الرئيسية » نصوص » قصة قصيرة

قصة قصيرة

الوالي
بقلم د ميسون حنا /الأردن

الوالي يقلم د ميسون حنا /الأردن 1 قال الوالي لخليفته: اعلم أيها الشاب أنك لو بسطت يدك للناس تسلقوا على كتفيك . أمّا لو هززت قبضتك في وجوههم مهددا ، متوعدا، ساخطا، ركعوا تحت قدميك . قال هذا وانسحب مفسحا مكانه لخليفته الذي استوى جالسا بثقة وخيلاء. بعد مدة من الزمن راودت الوالي القديم رغبة في زيارة الوالي الجديد ليستطلع …

أكمل القراءة »

عبدالحسين رشيد العبيدي : مستمسكات شخصية

مستمسكات شخصية عبدالحسين رشيد العبيدي /بابل لستُ نادما على انقيادي لهذا الدافع الآني, لكن لا سبيل للحيلولة دون ذلك . ….انها ليست حركة بطولية . جمعت كدسا من الأحذية وأزحتها قرب الرصيف .أحذية متنوعة بأحجام مختلفة . أحذية نسائية و رجالية , أحذية أطفال . أحذية جديدة و عتيقة باليه . أحذية بماركات متنوعة . يراودني إحساس ماحق بتحولها لذكرى …

أكمل القراءة »

آمنة بريري : الشرط

الشرط ـ سئمت حياتي . بهذه الكلمة كان يفتتح كلّ صباح .صحيح هو لم يبد تمرّدا أو عصيانا لخالقه ،فيبدأ يومه دائما بصلاة الفجر في وقتها ،ثمّ ينطلق إلى أشغاله في انصياع ،لكن تلك العبارة كانت ما يبدأ به نهاره دائما وذلك منذ فترة طويلة . كان يحسّ أنّه إنسان منكوب ،فالحظّ يعاكسه والقدر يرفض تحقيق أحلامه .إنّه لا يعيش …

أكمل القراءة »

الوجيه
بقلم د ميسون حنا /الأردن

الوجيه بقلم د ميسون حنا /الأردن اشتعل القنديل المعلق على شجرة في الطريق العام، أمر بإشعاله شيخ البلد لتستنير الناس في طريق أوبتهم من نهار مضن قضوه في أعمالهم المختلفة . قال رجل عندما لمح القنديل : شيخ البلد عطوف إذ يأمر بإنارة الطريق لئلا يعثر أحدهم أو يصاب بأذى في الليل الحالك . قال آخر: المهم زيت القنديل الذي …

أكمل القراءة »

طالب فراس : سوزي

في سوق البالات وقف هيمن ينادي بأعلى صوته (تخفيضات…الحاجه بربع( … في أقصى سوق البالات مكومةً بضاعته على الأرض ، لم يكن غريباً على السوق ، حفظ تفاصيل حياة طويلة في البيع و الشراء ، من أول سنة وصلت فيها البالات الى السوق يدفعه حلم واحد ، أن يكون له بيت وزوجة ، لكن الأسباب عديدة كان عمله لا يعود …

أكمل القراءة »

وهم بقلم
د ميسون حنا/الأردن

وهم بقلم د ميسون حنا/الأردن الإنسان بطبيعته يرفض الموت، في الحقيقة إن معركتنا مع الموت معركة خاسرة ، فالموت حقيقة لا حياد عنها ، ولكننا بلا وعينا نحارب الموت فنتمسك بالبعيد الموغل بالقدم … نعشق الآثار ونسعى لاكتشاف حقيقة الماضي ، ونبحث وننقب … هذه كلها إشارات نتحدى بها الموت . الإنسان بعد موته يتحول إلى ذكرى سرعان ما تخبو …

أكمل القراءة »

جابرخمدن : مذاق الكهرباء

مذاق الكهرباء في المستشفى أحاط به الأهل، تحلقوا حول السرير. وجهه مغطى بالشاش الأبيض، يرقد فوق الشرشف الأبيض، يلتحف بالأبيض. الممرضات ، الأطباء يرفلون في الأبيض. غادرته بقية الألوان، زرقة السماء، البحر اللازوردي، وحتى الأخضر، لون النخيل وأشجار البساتين التي تقطعت رجلاه العاريتين في دروبها. الأم تنظر إليه وهو صامت، كلا، لم يكن صامتا ، غير أن قناع الأكسجين كان …

أكمل القراءة »

علي السباعي : لُعبةُ الجُنُود . . . الهاوتزر ( d-30 )

نص: لُعبةُ الجُنُود . . . الهاوتزر ( d-30 ) علي السباعي أعيشُ في حَواري وأزقةِ مدينتي الجَنوبيةِ الفقيرةِ الصغيرةِ العراقيةِ العريقةِ شرقَ أور تُدعى الناصرية، كانت الحربُ العراقيةُ – الكرديةُ الثانيةُ عام ألفٍ وتسعمائةٍ وخمسٍ وسبعين للميلادِ في أوجِها، كان عُمري حينَها خمسَ سنواتٍ، وآباؤنا وأخوِالُنا، أبناءُ الشعبِ العراقيِّ الواحدِ يُقاتِلُ بعضهم بَعضَاً، تفتحت عيناي على رؤية مدفع الهاوتزر …

