تابعنا على فيسبوك وتويتر

الصمت يأتي من شدة الأنتقاء إشبيليا الجبوري عن الفرنسية أكد الجبوري إلى الكادحة سنية أم حسن   ” سنية أم حسن” من الغورية*٬ كادحة ذا الحزن الارميني٬ نعاس تزين رزقها من عربة الفول المدمس٬ العربة الخشبية يدوية٬ يكسو جوانبها

(28) كن وحيد وحدتك لتكن أنت أنت ..كن وحدك لتكون أجنحتك لك وحدك ومن صنع مهارة وحدتك وصياغتها . تقصدك الحدائق لتقيم صلاة جماعية بين يديك، لا تكترث ..أقصد الأسواق وتنقل بين الندافين – الوراقين – الصنّاع – بائعات الريف الندي بخضرواته على بسطات ِ من سعف نصف يابس ، تأمل منشار النجّار وما يتضوع […]

قصائدنا خلود الحسناوي- بغداد قصائدنا.. قضية ، قصائدنا، زهرية من  عاج.. زهرة بلاستك، بلا عطر لونها باهت .. صُنِعَت من بقايا رماد قديم .. رماد مدافع الحروب ..  ورماد أجساد البؤساء.. قصائدنا ،  كامرأةٍ تهواها النفوس ولم يسألها احد لمن تهوى؟

أزرعُ شغفكَ في حقولي  __________________ نيسانُ وأنتَ أميرانِ عاشقان   أينَ غيومكَ ياوعدي ؟! عادَ نيسانُ لأنثاهُ عاشقاً طربا وغابت نجومكَ عن عيوني   سأخبرُ كلَّ الزَّوارقِ على سواحلكَ أنَّي مازلتُ أنتظرُ مزن اللقاءِ وأنَّي مازلتُ أزرعُ شغفكَ في حقولي  سأشفقُ على بناتِ أشواقي أصلِّي لخلاصهنَّ وأهدِّئ الثورةَ في أحداقي

سيدة الدموع عصمت شاهين دوسكي سيدة الدموع قلبي أكثر وجعا من الدموع إن رقرقت مقلتيك هونا وأصابت خديك وهن الطلوع اصبري إن الصبح آت يمحي الحزن والجوع اصبري إن الخلاص في الأفق بين رحمة رسول وحب يسوع سيدة الدموع هذا الربيع أتى بين يديه أوراق ومشروع صبي في كأس العمر عتقا ثم اكسري الكأس المفزوع […]

هايكو ، سينريو / ميتا فيرس 1 ضربة ضربة عصافير تهجرُ أعشاشها منشار كهربائي 2 متأملاً قمرَ الحصاد بقشةٍ ينكشُ أسنانه 3 في المرآة عينٌ حمراء إشارةٌ ضوئية

قصيدة من ثلاث زوايا مشاركتي في أمسية منتدى أديبات البصرة 3/4/ 2019 مقداد مسعود (1) كان الموت ُ بِلا جثث ٍ لأن بغداد يومَها جثة ٌ معطرة ُ العيارون والشطار ُ

لسجين الطليق : أمير كاظميّ الغيظ بلقيس خالد مفتاح أمسية منتدى أديبات البصرة 3/4/ 2019 هو مِن سلالةِ حقٍّ يرفضُ التجزئة َ ولهذه السلالة سلالمها الذوقية الرحيبة المشيّدة من صروح مشكاة شجرة الرؤى النورانية . (السجن ُ أحب ُ إلي….) هذا ما يقوله يوسف الصديّق، وما يقول الأنبياء والعرفانيون والثوار

قصيدة “الآخر” الشاعر التونسي: حافظ محفوظ (1) ابتدعْ الآنَ سماءَكَ زيّنْهَا بهلالٍ طفلٍ وأرسُمْ غيمتك الحُبلَى. ها تتشابكُ موسِيقى تصعدُ من تاريخك موّالاً مَوّالاً وتزيّنُ أفقكَ. اُدْخُلْ هذا البيتَ الجاثي قربكَ وأعدَّ طعامَكَ ممتلئًا بالغبطةِ. الآنَ تعوُدُ فُهُودُ الحبّ إليكَ من الصّيد الشتويّ. يعودُ غبَارٌ كنتَ تودّعُه وقتئذٍ. هلْ تذكرُ سيّدةً جرّحهَا الشّوقُ إليكَ؟ ونظْرتُها؟

في نصوص قصائدي في نصوص قصائدي التي لا اكتبها الا على الورق الشفاف ليس لها بند منصوص عليه في دستور الشعراء ولا الانذارات المكتوبة على علب السجائر واذا قمت بزيارة مجاملة لاحد البحور الشعرية فستأكل الطير من راسي الاسراء ليلا والدخول من ابواب متفرقة

سيرَةُ الطّين واسائِلَتي عنْ ماضٍ وَلّى وسُؤالٍ منْ أنْتَ ؟ ذاتَ أيّامٍ مِنْ جوعٍ وَحُزْنٍ في التّيهِ ! سَيِّدَتي.. كوني مُهْرَةً جامِحَةَ الأحْلامِ في مَدى حَياتي .. وَمِنَ الماءِ إلى الماءِ في دُموعِ

وشيءٌ من سردٍ قليل* لِمَ لم تمت لغتي إذن؟ فراس حج محمد/ فلسطين (1) هذي الرّؤى شمعة تُضاء على جانبيّ تنامين كلّ ليلةٍ على ساعديَّ وأغفو مثل حلم الأنبياءْ يضحكُ لي وجهكِ في قصص الحبّ الطّويلةِ والمجازُ القصير في القصائدِ ينمو كأسطورةٍ هاربةٍ من كتاب الفلكْ ليستْ “أحبك” كافيةً لتكون رمزْ (2) يحدّق الكلام في […]

(( صورة شخصية قديمة )) يطل من بروا.ه عليه مهندماً يكاد أن يبلغ في اعتداده مناه وماثلاً كالظل في مثوله معتصماً بنظرة تنم عن هواه هذا الذي حاكاه أهو الذي ـ في غفلة ـ غادره ؟ أم هو شخص آخر سواه كم يكدح التحديق فيه علّه يراه

طوبى لك سوريّتي في مدينةِ الوحدةِ سفينةُ عربانٍ تائهةٌ بلا قبطانَ ، تتلاطمُ قي بحر الظلمةِ ، عبثاً تبحثُ عن ميناء سلامٍ يناسمُ أسيادها على بحرِ الشمالِ ، سفينةٌ غابَ نسرها ، وضاعَت بوصلتها ، حضرتْ جسداً في قمةٍ عتيدةٍ ، وغابَ فكرها والروحَ ، تحتسي الجهلَ والكراهيةَ كلَّ صباحٍ ، و يفوحُ منها عفنَ […]

أغريت فيك خيالي أغريتُ فيكِ خيالي فانساب خلف المحال لأنت بعض هموم تفوق أي احتمال وربما بعض وهم قد لا يمر ببالي ماللهوى – إذ تمادى فيكِ إليّ – ومالي لم يبق للحب في قلبي – مذ سها – من مجال لا ترسميني ربيعا على جباه الرمال فقد خشيت البوادي أن تستبيح اغتيالي أسعى إليك […]