أرشيف شهر: يونيو 2012

يونيو, 2012

  • 17 يونيو

    أسعد الجبوري : الممحاة ؛ قرّاءُ الظلام

    على متن الريح دون كيشوت:هل تعرف سيزيف يا سانشو؟ سانشو:كلا يا سيدي الدون.ولكنني أعرف صخرة العقاب التي كان على ذلك  الرجل المخادع  أن يصعد بها إلى قمة  التل، فكانت تفلت  منه ،ويكون عليه أن يبدأ من جديد بدحرجتها إلى الأعلى مرة أخرى. دون كيشوت:كيف للمرء أن يعرف الصخر ولا يعرف حاملها؟ سانشو: هذا يحدث. فسيزيف نفسه ،نسي  اسمه ،من كثرة …

  • 17 يونيو

    جميل الشبيبي : الكاف المجرورة في بصمات قلب

    سيكون الحديث عن قصيدة النثر النسوية وإمكاناتها في فتح آفاق جديدة ومبتكرة في عوالم هذه القصيدة مكررا ، لكثرة ما كتب فيه تنظيرا وتطبيقا ، غير أن هذا الميدان الكبير يحتاج فعلا إلى جهود نقدية تعمد إلى قراءة القصيدة النسوية قراءة جادة تستكشف عالمها ومجازاتها الجديدة والمبتكرة ، باعتبار أن للمرأة عالما خاصا تعيش فيه ضمن حدود وتابوات يفرضها المجتمع …

  • 17 يونيو

    د. علي داخل فرج : عبقُ المكان الشعري قراءةٌ في (ديوان طنجة)* لسعدي يوسف

    الاحتفاء بالمكان أو لنقل تشعيرهُ سمة لا يُخطئها من يقرأ شعر سعدي يوسف، ولا سيما في دواوينه الأخيرة، فالشاعر المذكور ما زال ينتزع صوره من محيطه المكاني، وما زالت البيئة المكانية تشكل رافدا من روافد الصورة عنده( ). وربما تشهد قراءةفي (ديوان طنجة) الصادرعام 2012م على صحة ما ذهبنا إليه، فالمتلقي يستطيع بسهولة أنْ يرصد المكان، وأثر المكان في قصائد …

  • 17 يونيو

    مقداد مسعود : أوزار اليقظة أو السرور بالكيفية الشعورية؛ الشاعر علي محمود خضير في (الحالم يستيقظ)

    قبل أكثر من عام، حين أختاروني  كمقدم جلستهم الشعرية في نادي الشعر في إتحاد أدباء البصرة الشعراء صفاء عبد العظيم/علي محمود خضير/ حسام البطاط / هيثم جبار/ حسن هاني / منصور الريكان / وعذرا جميلا إذا نسيت صوتا متألقا منهم.. حين سمعت قصائدهم غمرتني سعادة المطمئن على مستقبل القصيدة البصرية . ..هكذا كان شعوري تلك الليلة..لاأعني ان قصائدهم كانت مكتملة..بل …

  • 17 يونيو

    ريسان حاسم : دون ساباس ..

    ” دون ساباس ، لنظافته في حي  الفقراء ، يسمى الكناس ……. { 1 } تتسع حيرته وهو ينظر إلى الأرض .. كل هذه الأوساخ .. كل هذه الركامات .. كل هؤلاء البشر المعوَّجين .. يسمونني  ( الكناس ) .. حسنٌ .. سيبدأ الكناس بكنس أهّم أوساخكم .. ……. و لهذا يبدأ بالصحف الملقاة .. الأوسخ من كل الأشياء على …

  • 17 يونيو

    “حدائق الرئيس” رواية جديدة لمحسن الرملي

    صدرت عن دار ثقافة في أبو ظبي وبالاشتراك مع الدار العربية للعلوم في بيروت رواية جديدة للكاتب العراقي محسن الرملي بعنوان “حدائق الرئيس” وهي عمل حافلة بالأحداث والتواريخ والمواضيع والشخصيات التي من أبرزها شخصية عبدالله كافكا، طارق المُندهِش وإبراهيم قِسمة. ولِد الثلاثة في أشهُر مُتتالية، ومنذ حَبوهم ولعبهم عُراة في التراب قرب أمهاتهم المتجمعات بجوار التنانير أو أمام أبواب بيوتهن، …

  • 17 يونيو

    حسين سرمك حسن : محمود سعيد في دوّامة التيه (2)

    * تحليل رواية التيه للروائي “محمود سعيد” # لمحات اجتماعية معبرة: ———————- وعلى امتداد مسار الرواية نثر الكاتب مشاهد ومواقف وذكريات تكشف فساد الحياة الإجتماعية وجورها في العالمين : الأميركي والعربي. .. لقد سألته كاثي هل جرّب النوم في ملاجيء المشرّدين فأجابها بأنه جرّبها ليلة واحدة ثم قرّر أن يموت ولا يطأها. فقد شاهد ليلا كيف قُتل مشرّد لأنه يمتلك …

  • 17 يونيو

    مسلم السرداح : أحبّكِ جدّاً ..

