أرشيف شهر: مايو 2011

مايو, 2011

  • 4 مايو

    شنوار إبراهيم: عبير حبّك

    * إلى أم جان في عيد ميلادها أشتاق إليك حتى وأنت تحلمين بين أحضان سرير عشقي…. أحلم معك أبحر أسافر مع قطارات النظرات محلقا في حدائق الفضاء .. ألتمس شلالات ضفائر شعرك

  • 4 مايو

    إلين كارني هولم*: الصيف الهندي
    ترجمة: ميسون الارياني

    مثل موجة زرقاء عميقة من العاطفة تسللتَ إلى غرفتي حيث أنتظرك بهدوء ككتاب مفتوح.. أتجاوز الأيام الخسارة والألم أتمسك بهذه اللحظة وبلطف أحتوي الصورة ..البطاقة البريديه و مشهد البحر.. قلتَ:”كنت اعرف أنكِ هنا أستطيع تنفسك”   بجهد سأكافحُ لأصلك يا قدري.. لكَ مذاق المحيط و السهول الخضراء وكساحرٌ ستقطف فقاعة صغيرة من شعري ثم كحارسٍ قديم قبّلته الشمس بغتة في …

  • 4 مايو

    رواء الجصاني: صورة العراق في شعر الجواهري

    …والعنوان  اعلاه وسمٌ لاطروحة دكتوراه حازها الدارس احمد الذهب في مفتتح  شهرآب الحالي من جامعة السودان، وشملت تمهيداً عن تاريخ البلاد العراقية وأحوالها الثقافية، وخمسة فصول عن حياة الشاعر العظيم ونشاطاته الثقافية والصحفية… وجاء في ملخص الأطروحة التي حصلت على درجة ممتاز: لقد عاش الجواهري حياة طويلة حافلة بالنضال والإبداع امتدّت على مدى القرن العشرين كله تقريباً. إذ وُلد عام …

  • 4 مايو

    حميد المختار: مرآة حسن متعب الليلة

    رحلة في ذاكرة السردية العراقية  بعد انقطاع طويل عن الكتابة والتواصل وحين كان غارقاً في مقبرته الملونة وهو زمن طويل كان خلاله حسن متعب يعد العدة للعودة من جديد، وحين نضجت ذخيرته وتاججت ثانية وبعد مغادرته المفاجئة لبغداد هو وعائلته ليستقر في القاهرة هناك تفجرت لديه كل مخبوءاته الابداعية وانتجت بعد هذا الانقطاع الطويل رواية (شجرة المر) التي صدرت في …

  • 4 مايو

    رحاب حسين الصائغ: أوراق العاشقة

    تقدم  الأديبة العراقية رحاب حسين الصائغ من خلال كتاباتها صورة لأصدق تعابير الغرق في عالم الأبداع، بمختلف صوره. فهي لا تقيم له حدودا أو تحتجز نفسها خلف أسوار، ولا تخشى أن تخوض غمار تجربة، ولا تهاب التورط في متاهات فكرة.. لهذا السبب، فقارئها يمكنه أن يتوقع منها كل شيء وأي شيء.. ويتجلى ذلك واضحا في “أوراق العاشقة”. يقول الناشر في …

  • 4 مايو

    رياض عبد الواحد: نوبات الحال

    1 –   قد كان لي فيما مضى  كتلة من فراغ وقبيلة من صراخ أسكن شعاب الوجد حاملا شجر السهد في أروقة الأحداق لأنحت تمثال الفرادة كنت معلقا في الأرض بالجنون هذا ما ظنته الناس أفتح سري للأشياء وأسجل رصيد بؤسي بأسمها توغل روحي في زنابق الوجع فأدخل أزمنة تزهر وتمسك جمرة الذبول

  • 4 مايو

    فليحة حسن: شوارعنا وتكريس الحزن

    وأنت تتجول في الشوارع  الرئيسية أو الفرعية  من مدن العراق على حد سواء تصادفك ظاهرة غريبة استحدثت بعد عام  ألفين وثلاثة هذه الظاهرة متمثلة بتعليق صور الراحلين فيها،   فلا يكاد يخلو عمود في شارع من صورة قد تم تعليقها فيه  حتى باتت  تترأى  للسائرين وكأنها  شواهد قبور،  فقبل هذا العام كان أهالي  الشهداء والموتى يكتفون بتعليق يافطات سود تخط عليها …

  • 4 مايو

    حسين سرمك حسن: رسالة في محاسن الخيانة*

    *تحليل رواية ” المسافة ” للمبدع الراحل ” يوسف الصائغ ”   «الخائن لمرّة واحدة، خائن لكلّ المرّات»                                   – قول مأثور – «إنّي لأعجب كيف يمكن أن يخون الخائنون أيخون إنسان بلاده إن خان معنى أن يكون فكيف يمكن أن يكون؟»                              «بدر شاكر السيّاب» «لقد خنت، ولن يفهم الخائن إلاّ بطل»                                 بطل رواية «المسافة» «… كلاّ، …

