نصوص

“عالم الظِّلال “وقصص أخرى قصيرة جدّا
بقلم: حسن سالمي

الوحش يتقدّم العمّال إلى آلة غريبة… تمتصّ رحيق أعمارهم وتحوّله إلى ذهب خالص… وبينما يدخل هذا المعدن النّفيس إلى بطن مالكها، تكون بطون أخرى تلتصق بعظام أصحابها… القدس آه… شرفــــــــــات في عينيه رأيت جثّة حسناء وبقايا حزن… “لا تسألني يا صاح.” ويصمت مليّا ثمّ: “رأيتهما معا…” أرفع بصري إلى كوّة في الزّنزانة. من شرفة القمر يطالعني وجهها الملائكيّ. تباغتني الذّكرى. …

أكمل القراءة »

صلاح حمه أمين: مرايا مهشمة

Salah1325681@gmail.com (16) هاهي لياليك الخاوية تغرسُ سهامها في جسدُكِ الممشوق تبحثين عن أنوثتُكِ بين حروفٍ وقصائد غزل ، تتركين الباب مفتوحاً للرياح فتخرج شهوات الأرض للشوارع في مظاهرة … تضجُ الأزقةِ والشوارع بالقبلات والـــــــــــــــــ …………. ها هي تكتكات ساعتُكِ الجدارية تنهش سنينُكِ تشحن ذكرياتُكِ في أساطيلٍ وتمضي لتفتش عن رمح فارسُكِ الذي تحجر فجسدُكِ المغلول بالسلاسل قد صدأت أقفالهِ فها …

أكمل القراءة »

مرتضى محمد: اضغاث الرؤية

أشكال تهرب من تلك.. التي تتغنى بأنها تحشر الوجوه المعبدة بالمادة، تنزلها، وترفعها، وتحمل فيها أناس شتى، ترميهم صوب البنايات العمودية!!. اجلس قبالة التخطيط، والحدود، وعرّف : اولا : الأرض؟ ثانيا: الناس؟ ثالثا: الأفكار؟ رابعا: المعتقدات؟ خامسا: المطلق؟ مع ملاحظة أن لا يكون.. الأول، والخامس منها!!؟ هامش وكيف يستدل على المطلق والأرض؟؟ الإجابة في الحياة الأخرى!!! ———————————- مرتضى محمد

أكمل القراءة »

النملة ورفيقتها
قصة للأطفال
بقلم د ميسون حنا

قالت نملة لرفيقتها : منذ الصباح ونحن نجوب أرجاء هذا البيت ولا نعثر على شيء من الطعام لننقله إلى مقرنا ٫ ما السبب في رأيك؟ قالت النملة الثانية: لعل صاحب البيت فقير٫ ولا يملك طعاما . قالت الأولى : الفقير يحوز على كسرة خبز٫ ولا بد أن تتناثر هنا أو هناك فتيتة تليق بنا . قالت هذا وضحكت ٫ وعندما …

أكمل القراءة »

إي وَرَبِّي : إِنَّ الأَرضَ بِتِتكَلِّم عَرَبيّ
بغداد الحبيبة/ بقلم: على الجنابي

وَإِنَّهُ لَقَسَمٌ مَسؤولٌ مِن ذُرَى الرُّتَبِ… إِي وَاللهِ يَا (سَيِّدَ مَكاويّ) , إنَّها لا تَتَكَلَّمُ إلّا عَرَبيّ ! عَاشِقٌ أنا لِتَرَنُّمِكَ هذا وَشَدوُكَ أرهَفَني… لَعَلَّكَ يَا (سَيِّدَ) غَرَفتَ فَعَرَفتَ فَذَرَفتَ أَنَّ : (الأرضَ بِتِتكَلِّم عَرَبيّ)؟ فَلَمَّا ذَرَفتَ , أَهَبتَ فَأَهبَبتَ فَأَشهَبتَ فَأَلهَبتَ أَنَّ : (الأرضَ بِتِتكَلِّم عَرَبيّ) فَذَهَبتَ فِي الأَمرِ نَظِيرَ مَذهَبِي ؟ فَمَذهَبي مِثلُكَ قَد زَأَرَ فِي قَعرِ كَربِهِ …

