أرشيف شهر: يناير 2020

يناير, 2020

  • 29 يناير

    ناصر الثعالبي: ضحكات على شاطئ الجراح (الى Klausmann Silvia)

    الى Klausmann Silvia خذيني خذي كل هذي القيود التي تتأرجح غافية في يقيني خذي نزقي و سنيني وكل خطايا ظنوني وكوني كما الأرض معطاءة في عيوني دعي الحب يغسل في الليل طيف جنوني دعيني ألامس صوتك يختال بين جفوني فها أنني منذ فجر اللقاء ألوذ بصمت حنيني أفتش كل عذابي وخوفي عليك وأدفنه في غروب سنيني خذى دفق روحي وشاحاً …

  • 29 يناير

    الدكتورة عربية بلحاج: قراءة في دعاء الهدهد تحت وابل الطائرات الضحوكة للشاعر فتحي المهذب

    نثرية راقصة تحيا داخل الموت بطلها هدهد هو رمز الخلود والتخليد والحكمة. إنفتاح على الدعاء يتحرك في المعقول واللامعقول ليبني جدلية جديدة في علاقته بالإله من خلال إشارات لكل خوارقه المتجلية في الكون والمصطبغة بعبثية تتضاد مع الكائن أو الموجود الذي يهدم الكيان والذاكرة ويقتل كل روح تحاول البقاء ويشحذ الشاعر ههنا كل معجم دال عن الفناء بأشكاله الروحية والجسدية …

  • 28 يناير

    إصدار جديد للباحث والكاتب “لطيف عبد سالم” في مجال الشِّعر الغنائيّ

    صدر في بغداد كتاب جديد للباحث والكاتب لطيف عبد سالم وسمه بـ: (كاظم عبد الجبار.. شاعرٌ غنائيّ توارى منسياً في متاهات الزمن). الكتاب الذي يقع في (161) صفحة، قدم له الناقد العربي الفذ الدكتور حسين سرمك حسن، وصمم غلافه القاص والمصمم الأستاذ فلاح العيساوي. تناول الباحث في مؤلفه الجديد سيرة حياة الشاعر الغنائيّ الراحل كاظم عبد الجبار منذ ولادته عام …

  • 28 يناير

    بناء اللغة السردية في رواية “أنجلينا فتاة من النمسا”
    للكاتب المهجري مولود بن زادي
    بقلم: الناقد والروائي | حسام طه عضو أتحاد كتاب مصر

    سيرة العشق والألم دراسة نقدية في رواية أنجلينا فتاة من النمسا للكاتب مولود بن زادي بناء اللغة السردية لا ريب ان اللغة هي الوسيلة الاولى الاعظم اهمية في بناء العمل الأدبي لأنها عنصر جوهري في حياة البشر ، لا تنهض حياتهم بدونها واللغة داخل العمل الروائي هي القالب يصب فيه الروائي افكاره ، ويجسد رؤيته في صورة مادية محسوسة ينقل …

  • 28 يناير

    رواية (للشمسِ وجهٌ اخرُ)،وتجلياتُ الخطابِ السّردي في الميتا سرد.
    د. جبَّار ماجد البهادلي

    (( للشّمسِ وجهٌ أخرُ ))، رواية من الواقع العراقي لتحسين علي كريدي الذي هو كاتب وروائي معاصر، له لغته المعرفية المتماسكة حبكاً وسبكاً، وله أسلوبه التعبيري المهذّب الخاصّ الذي يميزه عن مجايليه الكُتّاب في فن التسريد الروائي الذي عُرِفَ به في وسطنا الثقافي العراقي روائياً وقاصّاً له إيقاعه التعبيري وأسلوبه المثابر. إنّ قراءتي لأحداث الرواية ووقائعها الأسلوبية التي بُنيت عليها …

  • 28 يناير

    بولص آدم: باصات أبو غريب (أدب السجون العراقي/1)

