أرشيف شهر: نوفمبر 2015

نوفمبر, 2015

  • 17 نوفمبر

    يوسف داود : نم قرير العين … فأمثالك لا يموت (ملف/4)

    إشارة : سنة بعد أخرى تتخافت وتيرة الاحتفاء بالمبدع الكبير الشاعر العراقي الراحل “سركون بولص” ليغفو التبر العراقي – كالعادة – تحت تراب المازوخية التاريخية والغثيان النفسي “البطولي” من التميّز . وأسرة موقع الناقد العراقي تعدّ هذا الملف احتفاء بسركون وبمنجزه الفذّ الذي لا تُستنفد كشوفات أعماقه الساحرة ، تدعو الأخوة الكتاب والقراء إلى المساهمة فيه وإثرائه بما يتوفر لديهم …

  • 17 نوفمبر

    منى عساف : كي لا ننسى أرض جدّنا كنعان فلسطين*

    تلبية للدعوة التي وجهت من قبل مديرة مدرسة راهبات مار يوسف الثانوية بمدينة رام الله، السيدة شيرين مغنم، وبالتنسيق مع الأستاذ إلياس رنتيسي، لبت البيدر المجتمعية للثقافة والفنون ومديرها الكاتب والإعلامي زياد جيوسي الدعوة، من أجل عقد ندوة عن التراث والأمكنة التاريخية في فلسطين، وذلك في قاعة المدرسة لطالبات الصفين العاشر والحادي عشر الأساسيي. افتتح الكاتب الندوة بحديثه عن أهمية …

  • 17 نوفمبر

    حكمت مهدي جبار : محمود صبري .. وفهمه للعلاقة بين الفن والعلم (ملف/13)

    إشارة : بمناسبة الذكرى الثالثة لرحيل المبدع الكبير “محمود صبري” ، تبدأ اسرة موقع الناقد العراقي بنشر ملفٍ عنه في حلقات ، وتتمنى على جميع الأخوة الكتاب والقرّاء المساهمة في هذا الموقع بما يتوفر لديهم من دراسات ومقالات وصور ووثائق ولوحات عن المبدع الراحل إسهاماً في هذا الملف الذي سيكون – على عادة أسرة الموقع – مفتوحا انطلاقا من أن …

  • 17 نوفمبر

    عن مؤسسة شمس : “كلمات في دائرة مغلقة” للأديب العراقي الراحل “حسني الناشىء”

    عن مؤسسة شمس للنشر والإعلام بالقاهرة، بالتعاون مع “رابطة الأدباء والفنانين والصحفيين المندائيين في العالم”؛ صدرت المجموعة القصصية «كلمات في دائرة مغلقة» للقاص والكاتب المندائي الراحل “حسني الناشي”. المجموعة تقع في 296 صفحة من القطع المتوسط، وتتضمن 41 قصة قصيرة متنوعة، تمَّ جمعها ونشرها بعد رحيل المؤلف عن عالمنا. لوحة وتصميم الغلاف إهداء من الفنان “مازن لطيف”. قدَّم للمجموعة القاص …

  • 17 نوفمبر

    د. مصطفى يوسف اللداوي : الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (35) النفير الإسرائيلي العام

    الجيش في كل مكانٍ، والشرطة تجوب المناطق، والمستوطنون يحملون مسدساتهم، والمواطنون يقبلون على شراء الأسلحة الفردية، والسيارات العسكرية تنتقل من مكانٍ إلى آخر، والحواجز تنصب، والبوابات تغلق، وأصوات الطلقات النارية تشق الصمت وتطغى على ضوضاء النهار، وقنابل الغاز المسيلة للدموع تطلق بكثافة، حتى بدا غازها سحباً بيضاء، تغطي السماء، وتنتقل إلى كل مكان، ودماءٌ وسكاكينٌ وبنادقٌ ومسدساتٌ، وقتلى على الطرقات، …

  • 17 نوفمبر

    أديب كمال الدين : أقوال

    (1) قالَ الحرفُ الحكيمُ للنقطةِ الشاعرة: تعالي إليّ! فأجابت النقطة: بل أنتَ تعال إليّ! قالَ الحرفُ: إنْ جئتكِ عشقتك وأصبحتُ ساحراً، وأنا لا أحبُّ السحر. فأجابت النقطة: إنْ جئتكَ ذبتُ فيك

  • 17 نوفمبر

    علي السوداني : مكاتيب عراقية ـ إنهم يقتلون المعنى أليسَ كذلك ؟

    سأقصُّ عليكم الليلة قصةً قصيرةً جداً قد يرى البعض من العالمين أنها تفتقر إلى المصطلح النقدي الفني الذي يسندها ، وهذا أمرٌ ربما سيثلم من مصداقيتها . ألحقّ هو أنني أرى ما لا يرى الهؤلاء . عند كسلة الأسبوع البائد تمّتْ واقعة بيع لوحة الخرابيش التي سمّاها صانعها الرسام الأمريكي الحديث سي تومبلي لوحة بلا عنوان بسعر عبر حاجز السبعين مليون …

  • 17 نوفمبر

    المقالات الصحفية (2) مواطنون أم مواطنون ممثلون؟* بقلم د. زكي الجابر (ملف/ 34)

