المشترك، وخدعة الأخوّة ولعنة المحبّة الزّائفة. ثماني عشرة طائفة في بلادي تلعن بعضها سرّاً وأحياناً علناً. ومع كلّ لعنة تتشقّق الرّوح فتخرج …

  • 28 أغسطس

    د زهير الخويلدي: نظرية العدالة بين المبادئ الإجرائية والممارسة الاجتماعية (2/1)

    استهلال: ” “العدل مساواة. لا أعني بذلك الوهم الذي قد يكون يومًا ما: أعني هذه العلاقة التي ينشئها أي تبادل عادل على الفور بين القوي والضعيف، بين المتعلم والجهل ” – ألان يحس الانسان في حياته الاجتماعية بالظلم السياسي والغبن الاقتصادي ويشعر بالازدراء الثقافي والتمييز العرقي ويطالب بالاعتراف والتقدير والاحترام والعدالة والدمج من حيث انتمائه مثل غيره الى الإنسانية. من …

  • 28 أغسطس

    سيّدُ الماء
    د. رمضان مهلهل سدخان

    حامي اللِّوا دونكَ النهرَ الذي قُطِعا رقراقَ يجري لقومٍ حقدُهم وَسِعا وَلْهىً بكَ الأهلُ صاحت طالَنا ظمأٌ هل مِن سبيلٍ إلى شربةِ ماءٍ مُنِعا فامتازَ غيضاً، بسيفٍ راحَ يكشفهم والجيشُ مِن سيفِهِ المسلولِ قد فَزِعا آلافُهم لاذوا منه لوذَ مُنكسرٍ عباسُ مِن كَثرةٍ في الجيش ما خَضَعا في الجُرفِ ماءٌ فراتٌ مدَّ كفّاً له أدناه مِن فمهِ الظمآنِ وارتجعا لكنَ …

  • 28 أغسطس

    د. فالح نصيف الحجية الكيلاني: التعريف بمؤلفاتي المنشورة ورقيا والكترونيا
    الكتاب الواحد والثلاثون (قصائد الخريـــف)

    إشارة : أمام هذا النشاط الدؤوب والعطاء الإبداعي الغزير والثر للمبدع الشاعر والناقد والباحث العراقي الدكتور “فالح الكيلاني” ، لا يسع المرء إلا أن ينحني احتراما وتقديرا وتبجيلا له. تتمنى أسرة موقع الناقد العراقي لأستاذنا الفذّ الصحة الدائمة والابداع المتجدد ليبقى علما خفاقا في سماء الثقافة العراقية والعربية. أسرة موقع الناقد العراقي ديوان شعر – ( قصائد الخريف ) المجموعة …

  • 28 أغسطس

    ابتسام ابراهيم الاسدي: جُـــرْح …

    لم يهتدِ اليكَ جـُرحي حين عرفـتـُك في الظلام كان الوقتُ مأساة والساعة تتحدثُ الى الجدارِ لكني لم اسمعـها حدثتـني عن صبٍا غير مألوفٍ عن بسمة دقائق تمضي بغربة عن امنياتٍ تغادرُ الجسد وتتكورُ تحتَ انقاض اصبعي بقايا كلماتٍ تحاصرُ الورق حدثتني الساعـةُ بهمس وكان الوقتُ انتَ إلا سنــة والجرحُ لم يهـتدِ اليك عـبثاً عرفكَ في زحمة الظلام جـُحراً تختبئ فيه …

  • 28 أغسطس

    شكيب كاظم: القهوة مكانا أليفا.. القهوة شرابا أنيقا

    المقهى، مكان يرتاده بعض الناس، للقاء، أو تمضية بعض أوقات الفراغ في الثرثرة، وقد تكون هادفة أو فارغة، أو في انتظار صديق، أو لقراءة جريدة أو مجلة، مع احتساء الشاي أو القهوة، والمقاهي؛ أو القهاوي، على لغة الباحث المصري الكبير الدكتور لويس عوض، أنواع، سواء على مستوى المكان، أم المرتادين، فثمة مقهى المحلة، وهذه ظاهرة اجتماعية كانت بارزة وواضحة في …

  • 28 أغسطس

    د. جبّار ماجد البَهادلي: فَنيّةُ الخِطابِ السَّردي التَّعبيري، وإشكالياتُ بِناءِ تَركيبهِ اللُّغوي والجَمالي.

    يقول الفيلسوف الألماني الوجودي (هايدجر): ” إنّ اللّغة أخطرُ النّعمِ”، وتكمن الخطورة بحسب مدلولات هذا التوصيف، في توظيف إيجابياتها غير المحدودة وسلبياتها التأثيرية غير المحمودة التي تقع على الأديب المُرسل والمتلقي المُرسل إليه، في تكثيف الخطاب اللُّغوي وتجميله. والخطاب النصّي الإنساني خطاب شمولي أيّاً كان نوع جنسه الأدبي، شعرياً أم نثرياً، وهو بمجمله خطاب لغوي بامتيازٍ، كونه ظاهرةً كونيةً أكبر …

  • 28 أغسطس

    شوقي كريم حسن: حامد فاضل…سرديات فاعلة!!

