أرشيف شهر: أغسطس 2015

أغسطس, 2015

  • 17 أغسطس

    آمال عوّاد رضوان : نَاطُورُ الدُّجَى!

    ظِلاَلُ ثُقُوبِكِ تَيَقَّظَتْ مِنْ مَكَامِنِهَا تَتَجَنَّى عَلَيَّ تَعَرَّجَتْ فِي أَزِيزِ سَقِيفَةٍ مَتَأَهِّبَةٍ لِلْمَشَاكَسَةِ لكِنَّهَا تَرَهَّلَتْ ذَائِبَةً عَلَى مَرْمَى صَهِيلِكِ الْمَوْشُومِ بِالنَّدَى وَمَا فَتِئَتْ تَدُكُّ أَمْوَاهَ نَارٍ انْتَصَبَتْ أَطْيَافًا عَلَى رِمَالِ الآهِ وَمَا هَجَعَتْ! نَاطُورُ الدُّجَى بَاغَتَنِي بِإِفْكِ طُقُوسِ تَسَكُّعِهِ الْمُتَطَفِّلِ خَلْفًا دُرْررررر … اسْتَدِرْ حَيْثُكْ أَنْتَ وَغَدُكَ الْفَضْفَاضُ فِي غلاَلَتِهِ بَدِيدَانِ.. رَمِيمَانِ!

  • 17 أغسطس

    قاسم ماضي : خيول ناعمة “ببلدٍ يسقط ُفي الوَحل نفسِهِ” للشاعرة العراقية راوية الشاعر “نظرة داخل الذات”

    كيف على الشاعر أن ينهض ! بإعتبار الشعر من حيث هو نظرة ُ وتعبيرُ في آن واحد ، وهو ينشئ بنىً جديدة ، ورؤى مختلفة ، فالشاعرة ” راوية ” تتصادم مع الكثيرين من المفلسين في مجتمعها الذكوري، وهي أنثى وشاعرة ، وخطواتها بطيئة في ظل الإنكسارت والهزيمة لكنها معمقة ببعد ميتافيزيقي ، يتجاوز الظاهر إلى ما هو أبعد غورا …

  • 16 أغسطس

    د. مصطفى يوسف اللداوي : فلسطين فوضى واضطرابٌ وخرابٌ وفسادٌ

    بعيداً عن الاحتلال الإسرائيلي وجرائمه، الذي هو أساسُ كل مشكلة، وسببُ كلِ علة، فهو احتلالٌ مقيتٌ، واستيطانٌ خبيثٌ، وجيشٌ مجرمٌ قاتلٌ، جرائمه كبيرةٌ ومخيفةٌ، وآثاره العدوانية باقية على الأرض، وماثلة للعيون، دماراً وخراباً طال آلاف البيوت والمساكن، والمتاجر والمساجد، والشوارع والطرقات، والمؤسسات والجمعيات، والمدارس والجامعات، فاستجلب دمارُهم الشديد استنكارَ العالم وشجبه، وعرضهم لسخطه ونقده، وهددهم بعقابٍ وحصارٍ، وعزلٍ ومقاطعة. إنه …

  • 16 أغسطس

    علي رحماني : بغداد في ساحة التحرير

    هنا نلتقي أجل نلتقي …… ساعة ينهمر الصخب مطرا من جموع ملبدة بالخشوع ……… هنا نلتقي في ساحة التحرير ….. تلتقي اللافتات تلتقينا…. نتمسك بها انت تمسكين طرفا وانا مثلك…. امسك آخر

  • 15 أغسطس

    نوال هادي حسن : المونولوج الداخلي لقصة (سمفونية الرماد) للقاص( محمد رشيد)

    السمفونية : تَأْليف مُوسِيقِي مُتَكَامِل تَشْتَرِك فِيهِ مَجْموعَة مِنَ الآلات ، وَيَتَكَوَّن مِنْ عِدَّةِ حَرَكَات ، تُصَوِّرُ مُوسِيقِيّاً حَالَةً أَوْ مَعْنى أَوْ مَوْضُوعا أَوْ حِكَايَةً.(1) والرماد هو بقايا هو ما تخلف من احتراق أي شيء وجاء هنا في القصة ما تخلف من احتراق الحلم. استهل الكاتب القصة بقوله: (نادرا ما أقتنص ( لحظات حُلمي ) وأمتطيها صوب الواقع لأعيشها) مشاهدٌ …

  • 15 أغسطس

    ليث الصندوق : مُروّضُ النسور ( * )

    قبلَ أن تستيقظ الحروب من نومتها الهانئة وفي أحد صباحات بغداد المدفونة تحت أكوام من كِسَر النجوم إقترفتِ الصحافةُ جريمة َقتل ضدّ النحاتِ ميران السعدي ولأنّ الكلماتِ بعُرفِ القانون تافهة ٌكالبُصاق لم يُجَرّم ِالقتلة ُ وما زالتْ ملاعِقهم تُذيبُ صَدريّاتِ الفنانين في قُدُور الشتائم ** لم يكن ميران فناناً كبيراً فقبعته لم تتسع لرأسين

  • 15 أغسطس

    د. عامر عبدزيد : الى مدني صالح الخالد (ملف/30)

    إشارة : احتفاء بتراث الفيلسوف العراقي الراحل الدكتور “مدني صالح” ، وبمساهماته الفذّة في الثقافة العراقية والعربية ، تبدأ اسرة موقع الناقد العراقي بنشر هذا الملف الخاص عنه ، والذي تدعو الأخوة الكتّاب الأحبّة إلى المساهمة فيه . وسيكون الملف مفتوحاً من الناحية الزمنية على عادة أسرة الموقع حيث لا يتحدّد الإحتفاء بالفكر بمساحة زمنية معينة . المقالة : (الأصعب …

