أرشيف شهر: مايو 2017

مايو, 2017

  • 15 مايو

    رحيل الفنان المسرحي خالد سعيد من الاستاذة الأوائل في معهد الفنون الحميلة بغداد

    عبد الاله كمال الدين فجر يوم الخميس وفِي تمام الساعة الواحدة والخمسين انتقل الى رحمة الله صديقي وزميلي في هيئة التدريس في معهد الفنون الجميلة في نهاية الستينات والنصف الاول من السبعينات الاستاذ خالد سعيد ،، تمتد علاقتي بالفقيد الى ايام الدراسة في معد الفنون الحميلة نهاية الخمسينات حين كان طالبا في القسم المسائي ومعه المرحوم فاضل قزاز وَعَبَد الوهاب …

  • 15 مايو

    أ. د.نادية هناوي سعدون : التواري في الشعر بين ذوبان الذات والثراء الإبداعي (ملف/6)

    إشارة : منذ مدّة ليست قصيرة وأسرة الموقع تجمع المقالات والدراسات المنشورة عن المنجز الإبداعي (الشعري والنقدي) للمبدعة العراقية الراحلة الدكتورة “عاتكة وهبي الخزرجي” الذي لم ينل -للأسف- حقّه الكافي الموازي لتفرّده من الدراسة والتحليل، وذلك لغرض إصدار ملف عن المبدعة الراحلة يكون مصدرا للباحثين ومادة للقراءة الثرة. وقد جاءت مقالة المبدع الكبير الدكتور “علي القاسمي” : أستاذتي قيثارة العراق …

  • 14 مايو

    جواد الحطّاب : الى ” باسم عبد الحميد حمودي” وهو يوشك على اقتراف ثمانينه

     قبل ايام، ونحن ننتظم مثل عازفي سمفونية لنحتفي بوصول المجموعة الكاملة للشاعر الكبير عيسى الياسري، وسط حضور كثيف من الادباء والمثقفين وآل الشعر، وبقيادة المايسترو سلمان داود محمد، الانسان الذي يسيل رقّة وعذوبة، دعيت لأقول كلمة هي أوهن من ان تنهض بمحبتي لأبي ياسر، وأضعف من ان تحمل ما يدور في الضمير من امتنان له. تحدثت امام الفضائيات والجمهور الحاضر، …

  • 14 مايو

    حسين نعمة.. حنجرة الطرب التي لا تتكرر مرتين (ملف/6)

    المطرب حسين نعمة من مواليد محافظة الناصرية العراقية عام 1944، وخريج دار المعلمين عام 1964، صوت رخيم، وحنجرة هادرة وطبقة واسعة المدى، وحسب رأي كثير من الموسيقيين العراقيين فإن حسين نعمة هو صاحب أجمل طبقة قرار غنائية بالمقارنة مع جميع المطربين الذين عرفتهم الساحة الغنائية العراقية، فصوته ذو انسيابية شجية في الغناء تسودها حالة من التطريب.. تأثر في مستهل حياته …

  • 14 مايو

    هشام القيسي : من كوباني إلى شنكال

    وراء كوباني دم ينتظر ومن كل فج أيضا سياف ينتظر . أنتبه ، أنهم يجيئون مع وصفات مهربة تحتفل في دهاليز الزمان بكل موت كسير . في قيامة التاريخ تكتظ العلامات ولا شيء يتحدث سوى غزو مطرود

  • 14 مايو

    صدام فهد الاسدي : الشاعر محمود البريكان بين العبقرية والصمت (ملف/8)

    إشارة : رحل الشاعر الكبير الرائد المُجدّد “محمود البريكان” بطريقة مأساوية وطُويت صفحته كالعادة فلم نشهد خلال السنوات الأخيرة بحثا تحليليا حازما ومخلصا ومستمرا في تراثه الشعري الباهر المميز الذي شكّل علامة فارقة في مسار الشعر العراقي والعربي. تدعو أسرة موقع الناقد العراقي الأحبة النقّاد والشعراء والقرّاء إلى إثرائه بالدراسات والمقالات والصور والوثائق. وسيكون الملف مفتوحا من الناحية الزمنية على …

  • 14 مايو

    الفنان التشكيلي عبد الكريم سعدون :الوطن حاضر بقوة في أعمالي
    حاوره : عصام القدسي

    حاوره : عصام القدسي – هلا تحدثنا عن البدايات التي شكلت الحافز لديك لتكون رساما؟ بدأت الرسم مبكرا فقد كانت فيه متعه كبيرة تدفعني للاستمرار فضلا عن الجو الذي تتحقق حينها في المدرسة الابتدائية بوجود جميل روفائيل مدرسا للرسم وهو الذي غادر العراق الى يوغسلافيا وسكن في مقدونيا مراسلا لمونت كارلو ، وروفائيل اغنى مرسم المدرسة بنشاط غير مسبوق كان …

  • 14 مايو

    آمال عوّاد رضوان : إكسال تحتفي بذاكرة الشتات!