    إشارة: بالرغم من أنُ وطننا صار في مراحل كثيرة من تاريخه سجناً كبيراً، وبالرغم من أن الكثير من المبدعين العراقيين قد تعرّضوا لتجارب مريرة من السجن والتعذيب، إلا أنّ ما كُتب عن أدب السجون العراقي كان قليلا جدا بصورة تثير الكثير من الغرابة والتساؤلات. وقد يكفينا القول إنّ دورة معرض القاهرة الدولي 48 للكتاب لعام 2017 شهدت 30 رواية من …

  • 28 يناير

    فتحي مهذب: أحلام فرعون صغير

    رغم أني أحدثت ضجيجا هائلا في وادي الملوك.. أطلقت عقيرتي نافخا في بوق عنخ توت أمون.. أيقظت مومياوات لتهاجم زيزان هواجسي .. لتعتقل ثيران كوابيسي الجامحة.. سيارة إسعاف ضريرة تدوي في مرتفعات جمجمتي الهشة.. وتطارد محنطين جددا يجلسون على ربوة كتفي في انتظار جنازتي المهيبة.. محاطا بجوقة من السحرة العارفين .. رغم إختفاء وجهي .. مثل قارب مهجرين في عرض …

  • 28 يناير

    الرسالة الثانية بين آمال عوّاد رضوان ووهيب نديم وهبة- حيفا!

    رسالة آمال عوّاد رضوان الثانية: يُسْعِدُنِي أَنْ أَفْتَرِشَ وَإِيَّاكَ بَعْضَ زَغَارِيدِ الْآمَالِ لِعَرُوسِ الْكَرْمِلِ الْخَلَّابَةِ، نُرَاقِصُ مَوْجَهَا، وَيُعَطِّرُ مَسَامَاتِ الرُّوحِ رَذَاذُ لْيَلِهَا، نَرْتَشِفُ أَثِيرَ هَوَاهَا، وَتَتَلَمَّظُ دِمَاءَنَا كُرُومُ غُرُوبِهَا الْعَابِقِ بِعِشْقِهَا. الشَّاعِرُ وَهِيب نَدِيم وِهْبِة، دَعِ الْخَيَالَ يَجُولُ وَيَصُولُ فِي بَرَاحِ سَكْرَتِهِ الْمُتَيَقِّظَةِ، دُونَ أَيِّ تَصْرِيحٍ أَوْ جَوَازِ سَفَرٍ يَتَسَكَّعُ عَلَى الْحُدُودِ، فَتَهَلَّلْ/ لِنَتَهلَّلَ بِتَهَالِيلِكَ الْعَذْبَةِ. هَا جَوَانِحُ جَوَارِحِي تَكْتَظُّ …

  • 28 يناير

    هشام القيسي: مدّ

    من فيضه يبهر به الأفق ومن شرايينه يتعالى مجد بنيه والألق ، في صباحاته الجميلة يفتح نوافذه الفضيلة وفي جذور أحلامه جمع الشمل بين جفنيه وعينيه تحكي عنه مشاعله وأهازيج الجموع يفقه أمره حيثما نطق هو العراق بياض وقور في الربوع لا غبار عليه ولا ينحسر عن مده وحده تسمو حكمته ويبقى سده مختوما في حده .       …

  • 28 يناير

    طلال حسن: صفحات مطوية من الحركة المسرحية في الموصل (3)

    عز الدين ذنون بين أغنية التم ومصلح الراديوات اعتاد الأستاذ عز الدين ذنون ، ومن معه من الفنانين ، وهم ثلة من الأصدقاء الشباب ، وجلهم من المعلمين محبي المسرح ، على تقديم مسرحيات مرتجلة ، أو شبه مرتجلة ، وكان من أشهر وأحب ما يقدمونه للجمهور مسرحية ” مصلح الراديوات ” . وقد اعترضت على نهجهم هذا ، ودعوتهم …

