نصوص

حوارات مع أديب الأطفال المبدع الكبير “طلال حسن” (17)

إشارة: بين وقت وآخر يتحفنا المبدع الكبير “طلال حسن” بنتاج إبداعي جديد في مجال أدب الطفل الذي يتقلص كتّأبه –للأسف- يوما بعد آخر. بعد ثلاثين كتاباً متفرّداً في هذا المجال الضروري جدا والخصب شرّف مبدعنا الكبير أسرة موقع الناقد العراقي أكثر من مرّة بنشر العديد من مخطوطات كتبه الثمينة على صفحات الموقع. وهذه مخطوطة جديدة يخصّ بها الموقع وقرّاءه. . …

أكمل القراءة »

محمد الكريم: ما تجلّى في العتمة (4)

متسول تحت المطر السماء تسكب دموعها التي اكتسبت لون الشفق الذي راح يلوّن المدينة.. هطل المطر مبعثرا مما جعل حركة الناس دائبةً. في السوق بدأ الناس يبحثون عن مأوى لهم.. بينما المجنون المتسول يزداد بهجة زاهيا فرحا بقطرات المطر، يركض بلا وجل فاتحا فمه يستدعي القطرات بالنزول… الظلام يحنط المدينة، والسوق يفرغ من الباعة والمتسوقين، إلا المجنون ظل واقفا ناسيا …

أكمل القراءة »

مقداد مسعود: أعراض جانبية محتملة

كل ما فينا تدركه الأخاديد :إلاّ.. أسماء طفولتنا (*) لا تقصد السرير بقدميك : دع جفنيك تثقلان ليتطوح ظلك على القنفة و تشاهد رسالة أنتوني كوين المدبلجة للعربية… (*) لست وحدك : أنت كلاهما. هو من صيّر الأخطاء : خطوات ٍ هادئة ً وأنت َ راكمتها على العتبة السؤال هنا : من أوصل الخطوات إلى ما تريد أنت وما لا …

أكمل القراءة »

«حضارة الطين تطرق حضارة النار»
من رواية قنابل الثقوب السوداء
بقلمي:ابراهيم امين مؤمن

رسائل حرس حدود الجان للملكين إبليس ومحرز لقد لحظ مخابرات الجانّ للملوك السبعة محاولة تسلُل أحد البشريين إلي عالمهم من البوابة الرئيسة التي يدخل ويخرج منها بنو جنسهم إلى البشر، وأثناء المعاينة، تبيّن لهم أنّ هذا البشريّ يحاول فتح الانطواء المعكوف ليلج البوابة من خلال ثقبٍ ناريّ، ومن أجل أن يصل لهدفه ألقى طعامًا شهيًا لهم فأكلوه، ومع ذلك لم …

أكمل القراءة »

هشام القيسي: تمضي كما تريد

في لحظات غير محددة يضغط عليها بفضائه المملوء يقتفي مساره هنا لا أحد غيرها يمعن في أيامه ولا أحد يدمن في أحلامه ويكرر ربما الشعر فقط وهي في الشعر ما بين أزهار وأسفار تبصر الاختيار وتقسم ، لم يبق عندها سوى عشق يصل الليل بالنهار ويحدث بحريق وبريق . سارت بذكرياتها وحيدة ملتهبة مائزة بارقة مع الأنهار تحمل الحب بلا …

أكمل القراءة »

فاروق مصطفى: عن (حياة) وهي تتصفح كتاب النهر

اغتبط وانا استيقظ في الصباحات التشرينية واستظل بشجرة التين التي تظلل جزءآ من حديقة الدار الخلفية , واحتسي قهوتي مستعيدآ العديد من كلمات ( حياة ) التي ما زالت تدور في مسمعي , تلك الكلمات المخضبة بروائح نجاواها ولهاثاتها المتسارعة وهي تروي لي عن رحلاتها الى نينوى وبغداد , كانت تقول لي ثمة حنين جارف في دمي يدفعني الى زيارة …

أكمل القراءة »

( عيونٌ على جَبْهَةِ الحُلْمِ )
شعر د. وليد العرفي

للمَدِينة وَهْجُ الحريقِ وَلي قَامَةُ المئذنةْ لَسْتُ كَأسَ نبيذٍ لأكْسِرَ بينَ شفاهَكِ يا امرأةً خلفَ خطوَتِها تركتْني رصيفاً أمدُّ الشَّوارع مِنْ أضلعيْ وعُيُونِي عَلىْ جَبْهَةِ الحُلمِ تَمْتَدّ جِئْتُ إلى البحرِ فاجأني البحرُ في شطّ عينيك يصطافُ عاريةً كُنْتِ إلَّا مِن… الشَّهوة … الرَّغبَة …القبلةِ البكر في فصلِ صيْفِ يديكِ صقيعٌ فلا تفْزَعِيْ أنَا إنْ داهَمَ البَرْدُ نَحْلَ يَدَيْكِ سَأوقدُ في …

أكمل القراءة »

في رحاب (سلام كاظم فرج)…
عبد الستار نورعلي

سلاماً، ايُّها القلبُ المُعنّى بذكرِ مواسمِ الماضينَ غنّى * * * * طارتْ حمامةٌ بيضاء من قفص الصدر، وحطَّتْ على ضلعِ العاشقِ، ليزهرِ سلاماً، ويثمرِ كلاماً.. أبيضَ، بين دفتَي كتاب: (وادي السلام) قال لي العرّافُ في الطريق: أنتَ لمْ تقاسمِ الهمومَ، فتبتلي! قلتُ: استئذنُ استفهامَكَ، لأرتاحَ لحظةً على موجةٍ منْ بحرِ ليلةِ عرسِ السلامِ القادم من تلك الأيام التي تداولناها …

