الرئيسية » 2012 » نوفمبر

أرشيف شهر: نوفمبر 2012

نوفمبر, 2012

  • 28 نوفمبر

    هشام القيسي : المذبحة

    إشارة : هذا هو النص الثاني الذي يصلنا عن مذبحة غزة التي اقترفها الكلاب الصهاينة المغتصبون بحق شعب فلسطين. وهو للشاعر المبدع “هشام القيسي” في ثقافة كانت عبر عقود طويلة ترفع راية التصدي للإستعمار والصهيونية .. فتحية له. ا لمذبحة تضرب الأرض أم تهوي ؟ ولا تخشى من وطأة ترتوي بالدم  أم تمضي قدرك الشمس ؟ كل حجاج في ليله …

  • 28 نوفمبر

    ناطق خلوصي : تواطؤ

    إشارة : سيأتي الوقت الذي يشير فيه المنصفون من النقّاد إلى أن المبدع الكبير “ناطق خلوصي” هو من بين أخلص وأكثر وأشد من صوروا الانهيارات الكاسحة التي عصفت بالبنية الإجتماعية والأخلاقية لمجتمعنا بريشته المقتدرة .. بروح شفافة وخلاقية رصينة. وذلك من خلال نصوصه التي نشرها في موقعنا أو في الزمان اللندنية معبّرا عن إيمان راسخ بمسؤولية الفنان تجاه شعبه. فتحية …

  • 27 نوفمبر

    زيد الحلّي : السنين ان حكت.. إبتسام عبد الله في “ميسوبوتاميا”
    أسطورة الحقيقة في زمن الظلام!

    هي والابداع توأم ، فمنذ ان بدأت مشوارها الثقافي ، ترجمة وكتابة في مختلف الفنون ” المقال ، النقد ، القصة القصيرة ، الرواية ” كانت محط اهتمام واعجاب في الذاكرة الجمعية للعراقيين ، فأحبوها .. انسانة فيها كل جوانب الانسانية ، فهي مرهفة الحس بشكل عجيب ، ومتّقدة الخيال ، مشّبوبة بالعاطفة ،  وتتمتع بخاصية فطرية صلبة، تلتقط حوداث …

  • 27 نوفمبر

    محمود سعيد : الآن إيجاد رواية جيدة أشبه بالعثور على إبرة في كومة من القش*

    * حوار مع الروائي العراقي “محمود سعيد” في موقع الأدب العربي باللغة الإنكليزية * حررت في الموقع في 19/11/12 رُشحت مؤخراً قصّة محمود سعيد “مستعمرة العظّاءات”، “ترجمة وليم هيتجنز” لجائزة البوشكارت، من قبل مجلّة عالم الأدب هذا اليوم. أجاب محمود على بضع أسئلة عن القصّة، وعن مسيرة كتابته ككاتب عراقي. س: لماذا نكتب، ولماذا نكتب رواية. ج: لماذا نكتب رواية. …

  • 27 نوفمبر

    مهدي شاكر العبيدي : ولي الدين يكن أديب من أصول تركية أسهم في ازدهار البيان العربي
    ونهوض العرب مع نقائضه وتغاير مواقفه

    ” شاعر مصر حافظ إبراهيم لا يكسب كلَّ شهر عشرة جنيهات ، وشاعر آخر ثانية حاول الانتحار ، لكنه لم يجد سلاحا ً يعجبه ” . هذه فلذة عباريَّة ممثلة للسخريَّة العجيبة التي تساور بعض النفوس أحيانا ً حينَ تلفِي من حولها ما يزعج الخاطر ويكدِّر الضمير من المهازل والأمور الشاذة والحائدة عن المعقوليَّة والصحَّة والاستقامة ، استبانتْ في تضاعيف …

  • 27 نوفمبر

    مؤيد داود البصّام : يوم المثقف العراقي بين اللا والنعم.. تُسكب العبرات

    المقدمة بين فترة وأخرى تنطلق دعوات، لما يسمى أنصاف المثقف أو حقوق المثقف في بلدنا، وفي الحقيقة هي قضية أيضا تشغل باقي مثقفي شعوب منطقة الشرق بدرجات متفاوتة، وما تعنيه في هذه الدعوات كلمة ( مثقف ) ليس بما يشمل تعريفها العلمي أو المصطلحي، إنما المقصود بها فئة المثقفين من الأدباء والفنانين، لأنهم الأكثر غبنا على مر التاريخ في منطقتنا …

  • 27 نوفمبر

    مقداد مسعود : تماثيل بصرية

    في ذكرى النحات عبد الرضا بتّور.. منصة… التماثيل ذاكرة في العراء… التماثيل : محطات وهي الزمان الذي تستبيحه الكاميرا لاتمثل من نجسّده بل تفضح أحلامنا في الخلود في التماثيل أدعاء إنتسابنا لمن ماتوا بأيدنا وهي تشترط الغياب على الحضور غب لتصير تمثالا وليكن غيابك قاسيا ليشهر المثّال ابداعهُ في القسوة والإزميل ولايتركنا للعيش خارج الذكرى.. العامل في أم البروم.. قال …