    احبك جدا وجهك كوكب مضيء ينير ما بقي من ليلي عيناك  نخلتا  بيت أنيقتان تثيران قدس روحي جسدك زورق رشيق يتمايل في ماء هادئ . كل النساء مثيرات من وجهة رجل شبق و حنونات كما يرى فاقد لأشيائه لكنك امرأة  مترفة فدعيني اختبئ تحت نهديك حين يبللني الرعب . غريب جدا انبهاري بك يا  عرسا ريفيا مليئا بالمصابيح

  • 17 يونيو

    د. عامر هشام الصفّار : ديوان “واو” للشاعر عدنان الصائغ : متواليات الحب والحرب والمنفى..

    قرأت له منذ سنوات الثمانينيّات في بغداد.. ومنذ ذلك الحين وعدنان الصائغ، شاعرنا المجتهد المواظب، ظلّ حريصا على الجديد الأبداعي، الذي يدهش فيه قارئه، المتطلّع لشاعره،  ليشاركه همومه ويعّبر عنها تواصلا ناضجا.. وكان الصائغ قد أصدر أربعة من دواوينه الشعرية في الأعوام 1984-1988 وبمعدل ديوان شعر في العام..وهو نتاج غزير..كما وأنتج عددا آخر من دواوين الشعر على مدى العشرين عاما …

  • 17 يونيو

    عيّال الظالمي : الكلمة نص مفتوح من عدة مقاطع ..

    حملتكِ سبعاً على كفتين أرقى لأكثر إعوالها على محمل الجِّد خلف الستار خنجر غدر مقص بذيء نشافة جُهّال في المنزلين خيانة ملح أنياب ذئب طوته الرمال شوكة نخل بظهر الغياب إيحاء قتل بحق مبين فغسلت قلبيَ منها ثلاثاً     فتلكمُ أخلاق ُأنذالها على محمل الجِّد عند الشموس لوح ابتداء قوة عزم لسلّم الارتقاء وفي ثغر إذ ساده الصمت ساد الوقار سيف …

  • 14 يونيو

    د. عبد الرضا علي : “نشيد الإنشاد” الذي ليحيى السماوي

    كان سليمان الحكيم يعاني من ظمأ روحيّ لم تشبعْهُ خزائن الذهب والجواهر، ولا المقاصير المشحونة بأجسادِ الجواري الجميلات التي زخرت بها،أو حوتها مملكته الواسعة، لأنَّ ظمأه الروحي لا تُطفئه أو تخمده خزائن المال، ولا أجساد الغواني، إنّما  تطفئه الفضيلة التي افتقدها عند جواريه ونسائه. ومع  إدراكه أنّه يحملُ الموت في داخله (بوصفه إنساناً) فإنّه لم يكن راغباً في أن يكون …

  • 14 يونيو

    فؤاد يوسف قزانجي : لمحة من إبداعات الأدب المشرقي أو السرياني

    تنوعت اشكال الادب السرياني او المشرقي ،ولكنه ظل في اغراضه ومغازيه متاثرا بالفكر المسيحي، ولذلك فهو مزيج من الادب الدنيوي والديني بصورة عامة. اما اساليبه الادبية النثرية والشعرية فقد تاثرت بالاداب الارامية واليونانية والفارسية، منذ اواخر القرن الاول قبل ان يصبح ادبا قائما بنفسه، فيجدد ويبدع خاصة في مجال الشعر و الرويات التاريخية الشعرية وبعض القصص النثرية .وفي الحقيقة كان …

  • 14 يونيو

    طلال سالم الحديثي : فائز الحداد شاعر في مهب الالتباس

    بل بين التباسين.. التباس في الذهن والتباس في المفردة يراد بهما محاصرة هذا الشعر الجميل الذي يكتبه فائز حداد، وهو يدين الواقع الملتبس أيضاً وبمرارة مشربة بالإلحاح إذ يقول: صرنا كالحلاقين نستبدل الرؤوس بالرؤوس والمقص واحد… وقبل أن أكمل هذا النص المقتبس من قصيدته «علامة رفعي الفلوجة» في مجموعته الجديدة (مدان في مدن) الصادرة في ذؤابة العام الماضي 2011، وأستأنف …

  • 14 يونيو

    لقاء مع الشاعر العراقي عيسى حسن الياسري*

    * حاورته : استبرق العزاوي إلتقيته على هامش مهرجان مصطفى جمال الدين الذي نظمه المركز الثقافي العراقي في الولايات المتحدة ــ واشنطن حيث ساهم في المهرجان المذكور بقراءات شعرية إلى جانب عدد من النقاد والشعراء العرب والامريكيين، ومع إستمرار التواصل عبر الإنترنت والهاتف كنا نتجاذب أطراف الحديث حول قضايا مختلفة منها المشهد العراقي الحالي وما يعتريه، وثمة حديث آخر عن …

  • 14 يونيو

    سعد محمد رحيم : قراءة في رواية” مخيم المواركة”

    ومثلما يفعل علي عباس خفيف في روايته ( ستة أيام لاختراع قرية ) يلجأ جابر خليفة جابر في روايته ( مخيم المواركة/ دار فضاءات.. عمّان/ 2012 ) إلى بناء تشكيل سردي يعتمد تعدد الرواة، وما يتبعه من تباين في وجهات النظر، وتداخل في أنساق السرد.. وأيضاً، مثلما في رواية علي عباس، تأتي مخطوطة الرواية جاهزة إلى الراوي الأول الذي هو …