تابعنا على فيسبوك وتويتر

إشارة : صار المبدع الكبير محمّد خضير – وهذا بحد ذاته منجز هائل يحققه – ملمحا أساسيا من ملامح القصة القصيرة العراقية الحديثة بل الفن السردي العراقي كلّه. وعلى المستوى العربي يقف هذا االمبدع في الخط الأمامي بين مجدّدي السرد العربي ومن نقلوه ببراعة من مرحلة التصوير السردي الفوتوغرافي إلى التصوير السردي السينمائي إذا جاز […]

كَبُرتْ نانا * قطفت ذاتَ يوم من حدائق الأوركيد زهرةٌ تغنجتْ على الأزهار تمردتْ على الأطواق و الأكاليل تأبى أن يطوقَ خصرَها شريطُ ألدانتيل . تغني بصمتِها المعهود الفراشاتُ تفهم لغةَ عيونِها حين يسيلُ الندى ، تغني لها أغاني الجنوب الحزينة وتقرعُ لها طبولُ الكردِ المفجوعينَ بوطنٍ نُحتَ في ذاكرة الأجنةِ وطنٌ يحلمُ فيه الصغارُ […]

تغرقُ النجوم في دجلة وأنا على جسرِ الأئمةِ في عزِّ الظهيرة . ************* كأنني أسمعها أصواتُ الأستغاثة مِنْ جسرِ الأئمة . ************ مِنْ على المئذنةِ كيف يلتهمُ النهرَ نوارسهُ شاهدت حمامةٌ حزينة . ***********

فُجع الوسط الأدبي ليلة امس الأول الأثنين برحيل الشاعر والناقد المسرحي حسين السلطاني، اثر حادث مؤسف (صعقة كهربائية) ونعى الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق الفقيد الراحل عبر يافطة علقت على جدار مبنى الاتحاد، كما رثاه كثير من الشعراء والكتاب داخل وخارج العراق، وجاءت الوفاة وبحسب رواية الصديق الناقد التشكيلي خضير الزيدي انه كانت منطقته […]

شخصيات الرواية ــــــــــــــــــــــــــــــــ 1 ـ دروفا ـ نارانا 2 ـ الملكة 3 ـ الملك 4 ـ الكاهن 5 ـ الطبيب 6 ـقائد الجيش 7 ـ المرضعة سويني 8 ـ الحكيم نارادا

*كاتب فلسفي ” إن الإنسان يكون قيما على نفسه بقدر ما يكون عيشه على مقتضى العقل وبالتالي لأن المدينة تكون أشد بأسا وأكثر استقلالية بقدر ما تقوم على أساس العقل وتحتكم به”[1]1 تمهيد: لا يكسب الإنسان صفة المواطنة إلا ضمن إطار الدولة والانتقال من وضعية الفوضى الطبيعية إلى الحالة المدنية ولا يصير فردا يمتلك جملة […]

للغوص في متاهة المنجز المختلف لابد من الاحاطة بكل اثارته للوعي ، والإحاطة بتفاصيل الابداع ومنجزه تعد مغامرة غير محسوبة المتاهات والتشظي وخاصة لو اِمتلكت زمام المبادرة الشخصية وأنت تبحث وتدرس وتتأمل تجربة فنية تشكيلية لها بصماتها في المشهد التشكيلي العراقي والعربي ولها حضورها ، واستفزت عنصر الدهشة عند المختص أو المتذوق لجماليات هذا الفن […]

هل يمكن لسلطة سياسية تنتهك الحريات الانسانية أن تمنح جائزة لمبدع لطالما كان موقفه منها يقلقها،وصوته المميز عن اقرانه مبعث ازعاج دائم لها ولمؤسساتها ؟ من هي تلك السلطة التي شذت عن هذه القاعدة الراسخة التي تكاد ان تكون مقدسة في منظومة العمل والتقييم في كثيرمن البلدان،شرقا وجنوبا(خاصة في عالمنا العربي)فكرّمت مبدعا كبيراً إعتاد أنْ […]