أكمل القراءة »

ألـف هـايـكـو وهـايـكـو (1)
جمال مصطفى
ترجمة لنصوص شاعر الهايكو الياباني إيـسـا (ياتارو كـوبـايـاشـي 1763- 1827)

ثالث أربعة ٍ كبار في الهايكو الياباني الكلاسيكي وهم حسب الترتيب الزمني: باشو، بوسون، ايسا وشيكي. اسمه الحقيقي كوباياشي ياتارو إلا أنه اختار (ايسا) وكتب وعُـرف بهذا الأسم، وايسا باللغة اليابانية تعني (كوبٌ من الشاي). ايسا شاعر جماهيري في اليابان وفي خارجها ايضا ً وهو مقروء على نطـاق واسع. شاعر ترك بعـد موته عشرين ألف هايكو وأعمالا ً في اجناس …

أكمل القراءة »

متتاليات
الى الأديب العربي الكبير Mahmoud -Al -Rajabi
بقلم: فتحي مهذب
ترجمة الشاعر المبدع Isam Zodi

في المدفأة خشخشة الأغصان وقع أقدام الغابة . In the stove Branches trimming are The forest footsteps . *************** مقطوعان جناحاه أدبور أم قلم رصاص . Scythed Are its wings A bee or a pencil . *************** يا للعتمة أمصابيح مضيئة عيون القطط ؟ Oh! Darkness Are they luminous The eyes of Cats . *************** توقف قليلا ريثما أملأ جيوبك …

أكمل القراءة »

د. باسمة محفوض: من كتاب الأميرة

هذه الأميرة… لم تتوَّجْ أميرةً عن عبث… ابتليت بحمل ثقيل فكانت الفاجعة العشقية… زرعت الحب في غير أهله، فجاء الدمار باذخاً كأيام عشقها المغدورة… لكنها لبست حزنها ثوباً مزركش الكلمات وارتدت التعبير تاجاً وأضحت أميرة للكلمة بعدما حاول شذاذ العواطف ومرتزقة القلوب دفنها تحت غبار الجحود… أيا خيبة تعتلي أسوار القلب… أيا ناقوساً للذكرى يدق و يرجع صداه فيصم الآذان… …

أكمل القراءة »

غانم عزيز العقيدي: ســـكان البيوت الأربعة (2)

حـمــد في يوم من أيّام الجمعة من أواخر شهر مايس , وكان أبي والخالة رمزية يقضون أيّام الجمعة عادةً بيننا في بيتنا, وتتفنن الخالة رمزية بإعداد طعام الجمعة المميز، من الأكلات التي يحرص أبي على ان تكون دسمة، ونتناولها بعد عودته المعتادة من كل صلاة جمعة. قرع جرس الباب قبل الظهر بقليل, وخرجت مسرعاً الى الباب الذي كانت نجيمة قد …

أكمل القراءة »

سامية البحري: تأبين على الطريقة ال”سامية”

هكذا يترجل الكبار في زمن مضاد لكل القيم تودع العراق مجموعة من الاعلام تباعا ..في ميادين مختلفة في صمت تام …تمر جنائز الكبار بلا تأبين ولا تفجع … في زمن تكلس المشاعر. .وموت كل الاحاسيس هكذا “تشيأ ” الإنسان في زمن الرقميات الخبيثة لا أحد سيبكي الآخر. ..ولا أحد سيذكرك. .. بعد أن ينتهي دورك في هذه الحياة سوى البعض …

أكمل القراءة »

الى روح الكابتن احمد راضي..
حين همتْ الاذرع لتقلكَ الى مثواك الاخير, خُيّل الينا وكأن القدر يواري جزءاً من طفولتنا معك..
بامان الله ورحمته
ابتسام ابراهيم الاسدي

