أرشيف شهر: فبراير 2020

فبراير, 2020

  • 18 فبراير

    د.عاطف الدرابسة: ما أبعدَ المسافةَ بين قلبي وعقلي

    قلتُ لها : أويتُ إلى وحدتي أتأمَّلُ شمعةً تحتضرُ ؛ كأنَّها العُمر ، أسألُها عن الأملِ الخائبِ ، عن الأمنياتِ التي دِيسَتْ بأقدامِ الخيانةِ ، أروي لها عن السِّنينِ البائدةِ ، أُحدِّثُها عن أشلاءِ الماضي ، التي تناثرت بينَ صفحاتِ العُمرِ كحبَّاتِ القمحِ ، ثُمَّ حمَلتها الطُّيورُ المُهاجرةُ نحوَ أقاصي الغيمِ ، وأخذتها الرِّيحُ نحوَ أراضٍ عواقر ورحمٍ عقيمٍ ، …

  • 18 فبراير

    يحل الشتاء…
    حمزة الشافعي تنغير/المغرب

    يحل الشتاء مهرولا، فتحتل سحبه كل أركان السماء، وينتظم البرق و الرعد في لا انتظام، ليبدأ قصف الأنفاس البريئة. تنسحب كل الزهور المتبقية باستحياء، تتكون وديان وبرك هنا وهناك وتجرف معها أوراق الشجر وهي تحتضر على أديم الأرض جراء لامبالاة الخريف. ننتظر إطلالة الربيع، كي ينبعث صفاء أرواحنا بزحفه، وتشتعل الأرض زهورا تطفئ حر الصيف الغائب، خوفا من جبروت الشتاء …

  • 18 فبراير

    ماجدحميدالغراوي: مَتَاهَةُ أُودِيبَ

    فِي الرُّؤْيَا: كَانَتْ خُطُواتُهُ المُتْعَبَةُ تَتَعَثَّرُ بَينَ الأَزِقَّةِ الضَّيِّقَةِ، وَشَوَارِعِهَا الطَّويلَةِ التِي لَمْ يَجِدْ لَهَا نِهَايَةً، وَلَمْ يَكُنْ فِي مَقدُورِهِ أَنْ يَتذَكَّرَ بِدَايَتَهَا، تُحِيطُ بِهِ المَنَازِلُ الغَرِيبَةُ وَوُجُوهُ النَّاسِ المَمْسُوخَة؛ وُجُوهٌ بِلَا مَلَامِحَ، وَبِلَا قَسَمَاتٍ بَشَرِيَّةٍ، أَثَارَتْ فِي نَفْسِهِ شَيئًا مِنَ الخَوفِ، وَزَادَتْ رَائِحَةُ الطُّرُقِ التُّرَابِيَّةِ وَالبنَايَاتِ القَدِيمَةِ مِنْ أَلَمِ الصُّدَاعِ فِي رَأْسِهِ، وَبَعَثَتْ الغُربَةُ الكَئِيبَةُ شُعُورًا مُتَشَائِمًا فِي نَفْسِهِ، …

  • 17 فبراير

    محمد علوان جبر: كيرك دوغلاس

    حينما قرر الصبي أن يعبر سياج المدرسة الابتدائية أول مرة، لم يكن وحده، كانوا أربعة صبيان، ثمة اثنان بعمره، والرابع يكبرهم بسنة دراسية اسمه “جواد” ولم تكن تلك قفزته الأولى، بل فعلها مرات كثيرة، أما الآخران فسبق لهما أن عبرا السياج لمرتين أو أكثر، لكنها كانت المرة الأولى له. كان “جواد” طوال الطريق من المدرسة، بعد عبورهم السياج والسكة الحديدية …