  • 27 يناير

    مقاربة في القصيدة اليومية لأغنيات الغريب
    أحمد الشطري

    لا احد يستطيع ان يفصل بين الفن – بكل تفرعاته- والحياة، فالفن – واقعا- هو مرآة عاكسة لصور الحياة بمختلف تفاصيلها وازمنتها، والحياة بكل تشكلاتها هي تمثل حقيقي للفن روحا و شكلا، بيد ان هناك اختلافات متعددة في طبيعة تمثل هذه الحياة، او تمثل تفاصيلها فنيا تبعا لمنظور فلسفي او اجتماعي او ثقافي او غير ذلك من الاعتقادات او وجهات …

  • 27 يناير

    هل يمكن أن يكون الشعب فاسدا بناء على الروايات؟
    فراس حج محمد/ فلسطين

    في تعليق للكاتب ماجد عاطف على مقالة “واقعيّة حضور المرأة في رواية أوراق خريفية”، وكنتُ تناولتُ فيها جانبا من أفكار الكاتب محمد عبد الله البيتاوي، يقول في تعليقه: “كنت في حديث مع كاتبة مغتربة، وتطرقنا لكتاب محمد البيتاوي الذي لم أقرأه، فإذا بها تخبرني أن المجتمع الفلسطيني فاسد، على ما يبدو بناءً على قراءتها لهذا الكتاب. لم أفهم ما قصدته …

  • 27 يناير

    حكــم تـرتــــدي ثـــــوب الشعـــــر وأخـــرى ثــــــوب النـثـــــر (6) بقلـم : حســـين حســـن التلســـــيني

    (*) لاعيـبَ في خلـوِّ الجيـب ولكن بخلوِّهِ يشتعلُ الـرأسُ والقلبُ بالشَّــيبِ . (*) إذا خـلا المصبــاحُ من الـزيـتِ خَيَّــمَ الظــلامُ في البيـتِ . (*) تحمـلْ مرارة النكبــة فهي تـوقظـك من ســبات الغفلــة وتفتح أمـامــك أبــواب التوبـــة . (*) مـن كافــأ جميــل الآخـريـن بحُسْـــن الـرَّدِّ لابقبـــح الصَّـدِّ سَـلِـمَ يـوم القيـامــة من إقـــامـة الحـدِّ . (*) ربَّ غربـــة تزيــح عـن كاهلك ألــف …

  • 27 يناير

    عُنفُ اللّغة ولُطف التّعبير في شعر عبد السلام القصّاب
    بقلم هاني كنهر العتّابي

    يقرر أصحاب المعجمات العربيّة أنَّ العنف في اللّغة ضدّ الرّفق, أو قلَّة الرّفق بالشّيء, فإذا كان الرّفق هُو اليُسْر فِي الأمور, والسهولة في التّوصُّل إليها, فالعنف خلافه وهو التّشدِيد في التّوصُّل إلى المطلوب, تقول عَنُفَ يَعْنُفُ عُنفًا فَهُوَ عَنِيفٌ، إذا لم يرفقْ في أمره, وجعلوا من ذلك عُنْفُوَانُ الشَّبَابِ، وهو أوّله, أو أوّل بهجته (العين للفراهيديّ:2/157). ومن المعلوم أنَّ العنفَ …

  • 27 يناير

    (من تضاريس ذاكرتي) كتاب جديد للأستاذ “مؤيد عبد القادر”

    *عن صحيفة الزمان عن دار الصوت للصحافة والنشر بمدينة إسطنبول التركية، صدرت سنة 2019 الطبعة الأولى من كتاب (من تضاريس ذاكرتي) للأديب الكاتب الصحفي العراقي المغترب؛ مؤيد عبد القادر، الذي أهداه: إلى زمن كان قاسيا وجميلا يشبهني في صلابتي وضعفي.. في افراحي وحزني.. في اعتدادي وانكساري””. ويقع في خمس وثمانين صفحة بورق صقيل أنيق،واحتوى على عدد من المقالات المكتظة بالشجن …