أرشيف شهر: يناير 2012

يناير, 2012

  • 7 يناير

    نجات حميد أحمد : نظرية البنية الخفيّة

    كان الهم الاساسي في طرح نظرية البنية الخفية عام 1997وطبعه في كتاب مستقل , وقبل ذلك و لسنوات عديدة قبل كتابتها ,هوالاجابة على السؤال الاساسي للقراءة الابداعية للنص,و لماذا نكتب؟ وما الدافع الملح وراء الكتابة الادبية او النص الفني بشكل عام؟ بعد ذلك وحتى عام 2008 .اكملت الدراسات التوضيحية الضرورية لشرح وتحليل اهم الاصطلاحات النقدية المعاصرة للنظرية هذه .ومن ثم …

  • 7 يناير

    مقداد مسعود : شذرة.. أمواه غاستون باشلار الحالمة

    علينا أن نختار بين شجرة الكستناء والكومبيوتر،يتوجب علينا أن نحافظ على شجرة الكستناء ..                                                                                جان ماري بيليت/ اللغات السرية في الطبيعة/ ص133 ألإنسان،منذ الولادة ،منذور للنبات،لذا كانت له شجرته الخاصة..                                                            غاستون باشلار/ الماء وألأحلام/ ص111 جديدة كثيباب.. فتية كأمواه دفاقة .. ومزدانة بحركية الولادة.. هكذا أستقبلتني 2012وهي ترى في زهوي :إكتمالها ألأجمل. نحولي المعرفي ،علمني: الفصل، بين ما …

  • 7 يناير

    محمد حلمي الريشة : أراني الحصار الذي في الكلام

    أَرَانِي الحِصَارَ الَّذِي فِي الكَلَامْ سَلَامًا صَدِيقِي.. عَلَيْكَ السَّلَامْ أَضَاقَتْ بِكَ الأَرْضُ حَتَّى التَجَأْتَ لِصَحْرَاءِ رُوحِي وَلُذْتَ النُّهُوضَ، وَبِتَّ القِيَامْ؟ وَكَيْفَ أُفَسِّرُ بَرْدَ الرِّمَالِ الَّتِي فَوْقَ صَدْرِكْ وَزَحْفَ العَقَارِبِ مِنْ تَحْتِ إِبْطِكْ وَمَوْجَ الخِيَامْ؟ سَلَامًا صَدِيقِي.. عَلَيْكَ السَّلَامْ. * * * جَنُوبًا يُشِيرُ جَنَاحُ الفَرَاشَةِ وَالانْتِفَاضْ وَيَعْبَقُ حَلْقِي الدُّخُانُ المُرَكَّزُ وَالامْتِعَاضْ وَأَدْنُو رُوَيْدًا مِنَ الحُلْمِ عِنْدَ اقْتِرَابِ السُّؤَالِ المُؤَجَّلِ فَوْقَ …

  • 6 يناير

    ترجمة رواية “العالم في أعين الملائكة” للروائي العراقي محمود سعيد إلى اللغة الإنكليزية

    كتب في الغلاف الخلفي: الرواية الفائزة بجائزة الترجمة لأفضل رواية مترجمة من الأدب العربي. “مركز الملك فهد للشرق الأوسط والدراسات الإسلامية” “كتاب جميل مشوّق. مملوء بالبراءة والحنين إلى الماضي”. مارينا لويكا، مؤلفة رواية: تاريخ الجرارات القصير في أوكرانيا. ترجمة: ألن سارتر. زهرة الجشي. رفاه أبو عناب. كتب محمود سعيد، الروائي العراقي البارز، أكثر من عشرين رواية ومجموعة قصص قصيرة، وأعتقل …

  • 6 يناير

    مامند محمد قادر : قصتان قصيرتان

    1. في انتظار بريق عندما كنتُ صغيراً لم أنعم بِمتعة اللعب و لم أقدر على الخروج من البيت يوماً لشراء اية حلوى من دكان محلتنا ، أو رؤية نفسي في المرآة ، أو تمييز الألوان ، أو مشاركة أقراني من الأطفال في نزهة مدرسية . ذلك لأنني كنتُ قد أصبتُ مبكّراً و منذ صغري بالعمى جراء مرض معد . تربّيتُ …

  • 4 يناير

    مؤيد داود البصّام : حميد سعيد .. تطفل على السرد، وذكريات عن زمن الاحتلال

    عندما أهداني صديقي الشاعر حميد سعيد كتابه ( تطفل على السرد )، حملني وانأ أطالع صفحات الكتاب، الذي قرأت الكثير منه  منشورا في صحيفة الرأي الأردنية، لحظات تأمل وتذكر للعودة إلى العقد الستيني من القرن العشرين، كانت سنوات مراجعة وتحول في كل الأنساق الفكرية والاجتماعية والسياسية، ليس في بنية المجتمع العراقي وإنما في معظم مجتمعات بلدان العالم، حمل لواءها الشباب …

  • 4 يناير

    عيسى حسن الياسري : رواية مريم لمحمّد حسين الأطرش.. مرثية أيام مرتحلة ٍ وشاهد عصر

    “كنت ُ ابن العشر سنوات عندما كتبت بالطبشور بضعة جمل على الباب الحديدي لحديقتها ..هممت بالهرب يومها ولكنها أمسكتني وضحكت قائلة ً.. لاتهرب .. ماذا تكتب .. تبدو قصة جميلة؟” بهذا المقطع الشعري الشبيه بترتيلة  يبدأ الروائي ” محمد حسين الأطرش ” باكورة نتاجه الروائي ” مريم .. ذاكرة وطن ” وهي من منشورات ” الصالون الثقافي الأندلسي ” في …