  • 17 فبراير

    د. جودت هوشيار: آنّا أخماتوفا.. ملكة ذات طابع مأساوي

    في عام 1912 كانت آنّا أخماتوفا في الثالثة والعشرين من عمرها . إمرأة جميلة، مفعمة بالأنوثة والبراءة ، وشاعرة رقيقة ذات موهبة عظيمة ، وتحب النزول في وقت متأخر من الليل الى قبو مقهى ” الكلب الضّال” في العاصمة بطرسبورغ ، وعلى كتفيها شال ، وفي جيدها عقد من اللؤلؤ .وكانت قصائدها تعكس عمق شخصيتها ، وتنطوي على حقائق نفسية …

  • 17 فبراير

    معجم كارل بوبر (35/2)*
    النظريات الملائمة /التحليل النفسي والعلم
    ترجمة : سعيد بوخليط

    تقديم: عندما صادفت،منذ عقدين،كتاب الأستاذة الفرنسية روني بوفريس،الصادر حديثا آنذاك. توخيت بداية،إنجاز مقاربة تلخيصية تعريفية للعمل باعتباره عنوانا جديدا على رفوف المكتبات.لكن بين طيات ذلك، تبين لي أن كتاب:العقلانية النقدية عند كارل بوبر ثم السيرة العلمية لصاحبته،ينطويان على قيمة معرفية كبيرة.لذلك،من الأمانة العلمية والتاريخية إن صح هذا التأكيد إعادة كتابته باللغة العربية نظرا لي : *اشتغلت روني بوفريس؛من بين أشياء …

  • 17 فبراير

    إلى” فائق الاغتراب ” الشاعر العراقي” صلاح فائق ”
    محمد الناصر شيخاوي/تونس

    ( 1 ) كَيْفَ سَاغ َ لِجَائِعٍ أَنْ يَهْجُرَ أَحْشَاءَهُ كَيْ يَسُدَّ رَمَقَهْ وَ كَيْفَ تَأَتَّى لِذَاكَ الْغَرِيبِ أَنْ يُضَاجِعَ كُلَّ مَسَاءٍ طُوفَانًا مِن َ الرُّؤَى حَدَّ الْإِرْتِوَاءِ وَ لَيْسَ يَحْمِلُ مِنْسَأَتَهْ ؟! ( 2 ) أَمَامَ دَهْشَةِ الْحُضورِ يُخْرِجُ مِنْ كُمِّ قَصِيدَتِهِ حَمَامَةً ، وَرْدَة و وَطَنًا … محمد الناصر شيخاوي/تونس

  • 17 فبراير

    العنونة والدلالات الحسّية في ديوان (سهامٌ في قلبِ الشمس) للشاعرة الليبيّة: سهام الدغاري
    بقلم: كريم عبدالله
    بغداد – العراق

    أنّ العمل الشعري الرصين يحتاج دائماً الى دلالات ورموز ونقاط دلالة وعلامات / عناوين فرعية / من خلالها نتمكن من الوصول الى قيمته الأبداعية وجماليته وتجتمع كلّ هذه الدلالات والرموز / الفرعية / تحت دلالة بارزة تهيمن عليها جميعا وتكون منطوية تحت لوائها / العنوان الرئيسي / , أي أن هذا العنوان الريئسي سيجمع أو يكون معبّراً عمّا تحتويه هذه …

  • 17 فبراير

    مقداد مسعود: الذبح ُلن يجفف أحلامنا

    القصيدة المشاركة في يوم الشهيد الشيوعي / في الأمسية التي أقامتها محلية البصرة للحزب الشيوعي لا بلاد َ لنا في البلاد أنا ما رأيت ُ من البلاد سوى الرماد ومَن البياض ِ سوى الكفن كفن ٌ : علم . من أين ندخل ُ للحديقة ِ وأقدامنا شتى ونموت من حتى … يا أيها الولد الشهيد أيها الحلم الموزع الليل أجمع …

  • 17 فبراير

    مريم لطفي: من اضحك المهرج

    اعتاد المهرج ان يُضحك الناس في حين انه يخفي دموعه وراء الالوان التي يضعها على وجهه ليمثل الفرح ويمتهن الضحك،فقد اعتاد على ذلك ..منه يكسب قوته، ومنه يرسم الفرح على وجوه الاخرين.. كان عائدا الى بيته متعبا..مثقلا بالهموم،ليس بيتا بل غرفةً في حيّ عتيق مكتظ بالبنايات المتهالكة والجدران التي قضمتها لعنة الفقروالسنين ،حتى الوجوه كانت متاكلة يشوبهاا لبؤس،وتراكمت به الخزعبلات …

