أرشيف شهر: يناير 2016

يناير, 2016

  • 29 يناير

    محبرة الخليقة (59) : تحليل ديوان “المحبرة” للمبدع الكبير “جوزف حرب”

    د. حسين سرمك حسن بغداد المحروسة 2012 – 2013 ملاحظة : حلقات من كتاب للكاتب سوف يصدر عن دار ضفاف (الشارقة/بغداد) قريباً النصُّ القتيل: الأنا المحطّم —————————- ( يا كلَّ نصوصِ الشمسِ عبرَ الوقتِ ، ما كان سماويّاً وأرضيّاً ، ووهماً أمْ حقيقهْ ، أيّتها الجسرُ الذي ما عبرتهُ نحوَ فردوسٍ لها روحُ الخليقهْ ،

  • 28 يناير

    د. صالح الرزوق : مشروع الحداثة الطبيعية في مسرحيات صباح الأنباري

    لا ينتمي مشروع صباح الأنباري في المسرح للحداثة الصناعية التي بدأت في الستينات. وبالعكس إنه أقرب ما يكون للحداثة الطبيعية. ولا أجد ضررا في هذه التسميات. فالواقعية أصلا تتألف من طيف واسع يبدأ بالمحاكاة وينتهي بالتحليل الاجتماعي والنفسي للأبطال الذين يسقطون في حفرة الوضع الوجودي الميؤوس منه. ولو ألقينا نظرة عامة على ملعب صباح الأنباري الذي يناور فيه مع الشكل …

  • 28 يناير

    عدنان أبو أندلس : ماوراء الصوت المتناغم ! قصيدة الشاعرة الأفريقية “إنجريد جونكر” في قصيدة “البابونج في ناماكوندا”

    ربما هي الصحراء تزمجر بالخضرة ، أو روح تتلوى بإلتياع تشرق منها إبتسامة ، فالمفارقة ترد في غير التوقع ،فالشاعرة المعذبة جاءت بنصها المثمر عذوبة في قلبها الموجع بويلات ،كما هي صحراء – ناماكوندا – التي يطويها الجفاف لكن عطر الإقحوان يلم وحشتها ، فقلب الشاعرة كقلب الصحراء – جفاف – إحتراق – حدّب عاطفي ،هذا المقارن تناغم كلياً مع …

  • 28 يناير

    د. أسماء غريب : الرَّجلُ- الشّمس في رواية (رسائل زمن العاصفة)

    (I) العصا والحبل رواية عبد النّور مزّين، (رسائل زمن العاصفة) ليست مجرد قراءة جديدة لفترة معينة من تاريخ المغرب الحديث، ولكنّها شيء آخر أعمق من ذلك بكثير، إنها لا تتحدث عن المغرب فقط، ولا عن الانتفاضة التي شهدها في أواخر شهر حزيران (يونيو) من سنة 1981، وإنّما عن العالم بأسره، وعن كلّ ما حدثَ ولم يزل يحدث بداخله من وقائع …

  • 28 يناير

    عيسى حسن الياسري : قبل ان يرحل الشهود فصل من سيرتي الذاتية – غيمة عابرة- (ملف/6)

    إشارة : يسرّ أسرة موقع الناقد العراقي أن تحتفي بالشاعر الكبير “عيسى حسن الياسري” بهذا الملف الذي – على عادة الموقع – سوف يستمر لحلقات كثيرة لأن الإبداع الفذّ لا يحدّه زمن . لقد وضع عيسى الياسري بصمته الشعرية الفريدة على خارطة الشعر العربي والعالمي . نتمنى على الأحبة الكتّاب والقرّاء إثراء هذا الملف بما يتوفّر لديهم من دراسات ومقالات …

  • 28 يناير

    رحيل عميد الصحافة العراقية فائق بطي

    رحل، الاثنين، عميد الصحافة العراقية، فائق بطي، عن عمر ناهز الواحد والثمانين عاماً قضى معظمها في العمل الصحفي الذي ورثه عن والده مؤسس جريدة البلاد والنائب روفائيل بطي وفي البحث والكتابة عن تأريخ الصحافة العراقية التي كرس حياته لها. ولد فائق روفائيل بطي في بغداد العام 1935، حصل على شهادة البكالوريوس في الصحافة من الجامعة الأميركية في القاهرة، وعاد الى …

  • 28 يناير

    ناطق خلوصي : المدينة روائيا ً: قراءة في ” بصراوية “صادق التميمي

    تنحو رواية “بصراوية “منحىً حكائيا ًتقليديا ًيعنى حتى بالتفاصيل الثانوية التي ترتبط بالمكان والشخصيات ، وتنمو حبكتها أفقيا ً ، فيبدو عندها ان الدكتور صادق التميمي عمد الى ذلك ليكون صادقا ًوواضحا ً تماما ً وهو يؤكد على النهج التوثيقي الذي أعتمده في الحديث عن سيرة مدينته التي يوحي عنوان الرواية باسمها ، فيتناول فترة من الماضي القريب : سنوات …

  • 28 يناير

    محمد حسين الداغستاني : مشوار أبجديات الألوان المبهرة (قراءة في أعمال الفنانة التشكيلية فاطمة العبيدي)

    إشارة وتحيّة : يدهشنا الفن التشكيلي العراقي بنوعه وكمّه ؛ فنوعيا هو – من وجهة نظري – في مقدّمة الفنون التشكيلية العربية والعالمية، وكمّياً أعتقد أن في العراق أكثر عدد من الفنانين التشكيليين في العالم قياساً إلى نفوسه ! يقدّم الأستاذ “محمد حسين الداغستاني” قراءة لأعمال الفنانة التشكيلية العراقية الفذّة “فاطمة العبيدي” التي فازت مؤخراً بجائزة الميدالية الذهبية في بينالي …