    إشارة : يهم أسرة موقع الناقد العراقي أن تقدّم هذا الملف عن الشاعر المبدع والإعلامي الكبير الدكتور زكي الجابر بمناسبة الذكرى الثالثة لرحيله حيث غادر عالمنا في الغربة يوم 29/كانون الثاني/2201 . وتهيب أسرة الموقع بجميع الأحبة الكتّاب والقرّاء المساهمة في هذا الملف بما يملكونه من مقالات أو دراسات ووثائق وصور ومعلومات وذكريات عن الراحل . وسيكون الملف – على …

  • 17 نوفمبر

    علي رحماني : هكذا علمتنا …. ياصانع الحكايات العجيبة

    غابريل غارسيا ماركيز ياصانع الحكايات العجيبة ستعيش مئة عام اخرى رغم رحيلك عن عالمنا الارضي ليس فقط في بلدة((اراكاتاكا))* ولا في كولومبيا بأسرها او امريكيا الجنوبية والعالم سبعة وثمانون عاما لا تكفي لرسم روايات الدهشة والسحر او كتابة السيرة الذاتية ومزج الخيال الجامح بالحكايات الغريبة واصرارك في النهاية …. ان تكون هكذا… غريبا كحكاياتك كان عالمك الساحر الجميل

  • 16 نوفمبر

    بريد السماء الافتراضي حوار مع الشاعر المغربي أحمد بركات 1960-1994
    كتابة وحوار :أسعد الجبوري

    الشعر الأرضي احتفالٌ في الجحيم ثمة أغنية قديمة تستيقظ الآن بروحي جمعوا جسمي دخاناً ليودعوه قبراً شاعر مغربي من مواليد مدينة الدار البيضاء سنة 1960 تصدر قائمة الأسماء في تحديث الشعر في بلاده . اشتغل بالصحافة.حصل على جائزة إتحاد كتاب المغرب للأدباء الشباب سنة 1990 . وفي سنة 1994توفي نتيجة مرض عضال بإحدى المصحات المغربية . صدرت له مجموعتان شعريتان …

  • 16 نوفمبر

    د. مصطفى يوسف اللداوي : الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (34) فوارق ومميزاتٌ وثوابت

    لا شك أن انتفاضة القدس الثانية التي هي الانتفاضة الفلسطينية الثالثة في العصر الحديث، لها ما يميزها عن غيرها، فهي لا تشبه سواها إلا في الإرادة والتصميم، والعزم والإيمان، والقدرة والتحدي، والصبر والاحتمال، والمحنة والابتلاء، والفقد والخسارة، والاعتقال والشهادة، كونها تواجه تحدياً واحداً وسياسة موحدة، والعدو نفسه الذي لم يتغير ولم يتبدل، والشعب الفلسطيني نفسه بأجياله هو الذي يتحدى ويواجه، …

  • 16 نوفمبر

    قصائد من الادب الكوردي في المهجر
    شعر: بدل رفو

    النمسا 1 ــ اُمي..سيدة التراب لروائع الأزمنة .. وحضارات الدنيا لأغاني الكرد والزمن الجميل لذرات تراب داستها أقدام اُمي أنهار عسل وخمرة ورقص من جنات موعودة براكين ملتهبة في عشق النار لبلاد تركت ورائي.. نجمة سماءً

  • 16 نوفمبر

    حسين رحيم : اصدقاء الريح …الرواية

    في الغالب حين اكتب هناك حمى مجبولة بعصاب من نوع خاص تأخذني من يدي وانقاد لها لتخلق لي العزلة التي قال عنها ماركيز ربما … وبعده ماقاله بارت عن العصاب …اما القاريء فهو من سيفكر بي بعد قراءته الرواية ولست انا … وحين اجد تعليقا على منشور لي اشتم رائحة الصدق وعمق ثقافته فيه فأحترمه لأنني اؤمن ان قاريء الرواية …

  • 15 نوفمبر

    علي لفته سعيد : بنية الكتابة ؛ رواية (الطريق الى تل مطران) ؛ انبهار الفكرة وضعف في إدارة المتن السردي

    تحاول رواية ( الطريق الى تل مطران ) للروائي علي بدر أن تبحث عن قارئ يبث سؤاله ويضع أجابته الخاصة مثلما تحاول ان تجعل من السؤال أسئلة تشبه قراءة كفٍ لا تفك طلاسمه إلا من يعانون من كبرياء الأسئلة المحصنة بدهاليز التابوات..الأسئلة التي يستقيها القارئ من الرواية.. ما هي الطريقة التي يتخلص بها الناس من الحروب والخدع وتأثير الدين والسلطة …

  • 15 نوفمبر

    مسلم السرداح : بصارة

    في أحد الأيام وقد كنت مزهوا باناقتي وحقيبتي وشبابي قلت لي وقد كنت عابرا حين صحتِ بي ” تعال ياولد لارى حظك فانت كما يبدو لي مرغوبا من اناث النخيل المترفات ” فابتسمتُ ومضيت في دروبي . كنت ارى كل الاناث مترفات ولم اعثر على واحدة فعرفت انه بحث عن الرزق وانك كنت تقولينها لكل راكب ظهر الطريق ومرت الايام …