  • 27 نوفمبر

    عايدة الربيعي : صرخة زينب الثانية

    تهرع ، وجلبابها يمشط الريح راحت إلى الكفين القطيعين، وأنكفأت في بأسٍ كسيح تصرخ من الفاجعة تواري  ظمأ قلب فزع والعيال ضائعة أأستريح.. والكفان ؟ والورود بلا قميص ؟ عريت البلاد بلا رأس. راحت إلى الكفين القطيعين، تهرع،

  • 27 نوفمبر

    داود سلمان الشويلي : أوراق المجهول (3)

    الورقة السابعة: مرت الايام بنا كما مرت على خلق الله منذ ملايين السنين . الأيام تتسارع، وتمضي الشهور،والليل ينسلخ من النهار، والنهار ينسلخ من الليل ،وكلاهما ينسلخ من الاخر دون ان نعرف ايهما كان البداية ، انها حكاية البيضة والدجاجة ، ونحن لا نرغم تفكيرنا على الوصول الى نتيجة ايهما الباديء في الانسلاخ ،كما اصبح عليه الحال عند ابناء قبيلتنا …

  • 27 نوفمبر

    د. عامر هشام الصفّار : مدينة ما .. وقصص قصيرة جدا أخرى

    موطني..موطني وقف الطفل الجميل أمام المحتفلين، ثبّت عريف الحفل المايكروفون أمام فم الطفل الذي راح يداعب أخيه الأصغر ببراءة. القاعة تغّص بالأطباء الجالسين على كراسي وثيرة مع عائلاتهم. كنت قبل قليل قد عبرت نهر التايمز على جسر تسطع أنواره في ليلتنا .الباردة هذه قاصدا قاعة الحفل. أطفأت الأضواء فراح الطفل يغني ” موطني.. موطني..” وعلم بلادي يخفق وراءه على شاشة …

  • 24 نوفمبر

    أ. د. بشرى البستاني : ضحايا غزة … وحقوق الإنسان

    إشارة : من المؤسف والمحزن جدا أن لا تصل الموقع من المثقفين العراقيين – وغزة العظيمة تحترق – سوى هذه الصرخة للمبدعة والإنسانة العراقية والعربية الكبيرة “بشرى البستاني” ، خصوصا وأن المثقف العراقي كان عبر عقود مديدة من القرن الماضي حامل لواء الحرية والجهاد ضد الإستعمار والصهيونية. تحية للمبدعة بشرى البستاني. المطّلع على ما جرى ويجري في غزة الصامدة يدرك …

  • 24 نوفمبر

    ليث الصندوق : ألرصد من موقع الغياب .. صورة الراوي في مملكة البيت السعيد*

    أحسب أن صورة الراوي في ( مملكة البيت السعيد ) للروائي حنون مجيد واحدة من أغرب صور الرواة في الأدب العراقي ، فالشخص الذي يُفترض أنه الراوي ، وهو صاحب مكتبة ( أفاق ) في حي الإعلام بمنطقة السيدية ببغداد يبقى غائباً دائماً عن المشاركة الفعلية في أحداث روايته بعيداً عن مسرحها ، لا يرتبط بصلة مع أبطالها ، لكنه …

  • 24 نوفمبر

    أسعد الجبوري : الشعرُ جسدٌ عِطريّ

    على متن الريح دون كيشوت:متى ما أصبح المرء طيراً،ارتاح. سانشو:وكيف يرتاح الطيرُ يا سيدي الدون وهو في وضع الخطر وموضع العاصفة؟ دون كيشوت:المهم أن تأخذك أجنحتك إلى الأعلى . سانشو:وتصبح فوقياً!! دون كيشوت:أليس ذلك أفضل من أن تكون دونياً يا سانشو؟ سانشو:المرء الفوقي شيء.والمرء التحتي شيء آخر. دون كيشوت:يا لاكتشافك  العجيب !! سانشو: أنا أريد أن أكون وسطياً يا سيدي …

  • 23 نوفمبر

    صبري الربيعي : أدباء العرب أودعوا بغداد أماناتهم

    يواصل الكاتب الرائد الأستاذ صبري الربيعي وفاءه  بموافاة (الناقد العراقي) بمضامين أوراق مستلة من كتابه ( أوراقي..في الصحافة والحياة – تحت الطبع) الذي يستذكر فيه مئات الأحداث السياسية والأدبية والفنية, خلال 50 سنة ماضيات, كان فيها طرفا, أو مراقبا..يضعها في متناول اهتمام القراء من الأجيال الجديدة. في ادناه  مؤشرات عن (مؤتمر الأدباء العرب الخامس الذي عقد ببغداد عام 1965). لم …

  • 23 نوفمبر

    داود سلمان الشويلي : أوراق المجهول (2)

    الورقة الثالثة: كنا نعود الى بيوتنا في الليل منهكي القوى ، انا وابي وامي واختي، بعد ان يجهدنا العمل في مجلس فاتحة الشيخ الكبير ، ان كان ذلك في المضيف انا ووالدي ، او كان ذلك في الدار الكبيرة بالنسبة لوالدتي واختي، اذ امتد مجلس الفاتحة لاكثر من اسبوع وقد نحرت مئات الذبائح وصرفت العشرات من اكياس الرز والسكر والشاي …