أرشيف سنة: 2013

ديسمبر, 2013

  • 23 ديسمبر

    رحاب حسين الصائغ : القمر المنشور (2)

                            تراجع       كثيراً تغار من صديقتها سحر وتحسدها، وكلما شاهدتها فرحة بحبها، تنطق عيونها بالبسمة. ذات يوم هدهدَ قلبها حنين لرجل، لم يسبق لها أن عرفت مثله، وبقيت تؤنب ضميرها الحاسد عيون صديقتها. انقلاب مائدة ليلة رأس السنة عزفت على وشاح خيالها الشارد، محاولةً خلع الشتات القائم فوق ثلج نهارها الغابر، مع اول العام الجديد علا صوت لحن حزين …

  • 23 ديسمبر

    رواء الجصاني : ايضاً وايضاً…عن الجواهري وايمانه بالحسين*

       ها نحن نستعيد في قراءة قديمة – جديدة، عينية الجواهري، الجدلية- الفريدة، في شموخ واباء وثورة وتضحيات الامام الحسين، مستذكرين في هذا المنحى ما كان الشاعر الخالد يقوله في مجالس وحوارات كثيرة، عن قصائده،: ان كل قديمه جديد، وما احرى بتلكم العينية ان تكون مثالا على ما نشي اليه … وقديم الجواهري، الجديد، الذي نوثق عنه في السطور التاليات: …

  • 22 ديسمبر

    نعيم عبد مهلهل : صور ونبضات … قصص الحياة بحقيقتها

    تكتب القصة لتروي سيرة هاجس ما، ويكتب الهاجس ليروي قصة ما وبين الهاجس والقصة تولد مفردات لنص يريد ان يقول شيئا يمنحنا القدرة على ان نري القاريء عالما نتخيله ونصدره اليه جاهزا ومليئا بتفاصيل حدث ما … حرب، قصة حب، وظيفة، ألم …… أي شيء، المهم ان هذه الحكاية تصل بشيء من الفنية والحبكة واللغة المعبرة بفقه جملة قص تكتب …

  • 22 ديسمبر

    يحيى السماوي : فؤاد سالم

    إلى روح أخي وصديقي فنان الشعب العراقي الكبير المناضل فؤاد سالم ـ طيّب الله ثراه وأسكنه الفردوس الأعلى أغـفـا أنـيـسُ الـنـاهـضـيـن الـى الـصّـبـاح ِ ومـوقِـظُ  الأقـمـارِ في  الـليـل ِ  الـفـراتـيِّ الحـزيـنْ ؟ ومُـبَـشـِّـرُ  الـصّـحـراءِ بـالـعـشـبِ الـمُبـاركِ والـغـدِ الـمـأمـولِ بـالـخـبـر ِ الـيـقـيـنْ الـنـومُ  آخـرُ مَـنْ يُـطِـلُّ  على مـضـيـفِ الـسّـومـريِّ الـمُـسـرج ِ الـقـيـثـار قـنـديـلا ً   يُـضيءُ بـهِ  طـريـقَ العابـريـنْ نحو الـسـنـابـل ِ  …

  • 22 ديسمبر

    رحل “أبو البلم العشّاري” غريباً .. وداعاً فؤاد سالم

    فؤاد سالم هو أحد رواد الأغنية العراقية في السبعينيات، اسمه الحقيقي فالح حسن بريج من مواليد محافظة البصرة قضاء التنومة في عام 1945. يعيش حالياً في دمشق وهو متزوج من ابنة عمه وله منها اربعة أبناء، بالإضافة إلى ابنته الكبيرة الممثلة (نغم فؤاد). ويجيد فؤاد سالم من الاطوار الابوذية (الشطيت والشطراوي والغافلي والحياوي والعياش والملائي واللامي، إضافة إلى تميزه بالغناء …

  • 22 ديسمبر

    خلود المطلبي في المجلة الثقافية البنجابية الشهيرة ” اكهار”

    في السعي للتواصل الثقافي والابداعي والمعرفي وكسرالحواجز اللغوية بين ثقافات الشعوب والاستفادة من تنوعها الابداعي الغني ,تتكاثف الجهود النبيلة لخدمة المشروع الثقافي الابداعي العالمي الأشمل وتطويره ضمن اتجاهين هما تمكين المتلقي العالمي من توسيع دائرة ثقافته والاطلاع على الثقافات الاخرى والاستفادة من تجاربها الادبية من جهة ومن جهة اخرى تمكين الكاتب من ا لانتشار العالمي وزيادة عدد قارئيه ومتابعي ابداعه …

  • 21 ديسمبر

    قاسم ماضي : بيتُنا العتيق ؛ قصائد للشاعر “كامل محمود بزي” على صفحات جريدة “صدى الوطن” في ميشيغن

    عرفته من خلال أروقة الثقافة،  وهو بهيئته ،  وبهدوءه،  وضحكته الرائعة الممطوطة ،وربما لا تعجبه   أوصافي هذه من خلال تلك المقدمة التي أنا بصددها ودخول عالمه الشعري وهنا أقصد ” قصيدة النثر  ” التي يكتبها الشاعر ” بزي ”  وأتذكر هنا قولا ً للشاعر المرحوم ” بهاء الدين البطاح ” ذلك العراقي  الهارب من مطرقة النظام البائد ، والذي مات …

  • 21 ديسمبر

    ناصر قوطي : عين النخلة ..