إشارة : برغم صدور روايته الأخيرة “الفاتنة تستحق المخاطرة” في القاهرة قبل رحيله بوقت قصير ، فقد خصّ الروائي الكبير “فؤاد قنديل” موقع الناقد العراقي بنسخة وورد عبر البريد الإلكتروني اعتبرها هدية منه متمنيا علينا نشرها في الموقع. ووفاء له تقوم أسرة الموقع بنشرها في حلقات. الحلقة الرابعة والعشرون (24) البحارة والعمال ينتشرون على الباخرة […]

الفن جوهرة جمالية من نوع معين فلا يدرك بالحس فقط ولا بالعقلية فقط انما بالحدس فهو خبرة جمالية لا يمكن فهم حقيقته بمعزل عن ادراك وفهم طبيعة الخبرة الجمالية ذاتها وعليه فهو حدس وحس وعقل وتفكر وخبرة متحدة بادراك ومنها صيغ الجمال بطبعه . . وبما ان الشعر جزء لا يتجزا من الفن ورافد مهم […]

-21- أحمد وخضير لا يعلمان بما حل بصاحبهما..كلّ شيء مرهون بأن الأمور ستتوضح بعد ساعات، وإن اللقاء سيكون في المدينة وسيكون العتب هو المحصلة، وربما حسبا أن خلافاً سينشب بين الجميع..وحين وصلا الى بغداد كان انتصاف الظهيرة قد بدأ، وبدأت الحرارة تتصاعد في الشوارع..وهما يتحدثان عن تخلصهما بأعجوبة من الموت..ويؤكدان إنه لولا هروبهما وتركهما لسلام […]

رغم كل ماقيلَ ويقالُ عن الثقافة العراقية ؛ ورغم كل ماتعرضت له هذه الثقافة من تهميش وإقصاء واساءات واستخدام وإستثمار من قبل الديكتاتوريات البغيضة ؛ فإنها تبقى ثقافتنا الوطنية العريقة التي قام وساهم ببنائها وصيرورتها مبدعونا ومثقفونا الكبار الذين أفنوا اعمارهم وضحّوا بما يستطيعون عليه من اجل كينونتها وحضورها ووجودها الرصين بين ثقافات العالم ؛ […]

موقع الناقد العراقي ، وحده الاسم يكفي بما يحقق الإمتداد الأدبي للأثر الذي تتركه كِتاباتِكم على مستوى المقالة والنقد والبحوث والدراسات وما شابه ذلك ، الا تلاحظون أنكم تنشرون مواضيعكم وتخرجون ، تنتظرون رنَّة البريد عسى ولعلَّ أحدهم كتب تعليقا على ما نشرتم ؟ ، حتى إذا ما رنَّ بريدُكم هرعتم تفتحونه وتقرأون ما كُتب […]

عزيزتي الشاعرة آمال عوّاد رضوان؛ المُتيّمة بروحيّةِ النّصّ، والباحثةُ دومًا عن جديدٍ يُعالجُ المُستجدّ فوقَ أديم احتراقِنا، ها أنا أتناولُ قصيدتَكِ (أسطورةُ التياع) العشقيّةِ المُبطّنة برمزيّتِها، وليسَ مِن بابِ صدفةٍ عابرةٍ أراني أتناولُ قصائدَكِ في أكثرَ مِن نصّ، فبينَ حروفي وحروفِكِ نبتَتْ علاقةٌ فكريّةٌ، ظلّتْ في بَحثِها عن عنوانِها المفقود تنتقلُ معَ لوحاتِكِ، ما بينَ […]

إلى أين ؟ الى الاطلال ! أُفٍّ لكم لما تفرّون . أفلا تعقلون ؟ تمضون إلى الأطلال حال دموع الشمس الحمراء,وتمتطون جيادا صافنات تستنفرونها وهى تصهل صهيل الأرقّّاء وتطيرون بها كالريح مسرعين حتى تسكنوا الأطلال . ويحكم ! تسرعون ثم تسرعون ثم تسرعون .. نحو أطلال شيدتموها مِنْ موت مَنْ ورّثوكم . ورّثوكم ما لا […]