أرشيف سنة: 2013

ديسمبر, 2013

  • 15 ديسمبر

    رواء الجصّاني : الجواهـــري.. في أطروحات دكتوراه، ورسائل ماجستير

    في مفتتح اب (اوغسطس) 2010 حاز الدارس احمد الذهب، دكتواراه من جامعة السودان، عن اطروحته الموسومة صورة العراق في شعر الجواهري وشملت تمهيداً عن تاريخ البلاد العراقية وأحوالها الثقافية، وخمسة فصول عن حياة الشاعر العظيم ونشاطاته الثقافية والصحفية… وجاء في مقدمة ملخص الأطروحة التي حصلت على درجة ممتاز: لقد عاش الجواهري حياة طويلة حافلة بالنضال والإبداع امتدّت على مدى القرن …

  • 14 ديسمبر

    ابراهيم داود الجنابي : زمكانية الحدث واقتران الرؤى ؛ قراءة في رواية مخيم المواركة

    من يقرأ الفعل السردي الذي ارتكبه جابر خليفة جابر في روايته مخيم المواركة  يحتاج  الولوج  في  دهاليز نظريات القراءة والتلقي ، ولان الرواية تحمل معطيات وأحداث وحكايات متخارجة وتوالدية إضافة إلى تعدد الرواة ناهيك عن ما اسميه هنا المشاكسة الاسلوبية الكتابية التي مارسها الكاتب في إخراج نصه من براثن التقليد   ولعل ما ذكره د. جميل حمداوي في دراسته الموسومة 1*(نظريات …

  • 14 ديسمبر

    فؤاد قنديل : الحب على كرسي متحرّك

    لم أستبشر خيرا عندما صدم عينيّ مشهد الجنود المدججين بكل ما يلزم لسحق المتظاهرين .. كنت قد تأخرت لحظات ، ولمّا دخلت المسجد كان الخطيب قد صعد المنبر والمؤذن يؤذن للصلاة ، لم أجد الشيخ عبد الرشيد ابن عمي ،بل شخصا آخر طويل القامة ذا شارب كث وعينين واسعتين ، وله فم واسع وأسنان لامعة وصوت عال حاد النبرات ، …

  • 14 ديسمبر

    هاتف بشبوش : حميد الحريزي بين قصيدتين , يلبسُ البياضَ بجيوبٍ فارغة…..

    الشاعر والكاتب والناقد حميد الحريزي, رئيس تحرير مجلة الحرية , وعضو هيئة تحرير مجلة رؤيا ,شاعرمبدع في قصيدة النثر , شاعر تهكمي ساخر , كثيرا ما يتناول القضايا الحساسة , التي تهم المرحلة الراهنة , أنه يفضح المفسدين على الدوام بأسلوبه الفني مع الحفاظ على تقنية القصيدة , وبنيتها . يكتب بالاسلوب المباشر الذي لايحمل في طياته أي نوع من …

  • 14 ديسمبر

    د. ثائر العذاري : “القمر المنشور” .. وجه آخر للشاعرة رحاب الصائغ

    في (القمر المنشور) تعرفت على وجه جميل آخر لشاعرة طالما أعجبتني نصوصها وأذهلتني لغتها، فهي في هذه المجموعة تحاول خلع قناع الشاعرة ووضع قناع آخر هو قناع القاصة، غير أن حبها للشعر أو حب الشعر لها جعل المهمة عصية، فالتحم القناعان لتولد هذه المجموعة من النصوص المفتوحة، قصص بلغة الشعر أو شعر بثياب القصة، لا فرق، لكن المؤكد أن القارئ …

  • 14 ديسمبر

    مسلم السرداح : شئ من العزhx

    مهلاً يا سائق القطار ، كلما نقص العمر زاد تهورك خفف سرعتك ، عند المحطات القادمة دعني أطيل النظر  بما تبقى لي من المئونة وخذ حذرك . فهناك مخاطر في الدرب قرود  تتقافز عاثورات   تملا الطريق و دروب مليئة  بالحفر وأنت ، أعط وقتا للحمائم لتغادر ليلنا  الكابي فهي طيور ، لا ذنب لها فيما يحدث حين تمر بالمدن المهزومة …

  • 13 ديسمبر

    أ. د. صالح جواد الطعمة : ملحمة گلگامش – طه باقر الوجه المضيء للعالم – من يواصل رسالته ؟

    إشارة : في مقالته المهمة جداً هذه ، يعيد إلى أذهاننا الأستاذ الدكتور “صالح جواد الطعمة” ذكرى العلّامة العراقي الراحل “طه باقر” وجهوده التأسيسية الهائلة المنسيّة والمعرّضة للضياع . إنها دعوة للإهتمام بكنز من كنوز العراق المعرفية الثمينة .. فتحية له . المقالة : (1) لا أزعم أني مؤهل لإضافة معرفة جوهرية حول “ملحمة گلگامش” كما حققها وترجمها إلى العربية …

  • 13 ديسمبر

    حنون مجيد : الجلسة الدامية (الى محمود الظاهر في حياته)