أكمل القراءة »

محمد علوان جبر : هذه قصة الجندي الاحتياط ” جفات عبد الحسين ” .. ” بيان البيانات “

هذه قصة الجندي الاحتياط ” جفات عبد الحسين “ ” بيان البيانات “ محمد علوان جبر تعويذة رقمية ، قيل أنها تشبه الارقام التي تكتب في تعاويذ السحرة والمشعوذين ، وقيل أنها ليست ثمانيات اربعة بل طلسم من طلاسم الزمن والعمر والحياة والتفاصيل.. لكن الجندي الايراني في ظهيرة ذلك اليوم ، وقد كمن في زاويته التي يجلس فيها يوميا هو …

أكمل القراءة »

ابو بهاء عبد العظيم النجيماوي : مَزَقْ من ثلاث صور

(مَزَقْ من ثلاث صور) بقلم -ابو بهاء عبد العظيم النجيماوي – كنت أول المستيقظين حين لاح غبش ذلك النهار متزامنا مع الرغاء العنيد لجمل البدوي حين حرن امام القنطرة الضيقة عند باب الحوش المشرع للقادم المتلفع بعباءة الوبر البيضاء والعقال الرفيع مثل كائن قادم من عمق العصور ملوحا بخيزرانته على رقبة الجمل المتردد في الركوع ( خخخخخخخخيع ) فدار الجمل …

أكمل القراءة »

كفاح الزهاوي : آثار من ذكريات الماضي

آثار من ذكريات الماضي كفاح الزهاوي كنا أطفالا صغارا ننام على السطوح المنبسطة لبيوتنا في الصيف ليلا، ونرى النجوم المتناثرة فوقنا في السماء ، تتلألأ ببريقها، مع ضوء القمر. ما ان ارتفعت الشمس في السماء صباحا حتى تفيض وتنشر بحرارتها على سطوح المنازل، فتغرق الوجوه والأجساد. فتدب فيها الحياة، واستيقظ في وهج وردي. اذهب الى المدرسة، وانظم وقت فراغي في …

أكمل القراءة »

صرخ الجميع
ليديا ديفيس
ترجمة: أمجد نجم الزيدي

صرخ الجميع ليديا ديفيس ترجمة: أمجد نجم الزيدي ليس من اليسير العيش في هذا العالم، فالجميع منزعجون من تلك الاشياء الصغيرة التي تجري بصورة خاطئة: أُهين احدهم من قبل اصدقائه؛ او أُهملت اخرى من قبل عائلتها؛ او حوار سيء لأخر مع زوجته او ابنه المراهق. عملت لوقت قصير عندما كنت شابة في مكتب، سيبدأ الناس فيه بالصراخ، قبل موعد الغداء، …

أكمل القراءة »

سفيان توفيق : المهرّج

المهرّج (قصة قصيرة) سفيان توفيق  Sofianbaniamer56@gmail.com لم يبدأ العرض بعد ، لكني رأيت بوجوب ذكر ما سبق صعود عامر الى خشبة المسرح ، فقد اعتمر منذ قليل شعره المستعار الذي احتلت خصلاته الثلاثة الوان قليلة الحياء دائما : الأصفر، الأخضر ، والاحمر . مدّ يده إلى احدى خصل شعره متحسسا اياها ومنزلا لها بسهولة الى امام عينيه ، ثم اعادها …

أكمل القراءة »

قصة قصيرة / القلب الواشي 
تأليف: ادغار آلان بو 
ترجمة: خضير اللامي

قصة قصيرة / القلب الواشي  تأليف: ادغار آلان بو  ترجمة: خضير اللامي حقا! كنت مرهف الاحساس ؛ جد مرهف الاحساس؛ مرهف الاحساس بطريقة مرعبة ،  وما زلت. ولكن هل هذا سبب لاتهامي بالجنون؟! فالمرض قد شحذ احساساتي ــ لم يدمرها أو يبلدها ــ. انما زاد من رهافة حاسة السمع. فانا اسمع كل نأمة ان كانت في السماء أو في الارض …

أكمل القراءة »

كفاح الزهاوي : حكايتي مع شجرة البلوط

حكايتي مع شجرة البلوط كفاح الزهاوي أقبل الخريف فجأة، بعد ان تنحى الربيع عن دورته، وترك بصمته على سطح الأرض، من السحر، والجمال، والماء العذب، وعبق رائحة الأرض، حيث زرع البهجة، والحياة الخضراء، للإنسان، والزهور، والطيور، والعصافير المغردة، و تمتعت الحيوانات البرية، وهي تمرح، وتسرح، في المراعي، و الأدغال، والسهول، بأروع أجوائها. وعلى حين غرة، تجهم وجه الطبيعة، وانهمر المطر …

أكمل القراءة »