تابعنا على فيسبوك وتويتر

البــــوّاب تأمّلها مليّا فانتابته رعدة بكاء.. قالت: ما يبكيك؟ قال: نظرت في جمالك فوجدته آية من الحسن.. ونظرت في أفعالك فوجدتك من حصب جهنّم !! ********** لعبة الرّيـــح رأيت في ما يرى النّائم، إمام مسجدنا عاري السّوءة.. يركض في العراء المذموم وراء قارورة ماء تجري بها الرّيح.. كلّما همّ بها فلتت من بين يديه كطائر […]

القلم هذه المرة لم يتلُ مدير المدرسة اسمه عند الاصطفاف الصباحي كطالب متفوق ،وإنما اسم طالب آخر كان قد عثر على قلم حبر وسلمه إلى الإدارة ،وأثنى على أمانته وكرمه بهدية ثمينة … دفعته الغيرة لأن يمضي وقته أثناء الاستراحات ممشطا الأرض عله يعثر على قلم سقط من أحد الطلاب فيسلمه إلى الإدارة ، ولكن […]

المترجمة مرت عشر دقائق وهو يسأل عن محطة القطار ،ولكن لا أحد يعرف الإنكليزية .النساء ابتعدن عنه لاعتقادهن بأنه يعاكسهن . والرجال اعتقدوا بأنه متسول.. الفتاة الوحيدة التي صادف أنها تعرف الإنكليزية، اعتذرت قائلة :(لا أعرف طريقها ،فلست من هذه المدينة).ثم مضت في سبيلها .. اعتراه اليأس ثم فجأة هرول خلفها واستوقفها ثانية قائلا:(بإمكانك أن […]

إيفل كنت مستغرقا في النظر إلى بانوراما باريس من على برج إيفل وسحر ذلك التناغم بين المساحات الخضراء والأشكال الهندسية ذات اللون الأبيض ونهر السين بالتواءاته الأفعوانية ، عندما طلبت مني عائلة نيوزلندية من ثلاثة أفراد ،التقاط صورة لهم ، ففعلت . وبعد هبوطي للأسفل ، طلبت مني عائلة عراقية من سبعة أفراد التقاط صورة […]

وفـــاء في ذلك اليوم المطير، أحس بإحباط شديد وهو يهرب من البيت، تحت قرع المطالبات الكثيرة المنهالة على رأسه كوقع قطرات المطر أو الحالوب.. التجأ الى حانة منزوية طالما ارتادها للقاء صديق قديم، كان قد شاطره النضال المسلح في الجبال ضد السلطة الغاشمة. قبَّـله كالمعتاد بحب وشوق، قبل ان يجلس الى مائدته ويشاطره الشراب.. ولما […]

الوافد جذف زورقه مسرعا في طريق عودته من قلب الهور حيث اصطاد عدة سمكات ، فزوجته التي تركها في حالة المخاض لا بد وأن تكون قد وضعت . كان كل شيء قد جُهِّزَ للوافد الجديد ، المهد المصنوع من شرائح القصب ،الفراش المحشو بالصوف، والقماط الأبيض الذي تم شراءه من المدينة قبل شهر، ولم يتبق […]

الأقدار ظُهْر هذا اليوم توفي جارنا المسن . كان رجلا دمثا ، ودودا، أمضى حياته في عمل الخير والبر. بعده بربع ساعة دهست سيارة مسرعة حفيده الذي تسلل إلى الشارع بينما كان أهله منشغلين بتوديع الجد ، فتوفي . كانت تلك خطواته الأولى . الجنة انطلق بسيارته المفخخة وأمام عينيه تتمثل الحور العين. هل هن […]

شهريار نفر الدم في عروق شهريار وهو يرى السياف يعتلي شهرزاد وهما يطلقان تأوهات النشوة بأنفاس متقطعة . فسحب خنجره الصغير ذا المقبض الذهبي المرصع بياقوت أزرق وهجم عليهما. لكن السياف عالجه بضربة قوية من سيفه الحاد وقده إلى نصفين .. عندما علم الوزراء والخدم بمصرع سيدهم تنفسوا الصعداء.. البلبل كانت ثمار السدرة الباسقة في […]

