أرشيف سنة: 2020

نوفمبر, 2020

  • 27 نوفمبر

    شوقي كريم حسن: اسماعيل سكران… اطر السرد النفسية!!

    *حين حطت عوالم السبعينيات من قرن المواجع، وقف الولد الواسطي يتأمل مايمكن ان يحدث من متغيرات، هو الذي كانت اسئلة الانتماء الحالم تملأ روحه وتفيض على وسائد وجودة حتى الاستيقاظ، البدايات التي هيمنت على المصير الجمعي كانت معتمة، وبصعوية فرزنة حقيقتها من كميات الوعود والاكاذيب التي تطلق، بغتة قرر الولد الفارع الطول مثل نخلة خستاوية دراسة علم نفس جاء الارض …

  • 27 نوفمبر

    لا كنز لهذا الولد سوى ضرورة الهوية
    (سيدي قنصل بابل) رواية نبيل نوري
    مقداد مسعود (ملف/6 الحلقة الأخيرة)

    يتنوع عنف الدولة وأشده شراسة ً هو الدستور في بعض فقراته ِ،وحين تواصل الدولة تحصنها بتشريعات،لا تواكب المتغيرات المجتمعية، فهذا التواصل الدستوري تدميراً إلى فئات فاعلة من مواطنين هذا البلد أو ذاك، لذا سيكون النضال ضد تلك الثوابت ضروريا جدا، من خلال المظاهرات ومنظمات المجتمع المدني والصحافة والمسرح والسينما والتشكيل والأدب. وهذا تجسد في فيلم (أريد حلا) بطولة فاتن حمامة …

  • 27 نوفمبر

    شكيب كاظم: أبو تمام وبُنَيَّاته في آفاق الكلام وتكلم النص

    اعترف ابتداء، أنه ما أن أعارنيه أو أهدانيه، صديقي الدكتور قيس كاظم الجنابي، هذا الكتاب الذي ألفه الدكتور عبد الواسع الحميري ووسمه بـ (في آفاق الكلام وتكلم النص)، وتولت دار الزمان للطباعة والنشر بدمشق نشر طبعته الأولى عام 2009، اعترف بأني لم أسمع بهذا الباحث اليمني الرصين، على الرغم من كثرة قراءاتي ومتابعاتي، مما يؤكد عسر وصعوبة متابعة هذا السيل …

  • 27 نوفمبر

    تعليق على المجموعة القصصية بتوقيت بصرى للأديب محمد فتحي المقداد
    بقلم د ميسون حنا

    بتوقيت بصرى مهد الحضارة وموطن الغساسنة أتانا هذا الكاتب الغساني ليلهج بما في قلبه من أنات جراء الويلات التي مرت على بصراه ، والغريب أن المجموعة القصصية التي لا تحمل أية أقصوصة منها عنوانا، فقد نسجها الغساني من واقع المعاناة والألم، وهو بذلك يلفت انتباهنا إلى بصرى بالذات ولكنه من حيث لا يحتسب قد جرنا للإلتفات حول بصرى أو خارج …

  • 27 نوفمبر

    سلام إبراهيم: وجهة نظر (18)قليلا من الفكاهة تنعش القلب
    نماذج من نقاد العراق الآن (1 و2) (ملف/149)

    نماذج من نقاد العراق الآن -1- يكثر في العراق الآن ويشيع أنصاف المثقفين يكتبون مقالات عن روايات وكتب تدل على أن ليس لهم علاقة لا بالرواية ولا بالنقد؛ مجرد تراكم لغوي وتراكيب “مطعوجة” لا تدل على شيء يعقبها شرح لا علاقة له بما تصوره أنه جهد نظري يبدو انه ركبه من كتب النقد المترجمة على طريقة (نحباني للو) وهنا نماذج، …

  • 27 نوفمبر

    الحياة لحظة*
    رواية سلام إبراهيم الرواية الوثيقة
    كاظم الزيدي* (ملف/148)

    إشارة: مثل قلّة لامعة من الروائيين العالميين كإرنست همنغواي وإريك ريمارك وغيرهما خطّ الروائي العراقي “سلام ابراهيم” نصوصه بدم التجربة الذاتية ولهيبها. وفي اتفاق مع إشارة خطيرة للباحث الأناسي العراقي البارع د. علاء جواد كاظم الذي اعتبر روايات وقصص سلام إبراهيم من مصادر الدراسة الأنثروبولوجية الناجعة في العراق نرى أن نصوص سلام يمكن أن تكون مفاتيح لدراسة الشخصية الوطنية مثلما …

  • 27 نوفمبر

    قراءة الروائي المصري الراحل “فؤاد قنديل” لرواية “الحياة لحظة” لسلام إبراهيم (ملف/147)

    إشارة: مثل قلّة لامعة من الروائيين العالميين كإرنست همنغواي وإريك ريمارك وغيرهما خطّ الروائي العراقي “سلام ابراهيم” نصوصه بدم التجربة الذاتية ولهيبها. وفي اتفاق مع إشارة خطيرة للباحث الأناسي العراقي البارع د. علاء جواد كاظم الذي اعتبر روايات وقصص سلام إبراهيم من مصادر الدراسة الأنثروبولوجية الناجعة في العراق نرى أن نصوص سلام يمكن أن تكون مفاتيح لدراسة الشخصية الوطنية مثلما …

  • 27 نوفمبر

    محمود الورداني: الرقـص عــلي أنغــام الميلـودرامــــا (ملف/146)

