أرشيف شهر: سبتمبر 2014

سبتمبر, 2014

  • 17 سبتمبر

    حركة داعش وتطبيق التعاليم التوراتية (الحلقة الثالثة)

    حسين سرمك حسن بغداد المحروسة – 17/9/2014 # مدخل ضروري مُكرّر في بداية كل حلقة للضرورة : —————————————————- حينما يُقتل شخص في حيّ من الأحياء بمدينة ما ، فإن الشرطة لا تقوم باعتقال كل سكّان المنطقة للتحقيق معهم . هذا غباء وإجراء غير علمي ولا عمليّ . هناك قاعدة جنائية بسيطة هي “البحث عن المستفيد” من الجريمة ؛ أي المستفيد …

  • 17 سبتمبر

    مقداد مسعود : في حركية الاشياء/ أسئلة الاخضر بن يوسف

    (1) هو… ليس من جيل السياب وبلند الحيدري ونازك والبياتي، وهو ايضا ليس من (جيل الستينات ) فقد ولد الشاعر سعدي يوسف في 1934 وحتى لايكون محض جملة شعرية بين هذين القوسين الشعريين كان عليه ان يمارس كدحا معرفيا على مستوى القصيدة، ليتجاوز رفقته، وبالتالي ليتميز في الشعر العراقي والعربي وهكذا(تقدم ..بفضل وعيه وقوة موهبته وتطوره الثقافي والفني، فعني بتعميق …

  • 17 سبتمبر

    د. فاضل عبود التميمي : القاص صلاح زنكنة في (عائلة الحرب)

    (عائلة الحرب) بهذا العنوان الدال يدخل القاص صلاح زنكنة شؤون عائلته الكبيرة ،وشجونها التي كانت الحرب ولمّا تزل  تشغل حيّزا كبيرا في اهتماماتها ،وأحلامها وآمالها مسجّلا لنفسه حضورا سرديّا لافتا في مجموعته الجديدة التي صدرت عن دار (ميزوبوتاميا): 2014  بغداد . تواجه المجموعة متلقيها بعتبتين مهمتين الأولى : تجنيسيّة وقد وُضعت في أسفل الغلاف من جهة اليسار ونصّها :(أقاصيص)، والأقاصيص …

  • 17 سبتمبر

    محبرة الخليقة (5) تحليل ديوان “المحبرة” للمبدع الكبير “جوزف حرب”

    د. حسين سرمك حسن       بغداد المحروسة       2012 – 2013 ملاحظة : حلقات من كتاب للكاتب سوف يصدر عن دار ضفاف (الشارقة/بغداد) قريباً . البياض بياضٌ بغير كلام ليس رؤيا ، والكلام بغير دواةٍ غير صالح للكتابة ، والكتابة تحتاج بياضاً يصلح للحبر كي تصبح نوراً .. وبهذا تنغلق دائرة الخلق ويصير البياض بياضين : بياض نواة لرؤيا ، …

  • 17 سبتمبر

    كتاب “وطن جديد” لبدل رفو : 17) الشاعر : ماكسيميليان هيندلر Maximilian Hendler

    1ـ القرآن لا أجرٌ، لا جزاءٌ، سبباً لعبادة الرب. لا قدرٌ يأخذُ عنكم المسوؤلية لخدمة الرب. إخدموه من دون أملٍ من دون خوفٍ فيكفيكم ويسمح لكم عبادة الرب. 2ـ منذ أن أجبرتُ على هجرك منذ أن أجبرتُ على هجرك أتمايل عليلاً وعبر الابواب المشرعة مترنحاً واجوز منذ ان أجبرتُ على هجرك

  • 17 سبتمبر

    شوقي يوسف بهنام* : بسيسو ورموزه الحيوانية ؛ رؤية نفسية (2/2)

    *مدرس علم النفس في كلية التربية – جامعة الموصل إذن هذه هي التهمة التي وجهت الى ذلك الدب التعيس والجوقة يعلو صياحها ملوحة اليه . مفارقة يطرحها بسيسو عن الدب مراد . وتتجلى هذه المفارقة في ان الدب له انياب ومخالب وراح في نفس الوقت يبتاع مخالب وانياب اخرى . والغرض من هذا الابتياع ومن تلك الحيازة هي الامعان في …

  • 17 سبتمبر

    ريسان جاسم عبدالكريم : قصتان

                                                    التوأم نزل الرجل عن سطح العربة .. تعثر بـ{دشداشته } التي تداخلت بين ساقيه.. استعاد توازنه ، مستعينا بسياجها الخشبي .. تقدم من الحصانين .. أرخى اللجام عن فك الأول .. بدا سمينا ، نشطا … يحرك الحصان الآخر رأسه حركا ت متوالية منفعلة إلى الأمام و إلى الخلف .. تتحرك سفلى شفتيه مع اهتزاز رأسه كخرقة تلعب بها …

  • 17 سبتمبر

    مسلم يعقوب السرداح : مناجاة

    الكل يموتون والقبور المزخرفة ستذوي عاجلا ام اجلا لكني حين اموت بحضنك اكون ناصع البياض و حين اؤدي واجبي تجاهك اكون مرتاح الضمير انا ياوطني لست من الفاسدين اديت واجبي على الوجه الاكمل ومنحتك اعز ايام الشباب وحين كانت جحافل الاعداء تحاصرك دافعت عنك كما يقتضي الشرف ولم التفت  الى جزاريك رغم كرهي لهم فانا ادري انهم زائلون وصدقت نبوءتي …

  • 16 سبتمبر

    وفاة الفنان “أحمد البياتي” النحات العراقي صاحب نصب (تسواهن)