مناسبة اردف شعره الأشقر الى الخلف .. وهو يتابع أطفالا يمسكون خيوط طائراتهم الورقية الجميلة، التي تثقل بذيول مختلفة من ورق دفاتر المدرسة، وهم يتبارون من فوق سطوح منازلهم، للتحليق الى أعلى ارتفاع او لمقاومة الطائرة للريح، وتماحك خيوط الطائرات في الجو التي يدهنها البعض بعجينة الزجاج الناعم أو المطحون.. ويتعالى صراخهم ابتهاجا مع افتكاك […]

الموهبة كانت مناطق الضوء والظل وتدرجات الألوان في رسومه ، تشي بموهبة مبكرة ،إذ لم يتجاوز عمره العاشرة .. وكان يلقى التشجيع والدعم من معلم الفنية السابق .. لكن المعلم الجديد الذي طلب منهم رسم منظر طبيعي كواجب بيتي ، صفعه على خده وهو يؤنبه قائلا :(لاتدع الآخرين يرسمون لك). ومن حينها ما عاد يرسم […]

الليلة الثانية بعد الألف تلك الليلة لم يشرب شهريار كأسه الأخيرة ..فقد كان الشك يراوده .ومع بزوغ الصباح تظاهر بالنوم. فشاهد شهرزاد وهي تتسلل بهدوء لترتمي بين أحضان السيّاف . المصري لم يترك والدي مناسبة إلا وامتدح فيها أمامي، تدين وأخلاق الشاب المصري الذي يساعده في متجره ، بقصد تقريعي . وكان ذلك يؤلمني لأني […]

الانتحاري المرة الوحيدة التي رأيت فيها عيني والدي تدمعان، كانت عند مشاهدته مقتل الطفل الفلسطيني (محمد الدرة)، برصاص الجنود الصهاينة .والدي الشحيح العواطف ،لم يتخيل أن يلقى حتفه في يوم ما، إثر تفجير سيارة مفخخة يقودها انتحاري فلسطيني . تعددت الأسباب قُتل صديقي برصاصة اخترقت كبده، أطلقها مسلحون صوب محل بيع المشروبات الكحولية الذي توقف […]

ذهبت أمي إلى السوق تاركة شقيقي ذا العامين في عهدتي .. كان ينام كملاك جميل ، وكنت أنا أروح له بقطعة من الورق المقوى لأن الكهرباء انقطعت، حينما سمعت دوي انفجار آت من مكان بعيد .. فز قليلا بشكل لا إرادي، نظر إلي وانفرج ثغره الصغير عن ابتسامة تعبر عن كل ما في العالم من […]

-1- شخصت عيناها إلى وجهه الذي تعليه الرزانة والرصانة غير المعهودة … واستمع باهتمام وشغف إلى حديثه في الشؤون الثقافية وتحليلاته ورؤاه النقدية، وتابعه وهو يصب جام غضبه على هذا وذاك من الأسماء والاتجاهات الثقافية. وكان حديثه موسوعياَ شاملا قدر ما سمح به وقت الجلسة التي تخللها وقت استراحة مترهل.. ومرطبات .. في الجلسة التالية […]

1.. قبلات يخبرني بأنه يراني في أحلامه كل ليلة، هذا يعني أنه ينام ملء جفونه، وأسهر أنا لا أراه إلا في أحلام يقظتي، أحاول أن أتحايل على النوم، لكنني أفشل، فأترك الفراش وأفتح المسجل.. صوت نجاة الصغيرة ينساب دافئاً (وانا رمشي مذاق النوم وهو عيونه تشبع نوم) لكنني لا أدعو علي حبيبي مثلما تفعل نجاة […]