أرشيف سنة: 2012

ديسمبر, 2012

  • 31 ديسمبر

    “العودة الثانية” للشاعر : وليم بتلر ييتس
    ترجمة وتقديم : رياض عبد الواحد

      عن الشاعر : وليم بتلر ييتس شاعر انكليزي وكاتب مسرحي وعضو مجلس العموم البريطاني . ولد في دبلن يوم 13 حزيران عام  1865 وتوفي في 28 ك2 1939 .كان ييتس مؤمنا بالاشباح والجنيات وادعى انه شاهد اول شبح في حياته عندما كان في بيت جده في مارفل . حاز ييتس على جائزة نوبل عام 1923 في الادب وعاش اخر …

  • 31 ديسمبر

    مقداد مسعود : في الشمعة الثامنة الأربعين…. الحداثة الشعرية في مرآة السياب..
    اليكما: الروائي عبد الكريم العبيدي والأعلامي عمار السعد..

    هناك أتصالية مزدوجة الأمتناع والمؤانسة،تنبث منها كل فاعلية أبداعية.. الفاعلية الأولى  هي فاعلية القراءة والثانية هي فاعلية القراءة المنكتبة..ومنهما  يتدفق الازدواج القيمي للأمتاع والمؤانسة….والفاعليتان توأمان سياميان موتهما في إنفصالهما.. اليست قراءتي لنصوص سواي،طراز خاص في كتابتها..؟! وكتابتي..هل يمكن إستئصال روائح نصوص الآخر من عطر نصي..وفي الحالتين لابد من سيرورة التمثيل الغذائي تلك السيرورة الهاضمة بطريقة سليمة وذات نتائج مقنعة.. فالقراءة …

  • 31 ديسمبر

    فؤاد قنديل : عبدالغفار مكاوي يموت وحيدا على شوارع الأسفلت

    شيعت جنازة الأديب والمترجم والمفكر الكبير، الدكتور عبد الغفار مكاوي، ظهر أمس الاثنين، بعد أن وافته المنية عن عمر يناهز الثالثة والثمانين. ويعتبر مكاوي أحد أبرز أساتذة الفلسفة في العالم العربي، كما أنه من أفضل المترجمين من اللغة الألمانية للعربية، وقد ولد في 11 يناير عام 1930 بمحافظة الدقهلية. حصل على ليسانس الآداب من جامعة القاهرة عام 1951 والدكتوراه في …

  • 31 ديسمبر

    عبد الرزّاق الربيعي : النحت بالكلمات؛ بروفايل لريح جواد الحطاب الشعرية

    * مسقط تعلمت من   الشاعر جواد الحطاب  منذ أن عرفته   في أوائل الثمانينيات  أن الكتابة الشعرية عملية نحت وأن  القلم بيد  الشاعر إزميل يحفر به جسد الجملة  الشعرية ويزيل عنها الزوائد ليقف الشعر الخالص بكامل فتنته , وحين سألته ذات يوم عن مراحل كتابته للقصيدة اصطحبني الى منزله  وكان في منطقة البياع  وأراني دفترا من فئة المائة ورقة وقال :في …

  • 31 ديسمبر

    عبد العزيز لازم : قصة ” تل حرمل “.. التناسج بين الزمن الروائي وزمن الحكي

    تتميز أعمال الروائي والقاص حميد الربيعي السردية بالاستقلال النسبي عن بعضها. نقول بصفة الاستقلال لان كل عمل منها ينحصر داخل بناءه الحكائي بكل التباساته دون الالتفات الى  ما يعكر الخط البنائي للسرد الذي يتحدد داخل الشغل الثيمي الخاص بالعمل . ونقول بالنسبي لان هذا الاستقلال لا يعدم الابقاء على خط او خطوط نسغية لانجاز استعارات شفافة من الاعمال الاخرى المنجزة …

  • 31 ديسمبر

    الجـــواهــري في التسعين.. ويرقص ليلة رأس السنة الجديدة.. كتابة وتوثيق رواء الجصاني

    كم انهمرت – وتنهمر- التساؤلات عن بعض الحياة اليومية للجواهريّ، صاحب “أنا حتفهم” و”آمنت بالحسين” و”أخي جعفراً” و”دجلة الخير” و”قلبي لكردستان” و”يا ابن الفراتين” وغيرها من المدويات…. ويسألوني، وهم يشكّون أصلاً في أن تكون لمثل ذلك الثائر المتمرد، ساعات فرح أو لحظات عشق أو أزمنة حب. وبين عشرات الوقائع والأحداث ذات الصلة، أستذكر تلك الواقعة قبل ستة وعشرين عامـــاً: اليوم …

  • 31 ديسمبر

    رشا فاضل : له هذا الدمع .. ولي هذا الحبر المقيم

    بالطين الالهي يلج النص متمرغا بعتمة البياض خطواته .. خرائط ممالك منسية في رحم الملح وحدها الشمس تحفظ لكنة سمرته المقدسة واصطخاب الحروف في صدره كلما  تناهى الى مدامعه رقص النصال الحميمة فاض بحبره على رمال الورق ومضى .. معانقا  الريح وزرقة الليل الفائض عن حاجة القبيلة .. (انج بنبضك وامنح أناشيدك لبريق التيجان ) .. يهمس خوفها المتدثر في …

