أرشيف شهر: ديسمبر 2011

ديسمبر, 2011

  • 16 ديسمبر

    جمعة اللامي : السَقَّاءُ الذي لا يَزالُ في حُلمِهِ الأبيد ” السيرة العربية لمولانا جلال الدين الهاشمي”

    ” أنا مُوجِدُنِي فَي أزَلِيَّتي ، وَتَوْحِيِدي “  (من : “لوح المقالات” ـ  شَمسُ ميسان الْبِشِني )* وفدت على ميسان(1) عندما كنت في السابعة عشرة ، فأخذت اختلف الى سوقها ، لأبيع البطيخ . كانت الناس في حال مَحْلٍ حينها ، فزهدت بحرفتي تلك ، لأن ” البطيخ لأهل البطيخ ” ـ كما يقول شريكي شمس الدين ، فلم اجد …

  • 16 ديسمبر

    شكيب كاظم : عشيق الليدي شاترلي رواية حسية فكرية عانت اسهابا ًوافتعالاً

    يوم عرضت رواية (عشيق الليدي تشاترلي) في المكتبات عندنا، بداية السبعينات في ضمن الادب المترجم، تركت اصداء واسعة لدي القراء والنقاد، الي جانب روايات (البحث عن الزمن الضائع) لمارسيل بروست و(مدام بوفاري) لغوستاف فلوبير و(يوليسيس) لجيمس جويس، وورواية (الغريب) لألبيركامو وكتابات دوس باسوس. وسبب هذه الاصداء، تلك الحسية الواضحة، والبوح الجنسي ورغباته وهو ما كان جديدا علي الحياة الثقافية في …

  • 16 ديسمبر

    فرج ياسين : لو …

    لـــــو لم تكن الصغيرة هدى، ابنة السنوات الخمس، قد قُتلت تلك الليلة، ليلة شن مسلحون هجوماً على مسلحين في شارع مُسَلّح، لكانت قد درجت في أحضان أسرتها، ونمت ويفعت كما كان الله نفسه يريد لها . في سن السابعة تخسر بعض أسنانها، ولكنها ما تلبث أن تُكافأ بدخول المدرسة، وفي سن الثالثة عشرة يتضاعف قلقها الجسدي، ولكنها تربح أنوثتها، بعد …

  • 16 ديسمبر

    طلال سالم الحديثي : أحمد الصافي النجفي في دمشق، برد الشوارع يتآلف مع نثيث القصائد

    ما زلت أذكر أول دخول لاسم الشاعر المرحوم أحمد الصافي النجفي إلي ذاكرتي عن طريق ما كان يرويه أحد أبناء مدينتي الحديثة عنه وهو المحامي والشاعر مخلص عبد اللطيف الحامد الذي درس القانون في الجامعة اللبنانية وارتبط بصداقة مع الشاعر وعايشه سنوات إقامته في لبنان ، ثم توثقت قراءاتي في شعر الشاعر بعد أن نشر صديقي الشاعر والكاتب تركي كاظم …

  • 16 ديسمبر

    حسين سرمك حسن : علي الوردي أول عالم اجتماع عربي وظّف المنهج الفرويدي في البحث الاجتماعي

    ملاحظة : المقالة جزء من مخطوطة كتاب عنوانه “علي الوردي : النهضة والتنوير- مراجعة الدور الريادي الفكري للدكتور علي الوردي” سيصدر بعد وفاة الكاتب إن شاء الله. يمكننا القول إن الدكتور علي الوردي هو أول من طرح أفكار علم النفس بصورة واسعة وشعبية عموما وأفكار التحليل النفسي – الفرويدي تحديدا – خصوصا في العراق ، وقد يكون أول باحث وظف …

  • 16 ديسمبر

    عذاب الركابي : أسئلة ساذجة جدا

    . مافائدةُ كلمةٍ .. حبرُها رمادُ الرّوحِ ، ولا تُزعجُ !!؟ . ما فائدةُ شجرةٍ .. تجتمعُ كلُّ عصافيرِ الدُّنيا في أحشائها .. ولا تُثمرُ !!؟ .ما فائدةُ امرأةٍ .. لا تبني بيتاً لوزياً ، بينَ ذراعيّ رجُلٍ عاشقْ !!؟ .ما فائدةُ سحابةٍ .. تفهمُ في كلّ لغاتِ الوردِ ، ولا تُمطرْ !!؟ . ما فائدةُ وردةٍ .. تسهرُ على …

  • 16 ديسمبر

    فرات إسبر : صباح الخير يا أحزاني

    من  حطب  رغباتي أشعلها بنار الجحيم. يا وجهي يا وجهي أرض أنت، زيَّنَتْها الأنهار فراشات  قلبي من حب إلى حب، تطير. أهش الزمان تهرب  ذكرياتي، كالخراف، تترك روثها على جلدي ! أملس جسدي صقله الحب  على قياسه. صباح الخير يا أحزاني أيتها النجوم المعلقة في صدري . هاهي عربات الموت تمر في الصباح تلملم الأجساد والذكريات وتصنع كفناً للأحلام .

