أرشيف شهر: سبتمبر 2012

سبتمبر, 2012

  • 17 سبتمبر

    وداع الحلو.. كاظم إسماعيل الكاطع يرثي زوجته “أم وسام”

    ودّعناج ووداع الحلو يكلف وزتينه النعش بدموع من ديارنة لحد النجف الاشرف بوداعج وكفنة اصفوف وجان الكلب باول صف شفة تعظ ندم عالراح وجف ايذب حركته وينكسر بالجف لان شحة نساء ابهلوكت تدرين من نفكد المثلك والله نتاسف لان شحة كرم واخلاق وتخاف العطاشة اعله النهر ينشف

  • 17 سبتمبر

    دار ضفاف تصدر كتابا للدكتور نزار الربيعي
    (إيران بين مطرقة أمريكا وسندان الأسرة البهلوية)

    صدر عن دار ضفاف للطباعة والنشر والتوزيع كتاب ( إيـران بـين مطـرقة أمريـكا وســندان الأســرة البهلويــة) وهو من تأليف الدكتور نزار كريم جواد الربيعي، أستاذ التاريخ الحديث والمعاصر، في الجامعة المستنصرية ببغداد، يقول المؤلف ” ان العملية الاجتماعية والسياسية الإيرانية يصعب جداً اختراقها وفهمها وتفسيرها. وإن أساليب القوة وصنع القرار عادة ما تكون مخفية في الثنايا العميقة للمجتمع حيث توجد …

  • 17 سبتمبر

    د. ناصر الأسدي : من زاوية أخرى

    البحث عن منفى يعادل حد الموت إذ لا قرار في بحرك اللجي عد بنا فقد أسرف المركب في صمته وانكسر الظل فوق المغيب . ومل بنا نحو مشهد الأحبة فقد سجد الضريح فاكتوى وتهجد فقد تصفد صدغ الفجر أرصفة ولامس القلب الهوى فغوى فمتى تستيقظ الغيد

  • 14 سبتمبر

    مهدي شاكر العبيدي : ذكريات صحفيّة

    ( 1 ) اشتهر عام 1952م ، بنشاط سياسي ملحوظ وتأثر الوضع العام بما شهدته مصر من تعاقب الحوادث المؤثرة بعد إلغاء حكومتها الوطنية معاهدة 1936م ، وما ترتب عليها من نشوب المعارك مع الجنود الإنكليز في جبهة القنال بالإضافة إلى ظهور حكومة الدكتور محمد مصدق فـي إيران وتصديها لتأميم ثروتها النفطية من استغلال الشَّركات الأجنبية واستنزافها , ممَّا نجم …

  • 14 سبتمبر

    ناطق خلوصي : نطّة الضفدع وهاجس البحث عن الحرية

    بدو لنا كأن الروائي محمود سعيد في سباق مع الزمن، فقد أطل علينا بجديده الروائي في عام 2011 من خلال ثلاث روايات سبقتها “الشاحنة”، وهي جميعاً تتسم بجرأة الطرح وانتقاء الأحداث وتناول الشخصيات من الواقع العراقي بكل ما يشغله من هموم. ومن بين هذه الأعمال آثرنا التوقف عند ” نطّة الضفدع “. علي الرغم من ان الروائي كان قد غادر …

  • 14 سبتمبر

    د. محسن الرملي : تلخيص رواية “دابادا”

    تبدو عملية التلخيص للأعمال الروائية، تسطيحية وقسرية ظالمة بعد أن قطع الفن الروائي أشواطاً طويلة في تجاوز المفهوم القائل بأن الرواية ما هي إلا حكاية مهذبة، لذا فأنا أتفق تماماً مع الناقد د.عبدالله إبراهيم، في قوله عن رواية (دابادا) لحسن مطلك: “إن هذه الرواية شأنها شأن أي عمل إبداعي مُجد، لا يمكن تلخيصها، فتلخيص الرواية لا يُبقي إلا على الحكاية …

  • 14 سبتمبر

    خضيّر الزيدي : طالب عبد العزيز؛ غريزة الشعر الأولى

    في ارض أبو الخصيب كانت الصرخة الأولى التي ابتدأت بها شجرة الشعر العائدة لهذا الفتى حدث ذلك عام 1953 ومنذ قصيدته العشاء الأخير الفائزة في مسابقة مجلة لوتس حتى آخر قصيدة له يظهر وكأنه مثقل بتاريخ كتابة الشعر وكانت نبتته المدهشة في مجموعته ( تاريخ الأسى) الصادرة عام 1994 في بغداد ومن ذلك اليوم تحديدا عرفت أن جهة هذا الفتى …

  • 14 سبتمبر

    علي السوداني : مسألة اللحمة الوطنية

    عندي لكم الليلة – عزيزاتي أولاً وأعزائي ثانياً – كومة أنباء يقين ، صحبة لطائف وطرائف ، تتفاوت في مستوى انتاج البهجة او الدهشة او القهر ، أولها هو أن مسئولة أمريكانية رفيعة جداً ، ربما كانت من وزن الريشة ، حطت أول أول البارحة فوق بغداد العباسية ، وفي قعدة انشراح وصحافة ، أسرّت المسئولة الحاضرين ، بأن الأرشيف …