    بدعوةٍ من مجلس إكسال المَحلّي والنّادي الثقافيّ في إكسال في الجليل، حلّ الأديب سميح مسعود ضيفًا على إكسال الجليليّة، للاحتفاء بإشهار الجزء الثالث من كتابه “حيفا..بُرقة البحث عن الجذور، ذاكرة الشتات”، وذلك بتاريخ 4-5-2017، في قاعة المركز الجماهيري في اكسال، ووسط حضور من أدباء وأصدقاء ومهتمّين بالشأن الثقافيّ من إكسال والبلاد المجاورة، وقد تولّى عرافة الأمسية الأستاذ عمر دراوشة، بعد …

  • 14 مايو

    د. مصطفى يوسف اللداوي : الانشغال عن الأسرى خطيئة وإهمال قضيتهم جريمة الحرية والكرامة “19”

      • اليوم الثامن والعشرون للإضراب … كنت قد آليتُ على نفسي أن أكتب يومياً عن إضراب الأسرى والمعتقلين الذي يدخل اليوم يومه الثامن والعشرين، في صيرورةٍ لا تعرف الانقطاع، وعنادٍ لا يعرف اليأس، وإصرارٍ لا يقبل التنازل، ووحدةٍ عصيةٍ على الانقسام، واتفاقٍ أقوى من الاختلاف، ويقينٍ لا يرضى بغير الانتصار خاتمةً أو الاستشهاد ثمناً، وعزمتُ صادقاً أن أواكب قضيتهم …

  • 14 مايو

    د فالح الكيلاني : بغداد

    منْ وارِفٍ في رُؤى الأحلامِ أٌنْشِـدُهُا في كُلِّ حينٍ وَبالأرْواحِ يَسْــــــــتَـقِـرُ . يا وَرْدَةً أزْهَرَتْ تُغْني مَفاتِنُهـــــــــا في سِــــــــحْرِها أ لَـقٌ كَالغيثِ يَنْهَمِرُ . أهْديكِ شَمسَ الضُحى إِ شْراقـُها أمَلٌ مُخْضَرَّةٌ في نُضْرَةِ الأغْصانِ تَزْدَهِرُ . بَغْدادُ حا ضِرَتي قـَلْبي لَها وَمِـــــــقٌ روحي لِروحِكِ بَحْرُ الشَّـوْقِ يَزْدَ خِرُ . رَيْحانَةٌ في سَماءِ الرَّوضِ ســــاحِرَةً بـِنْتُ الرَّشـــــيدِ وَبالأمْجـادِ تَـفْتَخِــــرُ

  • 13 مايو

    حسن السّالمي : قبض الرّيــــح

    *تونس بتّ أخشى اللّيل.. إذا حلّ، لم يبسط سواده على الكون فحسب، بل يبسطه في داخلي كأوحش ما يكون.. يضرب أوّل ما يضرب بوصلة الزّمن، فإذا السّاعة كسنة ممّا يعدّ النّاس.. ولئن كان جسدي يتداعى بالأوجاع والآلام في ساعات النّهار، فإنّه إذا حلّ الغشوم بظلامه تحوّل إلى عذاب مضني.. فكأنّ جنود السّموات والأرض ينهالون عليّ بسكاكينهم في وقت واحد.. لا …

  • 13 مايو

    حسين سرمك حسن : ليلة تسليم جلجامش لليهود؛ فضح مغالطات التناص بين الفكر العراقي القديم والفكر التوراتي (20)

    حسين سرمك حسن بغداد المحروسة 2016 # وقفة : استيلاء على آراء الباحث الفرنسي “جورج رو” : ——————————————————— على الصفحة 139 يقوم ناجح بتصحيح ما يراه فكرة خاطئة وقع فيها الدكتور أحمد كمال زكي في كتابه (الأسطورة) حين شبّه باتا ، بموته وانبعاثه ، بموت وانبعاث الإله دموزي ، معتبرا إياه انسياقا وراء الدراسات الغربية عن الديانة في العراق القديم …

  • 13 مايو

    خلود المطلبي : بحجم اللهفة

    أُصلي من اجل ان تتحقق احلامه كلها..أُصلي من أجل ان اكون معه دائماً حتى ولو لم يعد لي وجوداً على الارض.“—اليكساندرا أدورنيتو هالو “ الى نصير المستضعفين وعيد ميلاده المبارك “ بحجم اللهفة بحرارتها التي اشعلت متاريس الثلج بذراتها الطافحة بالبروتونات حيث ستسمو الكفة ..كفتنا نحن نكهة مذاق الجهة الاخرى..جهتنا نحن ولو لمرة واحدة هائمون بمدارات وعود اشعتها الليزرية تغلق …

  • 13 مايو

    الروائي ((زيد الشهيد)) يدور بنا القارات و البحار عبر رواية ((السفر والاسفار))
    بقلم : حميد الحريزي

    ((لايوجدأجمل من المغامرة واكتشاف العالم ))ص15. الخوف المزمن ، الجمال المغتصب،والأحلامالمسروقة:- ((السِّفِر و الأَسفار)) رواية الأديب الروائي المبدع زيد الشهيد ، الصادرة عن دار ( أمل الجديد)) للطباعة والنشر والتوزيع سورية –دمشق ط1 2017 وبواقع 427 صفحة واضحٌ من عنوانِها أنها عبارةٌ عن رحلةٍ امتدت لعشرات السنين ، نطَّلع من خلالها على فكرِ وسلوك وطموح ومغامرات العشرات من الشخصيات ، …

  • 13 مايو

    الروائي سلام إبراهيم: الفكر اليساري أثرى الأدب الإنساني
    القصة العراقية الحديثة والرواية أسسها وطورها يساريون

    حوار: سيد حسين * يقول “ماركيز”: أنا أكتب حتى يحبوني الناس وأكسب الكثير من الأصدقاء سلام إبراهيم لماذا تكتب؟ الكتابة قدر الكاتب، أعتقد أنها جزء من تكوين الكاتب، تنشأ بادرة وتنمو معه وتتجلى بالمثابرة والصبر وتطوير هذه الهبة مجهولة المصدر. وجدتُ نفسي يوماً مكتظا بأشياء لا يمكن البوح بها، أفكار غريبة لو قلتها لتعرضت للفظ المحيط الاجتماعي، ومن هنا نشأت …