شعر

| مصطفى محمد غريب :  التألق في الوجود .

بحثوا طوراً عن معنى الاسماء بحثوا دهراً في الظل ضياء الشمس وجدوا الأقمار توابع مظلمة مهجورة لمسوا امطاراً وثلوجاً تخلق غابات وجدوا جبلاً شاهقْ بين جبالٍ مكتظة بالأشجار وجدوا غاراً، كهفاً من جبسٍ أحمر عاشتْ فيه الانثى من نار وجدوا رجل الاغوار وجدوا آثاراً من عصرٍ اثلمْ  يصطاد الديناصورات ليربي قططاً بريةْ وجدوا رسماً رسموا بحراً ومحيطات غابوا شهراً وشهوراً …

أكمل القراءة »

| مريم لطفي : مواكب الخلود .

ياسوطاًيصرخُ من وجعٍ ببوادٍ تسكنها الوحشة وثكالى شموع تتسامى بمدادِ دموع الأيتام ظمأ يقتات من ظمأ بقرابٍ أرهقها الرمض ورمال الصحراء تأنُّ تُقبّل أقدام الأطهار وتطوف طيورا نائحة لربيعٍ أسفكهُ الغدر ياصوت الله بالملكوت وصلاة نبيّ يتهجد بغاة تأسر بضعتهُ ويلاحقهم سوط أبتر في أرض الله نمت وربت أضرحة فداء وشموخ مواكب للخلدِ تسامت ترنوا لرياضِ الرحمن صوت الاسباط صدىً …

أكمل القراءة »

| كريم الأسدي : قُمْ ، على الطودِ خيّمَ الشهداءُ – مثنويّات ورباعيّات عربية .

اهداء : الى شهداء المقاومة الفلسطينية البواسل وأُمّهاتهم الباسلات ..      قُمْ ، على الطودِ خيّمَ الشهداءُ سالَ منهمْ نبعاً زلالاً وفاءُ    ***   زغردتْ أُمُّهمْ فكانَ الهتافُ  صاعداً في السماءِ نحوَ السماءِ  مازجاً روحَهمْ بِروحِ الفضاءِ  مهرجاناً دعا اليهِ زفافُ    ***   دمعةٌ أُجّلتْ فكانَ النشيدُ  حيثُ زهرُ النجومِ راحتْ تعيدُ      ***   انهمْ …

أكمل القراءة »

| د. م. عبد يونس لافي : حينَ فاضَ الفُرات*.

  لِمَ يا فُراتَ الخيرِ تجري غاضِبًا؟ مهلًا ولا تغضبْ، فإنّا حائرونْ. موجاتُكَ الهَوْجاءُ  تُرْهِبُنا، وإنّا خائفون.     الليلُ داهَمَنا ولا ندري الى أين الرحيلْ، أَإِلى الجبالِ فلا جبالْ! مشلولةٌ أقدامُنا، مكتوفةٌ كلُّ الأيادي، كلُّ شيئٍ عندنا شِبْهُ مُحالْ     خاشِعةٌ أبصارُنا، الوقتُ يسبِقُنا وما زلنا نُكابِرْ صَعْبٌ علينا أن نُغادِرَ…. لا نُخاطرْ     لُطْفًا فُراتَ الخيرِ …

أكمل القراءة »

| بدل رفو : من ادب المهجر – رسالة عتاب الى جدي.

امطرني الناي الحاناً ، يتردد صداها بين جبال الكورد.. آمالاً لعمر جمراته متوقدة .. ناي الحانه عصافير جنة ، تختبأ بين احضان الطفولة .. تغرز عصا الترحال لتضيء مشاهداً من نكهة التراب، وملوحة البحر. تنطلق الألحان فوق الروابي، تستقي من بئر القرية احلام نضال في النخاع.. تتسكع وتراقب الأرض ، لتبرئها جرائم العصر .. فحيح افاع اهلكت عبق الأزاهير .. …

أكمل القراءة »

| محمد الدرقاوي : النرجس على ذاتك مات…

الي تعودين .. في ثياب الفتنة ترفلين وعلى صدرك يرقص السكر لسانك يتغزل الحنين و شفاهك بلورات إغراء الي تعودين وقلبك خيبات عشاق خيوط سهر وبقايا الليالي في الاحداق تجسين نبض الماضي وبغمازة العين تنبشين الأثر كم توسلت !!كم رجوت !! وكم لك وأدت من مولود شر !! كان عنادك طغيان وزر لا ينتهي لك سطر حتى تعودين لأول السطر بلا عقل ،بلا …

أكمل القراءة »

| زياد كامل السامرائي : هو الذي غفا .

أبي … إغفرْ لي ذلكَ العَطَشَ المدفونَ تحتَ وسادةِ الأيّامِ إليكْ وأجِبني – أما زالَ نَبضُ العائلةِ يَدورُ مِنْ حَولِكْ ! أتَضحكُ لو جاءكَ القَمرُ المَريرُ بالآس قَمرٌ عانقَ أجنحَةَ اللّيلِ وغَفا قُربَكْ تلكَ القناديلُ التي جَعَلتْ من قَلبِكَ شاطئَها فنِمتَ ساعةَ صَيفٍ، تحتَ عطَشِ الثِمارِ ودّعتَ فيهِ ظلالَكَ ليسنِدَ بَعدَها ظِلّيَ ظَهرُك لمْ يَخطُرْ ببالي أنّكَ سَتوقِظُ عُمريَ مَرّتين …

أكمل القراءة »

| مريم لطفي : بندقية العراق / مملكة القصب..هايكو .