  • 4 مايو

    باكورة اصدارات مؤسسة المثقف العربي: تجليات الحنين في تكريم الشاعر يحيى السماوي

    مؤسسة المثقف العربي تزف لكم بشرى صدور باكورة اصداراتها، كتاب: تجليات الحنين في تكريم الشاعر يحيى السماوي. والكتاب الذي صدر بجزأين كبيرين ضم اعمال ملف تكريم الشاعر، الذي شارك فيه نخبة من الادباء والكتاب من السيدات والسادة. وقد كتب الدكتور حسين سرمك مشكورا تعريفا بالكتب اليكم نصه:  “تجليات الحنين- في تكريم الشاعر يحيى السماوي” هو عنوان الكتاب الجديد الذي  صدر …

  • 2 مايو

    زيد الحلي: شفيق مهدي يبحث في زمن المسرح ؛ السينما والتلفزيون لم تعطلا خشبات المسارح!

    دوماً أشاهده يطالع باهتمام  ” بروفة ” كتاب جديد له  ،  مصححا ، ومضيفاً ، حتى خيّل ليّ ان أمنيته كانت ان يصبح مؤلفاً او كاتباً او صحفياً ، ورغم اهتمامه بالمسرح وهو اختصاصه الأكاديمي ، إلا إن انشغاله الأبرز هو عالم الطفولة من منظور فلسفي وإنساني وثقافي من واقع المجتمع سيما العراقي ، وله في هذا المجال نشاطات وأبحاث …

  • 2 مايو

    عبدالرزاق الربيعي :بلقيس ملحم.. سلة أوجاع الأرض*

    وأنا أطالع  قصص بلقيس الملحم خيل لي انني أقرأ فصول رواية عراقية الوجع , لقد حملت القاصة بلقيس بيديها سلة أوجاع هذه الأرض التي انتمت اليها في الروح والعاطفة وكم دهشت عندما علمت منها ان انتماءها للعراق لا يتعدى هذه المشاركة الوجدانية بالظروف التي يمر بها هذا البلد الجريح فهي ليست عراقية الا بالوجدان والروح والقلب لذا نزفت من قلبها …

  • 2 مايو

    لمياء الآلوسي: منذ قيام الوجد

    لم تعد تتذكر كيف التقوا جميعا في ذلك البيت القديم بغرفه الكثيرة، وأبوابه الموزعة على معظم جدرانه، فتداخلت ، وانفتحت الواحدة على الأخرى، لتطل جميعها على باحة واسعة، سقفت ذات يوم لتصبح صالة تتسع لتلك الولائم التي يدعى إليها كل سكان الحي، الأغنياء والفقراء، الرجال والنساء .  وبقي على مر السنين يعج بالحياة، أجيال مرت، وأخرى رحلت، زيجات أثمرت شباباً …

  • 2 مايو

    سلام الشماع:من يوميات ثورة العراق.. سجّلوا في دفاتركم

    1 سجلوا في دفاتركم رجاءً: اقرأوا سورة الفاتحة معي جميعاً على الأم العراقية التي قضت في ساحة التحرير وهي تحمل صورة ولدها السجين. مثل حب هذه الأم لولدها ينبغي أن يكون حبنا للعراق لكي نستطيع أن نخلصه من الطاغوت الأمريكي، وممن جاء بهم ليدمروا العراق ويخربوه ويمزقوا النسيج الاجتماعي لشعبه. ولَتراب نعل هذه الأم أشرف وأطهر وأنظف وأجلّ وأكثر احتراماً …

  • 2 مايو

    حسين سرمك حسن : “محمد سعيد الصكار” مسرحيا : يا غريب أذكر هلك

    ضم كتاب ( محنة محمود الشاهد – نصوص مسرحية )* للمبدع محمد سعيد الصكار أربعة نصوص مسرحية هي : – محنة محمود الشاهد – يا غريب اذكر هلك – سهرة كأس عراقية – داس طاولي والنص الأول مكتوب باللغة العربية الفصحى ، أما النصوص الثلاثة الباقية فهي مكتوبة باللغة العراقية العامية ، بأسلوب محبب يشعرك بإلفة شديدة مع شخوص المسرحيات …

  • 2 مايو

    رسمية محيبس زاير: قصيدة نافذة

    في زاوية شاهقة من الفضاء المتسع  تشرق نافذة  بسعة ضحكة طفل  تحجبها حينا  جناح الحمامة  التيتدفن راسها في الغيوم  تشع حينا بالضوء  فينتبه الركن المعتم من العالم  ويحاول عبثا اعتقال الضوء  والغاء الناذفذة  النافذة التي تستحم بالموسيقى  تشهد انقلاب الفصول تحجبها حينا الستائر وتجاهد نسمة لالغاء