أرشيف شهر: فبراير 2016

فبراير, 2016

  • 6 فبراير

    د. حسين سرمك حسن : تمظهرات الحضور الأنثوي في شعر عيسى حسن الياسري (ملف/8)

    (( في طفولته، نام في زورق وغاص ولما كبر غاص في القمح ونام هناك )) ( نص سومري ) في قصيدة ( يا أمّ عيسى ) – من مجموعته الشعرية الأخيرة ” أناديك من مكان بعيد ” ، يقدم الشاعر ” عيسى حسن الياسري ” لنصه بإهداء : ( إلى شجرتي البعيدة : أمّي ) معيدا إلى الأذهان واحدة من …

  • 6 فبراير

    د. مصطفى يوسف اللداوي : الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (88) إنهاء الانتفاضة بين الاحتواء المرن والحسم الخشن

    تمخر الانتفاضة الفلسطينية عباب شهرها الخامس وهي على حالها من القوة والعنفوان، والحيوية والنشاط، لا يعتريها الضعف، ولا يسيطر عليها اليأس، ولا تعيش الإحباط، بل يسكنها الأمل، ويحركها اليقين، وتثبتها الثقة في الله على الطريق، فتمضي قدماً ولا تتعثر، وتسير ولا تتأخر، وتُبتلى فلا تسقط، وتُمتحن فلا تفشل، وتقدم الشهداء ولا تحزن، وتضحي بزهرة شبابها ولا تبخل، فغايتها عظيمة، وآمالها …

  • 5 فبراير

    بشرى البستاني : موسيقى عراقية

    ليتَ الفتى حجرٌ يا ليتني حجرُ ألتمُّ حين شظايا الدهرِ تنهمرُ ألتَمُّ حين تلوحُ الأرضُ ساقيةً شوهاءَ ، ينشجُ في أطرافِها الشجرُ هل يعرفُ الشوقَ إلاّ من يكابدُهُ ويعرفُ الجوعَ إلاّ جائعٌ …. وعِرُ أو يعرفُ الجرحَ إلاّ نازفٌ عبرَتْ على جراحِه نارٌ وَقْدُها حجرُ يبكي إذا انكسرتْ في بوحِها المطرُ فوتُ الحبيبِ الذي أوجعتَه ظفرُ في روعهِ ندمٌ ، …

  • 5 فبراير

    غازي أحمد أبو طبيخ * : سيد الميقات التعبيري أسعد الجبوري وكيف يتعامل مع الأداة التعبيرية

    المحور الأول: ————— .. قبل النفاذ إلى عالمه العجيب المدهش ..أود الإشارة إلى وجود نوع من التناص بين مقولة الإمام علي .ع.التي نوهت عنها ذات يوم سابق في دراستي لأحدى قصائد الشاعر المغترب الكبير ضياء الجنابي والتي يقول فيها جوابا على من سأله ،أي الشعراء اشعر..اقتطع منها الجزء المتعلق بمبحثنا هذا والذي يقول فيه ما يلي: (ليس للقوم قصب سبق …

  • 5 فبراير

    نخلة رمان
    شعر : جمال مصطفى
    ترجمة : مسلم يعقوب السرداح

    Palm pomegranate by/ Jamal Mustafa نص الشاعر جمال مصطفى/ نخلة رمان  ترجمة مسلم يعقوب السرداح Palm pomegranate نـخـلـة ُ رمّـان ْ No one seen it in the village لَـمْ يَـرَهـا أحَـدٌ في الـقـريـة But Allah( god ) إلّا الله ُ And he did not tell anyone ولـمْ يُـخـبـرْ أحَـداً

  • 5 فبراير

    محمد حسين الداغستاني : الدهشة … مخاض الكلمة العسير !!

    ” لا خلق وبالتالي لا شعر إلاّ إذا إستطاع الشاعر بالمراس الشديد والأخلاص العنيف أن (يحني ) اللغة لمنحنى فكره بدقة ” تي . أي. هيوم في بدايتها حين ولجت الساحة الأدبية والشعرية , لم يتسن لي الألتقاء بها سـوى لبرهة ٍوجيزة في إحـدى المناسبات الثقافية البعيدة , لكن إسمها ظل يقفز أمامي بين آ ونة وأخرى مع عدد من …

  • 5 فبراير

    باهرة عبد اللطيف : مقطع “من منشور الألم” -إلى هـادي المهدي ورفاقه –

    مقطع “من منشور الألم” -إلى هـادي المهدي ورفاقه – باهرة عبد اللطيف/ إسبانيا *** صوتٌ من آخر قبرٍ طريّ يناديهِ كلّ ليلة: طعمُ الموتِ يلاحقُ أيّامَك! ** تعوّجتْ أسنانُك وهي تعضُّ الأيامَ بحثاً عن لُقمةٍ دارتْ طويلاً في بطونِ الآخرينَ

  • 5 فبراير

    حسين رحيم : الصوت ..