  • 14 سبتمبر

    عبد الزهرة لازم شباري : جثث الفريح تبحث عن الأسئلة
    قراءة في مجموعة الشاعر جمال الفريح ( جثث الأسئلة )

    يمتاز الشاعر جمال الفريح  بالبحث الدائم عن المفردة التي تغني وتنبه فكر القارئ وترشده إلى ميناء السياق الشعري الذي ينوء به المتلمس في هذا العصر ، فهو ينزل في خطابه الشعري إلى المستوى السائد في الشارع المشاع الذي نعيشه جميعاً ، محصناً هذا الخطاب من شوائب التجارب التي سبقته ، ومنبهاً عن حالة ما يعيشها هو وشعبه فيما إذا قلنا …

  • 14 سبتمبر

    عبد الكريم العامري: القلق النفسي في الفجر وما تلاه
    للشاعر سلام محمد البناي

    ظاهرة القلق زحفت الى مجتمعنا، لفعت الشباب بضبابية، نتيجة لعوامل كثيرة. بين القلق الخصب المتفتح نحو أمل، والقلق الرفض لكل ما هو قائم ويقوم مع عدم طرح مشروع بديل، يبقى يصرخ بدون صوت. يصبح القلق حالة من التحسس يدركها الشخص على نوبات من الضيق، يصاحبها الخوف.الفرق ان للخوف مصدرا معلوما بالنسبة للخائف، بينما للقلق غير واضح. منشأ القلق من ذات …

  • 14 سبتمبر

    د. عامر هشام الصفّار: احتفالية في ويلز بالشاعرة السعودية اعتدال الذكرالله

    أقامت الجمعية العربية للثقافة في ويلز ومقرها في كارديف، (عاصمة مقاطعة ويلز)، أمسية شعرية للشاعرة العربية السعودية المعروفة اعتدال الذكرالله ،وذلك يوم السبت المصادف الثامن من شهر سبتمبر أيلول الحالي. وحضر الأمسية جمهور غفير من محبي الأدب والثقافة. وقدّم الدكتور عامر هشام الصفار رئيس الجمعية الشاعرة اعتدال لجمهورها قائلا: ” ها هي بينكم اليوم الشاعرة العربية المتميزة وابنة الواحة الطيبة …

  • 14 سبتمبر

    ميسون الإرياني* : الثقافة اليمنية .. متى؟

    من هذه الزاوية سأطل عليكم أسبوعيا بإذنه تعالى منطلقة من بعض القضايا المواربة في المشهد الثقافي اليمني الحاضر، والذي تعتريه الكثير من الأسئلة ،من أجل إيضاح الزوايا المبهمة التي تؤرق المثقف اليمني لعل أصواتنا تصل لبعضنا البعض أولا ثم للمجتمع الذي من المفترض به أن يفهمنا و يتفهمنا لا أن يعتبرنا كائنات فضائية تعيش لنفسها خارج الزمكان  .. سأتناول في …

  • 14 سبتمبر

    دعوة من الدكتور باسم الياسري مدير دار ضفاف إلى الكتاب العراقيين

    الأخ الدكتور حسين سرمك المحترم تحية ومودة     نظرا لأهمية موقعكم (الناقد الأدبي) الرائد والرائع، أود التوجه من خلاله الى الأخوات والأخوة المبدعين الكرام المتعاونين معكم موقع لطباعة أعمالهم الابداعية والفكرية في دار ضفاف للطباعة والنشر والتوزيع، فقد بدأت دارنا عملها منذ اواسط العام الماضي 2011، واستطاعت خلال هذه الفترة القصيرة من ان تحوز على يقة الكتاب والقراء باصداراتها التي …

  • 12 سبتمبر

    ليث الصندوق : رسالة ونص عن زمن الخراب :
    سيّدي يا رسول الله

    ألدكتور حسين سرمك المحترم تحياتي لك قبل قرابة عشرين عاماً مررت بظروف حياتية قاهرة دفعتني إلى أن أطرق باب السماء بعد ان أغلقت بوجهي كل أبواب الأرض ، فقررت أن أكتب قصيدة للرسول الكريم ( صلوات الله وسلامه عليه وعلى أله وصحبه أجمعين ) تُطفيء نيران ألمي ، ، وتُعيد لي توازني الروحي الذي أوشكتُ أن أفقده . ولأنّ السماء …

  • 12 سبتمبر

    د. فاروق أوهان : مفتاح سارة رواية من تأليف تاتيانا دو روزناي (*)؛ عرض وتقييم

    التمهيد: لا يمكن للقارئ، ولا الناقد أن يتعرف على أمر ما من خلال وجهات نظر الآخرين، مهما حاولت وسائل ترويج الكتاب فعله، ما لم يمارس هو بالذات فعل القراءة، ويحكم بنفسه، وأذكر أنني اتفاجأ دائماً عندما اتصفح كتاب اشتريته منذ زمن، ولم يأتيه الدور في القراءة، فأقول لنفسي: أيعقل أنني تأنيت كثيراً لأختار هذا الكتاب، مهما كان جنسه، وفي الحقيقة …