    توفي أحمد البياتي النحات العراقي صاحب نصب (تسواهن) في مدينة العمارة عن عمر ناهز 70 عاما. وكتب جلال الخرسان، الكاتب العراقي، على صفحته في “فيسبوك” أمس الاثنين، بعد نقله لخبر وفاة البياتي “أجدها فرصة مناسبة لمناشدة الجهات المعنية وخصوصا السيد علي دواي (محافظ العمارة) بضرورة الاهتمام بـ(تسواهن) هذه الايقونة الميسانية السومرية والتي تعاني من إهمال شديد وتعرضت الى الكثير من …

  • 15 سبتمبر

    كتابان جديدان للباحث أ.د “فاضل جابر ضاحي”

     د. حسين سرمك حسن بغداد المحروسة – 11/9/2014 عن دار تموز للطباعة والنشر في دمشق صدر للباحث الأستاذ الدكتور “فاضل جابر ضاحي” كتابان جديدان يتناولان موضوعين مهمّين ويحملان جدة وفرادة ، وقد قلّ أو ندر التعامل البحثي فيهما من قبل ، وهما : -النساء القاتلات : دراسة تاريخية لدور المرأة في عمليات الإغتيال -العزوف عن الزواج بين المؤلفين في العصور …

  • 14 سبتمبر

    شوقي يوسف بهنام* : بسيسو ورموزه الحيوانية ؛ رؤية نفسية (2/1)

    *مدرس علم النفس في كلية التربية – جامعة الموصل اللجوء الى استخدام الرموز الحيوانية للتعبير عن الانفعالات النفسية والسلوكية انما هو اشارة الى ان الذي يمارس هذا الاسلوب يعيش ما يمكن تسميته برهاب المواجهة . وسبب هذه الرهاب هو لوجود جهاز رقابي يمتاز بالقسوة والبطش في المجتمع الذي يعيش فيه صاحب هذا الاسلوب . وليس هذا الاسلوب بالأمر الجديد في …

  • 14 سبتمبر

    حركة داعش وتطبيق التعاليم التوراتية (الحلقة الثانية)

    د. حسين سرمك حسن بغداد المحروسة – 12/9/2014 # مدخل ضروري مُكرّر في بداية كل حلقة للضرورة : —————————————————- حينما يُقتل شخص في حيّ من الأحياء بمدينة ما ، فإن الشرطة لا تقوم باعتقال كل سكّان المنطقة للتحقيق معهم . هذا غباء وإجراء غير علمي ولا عمليّ . هناك قاعدة جنائية بسيطة هي “البحث عن المستفيد” من الجريمة ؛ أي …

  • 14 سبتمبر

    مقداد مسعود : هواتف آدم / ليل حواء قراءة منتخبة من (هواتف الليل) قصص قصيرة للشاعرة والناقدة بشرى البستاني

    الى الدكتور رائد فؤاد الرديني.. عرفناها ناقدة ً بتمييز وأقتدار..عرفناها شاعرة لها من الباسقات (مكابدات الشجر)..وهي من رأت كيف (البحر يصطاد الضفاف)..وعرفت انه لابد من( أندلسيات )لتضميد(جروح العراق) ولها من الازهرار( زهر الحدائق) وهي التي أنشغلت بالأغنية لتثلم السكين.. وفي حضرة مولاي..في مخاطباته ومواقفه ،صدحت ب(مخاطبات حواء).. ولاأحدٌ سواها من أخذتنا الى هناك الى (مابعد الحزن) وهكذا أعطتنا درسا وهي …

  • 14 سبتمبر

    محبرة الخليقة (4) تحليل ديوان “المحبرة” للمبدع الكبير “جوزف حرب”

     د. حسين سرمك حسن       بغداد المحروسة       2012 – 2013 ملاحظة : حلقات من كتاب للكاتب سوف يصدر عن دار ضفاف (الشارقة/بغداد) قريباً . وعنوان ديوان الكون الشاعر اسمه “الخَلْق” ، وهي تسمية تحتمل التعبير عن “العمليّة” أو “نتاجها” المخلوق ، أو كليهما معاً ، أو دلالات أخرى كثيرة (لاحظ أن من بين معاني الجذر “خلق” هو الفناء والبلى …

  • 14 سبتمبر

    د. أسماء غريب* : شجرة الماءِ بيْن ومْضةِ الشّعْرِ وسُؤالِ التّيهِ دراسة نقدية في ديوان (أغنية الشتاء) للشاعر العراقي أحمد محمد رمضان

    *جامعة المعرفة (La Sapienza) روما إيطاليا (1)    دهشةُ السؤالِ وسلطةُ الإغواءِ هَا أنَذَا أحْمِلُ “أغْنِيّة الشّتَاءِ” بَيْنَ يَدَيَّ وَأبْدَأ التّمَعُّنَ بعُمقٍ فِي هَذا العُنْوانِ المُتبرقعِ بِأبْجَدِيّةِ البَهْجةِ والطّفولةِ، فتَطرب نَفسِي لترانيم المَطرِ بيْنَ حُروفهِ، وتشْرَعُ عَيْنَايَ فِي الرّقْص عَلى أنْغَام زّخَاتِهِ النّقِيّةِ، وَإذ يَتَحَرّكُ بَصَرُ القلبِ خُطواتٍ أخْرى فَوْقَ غِلافِ الدّيوانِ، تُطَالعُنِي كلؤلوءة يتيمةٍ لوحَة زَاهِيَة الألوانِ وَالمَعَانِي؛ هِي مِنْ …