    لطالما وجود ألأنسان متحقق في هذا العالم فهو سيده بلا ادنى شك …لكن هنالك مشكال يفرض نفسه على هذا الوجود المتعين والمترابط بأواصر وادوات تفتح له العالم بكل سعته ..فهي خمس حواس ينفتح من خلالها على الوجود ويتفاعل معه. ويؤسس لعلاقات جديدة ويديمها من خلال هذه الحواس التي تتفاوت في مقدرتها على ألأيصال والتواصل و من ثم ألأنسجام والتناغم معه …

  • 4 فبراير

    المسرحية “شؤون الأزواج”
    تأليف: فيرينس مولنر
    ترجمة : رياض ممدوح

    الشخصيات : ممثلة مشهورة الشابة ايرنست (المشهد غرفة استقبال، لكن الستارة والأريكة والكرسي من الصناعة الفاخرة الدالة على أنها شقة ممثلة هنكارية مشهورة تتخذ هذا المكان للتشاور والمحاورات. الوقت بعد الظهيرة، عند ارتفاع الستارة تظهر الشابة ايرنست، مستندة بعصبية إلى كرسي ذهبي. يبدو أنها قد طال انتظارها. وربما أنها المرة الخمسين التي تستعرض فيها أثاث الغرفة والأبواب بلا رهبة ولا …

  • 4 فبراير

    قصيدة جديدة من جواد الحطاب : ومن يأبه

    ما كان عليّ أن أسجن في يوم كهذا * .. اعتقدت – في البدء – ان الشرطة جاءوا لإلقاء التحية حتى اني أوشكت ان .. لكنّ اللحظة التي رأيت فيها المفرزة، ايقنت انهم جاءوني لإلقاء القبض مع اني اوشكت ان ..، وحسنا فعلت الشرطة وان كنت غير مهيّأ لأن اسجن في يوم كهذا * لم أجد التاريخ، بكتاب القبض عليّ …

  • 4 فبراير

    أ.د. عبد الرضا علي : مَن يأبهُ ؟!

    ((من يأبه ؟!))… نصٌّ فنيٌّ من النصوصِ المغايرةِ المفتوحةِ التي تحتاجُ إلى قارئ جادٍ ـ بكلِّ معنى الجدِّيةِ ـ ، فهو ترميزيٌّ شفّافٌ غيرُ مستغلقٍ، صارخٌ مبطّنٌ بالمسكوتِ عنه، لكنَّ هذا المسكوت عنهُ يُراوغُ القارئ بين الحينِ والآخرِ فيشي ببعضِ ما في باطنِهِ من غليانٍ، وسنشيرُ إليهِ بعد قليل. في هذا النصِّ عتماتٌ كابوسيّةٍ (لمستيقظينَ مصابينَ بوهنِ الاضطراب النفسي) تقومُ …

  • 4 فبراير

    مقداد مسعود : شجرة …في الهواء الطلق قراءة اتصالية في كتابين للروائي اسماعيل فهد اسماعيل

    1-2 قرأنا للروائي اسماعيل فهد اسماعيل بعد سقوط الطاغية(على السبتي شاعر في الهواء) وها نحن نقرأ له الآن في 2006(ماتعلمته الشجرة / ليلى العثمان ..كاتبة ) ..قبل الكتابة هناك المعايشة عبر اتصالات متنوعة :* اتصالية حضور..(حضور أحدهما يفضي الى حضور الآخر :ليلى العثمان واسماعيل فهد اسماعيل ) *.. تذكر ..(فأن ذكرت ليلى العثمان /طفق اسماعيل يجول في فضاء الذاكرة وان …

  • 4 فبراير

    هاتف بشبوش : سامي العامري ، في بعضِ شذراته الساحرة الممتعة (6)

    من سيئاتي أني قلتُ لنفسي مرة : القمرُ وردةٌ رحيقُها الشعاع … فسمعتني النحلاتُ والفراشاتُ فما عادت تطيرُ إلاّ في الليل ! ……… بحلولكِ حلَّ الخريفُ أيضاً ! لا تتعجَّلي …. حلَّ الخريفُ فاستقبَلَتْهُ جميعُ أحزاني ! ………. مثلما النحلة حين تلسعُ المعتدي فتؤذيه ثم تموت هكذا أنا مع شِعري ، أبقى ألسعُ به شرورَ العالم وما أجملَني بعد ذلك …

  • 4 فبراير

    رنا صباح خليل : قــراءة فــي كتاب .. بطل مــن خسارات فــي روايــة ســيرة إبراهيم .. لسليم علي الوردي (ملف/6)

    إضاءة لا بد ان الروائي(سليم علي الوردي) قد أدرك ان الصفحة الأولى من الرواية ستكون حاسمة في جذب القارئ، بخاصة حين يكون عنوان الفصل الأول منها (جريمة بشعة) فهو عنوان صادم يثير الفضول والتساؤلات والاستنتاجات التي تجبر المتلقي على ملاحقة الأحداث والسعي وراء إيجاد الخيط المتين الذي ينظم حلقات الرواية بما يشبع نهم القراءة لديه ، فإبراهيم بطل الرواية وجد …

  • 4 فبراير

    فرات إسبر : في حدائق هاملتون

    حدائق هاملتون نهر التيه يبتسم سمكة في النهر تسبح قربي! لا لا لم تكن قربي كانت في فمي لا لا لم تكن في فمي في صدري كانت حيث الحب يختبئ . نهر التيه