أرشيف شهر: يونيو 2013

يونيو, 2013

  • 3 يونيو

    انمار رحمة الله : حين غادَرَني الطَّيْـف

    أنتَ السَّبب…أنتَ من أوصلني إلى هذه النهاية. لأن قلبكَ اللعين فائضٌ عن الحاجة،وطيبتكَ الحمقاء غدتْ سلعة لا ثمن لها في سوق حياتنا ذي الحيلة والمداهنة.أيها البائس المسامح الرحيم.الم يخبركَ احدٌ عن قريتنا الظالمِ أهلها..؟.الم تتعظ وتحزم أمركَ وتقوّي عزيمتك وتمثّل ولو لمرة واحدة دور البئيس الغاشم..؟. عذراً فأنا لم أقتلكَ إلا بدافع أن أريحك وأريح نفسي من همِّك وثقل طيبتك …

  • 2 يونيو

    ليث الصندوق : هؤلاء قتلتك يا عراق (نصٌ ورسالة وتحية)

    # التحيّة : ليث الصندوق العزيز المبدع الغيور على عراقنا الجريح الذبيح على جراحه التي تنز أمام عيون العالم المتشفية، وعلى لحمه الحي الذي يُقطع بلا رحمة، أمام صمت العالم الوحشي، وأغرب صمت هو صمت ابنائه المبدعين هذه القصيدة هي – ويا للعجب – الوحيدة التي استلمناها عن مذبحة العصر في العراق، للتاريخ لسان، للتاريخ عينان حمراوان ، وللعراق حوبة …

  • 2 يونيو

    مقداد مسعود : الدكتورالناقدعلي عباس علوان ؛ بعيدا عن التأبين ..

    قراءة إنتاجية في المقدمة -1- مايواجهنا في اول المطبوع،هو آخر ما ينتجه النص،قبل الذهاب الى المطبعة..ومقدمة اي كتاب، هي مسك ختام الانتاج المعرفي،وهي الخريطة  يثبتها لنا المنتج،خريطة تجعل الطريق سالكة لنا نحن القراء، بالنسبة للمنتج، هي خطة عمله التي لم يبح بها لنا إلابعد  تمكنه من منتوجه المعرفي وحان الوقت،انتقالها (الخريطة/ الخطة)من الكمون الى العلن، او جوانية المؤلف الى برانية …

  • 2 يونيو

    حسين سرمك حسن : ذياب فهد الطائي : كتابان مهمان عن تاريخ الصحافة العراقية (عرض ونقد)

    من المشكلات الشائكة التي تواجه الثقافة العراقية عموما والصحافة خصوصا ، هي مشكلة التوثيق والتأرخة . ومع كل محاولة يقوم بها أحد المعنيين لسد جزء من هذه الثغرة الكبيرة تحصل سلبيات – وهي متوقعة – كثيرة وإغفال لمحطات مهمة في المسيرة التاريخية للنشاط الثقافي المعني . ومؤخرا صدر للباحث ذياب فهد الطائي كتابان موسوعيان عن تاريخ الصحافة العراقية هما : …

  • 1 يونيو

    داود سلمان الشويلي : رحلة القصيدة العربية القديمة
    دراسة في معاناة كتابة الشعر (2/ الأخيرة)

    اما ابو تمام ، فأنه يفتخر بقصائده ذات الشهرة الواسعة في الآفاق ، والتي تذهب الى ابعد ما يذهب اليه البرق ، اذ هي مؤنسة لكل غريب ، لرقتها ، ولأنها ذات حسب ، فيقول : (107) احفظ وسائـل شعر فــــيك مــا ذهبت    خواطـــف البرق الا دون ما ذهبا يغدون مغتربات في الـــــــــــبلاد فما    يزلــــن يؤنسن في الافاق مغتربا فلا …

  • 1 يونيو

    عبدالزهرة لازم شباري : الولادة

    وقع المحظور في أمر ما كنا نبصر فيه ، إلا ً أن الرياح في مثل هذه الحالات تجري بما لا تشتهي السفن ، البحر هائجاً وظلمة شديدة دامسة ضبابيىةغطت مساحة كبيرة من البحر ، تبدو لا مجال للقياس فيها بين النجاة وبين الوصول إلى اليابسة التي لا يراها المرء أو حتى إذا أمكن القول قد يأس منها ! ثمة تحركات …

  • 1 يونيو

    مؤيد داود البصام : ثائر الكركوشي وأحلام اليقظة ..

             من ينظر الى الفن العراقي القديم والفن الفطري القديم والحديث، بصورة عامة والسومري والبابلي والأشوري بشكل خاص، والفن الإفريقي وفن الشعوب الأخرى البدائي والفطري، يقف إمام إشكال اقرب الى الحلمية منها الى الواقع، هناك ترابط واضح في تشكيل البشر والأشياء، لما اصطلح عليه الفن السريالي، وهذا موجود في الكثير من الفنون البدائية والفطرية للشعوب، ما يجعلنا نقول إن روح …

  • 1 يونيو

    أسعد الجبوري : الممحاة ؛ حركة النانو الشعرية

    على متن الريح دونكيشوت:أنا مرهق ،وتكاد عظامي تتحطم مثل القصب. سانشو:وهل ضربت سيدي الدون عاصفة هشاشة العظام مثلاً،وبهذا الشكل المفاجئ؟ دونكيشوت:أجل يا سانشو.باتت العواصف تتآكلني من كل حدب وصوب. سانشو:والحل.هل تريدني أن أنقلك إلى مستشفى يا سيدي الدون؟ دونكيشوت:لا يا سانشو.أريدكَ أن تستبدل رمحي برشاش من طراز كلاشنكوف. سانشو:وهل ثمة حرب ستكون بانتظارنا؟