  • 31 ديسمبر

    مصطفى سعيد : قصائد نانو

      • منذ مدة دعا الشاعر العراقي المخضرم أسعد الجبوري بعض الشعراء في دمشق لاطلاق مشروع شعري يسمى بقصائد النانو التي تكون فيها القصائد مكثفة للغاية ولا تتعدى القصيدة أكثر من 6 إلى 7 كلمات, وقتها كان لدي مشروع لم أتجرأ على طرحه وفيه القصيدة لا تتعدى 3 كلمات لأني أعدُ حديث العهد بالشعر ومن غير الممكن تبني مثل هذا …

  • 31 ديسمبر

    زيد الشهيد يترجم رواية ((الجواز )) لهيرتا موللر

    صدرت رواية ( الجواز THE PASSPORT ) عن دار تموز في دمشق للكاتبة الالمانية هيرتا موللر الحائزة على جائزة نوبل للآداب للعام 2009، ترجمة الروائي العراقي  زيد الشهيد .. والرواية تحكي معاناة عائلة المانية تعيش في رقعة ارض جغرافية المانية لكنها اقتطعت بعد الحرب وضمت الى رومانيا . هذه العائلة تسعى للحصول على جواز تزور به المانيا موطنها الاصلي . …

  • 26 ديسمبر

    ناظم السعود : الكشف عن تفاصيل سرقة أدبية مخجلة
    رياض النجار يسطو على ضيف الله و (بنات الرياض)!

    السارق الجديد استهان بعقولنا وكرامة الثقافة وعفة الكلمة علينا أن نفضح المنضوين في فئة ( حواسم الثقافة ) ! إشارة : ونحن ننشر هذه المقالة المهمة للأخ الأستاذ ناظم السعود ، لا يسع أسرة الموقع إلا أن تحيي هذا المثقف العراقي الغيور ؛ السوط المسلّط منذ عقود على رؤوس المزوّرين والطفيلين والدجّالين الذين صاروا ينشرون سمومهم في جسد الثقافة العراقية …

  • 26 ديسمبر

    مهدي شاكر العبيدي : (معلقة بغداد) قصيدة طويلة للشاعر عبد الأمير الحُصَيري

      مقدِّمة : ــــــــــ نـُشِرَتْ هذه المقالة في مجلة ( العلوم ) البيروتية المحتجبة اليوم ، بالعدد الثاني من السنة الخامسة عشرة ــ شباط / 1970م ؛ وهي دراسة تحليلية لقصيدةٍ مطولةٍ نسجها الشاعر المشاكس والمعترض على زمانه : عبد الأمير الحُصَيري ، عام 1962م ، بمناسبة احتفال السلطات الحكوميَّة التي كانتْ قائمة عهد ذاك بذكرى تأسيس بغداد وتمجيد ذكرى …

  • 26 ديسمبر

    جابر خليفة جابر : إعترافات كائن .. قراءة

    في روايته (اعترافات كائن) الفائزة بجائزة موقع الروائي عام 2008 والصادرةعن دار التكوين-دمشق-2009/يقدم لنا ابراهيم الغالبي حدثا متكاملا ومغريا للقارىء عبر رواية لا تحتشد بالكثير من الشخصيات ،بل أن الشخصيات الفاعلة التي ترسم مسار الاحداث عبر علاقاتها وتفاعلاتها هي ثلاثة ليس أكثر/ثائر المجدول وزوجته خمائل وصديقه هاشم المقرب من اوساط السلطة قبل التغيير / وعداها لا تؤدي الا ادوارا ثانوية …

  • 26 ديسمبر

    الكتاب الثامن والعشرون للدكتور حسين سرمك حسن : موسوعة النمو النفسي للإنسان

    صدر هذا الاسبوع كتاب (موسوعة النمو النفسي للإنسان : من الرحم حتى سن الثامنة عشرة – دليل تربوي مدعم بمئات الأمثلة والتجارب والبحوث الحديثة للأمهات والآباء ولكل من يتحمل شرف مسؤولية تربية إنسان آخر ) (460 صفحة) للدكتور حسين سرمك حسن . صدر الكتاب وهو الثامن والعشرون للمؤلف عن دار تموز بدمشق. وضع المؤلف على الغلاف الأخير للموسوعة تعريفا بمضمونه …

  • 26 ديسمبر

    أسعد الجبوري : الممحاة؛ نانو: الكهرباء عندما تسقطُ في الحبّ

    على متن الريح دون كيشوت:أريدُ الرحيل من نفسي من هذه المدن. سانشو:هل حدث لك زلزال يستحق هذه الرغبة يا سيدي الدون؟ دون كيشوت:لا يمكن مقارنة ما يحدث الآن بزلازل الطبيعة.لقد وصل الدمار إلى الأرواح يا سانشو! سانشو:هكذا أرى .فأنا مثلك يا سيدي الدون حبيس هذا الظلام الذي بات يضيق علينا. دون كيشوت:ليس أفظع من ظلام النفوس. سانشو:أعرف ذلك يا سيدي …

  • 26 ديسمبر

    زاهر الجيزاني : الشعر الحر.. ملاحظات حول المصطلح والحداثة

    1 “بعدما أنزلوني سمعت الرياح في نواح طويل تسف النخيل والخطى وهي تنأى اذن فالجراح والصليب الذي سمروني عليه طوال الأصيل- لم تمتني وانصت كان العويل يعبر السهل بيني وبين المدينه مثل حبل يشد السفينه وهي تهوي الى القاع كان النواح مثل خيط من النور بين الصباح وبين الدجى في سماء الشتاء الحزينه ثم تغفو على ما تحس المدينه هذا …