    إشارة: مثل قلّة لامعة من الروائيين العالميين كإرنست همنغواي وإريك ريمارك وغيرهما خطّ الروائي العراقي “سلام ابراهيم” نصوصه بدم التجربة الذاتية ولهيبها. وفي اتفاق مع إشارة خطيرة للباحث الأناسي العراقي البارع د. علاء جواد كاظم الذي اعتبر روايات وقصص سلام إبراهيم من مصادر الدراسة الأنثروبولوجية الناجعة في العراق نرى أن نصوص سلام يمكن أن تكون مفاتيح لدراسة الشخصية الوطنية مثلما …

  • 26 نوفمبر

    ثامر الحاج امين محنة العمرعند الشاعر ( صاحب الضويري )

    موت المبدعين ــ على وجه التحديد ــ بأعمار قصيرة ، قضية حظيت باهتمام عدد من الدارسين الذين بحثوا فيها وتناولوا اسبابها برؤى مختلفة ، بعضهم عزاها لأسباب تتعلق بدواخل المبدع نفسه حيث يرى هذا الفريق ان الاحساس العالي بالعبء والحزن واعتصار المبدع فكره الابداعي لتنشيط الخيال يؤدي الى استنزاف مناعته ومقاومته ويحيله هذا الجهد الانساني الى كائن هش لايقوى على …

  • 26 نوفمبر

    قراءة في رواية “رحلة البحث عن العريان”*
    ليس الجبل وحده ما يَحُول بين يوسف والعريان
    فراس حج محمد/ فلسطين

    مهمّة الفلسطيني ألّا ينسى، هذه هي الحكمة البالغة التي تدور حولها رواية الكاتب الفلسطيني خليل عانيني “رحلة البحث عن العريان”. فقد أولت الرواية أهمّيّة قصوى لفعل التذكّر ومقاومة النسيان، هذا الفعل “التذكّر” الذي يجيء في سياقه مناهضاً للمشروع الاستيطانيّ الاحتلاليّ في فلسطين القائم على المحو والتغيير والإحلال. فالإسرائيلي يريد لنا أن ننسى كلّ شيء، فلذلك يظلّ متشبّثاً بحلمه ومقولته في …

  • 26 نوفمبر

    فاروق مصطفى: رسائل (حياة) تفترش الذاكرة من جديد

    وانا ابحث في مكتبتي عن رواية ( يهوذا الاسخريوطي ) هذه الرواية التي خطتها يراعة الروائي ( ليونيد اندرييف ) عن هذه الشخصية التي خانت السيد المسيح عليه السلام وباعه لاعدائه بثلاثين قطعة فضة , الا انه ندم على فعلته الشنعاء هذه فاقدم على قتل نفسه . قلبت رفوف المكتبة وبعثرت الكتب وفرقت المجلات لكن لم اعثر عليها , لقد …

  • 26 نوفمبر

    نيران الغضب: كأن في جوفي زمهريرا
    الشاعرة سامية البحري

    عشر عجاف مرت على مطمورة روما منذ استوطنها الجراد الجراد فاتك ..إذا دخل إلى حقل دمره وأحرق البستان. ..!! جفت الأوردة ..والشرايين. . لم يبق سوى الغربان تنعق في تلك الخرائب.. من أين خرجتم؟؟ تلك صحفكم المشبوهة ..مردود عليكم ذاك الإفك العظيم وقد صدقتم أنكم بالتقوى والغفران قد جئتم !!؟؟ هل ملكتم الله …؟؟؟ تبا لهذا الوقت الخبيث ..!! وقد …

  • 26 نوفمبر

    (خارج نطاق الانتماء)
    قراءة سريعة في رواية (سيدي قنصل بابل) للروائي العراقي المقيم في المغرب (نبيل نوري)
    عبد السادة البصري (ملف/5)

    كم هو صعبٌ ، وثقيل الوطء على روحك ، حين تشعر أنكَ غريبٌ اينما حللت ؟! وكم هو صعبٌ ، أن ينكرك الوطن الذي تعشق الانتماء اليه ؟! وكم هو صعبٌ ، أن تجد نفسك معلّقاً بين السماء والارض ؟! لا أنت هنا ، ولا هناك ، كما يقول المثل الشعبي :ــ ( لاني لهلي ولاني لحبيبي ) !! هذا …

  • 26 نوفمبر

    رواية سيدي قنصل بابل
    غياب الأب مقابل حضوره الكامل على الغلاف
    محمد عبد حسن (ملف/4)

    أول لقاء بين المؤلف والمتلقي يتم عبر عتبة النص الأولى: غلاف الكتاب.. بكلّ تفاصيله. وما يتركه هذا اللقاء من أثر أوليّ سيكون مهمًّا في جرّ القارئ لتقليب صفحات الكتاب بحثًا عمّا يحقق وشائج أخرى معه؛ وبالتالي اقتناءه. الانطباع الأولي المتولد لدي كقارئ، وأنا أتفحص الغلاف الأمامي لرواية (سيدي قنصل بابل)(*)، هو أنني أمام رواية تاريخية.. تكرّس ذلك صورة البرج. غير …

  • 26 نوفمبر

    د.عاطف الدرابسة: روحٌ وحيدةٌ في دوَّامةِ الفراغِ

    قلتُ لها : لِمَ تركتِ روحي وحيدةً في هذا الفراغِ ، تسألُ المجهولَ عن أسرارِ الحياةِ ، وكلُّ الأجوبةِ التي كنتُ أبحثُ عنها ، ما عادت على قيدِ الحياةِ ؟ لِمَ تركتِ روحي مُكبَّلةً بسلاسلِ الفضولِ ، في غرفةٍ بلا نوافذَ ، أو أبوابٍ ، لا أسمعُ إلَّا نعيقَ الأغربةِ ، تكسرُ صمتَ روحي ، وتكسرُ صمتَ الفراغِ ؟ لِمَ …