  • 16 ديسمبر

    في رسالة إلى الشاعر هشام القيسي، المبدع فاضل العزاوي مازال على قيد الكتابة

    عزيزي المبدع هشام القيسي أجمل تحياتي شكرا جزيلا على الرسالة، راجيا أن تكون بخير وصحة وعافية وابداع مستمر. صدرت لي قبل حوالي ثلاثة أشهر رواية باللغة الانكليزية بعنوان المسافر وصاحب الخان The Traveler and the Innkeeper تدور بعض أحداثها في كركوك. كما تترجم لي الآن رواية الأسلاف الى الانكليزية، حيث نشر الموقع الأدبي الأميركي المشهور words without borders قسما منها …

  • 16 ديسمبر

    زياد جيوسي : صباحكم أجمل/ بيت لحم إبداع وترنيمة عشق (الحلقة الرابعة)

    صباحكم أجمل؛ صباح آخر للوطن، صباح النسمات المنعشة تهب على نافذتي فتمنحني متعة الصباح وأمل بنهار أجمل. لم أخرج إلى الشارع صباحاً، فقد نمت متعباً مرهقاً بعد يوم عمل متعب، تلاه لحظات حلم خدر جميل. أصحو وعيناي قد غطاها النعاس وبقايا السهر من التفكير وبعض من ثورة نفس وشعور بظلم احتلالي يسيطر على وطني، واحتلال الكنيسة اليونانية لتاريخنا وإرثنا، حين …

  • 16 ديسمبر

    طبعة جديدة لرواية سابع أيام الخلق لعبد الخالق الركابي

    * صدرت عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر الطبعة الرابعة من رائعة الروائي العراقي عبد الخالق الركابي «سابع أيام الخلق» بحلة جديدة وهذه الطبعة منقحة ومتميزة بتجليدها الفني. يقول عنها الناقد العراقي طراد الكبيسي في مقدمة مسهبة يتناول فيها الرواية من جوانبها المختلفة: «في (سابع أيام الخلق) ليس هناك حدث بمعنى الحدث في رواية القرن التاسع عشر مثلا، لذا لا نجد …

  • 13 ديسمبر

    مهدي شاكر العبيدي : أشتات من حياة “محمد شرارة”

    لك أنْ تعدَّه لبنانيا ً وعراقيا ً معا ً , فقد عاش في كلا القطرين ِ الشَّقيقين ِ ردحا ً من الزَّمن , نازلا ً على حكم الضَّرورات والظروف التي حاقتْ بهِ واكتنفته غير  مرَّة , لأنَّ الولادة كانتْ في بنت جبيل من منطقة جبل عامل بلبنان في عام من الأعوام الأوائل للقرن الماضي , ومن ثمَّ نزح إلى النجف …

  • 13 ديسمبر

    عيسى حسن الياسري : جميلة كغريق السراب.. قارة شعرية باذخة

    ” خلل ما .. في هذا العالم موجود .. ألمسه وأراه وأشعر به غامضا ًوواضحا ً كيد ٍ تفكر عن صاحبها وهي تخط القصيدة ………….. “ عندما ظهر الشاعر المارتينيكي ” أيميه سيزير ” وصفه – بريتون – بقوله : ” إن ّظهور أيميه سيزير بالنسبة لي يأخذ أهمية ظهور علامة من علامات الزمن ” وقد لا أكون متحيزا للشاعر …

  • 13 ديسمبر

    رواية نرويجية تثير غضب إسرائيل

    أثارت رواية أطفال نرويجية، تتحدث عن واقع الفلسطينيين ومعاناتهم من ممارسات سلطات الاحتلال الإسرائيلي غضب تل أبيب، التي أجرت اتصالات دبلوماسية للحيلولة دون صدور هذه الرواية. وتتحدث رواية “والدي قبطان”، للكاتب النرويجي هانس هاندرا، عن انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي لحقوق المواطنين الفلسطينيين، وتضعها في قالب قصصي، يُظهر الجنود الإسرائيليين كأشرار يحاصرون الفلسطينيين ويحرمونهم حق الحياة. وذكرت صحيفة “معاريف” الإسرائيلية أن رواية …

  • 13 ديسمبر

    عايدة الربيعي : أسري بي إلى ذكراك

    أطوف، في أفق سماء غابر موجع التمس دفء، عودة  زمن من بحر الذكريات. أطوف، وراحت الأزمنة الضحلة تخبط  العمر بري ٍ ووهن خمول، يمزق ما تبقى من رمق كفن التراب، تستحث خطاي إلى قبل الأمس نحو بارحة قلبك يختلج عبثها  -الخطى – في صدر يستريح بالغفو ورحتُ، أعفر ببقايا حنين شدوك القديم كان قد استبقى  من ماض لنا  جذوة  حزن …

  • 13 ديسمبر

    نزار السلامي* : هشام القيسي .. هكذا أراه**

    لاأدري كيف اكتب عن صديقي الأستاذ هشام القيسي ؟ معرفاً به .. فحتماً من يعرف هذا الأنسان يدرك تمام الأدراك ان لاجدوى من هذه الكتابة ، ومن لايعرفه .. فمهما كتبت لن تصل الصورة التي احاول ايصالها عنه ، ولكن المحاولة حق مشروع لكل محاول . التقيته في المكتبة الفلسطينية منذ سنوات ، وتحديداً أواخر التسعينات من القرن المنصرم .. تأملته …