سينما

عصام الياسري: في الدراما المؤثرة “لديك حياة أمامك” صوفيا لورين من جديد بعد إنقطاع طويل عن العمل السينمائي

الناجية من المحرقة النازية مدام روزا (صوفيا لورين)، التي تعيش مربية أطفال في بلدة ساحلية إيطالية، ترعى صبي الشارع مومو البالغ من العمر 12 عاماً، والذي سرق منها محفظة. يحمي الشخصان بعضهما البعض ويصبحان مرساة لعائلة غير تقليدية بعد مناظرات وتجاذبات مضنية. “لديك حياة أمامك ” Du hast das Leben vor dir، فيلم روائي ايطالي جديد لصوفيا لورين بعد انقطاع طويل …

أكمل القراءة »

شكيب كاظم : قراءة في ذاكرة صحفي وحيداً.. غادرنا الشاهري

لقد كنت أقرأ ما يكتبه المؤرشف العراقي الضليع (وحيد حسن الشاهري)، في جريدة (العراق) أو في مجلة (ألف باء)، فكنت أعجب من هذه الذاكرة الوقادة، التي تحتفظ بصور واضحة لمعالم بغدادية، كرخية، تكاد تطمس من الذاكرة أو الباصرة، غير أن وحيداً الشاهري، كان يقدمها حية واضحة قريبة من ذهن المتلقي، ولَكَم عجبت من هذا الأرشيف الضخم والفخم من المعلومات عن …

أكمل القراءة »

مهند الخيكاني: بين الرواية والفيلم: تحولات الخفّة وهروب الكائن الثقيل

يصدق القول على مثل هذا الفيلم ، والمقصود هنا فيلم “كائن لا تحتمل خفته ” ، إنه نموذج لما ينبغي أن تصبح عليه الروايات حين تدخل عالم السينما ، وذلك يرجع ببساطة لكون الفيلم رشيقًا على الرغم من وقته الذي تجاوز الساعتين ، رصينًا في مشاهده وانتقالاته ، مُحكَمًا كما لو أنه صنع نفسه بنفسه أو هكذا أنوجد . لقد …

أكمل القراءة »

عصام الياسري: النقد السينمائي من منظور رصد اللغة البصرية بالكلمات

في ندوة فكرية من السينمائيين والنقاد الألمان موسومة “حاضر النقد السينمائي”، الموضوع الذي يتعلق بواحد من أهم فنون الفيلم الفنية والإنتاجية والتسويقية. نظمها في منزله أحد الاصدقاء الصحفيين لغرض الحوار وتبادل الآراء بعد أن أصبح تعطل العديد من المهرجانات والفعاليات السينمائية العالمية في أغلب البلدان التي تقيم عادة مهرجاناتها السينمائية السنوية في مواعيدها، أمراً لا يمكن تحمله على المستويين الحرفي …

أكمل القراءة »

الإمبراطورية الرومانية: كاليغولا الإمبراطور المجنون!
مولود بن زادي أقلام مهاجرة حرة بريطانيا

يعتقد كثيرون أن المؤلفات الخيالية تستهوي المتلقي أكثر من الأعمال الواقعية والسير الذاتية. فهي فضاء يسبح في أجوائه المتلقي المتعطش إلى الهروب من واقعه الدرامي المفعم بالهموم والمآسي والصراعات والأخبار الحزينة. غير أنّ السنوات الأخيرة كشفت عن أقبال متزايد على الأعمال الوثائقية أو غير الخيالية، والمذكرات الشخصية، وسير حياة المشاهير لا سيما في المجتمعات الغربية. ويمكننا بلا ريب تفسير هذا …

أكمل القراءة »

وليد الأسطل: سينما باراديزو

من أفضل الأفلام الّتي شاهدتها في حياتي، فيلم cinéma paradiso، يناقش الفيلم أشياءَ كثيرة، لعلِّي أذكر منها الحياة في جنوب إيطاليا و في صقلّية بشكل أكثر دقّة،إبّان النّصف الأوّل من القرن 20، يتكلّم عن العلاقة المتينة الّتي تنشأ بين الطفل سلفاتور و بين الكهل آلفريدو، و كيف أنّ نصائح هذا الأخير الّذي يكون أمِّيّاً ستجعل من الطفل سلفاتور شخصاً ناجحاً …

أكمل القراءة »

وليد الأسطل: فيلم The words

لَوْ كُنتُ قد شاهَدتُ محتوى فيلم the words قَبلَ أن أعرِفَ عنوانه، ثُمّ طُلِبَ منّي أن أجعَلَ له عنواناً، لَمَا وَجدتُ أفضَل من (لِأَنّهُ ماذا ينتَفِعُ الإنسان لَوْ رَبِحَ العَالَم و خَسِرَ نفسه). إنّ فيلمthe words يَنتَصِرُ لفكرة أنّ الإنسان هو أهمّ الموجودات، و أنّ الإبداع الفَنِّي أو الكتابة الرّوائيّة حتّى أكون أكثرَ تحديداً، هي وليدة المعاناة ، وليدة التّجربة …

أكمل القراءة »

عصام الياسري: الخيال والإبداع يقاوم الإكليل.. ومهرجان غينت السينمائي الدولي شكل فني غامر

لا يوجد استقبال افتتاحي تقليدي، ولكن يوجد وقبل كل شيء الكثير من الترفيه السينمائي. هكذا يمكن تلخيص ليلة افتتاح “مهرجان غينت السينمائي” مع فيلم “الثمل” Drunk لتوماس فينتربيرك ThomasVinterberg، وهو أكبر مهرجان سينمائي في بلجيكا. خلاله يتم عرض 110 فيلما طويلا و 32 فيلما قصيرا على الشاشة العريضة خلال الأيام العشرة القادمة. كما تقام في مركز فنون فورويت Kunstencentrum Vooruit …