     وأنا أفكر بأن موته قد يحلّ قريباً انتظرته قبل أن أعلم أن موعداً آخر سيربطني به لنمشي معاً على كورنيش شط العرب ، نجلس هناك، نشرب القهوة والشاي وسيكون آخر ما نفكر فيه كيفية النفاذ الى خفايا الصوب الآخر بعد أن تتحول المرئيات هناك الى أشباح تغلفها عتمة المساء . قطعنا جسر الخط السريع سيراً رهواً، وما يزال في فضاء …

  • 13 ديسمبر

    خضيّر الزيدي : النحات محمد الكناني التمسك بالتعبيرية لاستلهام اليومي

    تستعرض الأعمال النحتية الأخيرة للفنان محمد الكناني ، قدرة فعالة على التماسك البنائي المميز ،وتعود تلك القدرة التي نشير إليها والتي تعامل معها بكل تأن واهتمام إلى  دقة في نقل المواضيع الحساسة .من خلال الاهتمام بالرموز المستوحاة في بنية الشكل لتبدو جرأة ما موظف هنا خاضعة لعدة عوامل ذاتية وسياسية وإنسانية وتبدو الكتل البنائية الصلبة ملتصقة  بضراوة مع متن المعطى …

  • 13 ديسمبر

    القاص محمود الظاهر: لكل روائي أو قاص انحياز الى مجموعة أطلقت شهرته

       حاوره: احمد البياتي بدأ الكتابة منذ خمسينيات القرن المنصرم، نشرت نتاجاته في صحف البلاد والشعب وغيرها، ايضا كتب ونشر في مجلات المعرفة اللبنانية والورود والآداب في العام 1958، قدم مجموعة حملت عنوان (سياط كانون) التي أحدثت ضجة ورفضت من قبل الرقابة في حينها، واصل نشاطه بنشر نتاجاته في الاتحاد العام للادباء والكتاب في العراق حيث طبعت له مجموعة (النافذة) …

  • 13 ديسمبر

    حسين سرمك حسن : أحلام الربيع النازفة ، تحليل رواية “أحلام نازفة” للروائية هيفاء بيطار(5)

    ملاحظة : هذه حلقات من كتاب للكاتب عنوانه “هيفاء بيطار وجماليات السرد الضاري” سيصدر عن دار تموز بدمشق الأسبوع المقبل . # أمٌّ بلا حدود : ————— ( اهتدت سعاد إلى طريقة عجيبة لتخفيف تأزّم روحها ، بأن تخربش على ورقة كلمة أمّ ، تكتبها عشرات المرات ، وبأشكال متنوعة ، تشعر أنها تتماهى مع حرفين ، ويصبحان صورتها ، …

  • 12 ديسمبر

    شعلان الدراجي : الرسامة ثائرة المياحي ..قيثارة سومرية .. تعزف لحنا رماديا

    سنتان من عمرها الفني استطاعت من خلاله ان ترسم اكثر من 200 لوحة تشكيلية موزعة على معرضين فنيين الاول كان تحت عنوان ( اكون او .. لا اكون ) وهي مقولة شهير للكاتب المسرحي شكسبير  .. استلهمت ذلك من خلال درستها لفن المسرح في كلية الفنون الجميلة فرع الاخراج . اما معرضها الثاني كان بعنوان ( الحان رمادية ) كانت …

  • 12 ديسمبر

    آمال عوّاد رضوان : احتفاليّةُ مؤسّسة محمود درويش للإبداع بعامِها الخامس!

     وسطَ حضورٍ كبيرٍ مِن أدباءَ وفنّانينَ وشخصيّاتٍ اعتباريّةٍ واجتماعيّةٍ وروحيّةٍ وسياسيّةٍ ورجال أعمال محلّيّين، ووفودٍ مِن بلجيكا وفلسطين، احتفلتْ مؤسّسةُ محمود درويش للإبداع- كفرياسيف الجليل بعامِها الخامس، وذلك بمشاركةِ توأمتِها البلجيكيّة “مؤسّسة سوليداريس”، في قاعةِ قصر الباشا بدير الأسد الجليليّة، بتاريخ 6-12-2013، وبالتعاون مع مجلس دير الأسد. وقد ضمّ الوفدُ البلجيكيّ الضيفُ رفيعُ المستوى مِن مؤسّسة سوليداريس كلًّا مِن؛ وزيرة …

  • 11 ديسمبر

    إسماعيل ابراهيم عبد : طبقات الكتابة في ليل الحضارات *

    في العمل المتحضّر ـ الرواية ـ تصير للكتابة  طبقات وطقوس ومتناظرات حياتية وأحيانا تناظرات حضارية مثلما عليه رواية التأليف بين طبقات الليل للروائي أسعد الجبوري . لننظر إليها من وجوة متناظرة الرؤى لسوف تجعلنا هذه أن نبدأ بـ / أولا / التصنيف :    تنمو الرواية بفصولية كما تنمو الأعشاب والمروج فهي تبدأ بلقى صغيرة كمفتتح غير محسوب على فصولها , …

  • 11 ديسمبر

    فرات إسبر : حائرة مثل النجوم

    تحملُ نورَها تضيء وتحترق. تستعير الأسماء من المجرات وتمضي في قراءة الحياة. لا كتب لا مسرات. كوكب سيّار، تمرُّ تتمنّى وتشتهي. بلا خيارات تسقط الشهب من الأعالي تضيء مرة واحدة ثم تخمد . امرأة تستعير من النجوم أحزانها