    *أجتياز الصحارى لعبة، لايتقنها الا اولئك الذين خبروا احلامهم بردود افعال، قد تصل الى حد القسوة، لان ثمة نسيان ابدي للدروب، ومحو للطرقات، وانبثاق باهرلنظرات الهداية، تلك هي صحبة النجوم، وتحركاتها، والغرض اكتشاف مكنونات الوصول وغاياته، تلك كانت مهمة حامدفاضل.. المدني السلوك، صحراوي الارث، هو وحده من هتك اسرار تلك المفازاة الموحشة، وخبر عوالمها وملامح حبورها وقسوتها، لم ترق له …

  • 28 أغسطس

    موشي بولص موشي: الشَّاعِرُ(عَامر صَادق جِهاد) الْقَافِزُ فَوْقَ الْفَوَاصِلِ

    تَرْبُطُنِي بِهِ صَدَاقَةٌ طَوِيلَةٌ وَتَشُدُّنِي إِلَيْهِ قَصَائِدُهُ الْوَمْضِيَّةُ الَّتِي تَشْبَهُ طُمُوحَاتِهِ الْبَرْقِيَّةَ الرَّقِيقَةَ. شَخْصِيَّةٌ تَـكْمُنُ فِيْ نَوَاتِهَا قُوَّةُ جَذْبٍ مُفْرَطَةٍ. الزَّمَانُ وَالْمَكَانُ لَدَيْهِ مُدْمَجَانِ مُتَدَاخِلَانِ كَتَوْأَمَيْنِ مُتَلَاصِقَيْنِ لَا تَـنْفَعُ فِيْ فَصْلِهِمَا عَنْ بَعْضِهِمَا جِرَاحَةٌ!. مِنْ غَرَائِبِ أَطْوَارِهِ، إِحْدَى مُؤَلَّفَاتِهِ الْمُتَعَدِّدَةِ وَهِيَ عِبَارَةٌ عَنْ كُتَيِّبٍ شِعْرِيٍّ عُنْوَانُهُ(عَايدَة)، لَا يَتَجَاوَزُ حَجْمُهُ كَفَّ الْيَدِ الْوَاحِدَةِ وَيُمْكِنُ وَضْعُهُ فِي الْجَيْبِ بِيُسْر، أَرَادَ مِنْ خِلَالِهِ …

  • 28 أغسطس

    حمقــــى
    كتبه: خوان خوسيه ميّاس
    ترجمه عن الإسبانية: أحمد نورالدين رفاعي

    لازالت إشارات المرور مستمرة فى عملها كما هي على مدار ساعات اليوم، ولمدة سبعة أيام فى الأسبوع الواحد، وعلى الرغم من تلاشي حركة المرور إلا إنهم لم يغيروا وتيرتها التى هي عليها. هُناك على ناصية شارعي إشارة مرور يمكنك رؤيتها من نافذة غرفة النوم. عادة ما استيقظ في الثالثة أو الرابعة فجرًا وأنظر إليها آملًا أن ألحظ شيئًا مختلفًا فحتى …

  • 28 أغسطس

    مرايا مهشمة
    صلاح حمه أمين

    Salah1325681@gmail.com (18) آهٍ ها أنتِ تخرجين الليلة من بين أشلاء النظرية النسبيةِ وفيزياء الكم كــ (مانيكانةٍ)(6) شاحبةٍ شاردة تبحثُ في الأجزاء الوسطى من تماثيلِ عصر النهضةِ عن سُنبُلٍ تحتضنُها بها تُدفأُ ليلتها فها هي رغباتُكِ تخرج من بين رماحهم المشرعة وأبوابُكٍ الموصدة تبدأُ بالمرور عبر زقاقٍ ضيقٍ مسدود فاتحةً بتلاتها للقاح نسيم طيفٍ عابرٍ يخترقُ متاهات وحدتُكِ ها هي خطوات …

  • 28 أغسطس

    تجلّيات الغربة بين صخرة سيزيف وحلم السّندباد
    قراءة نقديّة في مجموعة “على أثير الجليد” (1)
    د. سعد ياسين يوسف

    تشكل الغربة المكانيّة ممثلة بالإغتراب عن الوطن ” ظاهرة إنسانيّة عامه لا ينفرد بها جيل دون جيلٍ آخر فهي موجودة منذ وطئ الأنسان هذه الأرض وبدأ طريق المعاناة ” (2) ويبدأ الإحساس بالغربة عند الإنسان منذ لحظات الولادة الأولى ومغادرتة رَحِمَ أمه الذي مكث فيه لأربعين أسبوعاً قبل أن يُقطع الحبل السِّري ويدخل الهواء لأوّل مرة في رئتيه مشكلا له …

  • 28 أغسطس

    سلام إبراهيم: أصدقائي الأدباء: الروائي “جنان جاسم حلاوي” (ملف/96)

    إشارة: مثل قلّة لامعة من الروائيين العالميين كإرنست همنغواي وإريك ريمارك وغيرهما خطّ الروائي العراقي “سلام ابراهيم” نصوصه بدم التجربة الذاتية ولهيبها. وفي اتفاق مع إشارة خطيرة للباحث الأناسي العراقي البارع د. علاء جواد كاظم الذي اعتبر روايات وقصص سلام إبراهيم من مصادر الدراسة الأنثروبولوجية الناجعة في العراق نرى أن نصوص سلام يمكن أن تكون مفاتيح لدراسة الشخصية الوطنية مثلما …

  • 28 أغسطس

    د. صادق الطائي: “الإرسي” الخارج من المحرقة* (ملف/95)

    إشارة: مثل قلّة لامعة من الروائيين العالميين كإرنست همنغواي وإريك ريمارك وغيرهما خطّ الروائي العراقي “سلام ابراهيم” نصوصه بدم التجربة الذاتية ولهيبها. وفي اتفاق مع إشارة خطيرة للباحث الأناسي العراقي البارع د. علاء جواد كاظم الذي اعتبر روايات وقصص سلام إبراهيم من مصادر الدراسة الأنثروبولوجية الناجعة في العراق نرى أن نصوص سلام يمكن أن تكون مفاتيح لدراسة الشخصية الوطنية مثلما …