أكمل القراءة »

Stalker فيلم روسي رائع من السبعينات يبدو وكأنه أُنتج حديثاً
محمد كريم إبراهيم – محلل وكاتب عراقي

ليس فيلماً عادياً على الإطلاق، بل إبداعاً فنياً لا تضاهيه أياً من الأفلام القديمة والحديثة، يحمل ما بين بدايته ونهايته معنى عميق وعريق، ويؤثر مباشرة على عاطفة المشاهد ويختبر عقله. الفيلم نفسه عبارة عن واحد من عجائب السينما، يجب عليك مشاهدته وتجربته مثلما يجب عليك مشاهدة جبل ايفرست وتسلقه، لتنظر إلى الأفلام بشكل مختلف وإلى الحياة من زاوية أوسع. حبكة …

أكمل القراءة »

“مقال قديم”
أيّام الرّعب (الظّلاميّة و التنوير)
وليد الأسطل

“أيّام الرّعب” ليس من أهمّ أفلام محمود ياسين، و لكنّني أرى أنّ التّيمة الّتي يقدّمها بالغة الأهمّيّة، فالفيلم قد يُوحِي للوهلَةِ الأولى أنّه يُعالِج قضيّة الثّأر في المجتمع المصري، و لكنّنا إذا أمعَنَّا النّظر في أحداثه، فسنجد أنّ قضيّة الثّأر ليست سوى غلالة رقيقة تستُرُ وراءها التّيمة الرّئيسة، ألا وَ هِيَ الصّدام بين الظّلاميّة و التّنوير، بين الماضي عندما يُطارِدُ …

أكمل القراءة »

وليد الأسطل: حكاية البرونكس “A BRONX TALE”

(صوني و أبي كانا يقولان دائماً، إنّني سأفهم عندما أصبح كبيراً. لقد فهمتُ الآن، لقد عَلَّمَاني كثيراً كلاهما، لقد عَلّماني أن أمنحَ الحبّ دون مُقَابِل، و قبول الآخَرِين على ما هُم عليه (قبول المُختَلِف)، و قد تعلّمتُ على وَجْهِ الخصوص أن لا أُضَيِّعَ موهبتي، ينبغي إجادة الإختيار لأنّه يقود حياتكم كلَّها). بهذه الكلمات يُنهِي و يُلَخِص(كالودجيرو) أو (c) المعنى الرابض …

أكمل القراءة »

شوقي كريم حسن: نزار الفدعم…. سردية اللقطة السينمائية.

*السينما، كما اعرفها ، مثول جمالي بين يدي الخرافة، ومحاولة توثيق سريات الوجود السردية، التي لم تستطع السينما تجاوزها او تحيدها مهما انغمست في المكونات الصورية الالية،تظل اللحظة المشهدية التي قد لا يتجاوز زمنها الهنيهة هي الثيمة الفاعلة والمكون الأساس لسريدية ابهارية تجمع بين الاضاءات والفعل الدرامي، وكميات التشخيص الحكائي، وقد ظلت السينما في العراق متأثرة بالسينما المصرية على الخصوص …

أكمل القراءة »

مهرجان افلام المقاومة الـ16 ينطلق وسط إجراءات احترازية مشدّدة

هبة اليوسف/طهران- في أجواء مفعمة بخليط الحذر والحماس معا، انطلقت فعاليات الفترة الأولى (21 حتى 27 سبتمبر/أيلول) من مهرجان أفلام المقاومة الدولي في دورته السادسة عشر عبر الانترنت، لتسلط الضوء على الروح الحقيقية لسينما المقاومة، ودورها في بناء امتداد سينمائي يمجّد تضحيات أبطال المقاومة العاملين في مختلف المجالات العسكرية والصحّية والفكرية والثقافية والسياسية. الجديد في هذه الدورة هو أنها جاءت …

أكمل القراءة »

الرمزية في فيلم “يليكيس دوار البوم”
الكبير الداديسي

شرعت القناة الأولى المغربية في تقديم بعض الأفلام المغربية الحديثة ليلة كل جمعة لتخفيف حدة الحجر الصحي على الأسر ومتتبعي القناة، وتقريب آخر الأفلام السينمائية للجمهور العريض، هكذا كان الجمهور في سهرة 11 شتنبر 2020 على موعد مع طبق سينمائي حصد عددا من الجوائز في مهرجانات مغربية ،عربية وعالمية بعد أن ظل حبيس القاعات والمهرجانات… يتعلق الأمر بالفيلم الطويل “كيليكيس …

أكمل القراءة »

محمود سعيد: لا أحد يفوز أبدا، أفلام الحرب!، تزييف العدو

شاركت معظم دول الحلفاء المشاركة في الحرب العالمية الثانية، والحروب التي تلتها، في صناعة أفلام تمتدح بطولة جنودها الخارقين وشعوبها المناضلة، ومواقفها النبيلة في الحرب، عكس مواقف الأعداء الهمجية، الوحشية القاسية، وكذلك شجاعة جنودها الخارقة وجبن العدو وتفاهته وأساليبه المضحكة، وكان تصوير الدول المهزومة كاليابان وألمانيا وكوريا بخسة لا مثيل لها، وربما شاركت هذه الدول بتصنيع أفلام مماثلة لكنها لم …

أكمل القراءة »