الرئيسية » 2013 » يوليو

أرشيف شهر: يوليو 2013

يوليو, 2013

  • 31 يوليو

    ناطق خلوصي : ليلة الهدهد : استقراء جريء لصفحات من تاريخ ملتبس

    بدأ إبراهيم أحمد مسيرته الابداعية في سبعينات القرن الماضي بكتابة ” القصة القصيرة جداً ” وصار أحد أبرز رواد كتابتها في العراق ، وما لبث أن خلّفها وراءه وصار يتنقل بين \القصة القصيرة والرواية وانتهى به المطاف على ما يبدو إلى الوقوف حاليا ً على عتبة ” الرواية الطويلة جدا ً ” إن جازت التسمية . وبين القصة القصيرة جدا …

  • 31 يوليو

    صدور رواية “ليلة الهدهد” للروائي “ابراهيم احمد” .. اليسار العراقي .. تألّقه وانكفاءاته

    السويد : عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر في بيروت صدرت  رواية جديدة للقاص والروائي إبراهيم أحمد، الرواية ضخمة،تقع ب675 صفحة من القطع الكبير وتتناول موضوعاً حساساً ومعقداً،  عبر شخصية رئيسية محورية هي العجوز يونس ، الشيوعي العراقي القديم، الذي يحاصره رفاقه القدامى بعزلة خانقة، وحملة نبذ وتشهير بتهمة ينفيها هو، تقول أنه قدم تنازلات للسلطة في لحظة ضعف تحت التعذيب …

  • 31 يوليو

    مقداد مسعود : هندسة أجتماعية.. 55 / 14 تموز قراءة شارحة
    (أزدهار العراق تحت الحكم الملكي 1921-1958) للدكتور مأمون أمين زكي(3/ الأخيرة)

    إلى متي الشيخ … 3-3 سنعتمد في المفصل من بحثنا  الاكتفاء بمقتبسات من كتب مؤلفين هم دست الحكم الملكي والذائدين عنه جاء في حاشية الصفحة 273 من كتاب( مذكرات سندرسن باشا) ومن المؤكد ان هذه الحاشية،من تعليقات المترجم سليم طه التكريتي المهمة على الكتاب.. (بخصوص حركة رشيد عالي الكيلاني 1941..أصدر كل من أبي الحسن الأصبهاني،ومحمد حسين كاشف الغطاء،وعبد الكريم الجزائري …

  • 31 يوليو

    رياض عبد الواحد : العزف بمنشار الوقت

    يغادرني ظلي بحثا عن عنكبوت لا تبيض غير إن أصابعي متشرنقة في بيت العقل لتفض بكارة عالم مجنون . أيها الأهوج أسرج أمنياتك على مهرة لا تبيع ظهرها للحوذي الساكن في إسطبل الفلسفة.

  • 30 يوليو

    د. فاروق أوهان : فرس الخضر (1)

    وهل يموت التنين  طالما له عدة رؤوس تطوّق فخذاي ، ظهـر الفـرس ، فتتلامس خلايـا الإحسـاس دفئـا ، ورقـة،  وانعطافا ، فلا الكلام يعوّض ، ولا لغـة العيـون تتوسـط المشـاعر ، فهـو تلامس بالرعشات ، انقيـاد غـير مشـروط بـالدالات .. فحـرارة الالتصـاق تتنافذ عبر مساحات ، ونقاط الالتقاط ، وسريان الدم تحت الجلدين ، يحسهما كل جانب بالنبض المتزامن خـلف …

  • 30 يوليو

    سعد محمّد رحيم : أناييس والآخرون

       اليوميات هي الجنس الأدبي الوحيد، ربما، الذي يمنح المرء فرصة أن ينزع قناعه. أن يصفّي حسابه مع نفسه ومع الآخرين. أن يكون ذاته الحقيقية وأن يتبين موضعه في العالم بينهم. أن يقشّر بلاغة اللغة كي يُخرج لبابها إلى النور حيث تنعكس صورة الذات وصور من يحيطون بها في مرآة الوجود. واليوميات هي صوت الحاضر الأبدي، ترجمة اليومي الحميمي الحار …

  • 30 يوليو

    مسلم السرداح : سيف بوسيدون

    ” الى الاديب الرائع مهدي الشمسي “ انا لم اعتد المواء  ولا النباح رغم انك حولتني الى قطةٍ وكلب لم العق سوى جرحي الذي خلقته يداك كنت  وفيا ليس لك ولكن لجراحي الملتهبة هل خاب ظنك بي ؟ الاني لم اتحرش بك ؟ انا لست مسؤولا ، لست سوى فضيحتك التي كان يغطيها الليل انا عارالا من الحب وكنت اتدثر …

  • 30 يوليو

    شوقي يوسف بهنام : حجازي بلا وجه ؛ قراءة نفسية لقصيدة “الوجه الضائع”

    يرمز الوجه ، كما يقول الباحث اللبناني صاحب معجم الرموز الى انه ” الكشف الجزئي والعابر عن حقيقة الشخص . فهو رمز السر ، مثل ” الباب المخفي ” الذي ضاع مفتاحه . الوجه معادل النفس ، وبديل الفرد بكامله . ” حفظ ماء الوجه ” يعني ستر سر الانسان ؛ وكشف وجه المرأة لخاطبها ، لا يتم من دون …