أكمل القراءة »

روايات مترجمة: (6) الراكض على حافة البحر
(من الأدب القرغيزي) جنكيز آيتماتوف
ترجمة: د. عباس خلف
قراءة: ناطق خلوصي

اجتهد الدكتور عباس خلف فاخنصر عنوان رواية ” الكلب الأبلق الراكض على حافة البحر ” واكتفي بالعنوان المختزل ” الراكض على حافة البحر ” وهو يترجم هذه الرواية لجنكيز اينماتوف الحائز على جائزة لنين وجائزة الدولة عن مجمل أعماله السردية .تتناول هذه الرواية التي صدرت ترجمتها عن دار الشؤون الثقافية العامة عام 1991 وجاءت في مئة وثلاثين صفحة، موضوعة صراع …

أكمل القراءة »

قصائد من الديوان الشعري (أيروتيكا) للشاعر يانس ريتسوس
ترجمة: جمعة عبدالله

1 – الكثير من الليمون فوق الطاولة على الكراسي في السرير تشع ومضات صفراء تتراقص في جسدكِ الملتهب أحب الليلة ان تمطر ألف ليمون فجأة يتوقف ضوء حارس الغابة على أرنب مبللة اطراف قدميه في حوض الماء . × النص اليوناني : Πλήθος λεμόνια επάνω στο τραπέζι στις καρέκλες στο κρεβάτι κίτρινες λάμψεις τρέχουν το σώμα σου μ’ αρέσει που …

أكمل القراءة »

تَجَلّيات في حضرةِ المُتَنَبّي
سعد جاسم

أوقفتُ المتنبي في ” البابِ الشرقيِّ *” وقلتُ له ُ: – هَلْ رأيتَ الظلاميينَ ينتحلونَ وجوهَ ملائكةٍ ويفخخونَ البلادَ بكيمياءِ الموتِ والفتنةِ الفادحة ؟ وهَلْ رأيتَ البرابرةَ يقضمونَ الوردَ ويَمزّونَ بأكبادِ العصافيرِ ويدوسونَ على أجنحةِ الأطفال وقلوبِ الامهاتِ وفراشاتِ الندى ؟ وهَلْ رأَيتَ المُتظاهرينْ وصبايا وفتيانَ تشرينْ وهُمْ يتساقطونْ كعصفٍ مجنونْ برصاصِ الوحوشِ الحي وكواتمِ وسكاكينِ المُلَثّمينْ والقَتَلةِ المأجورينْ والغُرباءِ …

أكمل القراءة »

أحمد جاسم : جناية الوطن مقداد مسعود

القصيدة المشاركة في تأبين الرفيق الشاعر أحمد جاسم.في الأمسية التأبينية التي أقامتها اللجنة الثقافية في البصرة للحزب الشيوعي العراقي وملتقى جيكور الثقافي في مبنى الحزب الشيوعي في البصرة 4/ 10/ 2020 مقداد مسعود أيها الناس… يا أيُّها الناس… هذا الولدُ المعطّرُ بهدوئهِ مَن أغتاظ منه ُ..؟ ومَن غيّضَ أحلامَه ؟ فارتبك اللحن ُ في شفتيه ِ مَن كان ينادي عليه …

أكمل القراءة »

هشام القيسي: الدرب (إلى فوزي كريم) (6)

ماذا يبغي الشاعر في بوحه ؟ وماذا يخفي في صمته ؟ هذا العطب يبث أوراقه وما عاد يكترث لطقوس غيره ألم يكن تواصله منذ عناصره الأولى بكاء لم يجف ألم يكن ما مر ينفتح على رغبات تهتف أشعت الألم وقد غبت في طرف قصي يعرف فجيعتنا وما تحتوي من نيران تتأبط رؤيتها ، إن الشعر ملء القلب ينزف ويساءل ويعصف …

أكمل القراءة »

مروان ياسين الدليمي: اكتشاف الحب : اوراق من مدونتي الشخصية (ح/17)

لغةٌ مُلغَّزة عبر الهاتف لم تكن الاتصالات عبر الموبايل مؤمَّنة بشكل متواصل مع الاهل في مدينة الموصل،وهذا ما اسقطنا في شرك افكار مختلطة كانت تتناوب علينا فتصيبنا بالعطب،لاننا كنا نعجز عن معرفة ما كان يدركهم خلف استار عزلتهم ،وباتت المكالمة الهاتفية بمثابة دخول غير آمن الى منطقة محفوفة بالمخاطر،وإذا ما كان هنالك اي شخص يجد نفسه مرغما على اجراء اتصال،فلابد …

أكمل القراءة »

حوارات مع أديب الأطفال المبدع الكبير “طلال حسن” (16)

إشارة: بين وقت وآخر يتحفنا المبدع الكبير “طلال حسن” بنتاج إبداعي جديد في مجال أدب الطفل الذي يتقلص كتّأبه –للأسف- يوما بعد آخر. بعد ثلاثين كتاباً متفرّداً في هذا المجال الضروري جدا والخصب شرّف مبدعنا الكبير أسرة موقع الناقد العراقي أكثر من مرّة بنشر العديد من مخطوطات كتبه الثمينة على صفحات الموقع. وهذه مخطوطة جديدة يخصّ بها الموقع وقرّاءه. . …

أكمل القراءة »