  • 28 يناير

    “المرئي واللامرئي في الفن الإسلامي منائر وطقوس ومدن” كتاب للدكتور شوقي الموسوي

    عرض/ اسراء يونس احمد صدر عن دار الشؤون الثقافية العامة ضمن سلسلة فنون بالرقم (2) كتاب المرئي واللامرئي في الفن الإسلامي منائر وطقوس ومدن للدكتور شوقي الموسوي. تضمن الكتاب ستة فصول، احتوى الفصل الأول على علاقة المرئي باللامرئي في الفكر العربي ماقبل الإسلام، بحدود الأفكار الأولى التي مثلت المحاولات المبكرة لانسان عصر الجاهلية، للإجابة عن اسئلته الوجودية، المتعلقة بما هو …

  • 27 يناير

    قيس مجيد علي : هل رأيتم بحوراً تخشى الإِنسان؟ (ملف/4)

    إشارة : يسر أسرة موقع الناقد العراقي، أن تبدأ بنشر هذا الملف عن الشاعر الكبير محمد حسين آل ياسين ، ويهمها أن تدعو الأحبة من كتّاب وقرّاء إلى المساهمة في هذا الملف بما يتوفّر لديهم من دراسات ومقالات وصور ووثائق لإغنائه بما يليق بقامة هذا المبدع الكبير. المقالة :  فمن الناجع جداً ” وأنت الشاعر” ان تكتب عن شاعرٍ محبَّبٍ …

  • 27 يناير

    هشام القيسي : أيّام في كل اتجاه (3)

    انتظار بلا أسرار ـــــــــ  قبل أن يزيح أوراقه ، تطارده أيامه وكأنها تبحث عنه بمشاهد لم يرها أحد ، عندها يقرر أن يختفي في متاهة حائرة لا تولد بالقرعة .  وليكن في كل مرة، فالمساء لا يفاجئ سيجارته، ولهذا يصغي ويصغي حتى يرتوي من دهشة تتقمص أوهامه في كل فراغ .  ربما هي هذه الليلة، ربما لم …

  • 27 يناير

    فائز جواد : في الذكرى 55 لرحيل مبدع نصب الحرية؛ جواد سليم يبقى رائداً للفن العراقي المعاصر (ملف/17)

    إشارة : مرّت الذكرى الرابعة والخمسون لرحيل الفنان العراقي العظيم “جواد سليم” (توفي في المستشفى الجمهوري ببغداد إثر نوبة قلبية يوم 23/1/1961) عابرة وباستذكارات لا تليق بفنان أثبت أن الإبداع يمكن أن يكتب للإنسان الخلود ، وأن المبدع يمكن أن يحفر اسمه في صخرة الوجود حين يلتحم بتراثه وبتراب وطنه المقدّس ويعبّر عن آلام إنسانه المعذّب. تدعو أسرة الناقد العراقي …

  • 27 يناير

    (الهاء الملازمة للبناء.. أبنيتُها- مواضيعُها- تعريفُها) كتاب للدكتور عبد الحق أحمد محمد الحجي

    *كتبت : شيماء عبد الرحمن صدرَ كتاب جديد عنوانهُ: (الهاء الملازمة للبناء.. أبنيتُها- مواضيعُها- تعريفُها) لمؤلفه الدكتور عبد الحق أحمد محمد الحجي. وهو أول دراسة دلالية تجديدية في تاريخ علم الصرف .فضمن سلسلة لغة التي تصدر عن دار الشؤون الثقافية العامة والتي تعنى بنشر كتب مهمة و قيمة في علوم اللغة العربية من نحو وصرف وإنشاء وخط وبيان ومعان. جاء …

  • 26 يناير

    د. مصطفى يوسف اللداوي : الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (85) البرازيل تساند الانتفاضة وتناصر الفلسطينيين

    رغم أنها تقع في المقلب الآخر من العالم، وراء البحار والمحيطات، بعيداً عن فلسطين، وبالقرب من الولايات المتحدة الأمريكية، زعيمة الاستكبار العالمي ورأس العدوان الدولي، ونصيرة الكيان الصهيوني وكفيلته، التي ترعاه وتحفظه، وتسانده وتؤيده، وتناصره وتقف إلى جانبه، إلا أن البرازيل القاصية البعيدة في جنوب العالم من القارة الأمريكية الجنوبية، تأبى إلا أن تناصر فلسطين وأهلها، وأن تساند الانتفاضة وتعترف …

  • 26 يناير

    بهاء الدين الخاقاني : التطور والتخلف ونحن (1) الماضي الحاضر المستقبل والانسان

    الأبعاد الثلاثة للزمن: الماضي والحاضر والمستقبل، لا يكتمل معناهما اِلا بالبعد الرابع وهو الاِنسان، حيث لا زمن ولا قيمة اِلّا بتلك الحركة التي تتجاذب في الأبعاد ليكون لكلّ شيء معنى، ولا يمكن له معنى اِلّا بالاِهتمام بالوعي، بين تباطئ الاِنسان وتسارعه تتأكد صحة الفعل، حيث يقول المتنبي في فلسفة انعدام الاِدراك: وما انتفاعً أخي الدنيا بناظره … اِذا استوتْ عنده …