    *(( قال : أنمضي الليلَ هنا والبحرُ على بعد ذراعين ! بويب جاء المد واتسعتْ عينُ النهر ِ ونام البحر صغيراً في المهدْ )) . قبل أعوام خلت .. قبل أن يداهم المدينة طوفان الحروب ويشيب نواصي الصغار في المهود ، منتصف السبعينيات ، يوم كنت لا أفارق جرف الشط ، بين السفن العملاقة المعطوبة . رسمت بقلم الرصاص صورة …

  • 21 ديسمبر

    صدّام الجميلي : رائحة الفاكهة أو أقل زخرفا

    (أليك وحدك طبعا) بينما يبلل ثيابي المطر وتبدو الأرض معدنية وخضراء يافعة لا تطفئي مصباح غرفتنا لئلا يكون غيابي كثيفا والمرايا اشد افتراء والستائر اقل زخرفا أتصورك ألان بنزهتك القصيرة تزيلين الغبار وزيت الكتان وتجهزين السمك والرز والكلام وحدك تبددين الوحشة

  • 21 ديسمبر

    عبد الزهرة لازم شباري : دموع في الطريق إلى كربلاء

    •    الاستغاثة التي أطلقتها… يوم ذاك، مازالت تنخر في قلوب النازحين إليك ! •    حتى الجدران سيدي ، ارتدت ثيابها السوداء ، لعلها تطفئ الضياء ، وتسرج الدموع .. نحو الفاجعة !! •    الطريق اليك .. يبكي المشاوير، ومحبرتي الملآى بالدموع ، مازالت تبحث في جراحك !! •    حتى السماء .. بدت حزينة ، يوم انحنيت على كفي اخيك تقبلهما …

  • 20 ديسمبر

    محمود عبد الوهّاب : وُلدتُ في دفتر الإنشاء المدرسي*

    ^ حاوره علي عبد السادة ولدتُ في دفترِ الإنشاء المدرسي” .. هكذا كان القاص والروائي محمود عبد الوهاب يُعرفُ شهادةَ ميلاده، وكان حاضراً، برسمِ جلسةِ احتفاءٍ في اتحاد الأدباء والكتاب العراقيين مطلع نيسان الماضي، وفي حينها استرسل في تعريفه ذاك ليقول:”نشأت أيضا في جدارية النشرة المدرسية”. المسيرة الإبداعية للرائد محمود عبد الوهاب على مدى نصف قرن اثرى فيها الثقافة العراقية …

  • 20 ديسمبر

    آمال عوّاد رضوان : ليالي ميلاد 2013- عبلين الجليلية!

    لجنة ليالي الميلاد 2013- عبلين الجليلة، باشرت بافتتاح أماسيها الميلاديّة بتاريخ 18-12-2013، وسط أجواء الفرح بميلاد الطفل يسوع، لتزرعَ في القلوب نشوةَ وألفةَ ميلاد المحبّة، ولتغدوَ عبلين عائلةً واحدة في الميلاد، حيث هلّ الآلافُ مِن جمهور أهالي عبلين؛ مسلمين ومسيحيّين، أطفالًا ونساء، شبابًا ومشيبا- وبحضور رجال دين، وشخصيّاتٍ سياسيّةٍ واجتماعيّةٍ واعتباريّة. بدأت الافتتاحيّة بمسيرةٍ شعبيّةٍ مُرنّمةٍ في شارع الكنائس، أحيتها …

  • 19 ديسمبر

    أسعد الجبوري : الممحاة ؛ العدمُ مدرسةُ الفراغ

    على متن الريح دون كيشوت:ما رأيك يا سيدي بهذا الموت الذي يجري بيننا وفي عروقنا عن كثب؟ سانشو:سؤال غامض يا سيدي الدون . قل لي أولاً ما معنى  ((عن كثب )) لأجيبك عن الباقي ؟ دون كيشوت:أنسيت الموتَ كلهُ يا سانشو ،وأردت التعليق على كلمة ؟!! سانشو:ولكنها كلمة وحرف جر ،وقد تمشي  سريعاً ،فتجرّ الجملة كلها إلى الهاوية يا سيدي …

  • 19 ديسمبر

    د. حسين سرمك حسن : مظفر النوّاب : (5) الصانع الأمهر

    قلت كثيرا أن المبدع الجبار هو من يمسك بإحكام بالإجابة الشافية على سؤالين حاسمين : الأول هو الرؤية (بالتاء المربوطة) ، أما الثاني فهو الرؤيا ( بالألف الممدودة) . الرؤية تتعلق بسؤال مركزي هو : كيف أكتب ؟ أي ( التقنية )، أما الرؤيا فتتعلق بالسؤال المركزي الآخر وهو : لماذا أكتب ؟ (الفلسفة أو الموقف الوجودي من الابداع أو …

  • 19 ديسمبر

    د.ماجدة غضبان المشلب : أسلافي الزحفو_راجلين

    قد قرأ في كتبه التي تراكمت كبرج عال في مدينته ، و التي كانت بحوزته يوما انهم قد عرفوا بالراجلين ، و هم إمتداد لمن تم تسميتهم بالزاحفين.. و كان جده يؤكد على ان اصول الزاحفين سماوية ، فيما غلب الاعتقاد على ان الراجلين قد انحدروا من الملائكة.. و قبل ان تصبح العوالم خلف جبال المملكة حقيقة لا غبار عليها …