تابعنا على فيسبوك وتويتر

الوجع إلى عواد علي يتجه إلينا ، لا تنقصه جمرات توحي لما تريد ، فالماضي يعرف تردد العبارة ويعرف كيف يشهر أوراقه دون أن تهدأ طرقاته . إنه يأمل الإشارة فلم يبق في ذاكرته سوى تكرار يعزف أرقامه . كيف لا نشتعل الآن وفينا جذور الأيام النائية إن هذا الأمر يستقبل نفسه ولا يدري كيف […]

يا أروعَ الشعراءِ في العالَم مثنويات ورباعيات عربية شعر : كريم الأسدي اهداء : الى كل شاعر يحمل قنديل الابداع الوهّاج ويزوّده من وهجِ الضمير واشعاعِ النبلِ والشجاعةِ في المواقف ، في هذا العالَم كله ******* يا أروعَ الشعراءِ في العالَمْ نادِمْ فأِنَّ النجمَ قد نادَمْ ******* نادِم فأِنَّ النجمَ قد نادمَكْ وبريقَ نورِ الكونِ […]

جسد من نار لهب أقصى اللذات داخل قفص يذوب طبافا ذابلات سُحَابَة تدون شهوة الغمام بين الحصى

ميــــلاد خلود الحسناوي ـ بغــداد ميــــلاد شمعة ميلادي انت وانت عيدي كل التقاويم مزقتها الا تقويمك الامنتمي لهجرة ولاميلاد.. كل عام وانت كلي .. كل عام وانت املي . . صباح بغدادي صباحك بكل السلام دار السلام– رعاك الله من كيد اللئــام .. سلام عليكِ ، ولك كل السلام بميلاد المسيح يسود الوئام .. بغدادنـــا […]

2019 صلاح حمه أمين قطارٌ يمضي يتركُ خلفهُ حقائبٌ وذكريات ، جنودٌ يتقاتلون فوق رقعة شطرنج ، قناصٌ لايترك فسحةً مابين الطلقة والضحية ، جثةٌ مجهولة الهوية تركت خلفها ألافٍ مكدسةٍ من السنين الضوئية مابين الحلم و اليقظة وقبراً نُقشت فوق لوحهِ

غيمة من وهم نص / شلال عنوز مَن يُلملمُ نثار عُري غُربتهِ في عواصف دروب الفقد يوقظ فيه إستفاقة نواطير الأمل ؟ قاع المسافات يأكل صحو الخطى أضلاع خيمة الأمنيات قُدّت من قُبل أكلتها سطوة شفرة الضياع سحابة (هارون) ماأمطرت تباشير غيث

سيسيليانو وردة الآكاسيا الحمراء أكد الحبوري سيسيليانو فاسيليدس٬ صبية٬ أو٬ هكذا تكاد! قالوا عنها: فاقدة المناعة… لا٬ إنها عامرة. سيسيليانو زخة جمر٬ سيسيليانو عيون الحكمة.! ــ الآكاسيا الحمراء تبقى وحدها. كانت تتمنى في أعماقها٬ تبقى مع سيسيليانو وهي تموت. ـــ سيسيليانو كما صرح لها بذلك مرار تغادر المنزل حافية. سيسيليانو تنتظر أن يكتب لحنها المستعار […]

اياكم أن تأتوا جبار عودة الخطاط أنتم يا من لم تولدوا بعد عيشوا لحظات هانئة في عدمكم الجميل قبل أن نرتكب بحقكم خطيئتنا بل جريمتنا الكبرى قبل أن تحولنا لعنة الفياگرا الى مسدس كاتم للصمت ونطلق في لحظة مجنونة طلقتنا غير الرحيمة طلقتنا التي تأتيكم غدرا و تسحب عدمكم الهاديء من ياقته

“يحدثُ دوماً.. “ باهرة محمد عبد اللطيف* أضواءٌ مجنونةٌ تتخطّفُ القلوبَ المثقلةَ بالأحداث وصخبٌ يتماهى بمجونٍ مع بهجةِ الموسيقى. محتفلونَ بسحناتٍ متباينةٍ يغتصبونَ لحظاتِ فرحٍ أخيرة من تقويمِ العام وشيئاً من أملٍ يدّخرونُهُ لقادمِ الأيام. راقصون يدورونُ بخفةٍ على أقدامٍ من ورقٍ تتطايرُ تحتَ وقعِها الذكرياتُ والأخطاء.. …

ترجمة الدكتور زهير ياسين شليبه سورين أولريك تومسِن، وُلد عام 1956 Søren Ulrik Thomsen, ” أن يكون المرء شاعرًا يعني الاعتراف بأن الأشياء التي لا يمكن وصفها فحسب تستحق كتابتها والوحيدة في الوقت نفسه، التي يمكن وصفها ولهذا يجب أن تُكتب، يعني ُ تكتب شعرًا . من كتاب ” ضوئي يحترق، تأطيرُ شعريةٍ جديدةٍ، 1958. […]

قصيدتي الان .. نص مشترك للشاعرين: ركن الدين يونس و محمد بدر الدين البدري النصُّ حاضرٌ ومعتمٌ بعضَ الشيء النصُّ غائبٌ وشائكٌ و … أنتِ بعيدة النصُّ مراوغ مثل كلماتك وأنا غائب عن اللحظة لذا أقترح عليك أن تنتظريني عند أعتاب العام المقبل لندون معا بعض ابتهالاتنا و .. أوهامنا.. + + +

ترجمة الدكتور زهير ياسين شليبه دان تورَيل ظاهرة أدبية دنمركية إستمرت حتى آخر يوم في حياته! دان ُتورَيل 1946- 1993 Dan Turell العملُ بالتأكيد نُبلٌ لكن النبيل لا يعمل إطلاقا دان توريل ظاهرة في الأدب الدنماركي، أصدر 78 كتابًا في أنواع أدبية مختلفة وغالبا ما كانت متنوعة ومختلطة في نفس الكتاب مثل الشعر والنثر والمونتاجات إضافة […]

أجراسُ الميلادِ تعالَ أيُّها السَّحابُ العتيدُ ، نرسمْ (هللوليا ) على وجنةِ الشَّمسِ، ونرتِّلْ لطفلِ المجدِ بخشوعٍ ، أقبلْ نخيلاً نطوِ سنينَ القحطِ الطويلةِ، ونقرعْ أجراسَ الميلادِ في آذانِ الغافلين، انهمرْ زمرداً نعلِ أبراجَ الجمالِ في كنائسِ المقهورينَ والفقراء ، تعالَ عاشقاً نفرشْ أفئدتنا للأرواح البائسةِ ، ندثِّرها بلحافِ بالحبِّ ، ونوقدْ كانونَ الفرحِ للطفولةِ […]

غرور ألداء حنان جميل حنا كم سخرت منا الحياة ! حين ينهش الألم بأنيابه الثقيلة أجسادنا بوخزه الخبيث نتجرع كأسه يتلصص خلف الستائر الصيفية يتخفى بجبنه وفِي مفترق الطرق ينتظر بمكره ليقتنص لحظات الفرح بتمعن يتأهب لترحي هازئا ببراعم ربيعي يفتك بها بعد حين عاتيا عنيفا يدعوا بخبث هيمنة الرياح ليكسر وفرة السنابل

عند بوابة المساء أذكر فيها وأعتني بأغانيها طوال الوقت أتعقب أحلامي من دون حرف أستفيق ومن دون باب أتوسل بأوهامي فيها يتزن الانتظار ومنها يسيل ماء الدار .