1 مملكة القصب أطلال نايات حزينة 2 ضفاف عطشى مشاحيف راسية شباك جاثية 3 بندقية العراق* تشكو الرمض أهوار 4 مازال الحزن يأسره أهوار رامضة مالك الحزين 5 بين التغضنات المنفخرة يبحث عن لقيمة طائر الهور 6 عروش خاوية أصواتهم مازلت هنا أطلال 7 نبض يتداعى خصب يتهالك هور قاحل 8 رحل مازالت شباكه على الجرف صيّاد مهاجر 9 تحت …

أكمل القراءة »

| مصطفى معروفي : أيتها الأدغال المسكونة بي .

للبحر الساجي تمتد يدي توقظ فيه لمعان الصحراء فأقرأ طالعه بمساعدة الطير أراه غزالا ينشأ من حجر منفلت يعطي الأبعاد مفاهيم الريح ويخرج من أصبعه يربوع يزعم أن القيظ يلين له، هو الماء يصحح وجهته يشعل أعراس الهجرة في جسد الملح أفاتحه في مسألة الغيب فيرسم فوق يديه مهاة جافلة لم أدر فقد جئت إليه يوماً مَا مرتعشاً لأشي بالغيمة …

أكمل القراءة »

| عصمت شاهين الدوسكي : ترجًلي من عُلاك .

ترجلي من علاك ازرعي وروداً ونرجساً وأشجارا صبي في كؤوس الحيارى ألقاً ، بلسماً يشفي الحيارى اخرجي الفكر من الظلمات دعي العشق بين أفكار وأفكارا ****  ترجلي من علاك عيناك سلبت الألباب نظراتك سهاماً وأسرارا بين صمتك وثورتك لهيباً تزيد في الأعماق نارا في الحياة حرمان وقيود ما أكثر الناس أسوارا دعي غربة الروح تنجلي تشرق الشمس نورا وأقدارا الحب …

أكمل القراءة »

| مقداد مسعود : يقول ويفعل ما يقول .

حين قال لنا أنني مسافرٌ بتوقيت قولهُ تدلت حقيبتان مِن كفيه وأخرى  من كتفه اليمنى ذات عشية ٍ ونحن حول  مائدة العائلة كان يأكلُ بشهية ٍ مفتوحة ٍ سمعناه يقول : نعسان حين ألتفنا .. سمعنا شخيرهُ اتصلتُ .. قبل يومين اخبرني  من  شقلاوة وحين قلتُ له أمك تحتاجك اتصلتْ بيّ أمه لتخبرني أنه وصل البيت واغدق عليها مالا ً …

أكمل القراءة »

| عادل المعيزي : الزقزقات…

الزقزقاتُ دواءُ أرواحٍ مُعلّقَةٍ على قضبانِ هذاك القفصْ الزقزقاتُ.. برغم سونيتاتها السيرُ صارَ إلى الوراء صُورٌ ككثبان القصصْ الزقزقاتُ.. رنينُ ذاكرةٍ مطابقةٍ لأطيافِ العسسْ الزقزقاتُ.. لأنها مثل الدليل على الحقائق تختفي قد تختفي من عالم لا يحتفي إلا بما خلف الجرسْ الزقزقاتُ.. كريش أجنحة الطيور يطول أبعد من طريق يُدركُ العرش الغريب كشهقةٍ رغم المقصْ الزقزقاتُ.. تداعبُ الأرواحَ في أوج …

أكمل القراءة »

| قصي صبحي القيسي : تذكرةٌ للماضي .

حينَ وَقَفتُ ونمتُ  رأيتُ العمرَ يمرُّ سريعاً كقطارٍ مذعورْ..  رُبْعُ القرنِ مضى  والأشجارُ المسكونةُ بِبَراءتِنا تَجترُّ الماضي  تعزفُ صمتاً لايُدرِكُهُ   إلّا مَن يأتي في ثوبِ التبريزيِّ  فيَشربُ نخبَ العشقِ  ويبقى في أفلاكِ الشوقِ يَدُور..  مِن وجهِ النرجسةِ الدافئ يُولَدُ – كانَ – النور..  حينَ هَمَسْتُ: أُحِبُّكِ،  صدحتْ بالترتيل حمائمُ  كانت تُخفي تحتَ جناحيها دفئاً  مخلوقاً قبل ولادتنا  وابتدأتْ  تحتَ سماءِ …

أكمل القراءة »

| بدل رفو : من ادب المهجر / اغنية المهد .. بقايا من عطر الوطن .

بقايا من عطر الوطن ، والحلم القديم.. يزدان رونقاً،جمالاً،حقيقةً، يواكب حنين الروح وفصول الحزن  في حضن العمر… وانت يا وطني في شغاف الروح  شجرة باسقة.. اغصانها تتدلى كقصائد خاني* ونيرودا **!! ***        *** متيم انا بالترحال .. كي لا تتكسر وتتشتت مواويل  شعراء الكورد .. لتبهج قلوب الشعوب .. ولأعبق الأمكنة بعطر تراث الأجداد ،  في ظل تاريخ  ( اكل …

أكمل القراءة »