  • 17 فبراير

    عراقيان يفوزان بجائزة الطيب صالح للنقد الأدبي

    أعلن مجذوب عيدروس الأمين العام لأمانة العامة لجائزة الطيب صالح نتائج الدورة العاشرة، بمشاركة 746 عملاً من 32 دولة حول العالم، بينها 392 رواية و300 مجموعة قصصية و54 دراسة نقدية حول الأدب النسوي. وتألفت لجان التحكيم في مجال الرواية من سعيد بنكراد من جامعة مولاي إسماعيل رئيساً، وعضوين آخرين طارق الطيب من جامعة غراتس في فيينا، وهالة صالح محمد نور …

  • 17 فبراير

    صدور رواية “سيجارة برائحة الموتى” للكاتبة إسراء عماد

    عن مؤسسة شمس للنشر والإعلام بالقاهرة صدرت للكاتبة والقاصة إسراء عماد مجموعتها القصصية الأولى ( سيجارة برائحة الموتى ) تقع في 100 صفحة من القطع المتوسط ، وتتضمن إحدى وعشرين قصة قصيرة متنوعة. تتمحور قصص المجموعة حول الذات ومكوناتها وأزماتها الإنسانية والنفسية، وسط تداخلات بين عالمي الأحلام والواقع، وينعكس ذلك على أغلب الموضوعات التي تتناولها القصص، مثل الموت والوحدة والافتقار …

  • 16 فبراير

    هشام القيسي: بحجم لا

    تنفطر الروح وترتج ويزدحم الدمع ويحتج مملوء بلا كي يأتي لنا الأمل وبعينيه نختم الوجع الأخير ، لم تزل فينا أمانينا لا تطيق السكوت في حرقة الدوار ولم تزل تشق الموج وتستظل بالشرار ، هذا الشجر كلام يبهج في كل الجهات يهدل بالنشيد ويعلو مثلما يريد يفتح أشواقه وسناه من أعماقه فهنا التحول مكور على صهوات الرفض وهنا لغة تتفرس …

  • 16 فبراير

    موج يوسف: نقد الحياة في (صمتك كثير وظهيرتي لزجة) للشاعرة فيء ناصر

    إنَّ الشاعر الناجح يمكنه أن يقدم لنا تفاصيل عصره والمرحلة التي عاشها موظفاً خياله ويطرح تساؤلاته في أبياته الشعرية ويقول ما معنى هذه الحياة ، فكثير من الشعراء المحدثين ممّن كانت لهم القدرة على قبول الظواهر الوحشية غير الشعرية كالحرب والاغتراب والمنفى وإظهارها كأشياء تعبر عن الروح الإنسانية في شعرهم ، والبناء الذي يكشف عن الروابط بين الإنسانية وبين ما …

  • 16 فبراير

    عبد الستار نورعلي: الأحـياء …

    قبّلتُ فيكَ جبينَكَ الوضّاءا يا رافعاً دمَكَ النبيلَ لواءا ومعلّـمَ التاريخِ أنَّـكَ بـذرةٌ ورثَ العراقَ مَحَجَّةً ورداءا منْ سومرٍ صُغْتَ النجومَ قلادةً ومـنَ الحُسـينِ شــهادةً ونداءا بيضُ الصحائفِ أنتَ أنتَ إمامُها جُـزْتَ الصـفائحَ رهبـةً ومَضـاءا يا موقدَ القَبَسِ الخَفوتِ ومُلهِماً هـذي الحشودَ رسـالةً شَــمّاءا بالسلمِ ثُرْتَ وبالعزيمةِ هبّةً فعلوْتَ ساريةَ البلادِ سناءا عبد الستار نورعلي الأحد الأول من ديسمبر 2019