  • 4 يناير

    د. علي داخل فرج : إشكالية الإيقاع الداخلي في قصيدة النثر العربية. قراءة في جهود النقاد العراقيين (لقسم الأول)

    لا يخفى أنَّ مرحلة التأسيس لمقولة الإيقاع الداخلي لقصيدة النثر العربية قد بدأها أدونيس في مقالته الرائدة (في قصيدة النثر) المنشورة في العدد الرابع عشر من مجلة (شعر) البيروتية عام 1960م، ويبدو أنَّه في مقالته التأسيسية هذه حاول أنْ يستبق آراء المعترضين على مشروعه الذين ما انفكوا يؤكدون أنَّ الوزن والقافية يوفران عنصرا موسيقيا لا يمكن الاستغناء عنه في كتابة …

  • 4 يناير

    رياض عبد الواحد : سنارة الروح والصيد الذهني
    قراءة في المجموعة الشعرية (مواقف الالف) للشاعر اديب كمال الدين

    مدخل ليس من باب الهروب مما يقع على الارض من انحراف , ولا هي غيبوبة مؤقتة غير انها عملية  تنقيب  واكتشاف لرؤى للقبض على زمن منفلت من عقال الحقيقة الكبرى , هي لحظة من التجلي حيث ينعقد الزمن على نفسه ليستكمل دورته وينساب انسيابا رقراقا من دون أن يعتريه تبدد آني. يعتمد اديب كمال الدين في هذه المجموعة لغة  تستند …

  • 4 يناير

    رواء الجصّاني : استذكارالاحباء يفيض، بمناسبة السنة الجديدة

    كم هي حكيمة تلكم المقولة التي طالما كان يرددها الجواهري الكبير : ” أني لأحسد كل من له ذاكرة ضعيفة ” … ولكن ما العمل ؟ والواقع اكثر من بعيد عن هذه الحكمة -الحلم . …  ها هي وشالة وقت  وتنتهي سنة لتبدأ اخرى ، وها انت تسهر- ايها الغارق في عتمة النهار – وحيداً مع احبائك الخلص، غير الناطقين: …

  • 4 يناير

    وجدان عبد العزيز : قصة (إجهاض) بين المعنى التعييني والمعنى التأويلي

    القصة بنية من الكلام تتكور حول مغزى يحاول الكاتب إيصاله للمتلقي وإذا ما حاولنا إشراك الكاتب في العملية الإنتاجية لهذه البنية ، نجد أن ثقافة ذلك الكاتب وخبرته وتجربته سواء في ساحات الحياة أو تجربته في الكتابة لها الأثر الذي يجعلنا بالتوصل وإياه إلى ذلك المغزى ، فالنص موضع التحليل لابد من وضع له ترتيبات إجرائية لعملية التحليل أولها ذلك …

  • 4 يناير

    توفيق الشيخ حسن : ” عندما تنظر الذات إلى نفسها من الخارج في مجموعة “امرأة بزي جسد”*

    الثقافة السيكولوجية ثقافة محببة إلى النفس لأنها تعالج مشكلات من واقع الحياة التي نعيشها في حياتنا الخاصة وفي حياتنا العامة .. فالكاتب يعبر عن كثير من آرائه وأفكاره وموقفه العام من الحياة ومشكلات الإنسان في بناء عمله الفني … إن الحقيقة النفسية التي تقول أن فهمنا لشخصية الكاتب يساعدنا كثيرا ً في فهم عمله الأدبي وتفسيره .. يقول الدكتور عزا …

  • 4 يناير

    عباس ريسان ينشد “سومازينا السماء”

    قراءة : أسرة الموقع ( قلقي سرّ على الدري يضيء أرقٌ يغزو تفاصيل مكاني تعبٌ همّ وليلٌ وانكسار كنبيٍّ وزّع الخبزَ فعافتهُ الشفاهْ أو كشاعرْ ) عن دار تموز في دمشق، صدرت مؤخرا، مجموعة شعرية للشاعر العراقي “عباس ريسان” عنوانها : “سومازينا السماء”. وقد قدّم للمجموعة الأديب “عباس منعثر” بمدخل/ توطئة، جميل قال فيه : (تتعدد أسباب الكتابة بتعدد الرؤوس، …

  • 4 يناير

    كريم الثوري : إشارات

    كلما اتسعت الرؤية ضاقت العبارة  / النفري هو ذا يأتي إليها / يحمل الصبر صديقا / صبرهُ صار وطن / وطنٌ يبكي عليه… 1 كلما تذكرها ، تعدد الحبيبات 2 الوطن، أنثاه، تحلم بغيره 3 فرَ هاربا ، جسدها والمنفى 4 ابتسامتها له ، تميمة الميعاد 5 ناولته منديلها، سجان دمعته 6 إخلاصه بحقها، شحيحة كلماته 7 حَلمت به، كابوسا …

  • 4 يناير

    حسين سرمك حسن : أسعد الجبوري في روايته “ديسكولاند”: ريادة في تشريح العنصرية الغربية

    نسيان (1) : ———— أخبرنا الكاتب على الصفحة 85 ، بأن اثنين من الأجانب، قتلا خمسة شباب وفتاتين من سكان البلاد في لحظة ثمل شديد .. ثم أكد ذلك على الصفحة 87 بأن عقوبة الإعدام أعيدت وأن محكمة ميدانية شكلت لمقاضاة مرتكبي الحادث الإجرامي الذي أودى بحياة سبعة من السكان الأصليين (وهما رجلان أجنبيان كما قال).. ولكن على الصفحة 88، …