الى روح الكابتن احمد راضي .. حين همتْ الاذرع لتقلكَ الى مثواك الاخير, خُيّل الينا وكأن القدر يواري جزءاً من طفولتنا معك.. بامان الله ورحمته عند آخر المحطة كان مسـرعاً جداً ولم يـَمنحني الوقـتَ لالتـــقطَ أنفاسي … لأعـيد ترتيب حياتي غـادر مسرعاً هكذا دون وداع …وبلا ابتسامة ** أنا لم ابك قط عند رحيلك .. ولم أبـتسمْ جلست فقط انتـحب …

أكمل القراءة »

سامية البحري: شجرة وعصفور وفأس ومدفأة

شجرة وارفة الظلال يستظل بظلها الهارب من الهجير عصفور يغتسل تحت المطر الغربان …!! تختلس ريشه ..تكسر جناحيه العصفور …!! يحتضن الشجرة بملء عينيه رياح صرصر تسقط أوراق الشجرة فأس لعين يقتلع أغصانها مدفأة قد استوطنها الصقيع تلتهم الأغصان العصفور ملقى على قارعة الورق طفل يقبع عند أبواب مخيلته يبحث عن ريش يغطي جسم العصفور عن ضمادة ترمم جناحيه قط …

أكمل القراءة »

الرسائل الغرامية بين ألبير كامو وماريا كازارس(الرسالة28 )*
ترجمة: سعيد بوخليط

من ماريا إلى ألبير : 13غشت 1948 لا أعرف لِمَا وردت إلى ذهني تلك الفكرة المجنونة المتمثلة في العودة إلى قراءة ماكتبتُه سابقا؟ لايستهويني القيام بذلك أبدا،لاسيما حينما أرغبُ في مراسلتكَ،واليوم، أجهل حقيقة سبب الدافع،وقد داهمتني هذه المسألة. بالتأكيد النتيجة لاتعرف سبيلا للانتظار،لم أمزق كل شيء في الحال كي لاأخلف وعدي بأن أرسل لكَ جل ماكتبتُه، خلال اليوم الذي تطلب …

أكمل القراءة »

عبد الجبار الجبوري: تَحملُنُي إليكِ خَيلُ الأسى

يُدهشُني ليلُكِ المزروعُ برملِ كَلامي،يُميتُني ويحيّيني،ويُعيدُ لِي رميمَ عِظامي،يا شهقةَ حَرفي ودمعةَ صَوتي، وشبقَ هُيامي،يا وجعَ قلبي، وسريرَغرامي،ها أنا أُخيطُ لكِ منْ ثوبِ قَصائدي عباءةً،وأبتني بيتاً من وجَع الرخامِ،وأنحتُ لك من حروفي، تمثالاً من ألأسى،وأجعله قِبلةً لقصائدي ونهاري ،لأحرُفي وأسراري، وأنجُمي وأقماري،كلّها تأوي إليكِ، وتُصلّي بين ناظريكِ، وتهتفُ،ياويحَ قلبي،كمْ أُعللُ قلبي،وأكحّل عينيه،بشمسِ القُرى،وأجلسهُ في بؤبؤعيني ويخذلني،كنت إذا إشتبّكَ الليلُ بالليلِ،والموجُ …

أكمل القراءة »

غانم عزيز العقيدي: ســـكان البيوت الأربعة (1)

الإهــداء الـى الراحلين… أمي وأبي … أعمامي وأخوالي … أولادهم … أصدقائي … خيري العساف … عاكوب الحيالي … الأستاذ أكرم … رحمهم الله غانم العكيدي مقـدمـة كما كانت زقاق المدق، وحي الحسين، والسكرية ، وغيرها من ألأماكن الشعبية والريف المصري الخلاق، إلهاماً لكبار الأدباء المصريين، مثل نجيب محفوظ الذي إستوحى معظم رواياته وشخصياتها وأبطالها من تلك الأماكن, و لم …

أكمل القراءة »