أرشيف شهر: يونيو 2017

يونيو, 2017

  • 5 يونيو

    حسين سرمك حسن : هل يستحق العلّامة والمبدع الكبير الدكتور شاكر خصباك هذا الإهمال ؟ (ملف/2)

    إشارة : بعد أن أكمل الناقد حسين سرمك حسن مخطوطة كتابه “شاكر خصباك وفن البساطة المركّبة” وأرسله إلى خصباك للإطلاع عليه، فوجيء بأن الأستاذ خصباك -ولأول مرة- لا يرد على رسائله برغم تكرارها. ثم جاءت الرسالة المريرة من الولايات المتحدة، من الدكتور ثامر نجم عبد الله، لتخبرنا أن خصباك الذي لعبت به يد المنافي الظالمة من اليمن إلى الولايات المتحدة …

  • 5 يونيو

    كريم القاسم : (اركان الكتابــة) سلسلة صناعة الكتابة … (الحلقة الرابعة)

    الكتابة هي صنعة الكاتب ، وكما جاء في (المعجم الوسيط) بأن الكتابة هي لغة الانشاء من أدب ونحوه . وهي عبارة عن رموز وحروف ، بواسطتها يمكن توثيق النطق والكلام . ومادامت الكتابة هي لغة الانشاء ، فلابأس ان نتعرف على مدلولات هذه اللفظة ( الانشاء) : الانشاء / ــــــــــــــ (اسم) ، وجمعه : إنشاءات يُعرف الإنشاء عند الادباء وأهل …

  • 5 يونيو

    مجيد ياسين : حُلُم .. إلى “الشاعر عيسى حسن الياسري” (ملف/85)

    إشارة : يسرّ أسرة موقع الناقد العراقي أن تحتفي بالشاعر الكبير “عيسى حسن الياسري” بهذا الملف الذي – على عادة الموقع – سوف يستمر لحلقات كثيرة لأن الإبداع الفذّ لا يحدّه زمن . لقد وضع عيسى الياسري بصمته الشعرية الفريدة على خارطة الشعر العربي والعالمي . نتمنى على الأحبة الكتّاب والقرّاء إثراء هذا الملف بما يتوفّر لديهم من دراسات ومقالات …

  • 5 يونيو

    (لذة النص التراثي) كتاب جديد للدكتورة نادية العزاوي

    * كتبت : اسراء يونس صدر عن دار الشؤون الثقافية العامة وضمن سلسلة (نقد) التي تصدرها الدار دراسة جديدة تحمل عنوان (لذة النص التراثي) وهي دراسة وموازنة نقدية للكاتبة أ. د. نادية غازي العزاوي ضم الكتاب 183 صفحة من القطع المتوسط. يعد هذا الكتاب صلة بالتراث العربي وهو يعبر عن وعي وإنتماء ولذة معرفية، ويتضمن نصوصاً ومواقف وشخصيات متنوعة ومختلفة …

  • 4 يونيو

    قاسم حول : الفنان مكي البدري (ملف/4)

    عرفته في معهد الفنون الجميلة بداية الستينات. إشترى أرضا ليبني عليها دارا. رسم هو مخطط الدار، وباشر بشراء مواد البناء وكلف البنائين لبنائها. وعندما أتمنها إفتتحناها عائلته وأنا. زرع فيها نخلتين. مكي البدري أصررت أنا كمؤسس للمشروع أن يقوم بدور البطولة في فيلم الحارس وقد أبدع فيه. وعندما أخرجت أول فيلم روائي طويل لي أعطيته بطولة الفيلم لأنه يستحقها. مكي …

  • 4 يونيو

    اعترافات الحاج باولو كويلو
    حوار: خوان ارياس
    ترجمة :خضير اللامي (الفصل السبع)

    إشارة : يقدّم لنا الناقد البارع الأستاذ “خضيّر اللامي” ترجمة لوجه مهم غير معروف لنا من وجوه الروائي “باولو كويلو” هو المحاور الشاعري المؤثر بأسلوب لا يقل روعة عن أسلوبه الروائي خصوصا أن محاوره هو الصحفي الأسباني المعروف خوان إيرياس المختص باللاهوتيات وعلم النفس والمطلع بعمق على أدب كويلو. في أحد عشر فصلا يقدّم اللامي بترجمة رائقة وحميمة رحلة ممتعة …

  • 4 يونيو

    علي كاظم خليفة العقابي : مبدعون عراقيون من ميسان : الفنان مكي البدري (ملف/3)

    ولد الفنان مكي البدري في مدينة العمارة عام 1925 ، وهي السنة التي عرفت آنذاك بأسم (أم مصران ) حيث نفقت كل المواشي وماتت من شدة البرد فأضطر الناس إلى المتاجرة بالمصران فقط . ينتمي الفنان مكي الى عائلة اشتهر رجالاتها بكونهم علماء دين ، وكان أخرهم والده الشيخ كميت الذي ذاعت شهرته بين الناس لتقواه وورعه ونزاهته . اضطر …

  • 4 يونيو

    مكي البدري: في السابق يقولون عني شيوعي، والان.. لا أدري (ملف/2)