  • 15 أغسطس

    طلال حسن : هيلا يارمانة (مسرحية للفتيان)

    البداية ـــــــــــــ ظلام ، أصوات أطفال يغنون كما في الحلم صوت فتاة : هيلا يا رمانة اصوات فتيات : هيلا يمة صوت فتاة : من هي الزعلانة اصوات فتيات : هيلا يمة صوت فتاة : سميرة زعلانة اصوات فتيات : هيلا يمة صوت فتاة : منهو اليراضيها اصوات فتيات : هيلا يمة صوت فتاة : أبوها يراضيها اصوات فتيات : …

  • 15 أغسطس

    د.منال البستاني : الكسوف ..رمزاً شعريا قراءة في قصيدةعبدالوهاب إسماعيل

    النص ** قامَتْ قائمةُ الدنيا لثوانٍ وتَراكَضَ كلُّ الفلكيينَ على قَرْعِ الناقوسْ…. هَمَّتْ بعضُ نجومٍ أن تسْطَعَ واهِمَةً وَتَوَّهَمَ عَتَمُ البلُّورِ الأسودِ أن يُمْسِكَ بالشمسِ وراءَ الكابوسْ….. لكنَّ الكُلَّ اتّفقوا….. عَرَبا يابانيينَ وحتى الرّوسْ….

  • 14 أغسطس

    مقداد مسعود : كنز العمّال

    ألقيت القصيدة / مساء العاشر من آب 2015في احتفالية محلية البصرة للحزب الشيوعي العراقي بمناسبة العيد الثمانين للصحافة الشيوعية العراقية.. الفجر ُ لي… وهذا المساءُ الرفاقي : لي… أرتفاع الضحى يتوجُني طائرا في سماء عميقة ْ.. سلامٌ الحديقة :لي… وهذا السفرطاس وما يحتويه ِ لنا شرِكة ٌ فالخبزُ منهم

  • 14 أغسطس

    مسرحية :”حب عند قفص قرد”
    تأليف : أن . سلادن . سمث
    ترجمة: رياض ممدوح جمال

    الشخصيات : فلوراي –هربرت–كلارنس– قرد . المشهد في مكان منعزل قرب قفص قرد كبير في حديقة للحيوانات. خلفية المسرح لا تبدو صغيرة وانها واضحة تماما مثل مقدمة المسرح. في وسطها قضبان حديدية عمودية يوجد خلفها قرد يبدوا بشكل خافت. الجدار الذي على جانبي القفص ملصق عليه ملاحظة مبين فيها وقت الأغلاق وانواع اطعمة الحيوانات…الخ؛ وتحذيرات مختلفة اخرى. وفي وسط جدار …

  • 14 أغسطس

    حامد سرمك حسن : الحقيقة الجمالية؛تناغم الموقف والتفسير

    لو حاولنا تقصي آراء الفلاسفة وعلماء الجمال لوجدنا أن تحديدهم لمفهوم الفن وماهيته لا يخرج عن الإطار العام للفلسفة التي يعتنقها صاحب الرأي من الفلاسفة والعلماء وبالأخص ما يتحدد من آرائهم في ضوء نظرية المعرفة(*1) التي يعتمدها الباحث في إرساء فهمه الخاص للقضايا الفلسفية. تتمثل ماهية الفن عند “أفلاطون” في المحاكاة Imitation لأن فلسفته في الفن وعلم الجمال تؤكد قيمة …

  • 14 أغسطس

    علوان السلمان : النخلة في شعر حسب الشيخ جعفر (ملف/20)

    إشارة : في عيد ميلاده الثالث والسبعين ، يسرّ أسرة موقع الناقد العراقي أن تقدّم هذا الملف احتفاء بالمنجز الإبداعي الفذّ للشاعر الكبير “حسب الشيخ جعفر” وإجلالاً لمسيرته الإبداعية الرائعة . وتدعو أسرة الموقع جميع الكتّاب والقرّاء إلى المساهمة في هذا الملف بما لديهم من دراسات ومقالات وصور ووثائق تتعلق بمسيرة مبدعنا الكبير . وسيكون الملف مفتوحاً من الناحية الزمنية …

  • 14 أغسطس

    غزّاي درع الطائي : أنظرُ إلى السَّماءِ وأكتبُ الشِّعر

    ( 1 ) لا أقولُ : السَّلامُ عليكم بل أقولُ : الشِّعرُ عليكم فالشِّعرُ هو السَّلام ( 2 ) ليس بالسَّوادِ وحدَهُ نحبُّ الحسين ( 3 ) هناك مَنْ خُطاهُ تَتَّجهُ إلى الحسين ولكنَّ قلبَهُ يتَّجهُ إلى يزيد ( 4 ) الرضا رضا الشَّعب لا رضا السُّلطان ( 5 ) مَنْ يجعلُ اللهَ في قلبِهِ لا يحتاجُ إلى نورٍ في …

  • 13 أغسطس

    علي الوردي : (32) هل كان ابن خلدون فيلسوفاً أم يخشى تهمة الفلسفة؟

    د. حسين سرمك حسن # الموقف من الفلسفة في المغرب العربي وهل كان ابن خلدون فيلسوفا ؟: ————————————————————————– ثم ينتقل الوردي إلى معالجة موضوعة ” الفلسفة في المغرب ” ، فيستهل ذلك بتساؤل مهم حيث يقول : (( من الظواهر التي تلفت النظر في تاريخ الفلسفة الإسلامية ، إن المشرق لم يشهد ظهور فيلسوف كبير بعد الغزالي . وعلى العكس …