  • 30 يوليو

    سلمان زين الدين : سلام عبود الهارب من العراق إلى «جنّة» مصر المفقودة

    يحتمل عنوان الروايه الثامنه للكاتب العراقي سلام عبود «اعلان سياحي عن امّ الدنيا!» (منشورات الجمل) الكلام من زاويتين اثنتين علي الاقل؛ اولي، وهي انه يُزري بالروايه كنوع، ويجعل منها «اعلاناً سياحيًّا»، ما يختزل وظيفه الروايه ويمسخها الي مجرّد اعلان دعائي. وثانيه، انه عنوان مضلّل، لكونه ينطوي علي مقدار من السخريه. فالوقائع التي تتناولها الروايه تندرج في اطار الاعلان المضاد، ولا …

  • 29 يوليو

    حسين سرمك حسن : عبد الحسين شعبان؛ هل قرأ رد ماركس على برودون بصورة دقيقة؟ (2/الأخيرة)

    من العجيب أن نجد كل شيء في التجريد النهائي – وإذا ليس عندنا تجريد ولا تحليل – يمثل ذاته كلائحة منطقية ؟ من العجيب – إذا تجردت عن كل المواد التي تشكل البيت ، وإذا تجردت عن شكل المواد المركب منها وعن الشكل الذي يميز ذلك البيت عن غيره ، فإنك تنتهي إلى لا شيء ما عدا البنيان – أمِنَ …

  • 29 يوليو

    مقداد مسعود : هندسة أجتماعية.. 55 / 14 تموز قراءة شارحة؛
    (أزدهار العراق تحت الحكم الملكي 1921-1958) للدكتور مأمون أمين زكي(2)

    2-3 *هدف الكتاب : في السطر الاول من مفصل مقدمة الكتاب يعلن المؤلف (ثمة هدفان أساسيان لهذا الكتاب .الهدف الاول هو تسليط الاضواء على الخصائص المميزة للعهد الملكي في العراق والتي طالما تعرضت للتحريف والهجمات الظالمة،وتحليل تلك الخصائص بأسلوب موضوعي خالٍ من التحيز،ولمناقشة المعتقدات الخاطئة التي سادت لعدة عقود وأقتنع بها جيلنا والجيل الذي سبقنا،بكونها حقائق ثابتة لاتقبل الشك أو …

  • 29 يوليو

    فرات صالح : الطريق إلى الكوفة

    كان الطريق كحد السيف وكنا حفاة في مجاميع نسير وفرادى منذ قرون نسير ولا نصل حتى كأن الكوفة غابت إلاٌ عن الخرائط كان فينا عاطلون عن المرايا وعن الحياة وكان سنّة ومسيحيون وصابئة وموظفو دولة

  • 29 يوليو

    ناهدة جابر جاسم : ثلاثية الروائي العراقي برهان شاوي؛ رحلة الأنسان في متاهات الحياة

    يتوج الروائي العراقي برهان الشاوي أعماله الإبداعية بثلاثيته التي عالجت  موضوعات عديدة كالطائفية والقتل على الهوية والتشوه الذي أصاب بنية المجتمع العراقي والفرد على السواء في فترة تسعينيات القرن الماضي حين احتل العراق الكويت وانتفاضة الشعب في مناطق الجنوب والوسط  والحصار الاقتصادي الذي فرض على الشعب العراقي، كما تناولت  ما بعد الاحتلال 2003 ملقيةً الضوء على التحولات السياسية والاجتماعية و …

  • 28 يوليو

    سامح كعوش* : غرابة المفردة الشعرية عند أسعد الجبوري حتى لتنكر ذاتها، أو تنتحر

    * شاعر وناقد أدبي فلسطيني قالت العرب في تعريف العشق “إنه من سمح الجواهر، وكرم المفاخر، وتداعي الضمائر، واتفاق الأهواء، وامتزاج الأرواح، وازدواج الأشباح”، وعن أبقراط قوله “إن الهوى امتزاج النفس بالنفس، كما لو امتزج الماء بمثله، عسر تخلصيه، والنفس ألطف من الماء”، وأرقّ مسلكاً”. يقول أسعد الجبوري في مجموعته الشعرية “الملاك الشهواني: فيض المواقف ومخاطبات العاشقين”: “والحب بالبريد يمشي …

  • 28 يوليو

    حمودي عبد محسن : الحداثة في رواية الأرسي

    صدرت عن دار ( الدار ) في القاهرة أواخر عام 2008 رواية الكاتب سلام إبراهيم ( الأرسي ) وهي ذات طابع تاريخي واقعي، تعتمد الخيال في سرد نثري بمحورين: الأول ( الأرسي- المخبأ )، ثانيا: الجبل ( حركة الأنصار ) ليندمج المحوران في الرواية كلها في زمن الدكتاتورية المحدد، ولتعطي مفعولا جماليا في التجديد، فالمحوران متلازمان في الكل والجزء، في …