    *كتب عبدالجبار العتابي على الرغم من أنه في الخامسة والثمانين من العمر، لكنه ما زال يتحرّق شوقا الى الوقوف على خشبة المسرح، وتراه لا ينفك عن الحضور كل يوم اثنين الى دائرة السينما والمسرح، عسى ان يلفت نظر احد من المخرجين ويسند اليه عملا، يجلس في مكان قصي وهو يحتضن حقيبته العتيقة، وتسمعه يتحدث بثقة انه قادر على ان يقف …

  • 4 يونيو

    فائز جواد : الذكرى الثالثة لرحيل الممثل القدير مكي البدري معلم في بدرة وجصّان يصبح ممثلاً مشهوراً (ملف/1)

    مرت قبل ايام الذكرى الثالثة لرحيل الفنان الكبير مكي البدري الذي عرفه الجمهور العراقي ممثلا بارعا ومبدعا في ادواره المسرحية والتلفزيونية والسينمائية مثلما عرفه زملاؤه واصدقاؤه فنانا ملتزما ويتمتع بخلق رفيع وطيبة وهدوء كسب خلال عمله ود كل من عمل معهم من مخرجين وفنيين وممثلين ، ووعرف الراحل بهدوئه حتى انك لم تسمع له صوتا عندما كان يحضر الى المسرح …

  • 4 يونيو

    هشام القيسي : سلاماً سيد الخطوات

    لهولها لا لغيرها تستعر وكل يوم أنت سفر والسفر في كل لحظة عطر وعطر يومك يا أبا عبدالله ملحمة وكل ملحمة في يومك تختمر . هذه المدينة قانية في وضح النهار تنشر رايات النبي وهذه النيران تستعر ونشيد القدر يثمر لأبي لا تسأل الصمت

  • 4 يونيو

    الدجّــــال (*)
    حسن السّالمي/ تونس

    وأنت طفل في الرّابعة.. لعلّك تذكر هاتيك الأيّام.. نعلم أنّ أغلب أحداثها دخلت غياهب النّسيان.. ولكن ثمّة حدث بعينه، لا زال حيّا في ذاكرك، كأنّه نبات سحريّ في عالم الخلود.. فتحت عينيك الصّغيرتين بعد ليلة صاحبك فيها الهناء والأمان.. تسلّل إليك ضوء الضّحى عبر باب الغرفة الموارب وشبّاكها المفتوح.. شعرت برعشة تسري في أوصالك، وموجة من الهواء البارد تتسللّ إليك …

  • 4 يونيو

    د. مصطفى يوسف اللداوي : خالدة جرار صوتٌ ثائرٌ أمام سلطانٍ جائر

    هي امرأةٌ بألف رجلٍ، رفعت صوتها عالياً وصرخت، وصدحت بالحق وما خافت، وواجهت الرئيس وما جبنت، وأسمعته كلاماً لا يحبه وما تلعثمت، وأقدمت على مواجهته وما ترددت، ومضت في طريقها وما التفتت، وأدارت وجهها صوب شعبها وما أخطأت، وتحدثت باسمه وما كذبت، وصرحت بمعاناته وما أخفت، وشعرت بحاجته فغضبت، وعرفت بالمؤامرة عليه فهددت، وأحست بالتخلي عنه فأقبلت، وعلمت أنها أمينة …

  • 3 يونيو

    سعاد عيساوي : تمديد معرض النحات علوان العلوان في جاليري رؤى 32 للفنون

    قرر مركز رؤى32 للفنون، في عمان في الاردن، تمديد معرض النحت ”نوافذ مشفرة” للفنان العراقي علوان العلوان، وسيستمر حتى نهاية شهر حزيران الحالي، والفنان علوان العلوان من مواليد ١٩٦٢، بغداد، العراق. حاصل على بكالوريوس فنون تشكيلية،

  • 3 يونيو

    أحمد عواد الخزاعي : قصدية النص وتأرجح الزمن في ( الحلوة )

    احدى طرق كتابة السرد .. (هي أن يأخذ الكاتب جوا معينا ويجعل الفعل والأشخاص تعبر عنه وتجسده).. وهذا ما نحى إليه الروائي والقاص وارد بدر سالم في روايته ( الحلوة) الصادرة عن دار سطور 2017 .. نص يحمل دوالاَ فكرية واجتماعية وسياسية، ينزع إلى الرمزية في التعبير عن قصديته، يقترب من الواقع في الكثير محطاته ويلامسه بشغف كبير، وفق رؤية …

  • 3 يونيو

    حسين سرمك حسن : قارب الموت والظمأ العظيم تحليل طبي نفسي ونقد أدبي لقصص مجموعة “أوان الرحيل” للدكتور علي القاسمي (11)

    حسين سرمك حسن بغداد المحروسة – أواخر 2014 (11) “ظمأ الوجود العظيم” تحليل قصّة “الظمأ” يقولون لا تبعدْ وهم يدفنوني وأينَ مكانُ البعدِ إلّا مكانيا ؟! “مالك بن الريب” يُهدي القاسمي قصّته العاشرة : “الظمأ” : (إلى روح الفنّان الكبير الدكتور خالد الجادر) ومن الواضح أنّ هذه القصّة ترتبط بالقصّة السابقة : “القارب” من خلال شخصيّة الرسّام “خالد” صديق الراوي …