الرئيسية » نصوص » مسرحية

مسرحية

الماء!
محمد نجيب بوجناح*

(على يمين المسرح صهريج كبير وعلى يساره صنبور ماء عمومي. قناوة، عجوز في السبعين، تذرع المسرح حاملة جرة كبيرة نسبيا تملؤها من الصنبور وتفرغها في الصهريج) قناوة: (تحدث نفسها دون أن تتوقف) قلت لهم ألف مرة سأموت وأنا أحمل هذه الجرة التي لم تفارقني منذ ستين سنة. سيجدون جثتي وسط الطريق لا على حافته. (يظهر علي ومريم. يظلان يراقبان قناوة …

أكمل القراءة »

محمد نجيب بوجناح: الأشياء الضائعة (مسرحية في فصل واحد)

الشخوص: – عبد الحميد: في الستين من عمره.متقاعد منذ يوم فقط. – سارة: زوجة عبد الحميد المكان: مكتب عبد الحميد في بيته. رفوف المكتب مرصوصة بالكتب والتحف الصغيرة. عبد الحميد: (يبحث بعصبية في أدراج المكتب) أين القلم..وضعته على المكتب منذ لحظة..من أخذ قلمي. (تدخل سارة وفي يدها أكلة خفيفة) سارة: ماذا هناك؟ لماذا تصرخ كالمجنون؟ عبد الحميد: قلمي. لم أجد …

أكمل القراءة »

نرغب في عبور الجسر “الضفة الأخرى”
قاسم ماضي-ديترويت

مسرحية بطلتها شخصية واحدة ،وهي متظاهرة ، ومسعفة تسهم مع اخواتها واخوانها في التظاهر والمطالبة بحقوق شعبها ، لا يتجاوز عمرها الثلاثين سنة ، وهي تتظاهر في ساحة الخلاني ، أو ساحة التحرير، أوساحة الوثبة ” أو في بقية المحافظات . مرتدية الزي الخاص بالممرضات وتحمل بين يديها أدوات الإسعافات الأولية . اصوات من كل الجهات ، يرافقها اصوات إطلاق …

أكمل القراءة »

فوز مونودراما “سومريون” للفنان العراقي “علي ريسان”
بجائزة نص العرض بإمتياز في مهرجان القاهرة الدولي للموندراما الثالث ٢٠٢٠

إشارة : يسرّ أسرة موقع الناقد العراقي أن تتقدم بآيات التهاني والتبريكات إلى الفنان؛ المخرج والممثل والمؤلف المسرحي العراقي المثابر “علي ريسان” على قوز عرضه المسرحي “سومريون” (مونودراما) بجائزة نص العرض بامتياز من بين 65 عرضا تنافست في مهرجان أيام القاهرة الدولي للموندراما الثالث فبراير ٢٠٢٠ . إضافة إلى ترشيحه لجائزة أفضل ممثل. تحية للفنان علي ريسان. كلمة الفنان علي …

أكمل القراءة »

الرسم بالعهر
مونودراما
عمار نعمه جابر

(لوحة بيضاء كبيرة في عمق المسرح ، الرجل يقف أمام اللوحة ويديه الى الخلف ، نحن نسمع حديثة فقط ، وظهره للجمهور طوال الوقت ، لا نعرف ملامحه مطلقا . تنتشر على جانبية طاولات عليها مجموعة من الفرش ، والالوان ، وأدوات للرسم) الرجل : في العادة ، هكذا تبدأ الحكاية ، لوحة بيضاء ، غير محددة ، ولا تشير …

أكمل القراءة »

د. ميسون حنا: عازف الناي6 اللوحة السادسة والأخيرة

(قرب بلدة ياقوت . ياقوت وبرطوش يسيران جنبا إلى جنب . ياقوت ممسكا نايه ولا يفلتها أثناء هذا المشهد) برطوش : توقف هنا . (يتوقفان) برطوش : (مشيحا بنظره جانبا) ستسير وحدك … أنت قريب من بلدك الآن … ياقوت : أشكر… برطوش ):مقاطعا بحدة) لا تشكرني ، ما فعلت هذا شفقة عليك ، أو رغبة في مساعدتك . ياقوت …

أكمل القراءة »

طلال حسن: السيد والعبد (مسرحية للفتيان)

شخصيات المسرحية ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 1 ـ السيد 2 ـ العبد 3 ـ المرأة ـ انيبا 5 ـ الوصيفة ردهة في بيت السيد ، العبد الوصيفة ترتب الردهة الوصيفة : يبدو أن سيدي ، لم يستيقظ بعد . العبد : هذا ما يبدو . الوصيفة : أظنه سهر البارحة ، حتى ساعة متأخرة من الليل . العبد : إنه السيد ، وهذه …

أكمل القراءة »

ميسون حنا: عازف الناي/اللوحة الخامسة

(بلاد الجان. في الخلاء . حيث الأرض صفحة خضراء. أشجار وأزهار في كل مكان، يدخل جنيان يتحاوران بأسلوب تهريجي مضحك) الجني الأول : ما قولك في هذه الزهرة؟ (يقطف زهرة ويخفيها خلف ظهره) أهي حمراء أم زرقاء؟ الجني الثاني : حمراء. الجني الأول : أخطأت . الجني الثاني : إذن زرقاء. الجني الأول : أخطأت أيضا، فهي صفراء.(يقذفها في وجهه …

أكمل القراءة »

]د. ميسون حنا: عازف الناي4

(كوخ ياقوت بعد منتصف الليل. قنديل مشتعل، معلق في زاوية ما ، يُرى ياقوت جالسا على سريره، مفكرا ، مهموما، نافذة مفتوحة خلف السرير في صدر الكوخ . تطل مزدان من النافذة) مزدان            : ألا زلت مؤرقا؟ ياقوت            : يا مجيب الدعاء  (يلتفت إليها متبرما) عدت ثانية؟! مزدان            : أشفقت عليك ، رأيتك كئيبا ، والحيرة قد غلبتك ، فعدت. …

أكمل القراءة »

عازف الناي3
اللوحة الثالثة
د. ميسون حنا

( قاعة في بيت شيخ البلد، إذ نراه جالسا في الصدر، ويجلس حوله بعض الرجال من وجهاء البلد. يُرى ياقوت واقفا أمام شيخ البلد ) شيخ البلد : تقدم يا ولدي ، لا تخف . (يتقدم ياقوت محتضنا نايه ) شيخ البلد : (مشيرا للناي) تحبها …؟ ياقوت : هي حياتي يا سيدي. شيخ البلد : وماذا تقول لو وجهنا …

أكمل القراءة »

طلال حسن: أنليـــل و ننليــل مسرحية للاطفال (2/2)

المشهد الثاني بيت ننبــار ، قبيـل الغروب ، ننبار وحدها ننبار : عشتار ، أيتها الالهة الرحيمة ، ماذا جنت بنيتي ننليل ؟ كاد عرسها ينقلب عزاء “تنظر عبر النافذة ” آه تأخرت اليوم ايضا ، وقد تبقى كالعادة ، حتى ترى الليل يعود ” تنصت ” لعلها هي ” تنظر ثانية عبر النافذة ” نعم ، انها هي ، …

أكمل القراءة »

طلال حسن: أنليـــل و ننليــل مسرحية للاطفال (2/1)

الفصل الاول المشهد الاول أشجار متفرقة ، يدخل انليل ، يتبعه نسكـو نسكو : مولاي . انليل : (محتجا) نسكو . نسكو : أرجوك ، دعني امض معك انليل : قلت لك ، أريد أن اصطاد وحدي . نسكو : الملك سيشنقني إذا … انليل : لن يعرف ابي ، انك لم تصحبني الى النهر . نسكو : انني اخاف …

أكمل القراءة »

طلال حسن : عقارب الساعة (مسرحية من فصل واحد)

  ظلام ، برق ورعد ، صوت رجل متعب الرجل : عقارب الساعة ، لا تعود مطلقاً ، إلى الوراء . بقعة ضوء ، عيدان يقف تحت المطر الرجل : ” بنفس الصوت المتعب ” عقارب الساعة ، لا تعود مطلقاً ، إلى الوراء . بقعة ضوء ، عيدان يجلس وراء مكتبه عيدان : ” يقلب ساعة بين يديه ” …

أكمل القراءة »

عازف الناي 2
اللوحة الثانية
بقلم د ميسون حنا/الأردن

(نفس المكان . يُسمع صوت عزف رقيق على الناي. يدخل الشيخ الضرير ) الشيخ : انبلج الصباح ما دام ياقوت يعزف، أم هو المساء يا ترى …؟ فياقوت يعزف مساء أيضا … أنّى لضرير مثلي أن يفرق بين الصباح والمساء .(يبتسم) ياقوت هو بصري . (ينصت للعزف) نغمته الآملة تقول أن الوقت صباح … لأقتربن منه إذن . ( يهم …

أكمل القراءة »

عازف الناي
بقلم د ميسون حنا/الأردن (1)

مسرحية سأنشرها على حلقات،عرضت هذه المسرحية ضمن فعاليات مهرجان مسرح الشباب الأردني السابع وفازت بجائزة أفضل نص مسرحي عام 2001 شخصيات المسرحية : ياقوت عازف الناي مزدان /جنية تعشق ياقوت برطوش / جني : أحد عشاق مزدان ميمونة /خطيبة ياقوت مجموعة من الشباب والشابات/ أصدقاء ياقوت فتاتان / من صديقات ميمونة شيخ ضرير شيخ البلد بعض الرجال من وجهاء البلد …

أكمل القراءة »